اعصاب الوجه وعلاجها

أعصاب الوجه وعلاجها، إن الأعصاب الموجودة داخل الجسم كثيرة جدًا، حيث أن العصب عبارة عن حزمة ألياف عصبية هذه الألياف تعرف بالمحور العصبي الذي يعمل على نقل الإشارة الكهروكيميائية العصبية التي تحكم وظائف الجسم كالتنفس والحركة ونبضات القلب وغيرها من الوظائف الأخرى، وإليك في هذا المقال أعصاب الوجه وعلاجها وأهم أسباب حدوث الالتهاب العصبي.

الأعصاب

العصب هو عبارة عن حزمة من المحاور العصبية هذه المحاور تتكون من مجموعة ألياف، ويعمل المحور على نقل الإشارات العصبية الكهروكيميائية التي تعمل على التحكم الكامل في وظائف الجسم كالتنفس ونبضات القلب والحركة وغيرها من تلك الوظائف.

شاهد أيضًا: اعراض التهاب الاعصاب الطرفية وعلاجها بالاعشاب

أعصاب الوجه وعلاجها

شلل بيل أو المعروف بالتهاب الوجه العصبي والذي يسبب ضعف مؤقت ومفاجئ في جميع عضلات الوجه، فيعمل على ظهور وجه الإنسان بشكل متدلي، بالإضافة إلى ظهور الابتسامة من جانب واحد مع القدرة على عدم غلق العين في الجانب المصاب بالالتهاب.

شلل بيل معروف أيضًا باسم شلل الوجه يحدث للأشخاص في أي عمر ليس مرتبط بعمر معين ولم تتوصل الدراسات والبحوث حتى الآن لمعرفة سبب الإصابة بالتهاب الوجه العصبي، إلا أن بعض الأطباء يعتقدوا أن سبب التهاب الوجه هو التهاب في الأعصاب التي تتحكم بعضلات الوجه في جانب من جوانب الوجه أو كنتيجة لرد فعل الجسم بعد إصابته بعدوي أو فيروس.

أعراض التهاب العصب الوجهي مؤقتة وليست دائمة وتدريجيًا ما تبدأ بالتحسن بعد بضعة أسابيع أما بالنسبة للشفاء النهائي من الالتهاب يستغرق 6 أشهر.

أعراض التهاب العصب الوجهي

هناك الكثير من أعراض الوجه التي تتعرض إلى الإصابة بالالتهاب والشلل الوجهي هو أبرز هذه الالتهابات حيث أن أعراض الالتهاب تظهر بشكل مفاجئ دون سابق إنذار، وإليك أبرز أنواع هذه الأنواع وأكثر انتشارًا:

  • الأعراض تبدأ بالظهور تدريجيًا من ضعف بسيط يتطور تدريجيًا ليصل إلى شلل تام على أحد جوانب الوجه وهذا التطور يستغرق وقت من ساعة إلى بضعة أيام.
  • ظهور الوجه متدلي في أحد جوانبه مع عدم القدرة على إغلاق العين أو الابتسامة.
  • يعمل الالتهاب على زيادة سيلان اللعاب بكل سهولة.
  • شعور الشخص بآلام حول الفك المصاب أو خلف الأذن في المكان المصاب بالالتهاب.
  • زيادة حساسية الشخص للصوت في الجانب المصاب.
  • إصابة الشخص بصداع في الرأس.
  • انخفاض قدرة الشخص على الإحساس والتذوق.
  • تغيرات هائلة في كمية اللعاب والدموع التي تخرج من الجسم.

أسباب حدوث التهاب الوجه

مهما تغيرت الأسباب التي تؤدي إلى حدوث الالتهاب فإن الأعراض واحدة ثابتة لا تتغير ويسبب الالتهاب ضغط شديد العظام الموجودة في الخد فيعمل على تلف غطاء العصب الواقي له، وإذا تلف الغطاء فإنه يمنع من انتقال الإشارات الدماغية إلى الوجه بشكل صحيح فيسبب ضعف في عضلات الوجه أو الإصابة بالشلل وفيما يلي أبرز وأكثر الأسباب:

  • الفيروس الناتج عن جدري الماء.
  • فيروس الهربس التناسلي.
  • فيروس ابيستين وهو أحد الفيروسات الناتجة عن التقبيل.
  • فيروس مضخم الخلايا.
  • فيروس النكاف.
  • فيروس أنفلونزا بي.
  • مرض الحمي القلاعية.

