التمارين العنيفة على النساء واضرارها

التمارين العنيفة على النساء واضرارها

التمارين العنيفة على النساء واضرارها، الرياضة من الأنشطة الضرورية والمفضلة للكثير من الأشخاص في جميع أنحاء العالم وذلك لأنها تعمل على تخفيف التوتر والقلق وتساعد على العمل بكفاءة عالية ولكن هناك بعض التمارين العنيفة التي لا يجب ممارستها من قبل النساء.

التمارين العنيفة التي تسبب وجع الظهر والمفاصل عند النساء

هناك بعض التمارين العنيفة التي لا يجب ممارستها من قبل النساء لأنها تؤدي إلى بعض الأضرار مثل ضعف الفقرات كما أنها تسبب أيضاً بعض الآلام في منطقة الظهر لذلك يجب أخذ الحذر من هذه التمارين جيداً.

1- أي تمرين يسبب الم

  • الألم هي الطريقة الوحيدة التي يقول فيها الجسد للشخص توقف لأنه لم يعد تحمل المزيد والا يقصد هنا النوع الجيد والطبيعي من الألم عندما تكون العضلات تعمل بالشكل الطبيعي.
  • ولكن نعني هنا الآلام المزعجة والمزمنة أيضاً التي تكون ناتجة من تضرر أي منطقة من مناطق جسم المرأة.
  • لذلك من الضروري التركيز جيداً أثناء ممارسة التمارين من قبل السيدات كما يجب عند الإحساس بالتعب المزعج فيجب التوقف فوراً عن التمرين.

2- تمارين الأيروبيك الشديدة

  • بشكل عام جميع التمارين العالية في الشدة وتحتاج إلى قوة لا تصح ممارستها من قبل النساء وخصوصاً التمارين التي تكون على أسطح صلبة لأنها تسبب الآلام مزمنة للنساء.
  • التنس والجري والركض أيضاً بالإضافة إلى بعض الأنواع المختلفة من الرقص يجب تجنبها لأنها تسبب الآلام الظهر.
  • في حالة ممارسة هذه الألعاب وعدم القدرة على الاحتفاظ الطبيعي والصحيح بالنسبة للعمود الفقري فأن هذا سوف يصيب الظهر بالكثير من الآلام التي لم تستطيع المرأة تحملها.
  • فيجب عدم لعب هذه التمارين من قبل النساء إلا عند التدريب جيداً عليها ومن الضروري أيضاً توقف اللعب أثناء الشعور بالتعب.

3- تمارين السكوات أو القرفصاء والقفز

  • هذه التمرينات لا يجب ممارستها نهائياً من قبل النساء لأنها تزيد من الآلام الظهر جداً.
  • بالإضافة أن القرفصاء والقفز تسبب الكثير من الإجهادات التي تكون أسفل الظهر ويحدث كل هذا في نفس الوقت وذلك عند القيام بهذه التمارين بشكل وبأوضاع غير صحيحة.

حمل أوزان ثقيلة بعيداً عن الجسد

  • حمل الأوزان الثقيلة بالنسبة للنساء أمر سيء لا يصح ممارسته وذلك لأنه يضعف الفقرات لدى المرأة.
  • بالإضافة إلى أن حمل هذه الأوزان أمام الجسم أو على جانبي الجسم والانحناء بها فهذا يضغط على الظهر لذلك ينصح جميع المدربين بتجنب هذا النوع من التمارين من قبل النساء وذلك من أجل تجنب المضاعفات.

تمارين تحريك الجذع

  • هذه التمارين من أشهر التمارين التي تساعد على حرق الدهون الموجودة في البطن والخصرين ولكنها ليست جيدة بالنسبة للنساء.
  • وذلك لأنها تسبب بعض الآلام التي لا تتحملها المرأة وهذه الأوجاع تكون أسفل الظهر لذلك يجب الابتعاد عن هذه التمارين لأنها تضغط على العمود الفقري.

