أكثر من معلومة حول فوائد عشبة السدر

عشبة السدر

عشبة السدر هي نبتة تعيش في الجبال العالية وفي المناطق الصحراوية وقرب الأنهار، يبلغ معدل الطول لدى نبتة السدر حوالي 4-5 امتار، تتميز عشبة السدر بأوراقها الخضراء وبثمرها الأصفرالذي يعرف بأنه لذيذ. تعرف عشبة السدر بأن عروقها متشابكة وهي الى حد ما تشبه الشجرة ولكن ليس الشجرة الكبيرة وهي عرضة كغيرها من النبات الى اليباس في موسم الجفاف.

الفوائد التي تتميز بها عشبة السدر

تتميز عشبة السدر بكثير من الفوائد وهي من الثمار المشهورة التي ذكرت في القرآن الكريم، وأكثر ما فيها من إفادة هو أوراقها وهذه أهم الميزات فيها:

  • تتميز أوراق نبتة السدر بأنها تحتفظ بعناصر مضادة للأكسدة، وهذا يشير الى قدرتها على محاربة علامات الشيخوخة.
  • حبوب السدر غالبا ما تستخدم للاستفادة منها بعد طحنها ويمكن اضافة الحليب لها وشربها وهي تعالج الالتهابات في الحلق والتهابات اللوز وتساعد على التخلص من السعلة والبلغم.
  • بعض النساء تستخدم عشبة السدر وذلك بغسل الشعر حيث يزداد لماعا وحيوية كما أنه يزيد من قوة الشعر وكثافته.
  • تعالج اوراق السدر بعض الجروح بعد تحويل العشبة الى عجينة مصنوعة من العشبة ومن الماء ثم وضعها على الجرح ليلتئم.
  • تستخدم عشبة السدر في صناعة الأدوية الخاصة بداء المفاصل.
  • اشتهرت عشبة السدر سابقا بمعالجة الديدان في المعدة.
  • تعالج امراض جلدية مختلفة منها القشرة في فروة الرأس كالبثور التي تظهر في البشرة كما انها تحافظ على نضارة البشرة ونقاوتها.
  • ساهمت أوراق عشبة السدر في علاج مرض سرطان الثدي حيث انها تقلل من نسبة الخلايا السرطانية.

شراب عشبة السدر

يفيد شراب عشبة السدر في معالجة مشاكل صحية اهمها المشاكل المرتبطة بالأمراض القلبية كما انها مفيدة لآلام البطن حيث تعمل كمسكن وتخفف من الآلام.

يمكن تناول شراب عشبة السدر قبل النوم حيث يساعد على استرخاء العضلات والأعصاب ويهدىء من الحالات العصبية لا سيما قبل النوم ويساعد على الخلود الى النوم براحة.

كما يساهم في التقليل من حالة التعب والارهاق الذي يعاني منه الانسان خلال النهار.

استخدامات مختلفة لعشبة السدر

يمكن استخدام عشبة السدر في أكثر من استفادة، وهذه الاستفادة ليست بالضرورة ان تكون موجهة لصحة الانسان انما يمكن ان يستفيد منها الانسان في حاجات اخرى:

  • تساهم في منع انجراف التربة حيث ان جذورها وثباتها في الارض يخفف من حدة الرياح والعواصف القوية.
  • أزهار عشبة السدر تشكل عاملا جاذبا للنحل حيث يتخذها ثمرة شهية يمكن ان يستفيد منها فيمتص رحيقها وبالتالي تساهم في عملية بناء الخلية بشكل صحي تماما.
  • تعرف جذوع نبتة السدر بأنها من النوع المتين الذي يساهم في صناعة الأثاث حيث يدخل بشكل مباشر في صناعة الخشبيات وأثاث المنازل.
  • يمكن زراعة شجر السدر في شوارع المدينة وبالتالي تساهم في تنظيف البيئة من عملية امتصاص ثاني اوكسيد الكربون.

Responses