أبرز مساوىء دخان المصانع على البيئة

دخان المصانع

البيئة عرضة للتلوث بمختلف أشكاله، هناك التلوث المائي والتلوث الهوائي، والتلوث بشكل عام مؤذ ومضر لكل الكائنات الحية حيث اهم عناصر الحياة هي الماء والهواء، فإن تلوث كل منهما باتت الحياة صعبة للغاية حيث يشكل التلوث الخطر على الحياة برمتها وعلى صحة الانسان بشكل خاص.

ولكن الكثير من الدول التي تعيش والتلوث محيط بها من كل النواحي، لم تستسلم لذلك، بل جاهدت وبحثت ووظفت نفوذها وقوتها لمحاربة التلوث ومجابهته او على الأقل الحد من انتشاه وتوسعه وافتكاكه بالكائنات الحية، ولهذا تضافرت جهود الدولة مع الجهات المعنية والمختصة كي تجد سبيلا وحلولا للحد من التلوث، فكان ان قامت باجراءات مختلفة كاعادة التدوير والاستفادة من النفايات وإعادة فرزها ثم قامت بابتكار اليات مقل لا تعمل على الطاقة النفطية كما انها دعمت التشجير وخففت من أعباء التلوث. ولكن بعض الدول وللأسف مازالت مضمحلة وغارقة ويتآكلها التلوث.

أدخنة المصانع

تعمل الكثير من المصانع للإنتاج وتزويد الناس بالسلع الاستهلاكية المختلفة، وتحتاج الصناعات الى مواد كيماوية اثناء عملية التصنيع على مختلف أنواعها ما يؤدي الى تصاعد الدخان الأسود من معادم المصانع فتطلق في الهواء سمومها وبالتالي تسمم الهواء وتلوثه وتجعله غير صحي، بل ويسبب أمراض وخيمة يصعب أحيانا كثيرة التخلص منها حيث تؤدي الى الهلاك.

مكونات دخان المصانع

تحتوي ادخنة المصانع على مواد سامة فيها ثاني أوكسيد الكربون الذي بدوره يحتوي مواد سامة لمجرد تنشقها تصيب بضيق التنفس وبالدوار ويؤذي العينين، ولا يقتصر ضرره على الصحة انما ينتقل الى البيئة فيساعد في رفع درجات الحرارة ويصل مداه الى طبقات الغلاف الجوي حيث يمنع من مرور الحرارة المرتدة وهذا أيضا له سلبيات خطيرة أهمها خطر الحرارة الشديدة التي تؤدي الى ذوبان الثلوج وحدوث الفياضانات.

بالإضافة الى ثاني أوكسيد الكربون هناك غازات أخرى الناتجة جراء عمليات الإنتاج التي تقوم بها المصانع حيث تنتج أيضا بدخانها غاز ثاني أوكسيد النيتروجين وغاز ثاني أوكسيد الكبريت وهذا الأخير يساهم في هطول المطر الحمضي.

ان عملية الاحتراق الحاصلة في المصانع تخرج عبر المعادم وتؤذي الهواء الذي بدوره يؤثر على الغلاف الجوي برمته.

حماية الغلاف الجوي

ربما لا تكفي حملات التوعية والإرشاد التي تقوم بها الجهات المعنية في الحفاظ على البيئة، بل يجب ان يكون هناك سياسة وآلية عمل تفرض على القائمين على المصانع بالتقيد بها لعد الإضرار بالبيئة وعدم تلوث الهواء جراء المواد السامة المنبعثة من المصانع المختلفة.

هناك دول كثيرة تفرض بناء المصانع في أماكن غير سكنية حتى لا يتعرض السكان للدخان السام وتنشقه وهذا الحل ربما يخفف ولكنه لا يمنع تلوث الهواء.

Responses