مخاطر الرياضة العنيفة على المرأة

  • أكد جميع الباحثين والرياضيون على أن الرياضة تعتمد بشكل كلي على استخدام القوة المفرطة وبناء العضلات المختلفة التي قد تؤثر على صحة السيدات والفتيات.
  • هذه التمارين والألعاب تؤثر على صحة المرأة بشكل عام كما أنها لم تحدث أي فائدة بالنسبة لجسد المرأة وأضرار هذه التمارين تكون أكثر من منافعها لذلك ينصح جميع الباحثون بالبعد عنها منذ البداية لأنها غير مناسبة لجسدك.

أبرز الأضرار التي تنتج عند ممارسة النساء للرياضة

  • التأثير السلبي على صحة العمود الفقري.
  • حدوث ثقل في عضلة الرقبة وذلك يؤدي إلى إرهاق الرقبة بشكل كبير.
  • زيادة الثقل الذي يحدث للعضلات وعلى الظهر أيضاً وهذا دائماً يصيب المرأة بأمراض العمود الفقري.
  • الرياضة العنيفة تسبب أيضاً اختلال كبير جداً في توازن هرمونات الجسم كما إنها تسبب اضطرابات بشكل كبير جداً في جسد النساء.
  • تسبب خلل في هرمون الحليب عند النساء كما أنها تتسبب في الكثير من الاضطرابات المختلفة وتسبب زيادة في حدة هرمون التستوستيرون في الجسم بكثافة عالية جداً.
  • تتسبب التمارين والرياضة العنيفة في حدوث خلل في تكوين وتقسيم الجسم نفسه كما أنها تتسبب في زيادة بعض الأجزاء عن الأجزاء الأخرى مما يتسبب ذلك في وقوع المرأة بشكل جسم غير أنثوي نهائياً.
  • من أسوء هذه الأضرار هي الأضرار التي تسببها التمارين الرياضية في الرحم كما أنها أحياناً تجعل الرحم ينتقل من مكانه إلى مكان آخر مما يؤدي ذلك حدوث اختلال في طبيعية الحمل والولادة أيضاً.
  • كما تتسبب الرياضة العنيفة في اختلال المبيض والكثير من الأمراض كما أنها تؤثر على الحوض تأثير سلبي جداً وتتسبب في حدوث خلل في العضلات مما يجعل المرأة تتألم جداً أثناء الولادة والحمل.

نصائح للنساء لأداء تمارين رياضية أفضل

  • يجب ممارسة التمارين الرياضية في درجات حرارة مناسبة ومن أنسب الأوقات هي ممارسة أثناء الصباح الباكر.
  • من الضروري شرب عدد مناسب من أكواب المياه وذلك حتى يساعد الجسم على تعويض كمية الماء المفقودة خلال ممارسة التمرين.
  • يجب تجنب ممارسة التمارين والرياضة بعد الأكل مباشرة أو حتى قبل النوم مباشرةً فالميعاد المفضل لممارسة هذه الرياضيات هو فترة ما بعد الاستيقاظ.
  • من الضروري أيضاً تناول المأكولات والأطعمة التي تناسب هذه التمارين التي تمارسها المرأة كما يجب الحرص على البعد نهائياً عن تناول أي منشطات رياضية.
  • من الضروري ممارسة الرياضة ثلاث مرات في الأسبوع كل مرة لا تتعدي ساعة من الزمن أو يمكن ممارسة الرياضة كل يوم لمدة نصف ساعة فقط كما يفضل المشي الخفيف والسباحة والجري الخفيف وركوب الخيل أيضاً.
  • من الضروري أيضاً أن تحرص المرأة على تناول كميات وفيرة وكافية من الفواكه الطازجة والخضروات والعصائر الطبيعية أيضاً ولكن بدون أي سكريات مع ضرورة شرب كميات كبيرة من الماء.

