إذاعة عن اليوم العالمي لرعاية المسنين

إذاعة عن اليوم العالمي لرعاية المسنين

إذاعة عن اليوم العالمي لرعاية المسنين، قد يؤدي الانخفاض العام في الحيوية الجسدية والعقلية إلى تغييرات مرئية وحتى جذرية في مظهر الوالدين، ومستوى الحياة، والرفاهية العاطفية، وكلما أدركنا مدى تأثير الشيخوخة عليهم، وما هي الخيارات المتاحة لهم كبار السن ولنا، كلما كان ذلك أفضل لجميع المعنيين.

مقدمة اذاعة مدرسية عن اليوم العالمي لرعاية المسنين

رعاية المسنين تعني مراعاة الرفاهية العاطفية والعقلية والبدنية لأفراد الأسرة من كبار السن، لنأخذ بعض الوقت للنظر في بعض الأشياء الأساسية التي يجب أن نأخذها في الاعتبار فيما يتعلق ورفاهيتهم أثناء التقدم في السن وكيف يمكن للرعاية المنزلية أن تحدث فرقًا.

إذاعة عن اليوم العالمي لرعاية المسنين للمرحلة الابتدائية والاعدادية والثانوية

1. رعاية المسنين

الشيخوخة هي مرحلة حساسة، حيث أن كبار السن بحاجة إلى الرعاية والراحة ليعيشوا حياة صحية دون قلق وخوف، حيث يؤدي عدم الوعي فيما يتعلق بالأنماط السلوكية المتغيرة لدى كبار السن في المنزل إلى إساءة معاملتهم من قبل ذويهم.

تعتبر الطفولة والمراهقة والبلوغ والشيخوخة من أهم المراحل في حياة الرجل، كل هذه المراحل لها مشاكلها الخاصة، عندما يمر على كل مستوى، تتدهور القوة البدنية وكذلك يقل الاستقرار العقلي.

اقرأ أيضًا: اذاعة مدرسية صباحية عن خط مساندة الطفل

2. مشاكل مرحلة الكبر

  • نظرًا لتقدم العمر، تحدث مشكلات طبية مختلفة، وعادة ما تكون بعض الأمراض المعروفة مثل ضغط الدم والسكري ومشاكل قصور القلب والتهاب المفاصل وسرطان خبيث وآلام المفاصل والسل وكذلك التهابات الكلى.
  • ليس فقط المرض الذي يصيب الشيخوخة؛ هناك العديد من القضايا الأخرى التي تؤدي الى تدهور صحة المسنين، وواحدة من القضايا هي الإهمال من جيل الشباب.
  • حيث أن كبار السن بحاجة إلى إشراف، والتراخي لفهم احتياجات واهتمامات كبار السن يجعلهم يبدون غرباء على جيل الشباب، الذين يعتبرونهم لاحقًا عبئًا.
  • كما يتعرض كبار السن لإساءة المعاملة من قبل أفراد الأسرة بسبب النزاع على الممتلكات، بل إن البعض منهم مجبر على بيع ممتلكاتهم والعيش في عقوبة حتى الموت، والكثير منهم خائفون للغاية من التعبير عن أنفسهم أو الخوف من الإهانة من قبل أحبائهم.
  • يرغب المسنين في حياة بصحة جيدة وكرامة واستقلال اقتصادي، أنهم يتوقون للرعاية والحب والمودة، وفهم احتياجاتهم واهتماماتهم، يضمن صحتهم الجيدة.
  • تقديم الدعم العاطفي للشيوخ يبقيهما سعداء، وهو ما لا شك فيه الطريقة المثالية لعيش حياة صحية، ومع ذلك، بالنسبة لكثير من الناس، فإن توفير الرعاية والاهتمام بالمسنين غير ممكن بسبب أولويات العمل.
  • يخضع المسنين الذين يعانون من تحديات إدراكية تغييرات خطيرة في الشخصية؛ في هذه المرحلة يحتاجون إلى الرعاية والاهتمام، وعندما يتم تركهم دون مراقبة، فإن معظمهم تسيطر عليهم مشاعر الغضب والاكتئاب الشديدة.
  • بعضهم يتحول إلى العنف، بغض النظر عن حقيقة أن الكثيرين منا يعرفون أن الشيخوخة تقدم طبيعي ولديها قصور خاص بها، يميل معظمنا إلى تجاهل هذا واللجوء إلى نهج جامح.

فقرة هل تعلم عن اليوم العالمي لرعاية المسنين للإذاعة المدرسية

1. الخدمات التي يحتاجها المسنين

  • التنقل الوظيفي مثل الحركة أثناء أداء الأنشطة، الدخول والخروج من السرير، الدخول والخروج من الكرسي.
  • خلع الملابس.
  • الاستحمام.
  • النظافة الشخصية وهو (يشمل تسريح الشعر بالفرشاة / تصفيف الشعر والحلاقة).
  • الطبخ وإعداد وجبات الطعام.
  • تنظيف وصيانة المنزل.
  • التسوق وشراء الضروريات.
  • تشغيل المهمات.
  • إدارة الأموال ودفع الفواتير.
  • التحدث أو التواصل على الهاتف أو من خلال أجهزة أخرى.
  • تناول الأدوية الموصوفة.

مرة أخرى، من المهم للرفاه العام للآباء المسنين أن تتم رعاية طلباتهم بشكل فعال ومتسق، إذا كانت هناك عقبات أو صعوبات في القيام بهذه المهام، فيمكنك طلب المساعدة، سواء من أشقائك أو أقاربك أو أصدقائك الذين يساعدونك أو حتى مقدمي الرعاية المحترفين.

