اضرار الكوارع على الكبد وكوليسترول الدم

اضرار الكوارع على الكبد وكوليسترول الدم يتم إنتاج معظم الكوليسترول في جسم الإنسان في الكبد، وهو ضروري للحفاظ على الصحة ولكن بعض أشكال الكوليسترول يمكن أن تسبب العديد من المشاكل الصحية، بما في ذلك تلف الكبد والكوليسترول هو جزيء دهني ينتج في بعض الأطعمة وفي الكبد، هناك نوعان رئيسيان من الكوليسترول أحدهما مفيد للجسم والآخر يسبب مشاكل صحية وأمراضًا.

اضرار الكوارع

تُعرف الكوارع بأنها الأطباق المفضلة لدى المصريين والأطباق لملوك الدولة العثمانية، ومنذ ذلك الحين انتشرت في المجتمعات الشعبية ولكن الكوارع تحتوي على الكثير من الدهون وبالتالي فهي ضارة جدًا:

  • يضر البراز بمرضى السكر وضغط الدم وأمراض القلب ويمكن أن يسبب عسر الهضم.
  • يحذر خبراء التغذية على مرضى الكبد والكوليسترول عدم تناول الكوارع لاحتوائهم على نسبة عالية من الدهون التي قد تسبب تدهور وظائف الكبد.
  • تناول الدهون في الكوارع ضار بالصحة لاحتوائها على نسبة عالية من الدهون الضارة بجسم الإنسان، لأنها تساعد على زيادة نسبة الدهون الثلاثية.

شاهد أيضًا: فوائد الكوارع وأضرارها على الجسم

فوائد الكوارع

  • يوفر سعرات حرارية عالية لجسم الإنسان وبالتالي يوفر المزيد من الطاقة لجسم الإنسان، وهذه وجبة شاملة في فصل الشتاء.
  • تحتوي على المغنيسيوم والفوسفور والكالسيوم واليود وهذه العناصر الغذائية يمكن أن تحمي الجسم من آلام العظام وتمايز العظام وهشاشة العظام.
  • يزيد من امتلاء البشرة ويساعد على حماية البشرة من التشقق والجفاف.
  • يحتوي على البروتينات والفيتامينات التي يمكن أن تعزز الدورة الدموية.
  • تساعد المادة الجيلاتينية الموجودة في حساء الكوارع في علاج مرض خشونة الركبة.

فوائد الكوارع للأعصاب

  • يمكن استخدام الكوارع لعلاج الجهاز العصبي وإصلاح تلف الأعصاب لأنه يمكنهم أيضًا تحسين الحالة المزاجية والتعامل مع الأمراض المرتبطة بالتوتر (مثل الاكتئاب)، وتنمية الذاكرة وتعزيز القدرة على التعلم وتخفيف القلق مما يعني أنه يمنحك فرصة للنوم بشكل أفضل وأهدأ.

فوائد الكوارع للبشرة

  • البرولين هو أحد أهم العناصر الغذائية في الكوارع، والبرولين هو حمض أميني غير أساسي مما يعني أن جسم الإنسان لديه هذه القدرة ويمكن أن يساعد في إنتاج الكولاجين ويمكن للكولاجين إصلاح الجروح التالفة ويقلل من ظهور الندبات والعلامات الحمراء.
  • تساعد الكوارع أيضًا في تعزيز صحة الجلد والبشرة، وقد يعالج البرولين السيلوليت بشكل طبيعي ويحارب آثار وعلامات الشيخوخة لذلك تعتبر الكوارع طعامًا مهمًا لصحة الجلد.
  • تحافظ الكوارع على صحة الجلد ونشاطه وانتعاشه كما تحفز الدورة الدموية للجلد وتجعل البشرة تضيء وتفتيح البشرة.

فوائد الكوارع واضراره للحامل

الاعتماد على أكل الكوارع أثناء الحمل قد يكون له جوانب إيجابية بالإضافة إلى بعض الجوانب السلبية ، منها:

  • نظرًا لأن غثيان الصباح يمكن أن يؤثر على المرأة الحامل عدة مرات ويفقدها القيمة الغذائية للطعام فمن المهم الاعتماد على حساء الخبب كطعام سهل الهضم ويمكن أن يوفر لك أيضًا العناصر الغذائية الهامة لمساعدة الجنين.
  • أثناء الحمل يكون جسم المرأة في أضعف حالاته ويحتاج الجنين المتكون بداخله إلى تغذية لينمو ويعتبر حساء الكوارع لتعويض المرأة الحامل عن تقليل هذه العناصر فتكون بشرتها وعظامها وبنيتها يمكن أن يساعد الحفاظ على الظروف الصحية اللازمة في علاج علامات التمدد والتجاعيد خلال هذه الفترة.
  • يمكن أن تساعد الكوارع في علاج آلام المفاصل والالتهابات عند النساء الحوامل ويعزى ذلك إلى عناصر مثل الجلوكوزامين و الكوندرويتين والتي قد تؤثر على المرأة الحامل بسبب ضغط الجنين على أجسامها كما تساعد على تكوين الغضاريف.
  • عند تناوله أثناء الرضاعة الطبيعية قد يكون حساء الهرولة هو الحل الأفضل لبناء جسم الطفل أثناء الرضاعة الطبيعية وخلال الأشهر القليلة الأولى من الحياة تحتاج الأمهات إلى إيجاد الأحماض الأمينية من الكوارع وهذه هي وظيفته لأنها تهدئ العقل وتساعد الجسم على النوم وتقوي جهاز المناعة.
  • يأتي العامل السلبي من الاستهلاك المفرط لشوربة الكوارع والتي قد تزيد الوزن أو تزيد من مستوى الكوليسترول في الجسم.