أخطاء شائعة عند ممارسة التمارين الرياضية وخصوصاً عن النساء

هناك الكثير من الأخطاء الواجب مراعاتها جيداً عند ممارسة الرياضة وخصوصاً للنساء لأن إهمال هذه النصائح قد يؤدي إلى الكثير من الأخطار والمشاكل في الجسد بأكمله ومن أهم هذه الأخطاء ما يلي:

تجاهل تمارين الإحماء

  • الكثير من النساء يمارسون التمارين الرياضية القاسية فور بدئهم مباشرةً وهذا الأمر يسبب الكثير من المشاكل مثل زيادة ضربات القلب بشكل كبير جداً كما أن هذا يجهد العضلات ويؤدي إلى تصلبها أيضاً.
  • كما أن هذا الخطأ يضعف قدرة عضلات الجسم على تحمل الضغوطات لذلك ينصح جميع الباحثون بممارسة التمارين الخفيفة وخاصتاً في البداية مثل الجري والمشي وغيرها من التمارين البسيطة والخفيفة.
  • ممارسة التمارين الخفيفة في البداية تزيد من مرونة العضلات كما أنها تمنحها القدرة على مقاومة كل الضغط الواقع عليها.

عدم تناول الغذاء المناسب

  • يعتقد الكثير من الأشخاص أن التقليل من تناول الطعام قد يساعد في زيادة فعالية التمارين الرياضية ولكن هذا الاعتقاد خاطئ تماماً لأن الجسم أثناء ممارسة التمارين يحرق الكثير من الطاقة المخزنة لديه.
  • فبالتالي يحتاج إلى الغذاء حتى يقوم بتعويض الطاقة المفقودة أثناء ممارسة التمارين فمن الضروري تناول كميات كافية من الطعام الذي يحتوي على البروتين اللازم لبناء العضلات وتقوية الجسم بشكل عام.

الاكتفاء بأنواع محددة من التمارين

  • في حالة الالتزام بنوع معين من التمارين الرياضية فإن الجسم يقوم ببناء نوع معين من العضلات لذلك فمن الضروري الحرص دائماً على التنويع بين التمارين وممارسة الكثير من الأنواع المختلفة.
  • من الضروري أيضاً عند اختيار التمارين اختيار تمارين مناسبة لجسم وقدرة الأنسان لأن زيادة عدد التمارين يترتب عليها زيادة معدل الحركة للشخص.

استعمال الهاتف أثناء الرياضة

  • الكثير من الأشخاص يفضلون استخدام الهواتف الخاصة بهم أثناء ممارسة الرياضة والتمارين ولكن هذا يؤدي إلى فقد الجسم القدرة اللازمة على تحمل الضغوط عند العودة لممارسة التمرين مرة أخرى.
  • من الضروري أيضاً عدم التحدث أثناء ممارسة التمارين سواء في الهاتف أو غيره لأن ذلك يقلل من عملية الأيض.
  • لذلك من الضروري إغلاق جميع الهواتف والبعد عنها تماماً أثناء ممارسة التمارين الرياضية الخاصة بك.

عدم أخذ قسط كاف من النوم

  • الكثير من الأشخاص يحبون السهر إلى ساعات متأخرة جداً من الليل ولكن هذا الأمر غير صحي لأنه يحرم الجسم من الهرمونات الضرورية التي تساعد على نمو جميع عضلات الجسم.
  • والنوم مبكراً يساعد أيضاً على حرق الدهون الزائدة في الجسم لذلك ينصح جميع أطباء التغذية والباحثون بأخذ قسط كاف من الراحة والنوم وذلك من أجل الحصول على أكبر نفع ممكن.

الرياضة مهمة جداً الأشخاص ولكن يجب معرفة التمارين التي تناسب كل شخص ويجب قراءة جميع النصائح والأخطاء التي تم ذكرها في هذا المقال حتى لا نكررها مرة أخرى.

Add Comment