أعراض القولون العصبي النفسي وعلاجه نهائيًا

أعراض القولون العصبي النفسي وعلاجه نهائيًا، القولون العصبي من أكثر الأمراض الشائعة في عالمنا هذا، ويوجد عدد كبير من المصابين به، القولون هو جزء من الأمعاء الغليظة وهو يربط بين الأمعاء الدقيقة والمستقيمة.

أعراض القولون العصبي النفسي وعلاجه نهائيًا

  • يعرف القولون بشكل الـ U المقلوب، حيث يبلغ طول القولون في الأمعاء حوالي 5-6 قدم، وترجع أهمية القولون لأنه يقوم بتخزين بقايا الطعام الذي ينتج عن عملية الهضم ويقوم بالتخلص منه أثناء عملية الإخراج، لذلك يعتبر القولون أهم جزء في الجهاز الهضمي.
  • بالرغم من هذه الفوائد، ولكن يسبب كثير من المشاكل التي تؤثر على بعض الوظائف الحيوية، وأكثرها شيوعًا القولون العصبي النفسي عند النساء أكثر من الرجال.
  • تظهر أعراضه في وجود بعض الاضطرابات في الجهاز الهضمي عن طريق الإسهال أو الإمساك مصحوب لآلم في البطن وقد تستمر هذه الالآم لفترة طويلة.

شاهد أيضًا: هل القولون هو الأمعاء الغليظة في الجسم

  الأسباب المؤدية للقولون العصبي

لا يوجد سبب واضح ومحدد للإصابة بالقولون العصبي ولكن يوجد العديد من الأسباب التي تساعد على تهيج القولون من هذه الأسباب:

  • حدوث قلق عند النوم وتوتر عصبي للمريض.
  • حدوث بعض التقلصات في عضلات جدار الأمعاء الغليظة ووظائفها.
  • التهاب في جدار الأمعاء.
  • حدوث عدوى بسبب الفيروسات أو البكتيريا.
  • تحل البكتيريا الضارة محل البكتيريا النافعة الطبيعية الموجودة داخل الأمعاء.

الأعراض الناتجة عن الإصابة بالقولون العصبي

  • مرور الشخص بفترات كثيرة وهو يعاني من الاكتئاب والقلق والتوتر، يؤدي لإصابته بالقولون العصبي، ويبدأ بأعراض خفيفة من ثم المتوسطة إلى الشديدة، ومن الممكن منع حدوث أي تطور في الحالة الصحية.
  • ذلك عند سرعة توجه المريض لاستشارة الطبيب المختص، ولكن هذا التطور لا يصيب المريض بسرطان القولون.
  • نستعرض معكم بعض الأعراض التي يسببها القولون العصبي:
  • بعض الالآم في البطن، مصحوبة ببعض التقلصات وقد تختفي أو تقل عند ذهاب المريض للحمام.
  • وجود إسهال أو إمساك شديد.
  • خروج غازات نتيجة الشعور بالانتفاخ.
  • وجود مخاط في البراز مع تغير بعض الشيء في لونه.
  • فقدان في الوزن عن المعدل الطبيعي المعتاد عليه الجسم.
  • خروج كمية صغيرة من الدم في فتحة الشرج.
  • القيء كثيرًا بدون أي سبب.
  • فقدان الوزن المفاجئ يؤدي لحدوث أنيميا نقص الحديد للمريض.
  • قد تجد صعوبة عند البلع.

