الحياة والمجتمعمعلومات عامة

أنواع الخطوط العربية وأشكالها

أنواع الخطوط العربية وأشكالها

اللغة العربية

اللغة العربية تعتبر من أعرق اللغات العالمية فاللغة العربية تصنف رقم 5 من حيث تداولها عالميا فهي مفاهيمها ومفرداتها ومرادفتها ومضامينها وأضدادها كثيرة الاستخدام فلهذا تعتبر اللغة العربية بحرا واسعا وكلماتها كثيرة ومتعددة الاستعمالات، وأيضا بسبب أن كلماتها بسبب أنها تكتب بأكثر من طريقة فذلك يميزها عن غيرها من اللغات وتعرف باسم الخطوط العربية، فما هو معني الخط العربي؟ وما هي بداية تكونه؟ وما أنواعه؟

الخط العربي
الخط العربي من أحد فنون كتابة الأقوال والجمل التي تستعمل الحروف الثمانية والعشرين في اللغة العربية، وكان تشابك الحروف هو ما ساعد في تصميم الخط العربي وأدي ذلك الي إعطائها الليونة في صياغتها.

نشأة الخط العربي

كان الخط النبطي هو الأصل في نشوء الخط العربي، ثم أنشئت المدرستان الحجازية والكوفية اللذان عاملا على تنمية وتطوير هذا الخط ونشره، فهما أشهر خطين في اللغة العربية وذلك لان كل خط منهم له مميزاته فالخط الحجازي يتسم بالسهولة والخط الكوفي يتسم بالصلابة، وأتي أبو الأسود الدؤلي نقطه بمعني انه وضع النقط على الحروف بعد أن كان غير منقط.

أنواع الخط العربي

للغة العربية الكثير والكثير من الخطوط، وبسبب هذه شكلت العديد من اللوحات الزخرفية الهندسية ومن هذه الخطوط:

  • الخط الفارسي: تم تسمية هذا الخط بالفارسي لأنه فالأصل من بلاد فارس وهذا واضح من اسمه ومن مميزاته: الوضوح واليسر، والحروف الواضحة والممدودة، والبعد عن التعقيد.
  • خط الرقعة: تم تسمية هذا الخط بالرقعة والاسم نسبة للرقاع، والرقاع معناه انه جلد الغزال، وكان الخطاط ممتاز بيك هو من وضع أساسيات هذا الخط، وهو خط نستخدمه كثيرا في أشياء مثل: الإمضاء ومن مميزاته أنه يكتب بأسلوب أسلس وأعجل.
  • خط الثلث: من أقدم الخطوط المستخدمة في الكتابة، وكان أجملهم من حيث الشكل ولكن لأنه صعب في الكتابة وانه يحتاج وقت طويل في الكتابة، فالكتابة به أصبحت فقط على العناوين ومن مميزاته: المرونة
  • الخط الكوفي: تم تسمية هذا الخط بالكوفي والاسم نسبة الي مدينة الكوفة في دولة العراق وكان العالم يوسف احمد اشتهر بهذا الخط، حيث حقق هذا الخط اهتمام هذا العالم بشكل كبير جدا.
  • خط الطغرى: ومن مميزاته: انه يكتب بخط الثلث، وكان في الماضي ختما أساسيا للحاكمين والولاة والسلاطين.
  • خط النسخ: تم تسمية هذا الخط بالنسخ بسبب غزارة انتشاره في الكتابة، ومؤلف أساسيات هذا الخط كان الوزير ابن مقلة ومن مميزاته: وضوح الحروف وكبرها، مما يؤمن القراءة السليمة.
  • خط الإجازة: وهو خليط من خطي الثلث والنسخ.
  • الخط المغربي: تم تسمية هذا الخط بالمغربي لأنه يعتبر الخط الأساسي في بلاد المغرب، وهو أيضا متداول جدا في شمال أفريقيا بشكل كبير، ومن مميزاته: التفاف الحروف بشكل عارم.
  • الخط الديواني: تم تسمية هذا الخط بالديواني لأنه كان يستعمل في كتابة الدواوين من وضعه هو إبراهيم منيف ومن مميزاته: كتابته على سطر واحد، والطواعية والنشاط.

زر الذهاب إلى الأعلى