اعراض لخبطة الهرمونات في الجسم

اعراض لخبطة الهرمونات في الجسم

اعراض لخبطة الهرمونات في الجسم، لخبطة الهرمونات في الجسم، حيث أن الهرمونات تعد من الضروريات التي تضمن إتمام الكثير من الأنشطة الخاصة بالجسم والعمل على سريانها على الوجه المطلوب، إلا أن الاختلال الذي يحدث قد يقوم بإصابة بعض الحالات بسبب القيام بـ خلل يحدث في عمل بعض الأعضاء في الجسم، أو للقيام بتأثير بعض المواد الأخرى والأمراض عليها، حيث أنه يتم إنتاج بعض الهرمونات المضطربة للعديد من المشاكل الصحية، وفي هذا المقال سوف نتعرف على الاضطرابات الهرمونية وأعراضها.

الهرمونات

  • تعتبر الهرمونات من المواد الكيميائية الموجودة في الجسم وهي التي تكون مسؤولة عن التنظيم والتحكم بنشاط بعض الخلايا المحددة أو أعضاء معينة في الجسم، ويكون ذلك من خلال منطقة إلى منطقة أخرى بواسطة الدم.
  • حيث تقوم الغدة الدرقية بإنتاج أغلب الهرمونات في الجسم، وهي لازمة للكثير من خلال أنشطة الجسم المختلفة.
  • بما فيها عمليات الهضم، والأيض، والنمو، والإنجاب، والتحكم في المزاج أيضاً.
  • كما تقوم هذه الهرمونات بالتنشيط في أكثر من عملية فيزيائية تكون مختلفة، مثل الأنسولين الذي يتم صنعه من خلال البنكرياس.

شاهد أيضًا: مخاطر الهرمونات على الإنسان

قائمة ببعض الهرمونات ووظائفها

هرمونات الغدة الدرقية

  • قد تساهم تلك هذه الهرمونات في القيام بالسيطرة على التمثيل الغذائي في الجسم.
  • حيث تعمل على التنظيم في الوزن، والعمل على تحديد مستويات الطاقة ودرجة الحرارة في الجسم الداخلية، والشعر والجلد.

الأنسولين

  • يعمل البنكرياس على القيام بإنتاج الأنسولين الذي قد يقوم بإتاحة الجسم على استخدام الجلوكوز أو السكر، وذلك من الكربوهيدرات في الغذاء.
  • أو للقيام بتخزين الجلوكوز لاستخدامها في المستقبل، حيث يساهم ذلك في المحافظة على مستوى يكون ثابت للسكر في الدم، وذلك مانعاً من الارتفاع أو الانخفاض.

الأستروجين

  • حيث أن الهرمون الجنسي الأنثوي، وهو الذي يقوم بإنتاجه من خلال المبيضان، وهو الذي يكون مسؤول عن الإنجاب والحيض، وانقطاع الدورة الشهرية.
  • حيث أن الزيادة في الهرمون قد يؤدي إلى الزيادة في نسبة خطر الإصابة بسرطان الثدي والرحم.
  • أيضاً كما يؤدي هذه الزيادة على الاكتئاب وتقلب المزاج عند المرأة.
  • أما نقص الهرمون في الجسم عن المستوى الطبيعي، قد يؤدي إلى ظهور مشاكل مختلفة مثل: حب الشباب، وبعض المشاكل الجلدية المماثلة، مع حدوث ترقق الجلد وتساقط الشعر.

البروجسترون

  • وهو الهرمون الذي يكون مسؤول عن تكوين المشيمة عند السيدة الحامل، وهو الذي يقوم بمساعدة الجسم على الاستعداد للحمل والحفاظ عليه.
  • حيث أنه يقوم بتنظيم الدورة الشهرية والذي يلعب دوراً أساسياً عند الشعور بالرغبة الجنسية.

البرولاكتين

  • كما يقوم البرولاكتين بالقيام على تحرير هذا الهرمون من خلال الغدة النخامية عند الولادة، وذلك عند القيام بإفراز الحليب في الثدي.
  • أيضاً يساعد البرولاكتين في القيام بارتفاع الخصوبة الجنسية.

التستوستيرون

  • أما عن التستوستيرون فهو عبارة عن الهرمون الجنسي الذكري الذي يساعد في القيام ببناء العضلات الخاصة في الجسم، مع تطوير الأنسجة التناسلية الذكرية.
  • كذلك قد يقوم الهرمون بتعزيز الخصائص الجنسية الغير أساسية، والتي تعمل على زيادة كتلة العضلات والعظام ونمو الشعر الخاص بالجسم.
  • كما يؤدي نقص هذا الهرمون إلى حدوث تشوهات مختلفة مثل هشاشة العظام أو حتى خسارة العظام.

السيروتونين

  • أما عن هرمون السيروتونين فهو هرمون قد يكون له علاقة بالوظائف الخاصة بالتعلم والذاكرة، والقيام بتنظيم النوم والهضم.
  • علاوة على ذلك، فإن الهرمون يكون مسؤول عن تعديل المزاج، لأنه يسبب الشعور بالاكتئاب، والصداع النصفي، مع زيادة الوزن، وأيضاً الشعور بالقلق والأرق.
  • أما الزيادة في ذلك الهرمون قد يتسبب في الشعور بالانفعالات التي يشعر بها الشخص.