بعض الأسباب الأخرى التي تؤدي إلى حدوث التهاب أعصاب الوجه

الالتهابات تلعب دورًا كبيرًا في حدوث الشلل الذي يحدث للوجه ولكن ليس من تأثير الالتهاب فقط يحدث الشلل ولكن هناك من العوامل الأخرى والمسببات التي تؤدي لحدوث شلل بيل للوجه مثل النوبات القلبية والسكتة القلبية وغيرها من الأسباب نذكر منها التالي:

  • حدوث كسر في أحد عظام الجمجمة أو كسر في جانب من جوانب الوجه.
  • نتيجة حدوث تورمات في الرقبة أو الرأس.
  • إصابة الأذن الوسطي بالعدوى أو إصابة أي أذن أخرى.
  • الإصابة ببعض الأمراض كمرض اللايم البكتيري والذي ينتقل إلى جسم الإنسان عن طريق لدغ الحشرات لجسم الإنسان.
  • إصابة الجسم بأحد المتلازمات مثل متلازمة رامزي هنت وهي متلازمة تعمل على إعادة تنشيط الفيروس مسببه إصابة في العصب الوجهي.
  • إصابة الجسم ببعض الأمراض مثل أمراض المناعة الذاتية مثل التصلبات المتعددة التي تصيب كل من النخاع الشوكي والدماغ بالإضافة إلى المتلازمة التي تصيب الجهاز العصبي المعروفة باسم متلازمة غيلان باري.
  • عملية الولادة في بعض الأحيان قد تسبب لدي بعض الأطفال شلل في الوجه ولكن بشكل مؤقت بحيث تكون نسبة 90% من الأطفال الذي يصابون بشلل الوجه يتماثلون للشفاء دون تناول أي أدوية أو أي علاج، إضافة إلى أن هناك بعض المتلازمات الوراثية التي تنتقل من الآباء إلى أطفالهم مسببة شلل بيل.

علاج إلتهاب العصب الوجهي

كثير من المصابين بشلل العصب الوجهي يتماثلون للشفاء من الالتهاب دون تناول أي أدوية وبالطبع كثير من الأطباء يقومون بدراسة وتقييم الأعراض قبل وصف العلاج حيث أن العلاج يختلف من شخص إلى أخر ومن حالة الإصابة عند فرد لأخر وإليك أهم وأبرز وأكثر طرق العلاج المتبعة:

تناول الأدوية حيث يقوم الطبيب بوصف مجموعة من العقاقير والأدوية الطبية التي تخفف من الالتهاب وهذه الأدوية هي:

  • الستيرويدات القشرية وتعمل هذه الأدوية على التخفيف من شدة تورم العصب الوجهي حيث تعمل كمضادات للإلتهاب وتأتي بنتائج هائلة عند استخدامها عدة مرات عند الإصابة بالإلتهاب.
  • أدوية مضادة للفيروسات لم تظهر نتائج فعالة بمفردها ولكن بعضًا من هذه الأدوية يحتوي على السترويد المفيد في بعض حالات الالتهاب التي تصيب الجسم.
  • العلاج البدني العلاج الفيزيائي الطبيعي الذي من خلاله يمكن تدليك عضلات الموجودة في الوجه بالإضافة إلى ممارسة بعض التمارين التي تعمل على التقليل من حدة الالتهاب الموجود في أعصاب الوجه.
  • العمليات الجراحية يتم إجراء عمليات جراحية وذلك للتخفيف من حدة الضغط على أعصاب الوجه وذلك من خلال فتح الممر الذي يمر العصب خلاله، ولكن ليس من المهم إجراء عملية إزالة الضغط لأنها عملية خطيرة ينتج عنها أضرارًا لا حصر لها حيث من الممكن أن تصيب العصب الوجهي بشكل دائم مسببه فقدًا كليًا للسمع.
  • استخدام الإشعاع في بعض الأحيان يلجأ الأطباء إلى علاج بعض من الأعصاب المتضررة بالالتهاب عن طريق الإشعاع وفي بعض الحالات استخدام الليزر الاشعاعي في العلاج.
  • تحريك الأوعية ففي بعض الحالات يقوم الطبيب بتحريك بعض أوعية الجسم الدموية من مكانها لتخفف من الضغط على العصب المصاب بالالتهاب.

شاهد أيضًا: اسماء ادوية كهرباء المخ والاعصاب

الأشخاص المعرضون للإصابة بالتهاب الأعصاب

يعتبر التهاب عصب الوجه هو الأكثر انتشارًا بين هذه الفئات:

  • النساء على العموم فهم أكثر تعرضًا للإصابة بالتهاب الوجه العصبي أكثر من الرجال بكثير.
  • الأشخاص التي تجاوز سنهم سن الخمسين فأكثر.
  • الأشخاص الذي لديهم ضغط الدم.
  • الأشخاص التابعين لعائلات لها تاريخ مرضي سابق مع هذا المرض.

شاهد أيضًا: معلومات عن اعراض التهاب الاعصاب في الرأس

لذلك فإن أعصاب الوجه وعلاجها لا يتطلب وقتًا كثيرًا لأن التهاب الأعصاب يمكن علاجه من خلال استخدام مجموعة من العقاقير التي تخفف من شدته فيزول أثره خاصة في بعض الحالات التي يبدأ العلاج فيها مبكرًا، لذلك يجب اتباع التعليمات الصحيحة من قبل الطبيب المعالج حتى يتم الشفاء بإذن الله.

Responses