التجشؤ عند الأطفال

إذا كنت ترغبين في معرفة أفضل طرق حول مساعدة الطفل على التجشؤ بعد الرضاعة، فيجب فعل ذلك أثناء نوم الطفل بوضعه على كتفك مواجهًا لك وفرك الظهر برفق، ويمكن الاستمرار في حضن طفلك بينما تواصلين مساعدته على التجشؤ، لما للتجشؤ من فوائد عديدة للطفل.

ما هو التجشؤ؟

التجشؤ عند الأطفال هو ابتلاع فقاعات الهواء أثناء الرضاعة الطبيعية من ثدي الأم أو الرضاعة بلبن بديل، ثم تبقى فقاعات الهواء هذه محبوسة في الجهاز الهضمي للطفل، وهذا يجعله غير مرتاح، والتجشؤ هو عملية إطلاق الغازات من الجهاز الهضمي عن طريق فمه، وهناك أسباب أخرى قد تساعد في وصول فقاعات الهواء إلى الجهاز الهضمي للرضيع.

شاهد أيضًا: كم سرعة العطس عند الانسان

طرق ابتلاع الأطفال الهواء

يتم ابتلاع الهواء بعدة طرق وهي:

  • أثناء الرضاعة: وتتطلب الرضاعة سواء كانت طبيعية أو من للبن الصناعي إلى المص المستمر من الرضيع وقد تدخل من خلاله فقاعات الهواء إلى جهازه الهضمي.
  • بالنسبة للطفل الذي بدأ بالفعل في تناول الأطعمة الصلبة، وبعض الأطعمة توجد بها غازات أثناء تكسرها للهضم في الأمعاء.
  • الحساسية أو عدم تحمل أنواع معينة من الطعام يمكن أن تؤدي أيضًا إلى تكوين غازات في معدة الرضيع.

كيفية مساعدة الطفل على التجشؤ

يجب أن نكون على دراية بطرق التجشؤ الصحيحة التي يمكن استخدامها لمساعدة الطفل الرضيع بشكل أسرع، عن طريق وضعه في الوضع الصحيح، ويمكنكِ إخراج الغازات من جهازه الهضمي، وعلى الرغم من ذلك فأن بعض الأطفال يميلون إلى النوم مباشرة بعد الرضاعة، وبالتالي قد تصبح مساعدتهم على التجشؤ أمرًا صعبًا.

أفضل الأوضاع لمساعدة الطفل على التجشؤ

  • يجب الإمساك بالطفل وضبط الوضع الصحيح، تليهما الطرق المختلفة.
  • يجب إمساك الطفل على الصدر وهو جالس في وضع مستقيم وذقنه مستريحة على الكتف، يتم الاحتفاظ بقطعة قماش على الكتف حتى الظهر وهي لحماية الملابس في حالة قيام الطفل بالبصق، باستخدام يد واحدة ندعم ظهر الطفل ونستمر في الفرك أو الطبطبة بلطف.
  • إذا كان لدى الطفل المزيد من التحكم في حركة الرأس، فيمكن رفعه إلى أعلى الكتف بطريقة تجعل الكتف يضغط على بطن الطفل برفق، وهذا يساعد في إحداث القليل من الضغط والسماح بالتجشؤ.
  • وضع فوطة على صدر الطفل والجلوس بطريقة لا يكون الطفل مواجهًا لكِ، يتم استخدام إحدى اليدين لدعم جسم الطفل، نقوم بإمالة الطفل إلى الأمام قليلًا وفرك ظهره أو الطبطبة عليه بلطف باليد الأخرى.
  • تجشؤ الطفل أثناء المشي: يمكن تجربة هذه الطريقة بمجرد تحكم الطفل في رأسه.
  • يجب مساعدة الطفل على التجشؤ بعد إرضاعه كل 60-90 مل من اللبن، إذا كان الطفل يقوم بالرضاعة الطبيعية فيجب مساعدته على التجشؤ عند التبديل بين الثديين.

لماذا يكون التجشؤ مهم للطفل؟

يحتاج الأطفال إلى المساعدة لإخراج الهواء المحبوس في المعدة، وعندما يصاب المولود الجديد الذي يقوم بالتجشؤ يجب أن نفهم السبب، ومن هذه الأسباب هي:

  • قد يعاني الكثير من الأطفال من المغص بسبب الهواء الزائد المحبوس في المعدة، ويمكن للطفل الذي يعاني من المغص أن ينفجر في نوبات من البكاء لتقليل آثار المغص، ومن المهم أن نساعد الطفل على التجشؤ بشكل صحيح عقب الرضاعة.
  • في بعض الأحيان، تشتكي الأمهات من عدم نوم أطفالهن جيدًا أثناء الليل أو من بقائهم مستيقظين، إذا شعرت أن طفلك يشعر بتحسن عندما تجلسينه، فمن المرجح أن يكون الهواء المحبوس داخل بطنه يسبب عدم الراحة.
  • يجب علينا مساعدة الطفل على التجشؤ قبل إرضاعه، حيث يساعد ذلك على إزالة الهواء من الداخل ويساعد على تجنب الاختناق أثناء الرضاعة.
  • إن تجشؤ طفلك يجعله أكثر تجاوبًا معك ويعيش حياة صحية جيدة.