الكورتيزول

  • هذا النوع من الهرمونات التي يتم إفرازها في الغدة الكظرية، والذي يتعين دوره الرئيسي في القيام بالسيطرة على الإجهاد الجسماني والنفسي الذي يحدث.
  • فقد يعمل هذا الهرمون في الارتفاع عندما يشعر الشخص بزيادة ضربات القلب، وزيادة في ضغط الدم، وسرعة التنفس.
  • كما أن هذه المشكلة قد تحدث بسبب الارتفاع في معدل الكورتيزول في الجسم، ينتج عنه القرحة، وارتفاع في ضغط الدم والقلق، وارتفاع مستويات الكوليسترول في الدم.

شاهد أيضًا: ما هي أعراض خلل الهرمونات؟

اضطراب الهرمونات

  • قد تحدث الكثير من اضطرابات في الهرمونات وذلك عندما يحدث زيادة أو انخفاض في نسبة الهرمون في الدم، والذي يتسبب ذلك في ظهور أعراض جانبية متنوعة مهما كان نوع هذا الاضطراب يكون صغيراً.
  • كما يوجد الكثير من العلامات والأعراض التي تحدث والتي من خلالها أيضاً قد تشير إلى وجود اضطراب في الجسم.

كما أن ظهور هذه العلامات قد يتم اعتمادها على نوع الهرمون ونوع الاضطراب، وتكمن هذه العلامات في التالي:

أعراض اضطراب الهرمونات في الجسم

الزيادة على الوزن

  • هناك علاقة قد تحدث بين الاضطرابات في الهرمونات عند زيادة الوزن، والصعوبة في خسارة هذا الوزن عند البنات.

فرط التعرق

  • حيث هذا الاضطراب المقصود به العمل على تنظيم درجة الحرارة الخاصة بالجسم، وهو الذي يتسبب في اختلال التعرق بشكل زائد.

البرود الجنسي

  • حيث تحدث تلك هذه الهرمونات الجنسية في المبيضين، كما أن هذه الاضطرابات التي تحدث في مستويات الأستروجين والبروجسترون قد تؤثر على الرغبة الجنسية بطريقة ملحوظة.

تساقط الشعر

  • أيضاً من الأعراض التي تحدث بسبب اضطراب الهرمونات، حدوث تساقط في الشعر، حيث أنه من الطبيعي يتم فقد الشعر يوميًا ولكن بصورة معتدلة.
  • أما إذا كان هذا التساقط بشكل ملحوظ، فهذا يعني أن هناك خلل في الهرمونات.

التعب الشديد وظهور حب الشباب

  • عندما يكون هناك اضطراب في هرمونات الجسم، فإنه قد يشعر الشخص بالتعب والإرهاق بصورة مستمرة دون ملاحظة.
  • حيث أيضاً يحدث اضطرابات في النوم، كما يظهر حب الشباب بشكل كبير في الوجه، وذلك دليلاً على وجود خلل في الهرمونات وزيادة مستوى التستوستيرون في الجسم.

مشاكل في الجهاز الهضمي

  • عندما يحدث مشاكل في الجهاز الهضمي مثل، الشعور بآلام وأوجاع في الأمعاء، وفي المسالك الهضمية والبطن، أو عند حدوث إمساك أو إسهال، والشعور بالقيء قبل أو خلال الدورة الشهرية.

نقص السكر في الدم

  • حيث أن الهرمون واضطراباته أيضاً يؤدي إلى ارتفاع الأنسولين في الدم.

انخفاض الكتلة العضلية وفقدان شعر الجسم عند الذكور

  • عندما يحدث اضطرابات في هرمونات الجسم، فيؤدي ذلك إلى انخفاض ملحوظ في الكتلة العضلية عند الرجال، علاوة على ذلك خسارة في شعر الجسم.
  • نمو الثدي: عندما يكون هناك زيادة في حجم الثدي عند الرجال، قد يعني ذلك أن هناك زيادة في معدل الهرمونات الأنثوية في الجسم، ومن هنا يحدث اضطرابات في الإنتاج.

شاهد أيضًا: اسباب اضطرابات الهرمونات الانثويه

بعض طرق تحقيق التوازن الهرموني

  • تناول البروتين مع كل وجبة: قد يعمل البروتين الغذائي على توفير الأحماض الأمينية التي لا تجعل الجسم أن تقوم بعملية الإنتاج بمفرده، حيث أنه من اللازم القيام باستهلاكها بشكل يومي، وذلك للعمل على محافظة الجسم في صحة العضلات والعظام والجلد.
  • كذلك قد يوصي الخبراء باستهلاك الجسم بحوالي عشرين إلى ثلاثين غرام من البروتين مع كل وجبة، وذلك للقيام بتحفيز الهرمونات على الإنتاج.
  • وهو الذي يعمل على الشعور بالامتلاء والشعور بالشبع.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام: قد تؤثر الهرمونات على الصحة الجسمانية، كما تساهم في تخفيض مستويات الأنسولين.
  • تجنب السكر والكربوهيدرات المكررة: يجب تجنب السكر والكربوهيدرات المكررة، في القيام بالمحافظة على نسبة الأنسولين، حتى نتجنب أي اضطراب أو إخلال في الهرمونات قد تحدث.
  • تجنب الإفراط في الطعام: عندما يكون هناك زيادة في نسبة السعرات الحرارية في الجسم، قد يؤدي ذلك إلى اختلال في الهرمونات.

Responses