تشمل مصادر المساعدة الأخرى الأجهزة التكنولوجية التي يمكنها تقديم المساعدة أو حتى الخدمات المجتمعية المختلفة التي تهدف إلى مساعدة كبار السن، فالخطوة الأولى هي إلقاء نظرة نزيهة على الأماكن التي يحتاج فيها الوالد المسن إلى الدعم، ثم تقييم الحلول الممكنة من أجل الحصول على المساعدة التي يحتاجون إليها.

شاهد أيضًا: اذاعة مدرسية كاملة عن تعزيز السلوك الايجابي

2. ما هو اليوم العالمي لرعاية المسنين؟

  • يتم الاحتفال باليوم الدولي لكبار السن للأمم المتحدة سنويًا في الأول من أكتوبر للاعتراف بمساهمات كبار السن ودراسة القضايا التي تؤثر على حياتهم، واليوم الدولي لكبار السن هو يوم خاص للمسنين في جميع أنحاء العالم.
  • اليوم الدولي لكبار السن هو مخصص في العديد من البلدان حيث يلقي السياسيون خطابات، وخاصة تلك المسؤولة عن الدوائر الحكومية التي تركز على كبار السن في هذا الوقت من العام.
  • كما تنشر بعض أجهزة الراديو أو التلفزيونات أو الصحف مقابلات مع كبار السن حول العديد من القضايا مثل الإنجازات التي حققوها لإنشاء مجتمع أفضل.
  • تشمل الأنشطة الأخرى المحيطة بهذا اليوم ما يلي: عروض المواد الترويجية في اليوم الدولي لكبار السن في المدارس ومؤسسات التعليم العالي والمكاتب ولوحات الإعلانات العامة.
  • وتنتشر الإعلانات في وسائل الإعلام في هذا اليوم وتكثر الأنشطة التي تعزز رفاهية كبار السن؛ والتعاون بين الأجيال بشأن الأنشطة التطوعية التي تركز على البيئة أو الصحة أو التعليم أو الخدمات المجتمعية.

كلمة عن اليوم العالمي لرعاية المسنين للإذاعة المدرسية

1. مساهمة منظمة الصحة العالمية في رعاية المسنين

  • شاركت منظمة الصحة العالمية (WHO)، وهي سلطة الأمم المتحدة التوجيهية والتنسيقية في القضايا المتعلقة بالصحة، والمجموعات الأخرى بنشاط في تعزيز الوعي العام والاهتمام باليوم الدولي لكبار السن.
  • تلعب منظمة الصحة العالمية دورًا مهمًا في الاحتفالات، وتعمل بنشاط على تعزيز الوعي العام باليوم، وقد عقدت مناقشات تتعلق بالشيخوخة السكانية، وتوفير الأحكام الصحية الكافية، والرعاية الاجتماعية والعمل التطوعي.
  • تتركز المناقشات حول موضوعات مثل: شيخوخة السكان وتوفير الرعاية الصحية الكافية للمسنين، تقديم العمل التطوعي والرعاية الاجتماعية، واليوم الدولي لكبار السن هو احتفال عالمي وليس عطلة عامة.

2. فكرة اليوم العالمي لرعاية المسنين

  • في 14 كانون الأول (ديسمبر) 1990، اقترحت الجمعية العامة للأمم المتحدة تخصيص يوم الأول من تشرين الأول (أكتوبر) يوماً دولياً لكبار السن، وهذا متابعةً لمبادرات مثل خطة عمل فيينا الدولية للشيخوخة، التي اعتمدتها الجمعية العالمية لعام 1982 للشيخوخة، وبهذا تم الاحتفال باليوم الدولي لكبار السن لأول مرة في جميع أنحاء العالم في 1 أكتوبر 1991.
  • يوجد حاليًا حوالي 700 مليون شخص فوق سن 60، ومن المتوقع أنه بحلول عام 2050، سيرتفع هذا الرقم إلى 2 مليار، ولقد أثارت هذه الأرقام الكثير من الاهتمام وبدأت العديد من المبادرات لمحاولة معالجة المشاكل التي ستنشأ.
  • على سبيل المثال، اعتمدت خطة عمل فيينا للشيخوخة في عام 1982، واعتمدت مبادئ الأمم المتحدة المتعلقة بكبار السن في عام 1991.
  • في عام 1991، اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة مبادئ الأمم المتحدة الخاصة بكبار السن، وفي عام 2002، اعتمدت الجمعية العالمية الثانية للشيخوخة خطة عمل مدريد الدولية للشيخوخة للاستجابة فرص وتحديات شيخوخة السكان في القرن الحادي والعشرين وتعزيز تنمية مجتمع لجميع الأعمار.

اذاعات مدرسية أخرى:

خاتمة اذاعة مدرسية عن اليوم العالمي لرعاية المسنين

في نهاية رحلتنا مع إذاعة عن اليوم العالمي لرعاية المسنين، يمثل اليوم العالمي لكبار السن لحظة مهمة لتذكير الحكومة بالتزامها بالعمل من أجل رفاهية كبار السن، ومساعدتهم على إنهاء الجوع والفقر للمسنين والأشخاص من جميع الأعمار، إنه يوم لتذكر كبار السن والاحتفال بهم وشكرهم على مساهماتهم، إنه يضيف فقط إلى شمولهم في المجتمع والنمو.

Add Comment