كم مرة يجب أن يتجشأ طفلك؟

إذا كان لدى الطفل ميل إلى الغضب أو البصق، فنحاول مساعدته على التجشؤ بعد كل 30 مل من حليب العلبة أو كل 5 دقائق أثناء الرضاعة الطبيعية، وإذا كان الطفل لا يتجشأ بعد بضع دقائق، فيجب تبديل طريقة التجشؤ.

ماذا لو كان طفلك يبصق أثناء التجشؤ؟ فعملية التجشؤ قد تؤدي إلى بصق القليل من اللبن، في حالة الأطفال الذين يرضعون اللبن البديل، يحدث هذا لأن بعض العلامات التجارية للبن تأتي محتوية على الهواء المحبوس.

ومن أسباب بكاء الأطفال أثناء التجشؤ عندما يبتلع الطفل الكثير من الهواء مع اللبن أثناء الرضاعة، يؤدي ذلك إلى الانتفاخ مما يؤدي إلى بكاء الطفل، ومن الاسباب الأخرى للبكاء يمكن أن يكون يعاني الطفل من مشاكل بالمريء.

أفضل النصائح حول تجشؤ طفلك

من المهم أن تعرفي لغة جسد الطفل حتى نتعرف على حالته عندما يكون في معدته هواء أو لا ويحتاج إلى التجشؤ، فيجب علينا متابعة عدد مرات حاجة طفلك إلى التجشؤ.

والأطفال الذين يتم إرضاعهم بزجاجة يتجشؤون كثيرًا لأنهم يبتلعون هواءً أكثر من الأطفال الذين يرضعون من الثدي، ومع ذلك يجب ملاحظة أسلوب الطفل لأن هذا قد يختلف من حالة إلى أخرى، وإذا لم يتجشأ الطفل بعد المحاولة لبضع دقائق، فقد نجرب طرق مختلفة وإذا لم تنجح أيضًا، فيجب التوقف عن إجباره لأن طفلك قد يكون مرتاحًا، ويجب ألا نجبر الطفل على التجشؤ إذا بدا مرتاحًا، ويساعد فرك ظهر الطفل بلطف أثناء التجشؤ.

يجب التأكد من أن الطفل مثبَت بإحكام أثناء الرضاعة الطبيعية حتى لا يبتلع الكثير من الهواء وذلك عند الرضاعة من الزجاجة، ويجب التأكد بأن الحلمة ليست كبيرة جدًا أو صغيرة جدًا للطفل لدرجة أنه يبتلع معها الكثير من الهواء، ويجب إرضاع الطفل في مكان هادئ للتقليل من التجشؤ.

البصق من الفم والأنف أثناء التجشؤ أمر طبيعي، فإذا كان هناك تقيؤ مفرط فقد نحتاج إلى الاتصال بالطبيب.

شاهد أيضًا: أسباب العطس المستمر

ماذا نفعل إذا كان الطفل لا يتجشأ؟

يجب تجشؤ الأطفال على فترات منتظمة أثناء الرضاعة وبعدها. لابد من أن تحاولين تجربة طرق مختلفة لمساعدة طفلك على التجشؤ، ومع ذلك، لا بأس إذا كان الطفل لا يتجشأ طالما لم يكن هناك تقيؤ.

إذا حدث تقيؤ مرة واحدة أو مرتين، فلا داعي للقلق، حيث أنه أحيانًا يكون الطفل سعيدًا ومرتاحًا، ولذلك، لا بأس إذا كان لا يتجشأ. يجب عليك مراقبة سلوك طفلك بعد الوجبات.

متى نتوقف عن جعل الطفل يتجشأ؟

لا يوجد عمر محدد للتوقف عن جعل طفلك يتجشأ، ولكن عندما يكبر الطفل، ينضج الجهاز الهضمي ويصبح التجشؤ أقل ضرورة. عندما يتراوح عمر الطفل بين شهرين وثلاثة أشهر، فقد لا تكون هناك حاجة إلى التجشؤ المنتظم. بما أن الأطفال يتعلمون الجلوس بوضع مستقيم في ذلك الوقت، فسيكونون قادرين على التجشؤ بمفردهم.

شاهد أيضًا: علاج التجشؤ المستمر بالأعشاب

 إذا كان طفلك يميل إلى تكون الغازات ولكنه يرضع جيدًا، فلا داعي للقلق فإن الأطفال تميل عمومًا إلى التجشؤ لأن أجهزتهم الهضمية مازالت تتطور، فقط إذا لم يتم التجشؤ، سنحتاج إلى التأكد من أنهم يمكنهم ذلك ولا نتردد في استشارة الطبيب إذا شعرنا أن ذلك ضروري.

Responses