ما هو الوضع النفسي لمرضى القولون العصبي؟

  • العصبية والتوتر والقلق الغير طبيعيين يؤدوا إلى تهيج القولون وحدوث ما يسمى بالقولون العصبي النفسي نتيجة للحالة السيئة التي يمر بها الفرد.
  • قد تؤثر هذه الحالة السيئة على الأمعاء والأعصاب المتحكمة في القناة الهضمية وذلك لاتصالهم بالجهاز العصبي المركزي.
  • مما يؤدي إلى وجود اضطرابات في القناة الهضمية وتهيج القولون، وبالتالي حدوث القولون العصبي النفسي نتيجة ذلك.
  • حيث تظهر هذه الأعراض لعدم الاتزان في الإشارات المرسلة من المخ للأمعاء، وبالتالي حدوث اضطرابات في حركة العضلات في جدار القولون، وحدوث الأعراض التي تم شرحها سابقًا وأول هذه الأعراض حدوث ألآم في البطن مصحوبة بإمساك أو إسهال.
  • الحالة النفسية السيئة تتسبب في إفراز بعض الهرمونات منها: هرمون Corticotropin-releasing factor، وهو هرمون مطلق لمواجهه القشرة، وإفراز نسبة كبيرة من هذا الهرمون داخل الجسم يؤثر على البكتريا النافعة داخل الأمعاء.
  • مع تنشيط الجهاز المناعي، من الطبيعي أن كل هذه فوائد للجسم ولكن ذلك عند إفراز الهرمون بنسبته الطبيعية ولكن عند الزيادة في إفرازه يؤدي ذلك إلى رد فعل تحسسي للجسم ضد بعض الأطعمة.

وجود علاقة وثيقة بين القولون والاكتئاب

  • حيث أثبتت بعض الدراسات أن من 70% إلى 90% من مرضى القولون بشكل عام، يكون لديهم بعض المشاكل ولديهم حالة نفسية سيئة للغاية، وتوتر وقلق مستمرين.
  • حيث أن الاكتئاب هو المشكلة في ذلك الموضوع، لذلك ينصح جميع الأطباء والعلماء بأهمية وسرعة ابتعاد المريض عن جميع الأشياء المسببة للضغط النفسي له لسرعة تخطي هذا المرض.
  • صرح كثير من العلماء بوجود علاقة وثيقة بين الاكتئاب والصحة النفسية وإصابة من يعاني بهم بالقولون العصبي النفسي، لأن الاكتئاب يساعد على إفراز نسبة كبيرة من الهرمونات، وبالتالي نشاط الأعصاب التي تتحكم في القولون وحدوث الاضطرابات في الجهاز الهضمي.
  • تبدأ معاناة المريض بعد ذلك بالقولون العصبي، وفي تلك الحالات ينصح الطبيب المستشار بتناول المريض لمضادات اكتئاب ومضادات قلق، من أجل سرعة التخلص والتخفيف من هذه الحالة النفسية السيئة التي يمر بها المريض خلال هذه الفترة.

شاهد أيضًا: معلومات عامة عن القولون

  ما هو العلاج المناسب للقولون العصبي النفسي؟

بعد تشخيص الطبيب بإصابة المريض بالقولون العصبي النفسي بالطبع توجد العديد من الخطوات التي يجب على المريض إتباعها لكي يتحسن بسرعة كبيرة ومنها:

1- العلاجات المنزلية

  • العلاج المنزلي وتحسين الحالة النفسية في البداية هي أهم خطوة في العلاج من هذا المرض، وبالإضافة إلى بعض الخطوات الأخرى التي يتم إتباعها داخل المنزل أيضًا بجانب تضبيط الحالة النفسية ومنها:
  • التغذية الصحية للتخفيف من هياج القولون، عن طريق تناول كثير من الخضروات الطازجة، بجانب تناول الأطعمة المعدة في المنزل بشكل نظيف وآمن.
  • منع تناول الأطعمة السريعة الجاهزة من الخارج تمامًا.
  • توجد بعض الأطعمة التي قد تتسبب في هياج القولون ولكنها تختلف من فرد لآخر لذلك يجب تدوين جميع الأطعمة التي تأكلها طوال اليوم ليمكنك معرفة ما من هذه الأطعمة يتسبب في هياج القولون وتمنع تناولها بسرعة.
  • الحصول على إجازة من العمل لفترة قصيرة، لمحاولة الاسترخاء فيها.
  • القيام ببعض التمارين الرياضية بانتظام كل يوم صباحًا ومساءً.
  • تناول Probiotics حيث أن البروبيوتيك لمدة شهر كامل دون توقف، يمكنك من تحديد الفائدة الناتجة عنه، ومن المفضل أن تستمر في تناوله بشكل شبه دائم.
  • تجنب التأخير في تناول الوجبات اليومية أو تفويتها.
  • عدم تناول الأطعمة الغنية بالدهون مع تجنب تناول التوابل الحارة لأنها تؤثر بالسلب.
  • الحد من تناول المواد التي تحتوي على كافيين، والحد من الشاي والقهوة.
  • عدم تناول الكحوليات، والمشروبات الفوارة أيضًا.
  • شرب المياه بكميات كبيرة على مدار اليوم.
  • عدم تناول الأطعمة التي تكون صعبة عند الهضم، ووضع الشوفان في الطعام لتجنب الإصابة بالانتفاخ.