شاهد أيضًا: معلومات عن فوائد الكوارع

طريقة عمل الكوارع

المقادير

  • كوارع يمكن أن يكون الرقم حسب الاحتياجات.
  • بصلتان مقطعتان إلى قطع صغيرة.
  • 5 فصوص ثوم مهروسة.
  • ملعقة كبيرة ملح ونصف ملعقة كمون.
  • ملعقة كبيرة بهارات ملعقة فلفل.
  • 1/2 ملعقة هيل و 1 ملعقة خل.
  • عود قرفة نصف كوب زيت.
  • كوب صوص طماطم.

طريقة التحضير

  • يمكن غسل الكوارع بالماء الساخن وإزالة الشعر للتنظيف.
  • ضعي القدر على الموقد واغليه لمدة خمس دقائق ثم اسكبي الماء وأضيفي الماء الجديد.
  • نسكب الماء مرة أخرى ثم نضع الكوارع في ماء نظيف مرة أخرى ثم نضيف الملح والهيل والقرنفل والقرفة، ثم يغطى القدر لمدة ساعة.
  • يُحمّى الزيت في قدرٍ آخر ويُقلى البصل والثوم حتى يذبل، ثم يُضاف معجون الطماطم والبهارات والكمون والخل.
  • نضيف هذا الخليط إلى قدر من الخبب ونضعه على النار لمدة نصف ساعة.
  • يرفع عن النار ونقدمها وهي ساخنة.

ما هي المستويات الصحية للكوليسترول

البروتين الدهني عالي الكثافة (HDL) والبروتين الدهني منخفض الكثافة (LDL) هما النوعان الرئيسيان من الكوليسترول، ويقيس العلماء مستويات الكوليسترول بالملليغرام لكل ديسيلتر (مجم / ديسيلتر) من الدم ومراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) تشير إلى المستويات التالية من الكوليسترول الصحي:

  • يجب أن يكون LDL أقل من 100 مجم / ديسيلتر.
  • يجب أن يكون HDL 40 مجم / ديسيلتر أو أعلى.

آثار ارتفاع الكوليسترول في الدم

  • عندما يعاني الشخص من مستويات عالية من البروتين الدهني منخفض الكثافة (يُسمى عادةً “ارتفاع الكوليسترول”)، فإن هذه الحالة تزيد من خطر الإصابة بالعديد من المشاكل الصحية ويتراكم الكوليسترول في الشرايين التي هي الجسم الأوعية الدموية ، ستكون النتيجة صعبة.
  • مما يؤدي إلى إمداد الأعضاء بالدم والأكسجين وتضيق الشرايين وربما زيادة خطر الإصابة بجلطات الدم وإذا تم تقييد تدفق الدم إلى القلب فقد يؤدي ذلك إلى زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب التاجية، وهذا يشمل الذبحة الصدرية والنوبات القلبية وفشل القلب وإذا تم تقييد تدفق الدم إلى الدماغ فقد يزيد ذلك من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

مرض الكبد وارتفاع الكوليسترول

  • هناك العديد من أمراض الكبد وأكثر أمراض الكبد شيوعًا هي التهاب الكبد وأمراض الكبد المرتبطة بالكحول والكبد الدهني غير الكحولي أو NAFLD، يمكن لأمراض الكبد أن تسبب تلف الكبد، مما قد يعني عدم قدرته على العمل بشكل طبيعي ومن وظائف الكبد تكسير الكوليسترول وإذا كان الكبد لا يعمل بشكل طبيعي فقد يتسبب ذلك في تراكم الكوليسترول في الجسم.

شاهد أيضًا: طريقة تنظيف الكوارع بالتفصيل

كيف يؤثر الكوليسترول في الكبد

  • إذا كان النظام الغذائي غنيًا بالكوليسترول فإن النظام الغذائي سينتج دهونًا حول الكبد، ويمكن أن تؤدي هذه الحالة إلى الإصابة بالكبد الدهني غير الكحولي الذي يمكن أن يؤدي إلى تلف الكبد على المدى الطويل.
  • وإذا تم اكتشاف المرض وعلاجه يمكن أن يؤدي NAFLD إلى زيادة المشاكل الصحية (مثل السكتة الدماغية أو مرض السكري) في المراحل المبكرة، يمكن أن يمنعه عادة من التفاقم ويمكن للناس أيضًا تقليل محتوى الدهون في الكبد في مرحلة مبكرة وتشخيص ارتفاع الكوليسترول، وعادة لا يسبب ارتفاع الكوليسترول أي أعراض ولكن اختبار الدم البسيط يمكن أن يقيس مستوى الكوليسترول في الدم.
  • إذا كان لدى الشخص تاريخ عائلي للإصابة بأمراض القلب أو أمراض مثل السكري أو زيادة الوزن فقد يوصي الطبيب بإجراء اختبار الكوليسترول عادةً ما تُستخدم خزعة الكبد أو اختبارات وظائف الكبد لتشخيص أمراض الكبد تزيل الخزعة قطعة صغيرة من أنسجة الكبد لفحصها.
  • اختبار وظائف الكبد هو فحص دم يمكنه قياس البروتينات والإنزيمات في الدم وفي حالة تلف الكبد يمكن أن يُظهر مستويات هذه البروتينات والإنزيمات.

Add Comment