2- العلاجات الدوائية

  • بالطبع عند استشارة الطبيب يقوم بوصف مجموعة مناسبة من الأدوية، ولكن دون تجاهل الوصفات السابقة وذلك لأهميتها في التخفيف عن القولون العصبي، من العلاجات الدوائية:
  • مكملات الألياف: منها دواء ميتا ميوسيل “Metamuci” حيث يستخدم لعلاج الإمساك.
  • الملينات: ومنها بولي ايثيلين جلايكول “Polyethylene glycol” ويصفها الاستشاري لك في حالة أن جسمك لا يستجيب مع الألياف.
  • علاج للإسهال: ايموديوم “Imodium” لعلاج الإسهال الناتج عن القولون العصبي النفسي.
  • بعد مٌضادات الكولين: “Anticholinergic medications”، وDicyclomine” سيكلومين، قد تساعد هذه الأدوية في علاج التقلصات الناتجة عن القولون العصبي.
  • الحد من الإسهال الشديد، ومن الآثار الجانبية الناتجة عن هذه الأدوية مثل جفاف الفم، والإمساك، وتشويش بسيط في الرؤية.
  • Tricyclic antidepressants مٌضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات، يصفها لك الطبيب لمساعدة في علاج الاكتئاب، بجانب تنشيط الخلايا العصبية بنسب معقولة دون زيادة فيها لأنها المتحكمة في حركة الأمعاء.
  • زيادتها تتسبب في هياج القولون، ومن أمثلة الأدوية الثلاثية، “Imipramine” اميبرامين.
  • من الأثار الجانبية لهذه الأدوية الشعور بالدوار وجفاف الفم وتشويش في الرؤية لذلك ينصح بتناول هذه الأدوية وقت النوم لتفادي كل هذه الأثار.
  • Selective serotonin reuptake و inhibitors من الأدوية المستخدمة لعلاج الاكتئاب وأيضًا عقار Sarafem، وقد أثبتت فاعلية كل هذه العقاقير في علاج الإمساك والحد من آلام الجهاز الهضمي وعلاج الاكتئاب.
  • Lyrica ليركا: لعلاج الانتفاخ.
  • Probiotics البروبيوتيك: يقوم الطبيب بوصف هذا لمساعدة في العلاج، وذلك لأنها تشبه البكتيريا النافعة التي توجد في الأمعاء.

3- علاجات الصحة النفسية

  • Cognitive behavioral therapy العلاج السلوكي المعرفي.
  • Relaxation training العلاج بتحفيز الاسترخاء، ويساعد على تقليل التوتر.
  • Gut-directed hypnotherapy العلاج بالتنويم المغناطيسي، حيث يساعد هذه في علاج القولون العصبي النفسي.

شاهد أيضًا: ما الفرق بين اعراض الزائدة والقولون ؟

في ختام رحلتنا مع أعراض القولون العصبي النفسي وعلاجه نهائيًا، نؤكد على أنه يظل القولون العصبي النفسي من أخطر الأمراض بسبب كل هذه الأضرار الناتجة عنه، لذلك يجب عدم الاستهتار بأي عرض من هذه الأعراض عند حدوثها وسرعة التوجه للطبيب المختص للعلاج بأسرع وقت ممكن قبل أن يتطور.

Add Comment