الحمص والدايت للرجال

الحمص و الدايت للرجال

الحمص والدايت للرجال، الحمص هو حبوب مفيدة بصورة كبيرة في إنقاص الوزن، وتنتمي لصنف البقوليات، ويعتبر من أكثر الحبوب استخداماً بمعظم دول البحر المتوسط، ويمكن تناوله بعدة طرق، مثل: البليلة، أو صنع الحمص بالطحينية، أو المفتول، وغيرها من الأطباق المختلفة؛ بسبب توافره طوال العام.

الحمص وتعريفه

  • الحمص ينتمي إلى مجموعة البقوليات والتي تنتمي لفصيلة القرنيات، وتعتبر منطقة حوض البحر المتوسط هي المنشأ الأصلي لزراعة الحمص، حيث يزرع الحمص أثناء فصل الخريف، ويتم جمعه أثناء شهري تموز وآب.
  • وهذا قبل أن تتم عملية نضوجه بشكلٍ كلي، ويعد الحمص من أكثر أنواع البقوليات التي يتم استخدامها على مستوى العالم؛ وهذا لأنه يحتوي على فوائد غذائية كبيرة، وسعره منخفض، وهو من أكثر المواد الغذائية التي تحتوي على البروتينات، والفيتامينات، مثل: (فيتامين ب 1، ب 2، ب 3، ب 6)، والأحماض الأمينية، هذا بالإضافة إلى أحماض أوميجا3، كما أنه يحتوي على البوتاسيوم، والكالسيوم، والحديد، والزنك والفوسفور، والمغنيسيوم.

شاهد أيضًا: فوائد الحمص المسلوق لكمال الاجسام

الحمص وإنقاص الوزن

  • لدى الحمص الكثير من الخصائص التي تساعد في التحكم بالوزن، فهو منخفض السعرات الحرارية إلى حد ما، والبروتين والألياف في الحمص تقوم بالتشجيع على إدارة الوزن.
  • وقد كشفت الأبحاث أن الأفراد الذين يتناولون الحمص بشكل منتظم هم أقل عرضة لخطر السمنة بنسبة 53 ٪، ويكون لديهم مؤشر كتلة الجسم ومحيط الوزن أقل مقارنة بالذين لا يستهلكونها.

فوائد الحمص المسلوق للرجيم

للحمص فوائد صحية كثيرة، هذا بالإضافة إلى أنه يعتبر خيارًا ممتازاً عند اتباع نظام غذائي صحي لخسارة الوزن الزائد، فمن فوائد الحمص المسلوق للرجيم ما يلي:

يساعد في السيطرة على شهية الفرد

  •  الألياف والبروتين الموجودة في الحمص قد تساعد على إبقاء الشهية تحت السيطرة؛ إذ أنها تبطئ في عملية الهضم، مما يساعد في تعزيز شعور الشبع لدى الشخص، وإضافةً إلى هذا، قد يزيد البروتين من مستوى الهرمونات التي تقلل الشهية في الجسم، وبالتالي يتم تقليل استهلاك السعرات الحرارية بشكل تلقائي على مدار اليوم وفي الوجبات.

يساعد في إدارة الوزن

  •  وللحمص الكثير من الخصائص التي يمكنها المساعدة في التحكم في الوزن؛ إذ إنه يوفر من السعرات الحرارية عددًا قليلًا بالنسبة إلى كمية المواد الغذائية التي يحتويها بداخلة.
  •  فالأفراد الذين يتناولون العديد من الأطعمة ذات السعرات الحرارية المنخفضة هم الأكثر عرضة لإنقاص الوزن أو الحفاظ عليه من أولئك الذين يتناولون الأطعمة ذات السعرات الحرارية العالية بشكل كبير.
  •  هذا بالإضافة لاحتوائه على البروتين والألياف واللذان يشجعان على إدارة الوزن، نتيجة تأثيرهما على تقليل الشهية، وقدرتهما على المساعدة في تقليل استخدام السعرات الحرارية في الوجبات.
  • وفي سنة 2010، قد أجريت دراسة لاختبار ما إذا كان الحمص يساعد على إنقاص الوزن أم لا، وقد ظهرت النتائج أن تناول الحمص قلل من استهلاك الطعام في 42 مشاركاً أثناء الدراسة والتي استمرت مدتها 12 أسبوعًا، وبوقت لاحق، قد طلب من نفس الأشخاص اتباع نظامهم الغذائي المعتاد لعدة أسابيع، وأظهرت النتائج أن مستوى الإشباع بعد تناول الحمص كان أعلى وأكبر.
  • توجد دراسة أخرى لدعم ذلك الأمر، وتبعاً للدراسة التي تم نشرها بمجلة الشهية (ِAppetite)، فتناول الحمص قد ساعد في الانتظام على تسهيل إتباع خطة فقدان الوزن.
  • وتقول الدراسة إن المشاركين الذين تناولوا نصف كوب من الحمص الذي يحتوي على 6 غرامات من الألياف و7 غرامات من البروتين بشكل يومي، قد استهلكوا سعرات حرارية أقل، وهذا نتيجة انخفاض استهلاكهم للأطعمة الغنية بالدهون ومنخفضة الألياف، ولكن بمجرد أن توقفوا عن تناوله، بدأوا في تناول المزيد من الأطعمة الغير صحية.
  • وفي دراسة من نوع تحليل تلوي (Meta-Analysis) سنة 2016 والتي شملت 21 تجربة بحثية سابقة، أن الأشخاص الذين تناولوا وجبة واحدة من العدس أو الحمص الفول أو البازلاء المجففة بشكل يومي، فقدوا نحفوا باوند واحد بعد ستة أسابيع مقارنةً بالذين لم يستهلكوا تلك البقوليات.
  •  سواء كانوا يتبعون حمية أم لا، نتيجة احتواء البقوليات على العديد من الألياف، تبقينا البقوليات ممتلئين لفترة أكبر، ويمكنها أن تقلل من امتصاص الجسم للدهون أيضاً.

يحافظ على صحة الجهاز الهضمي

  •  إذ أن الحمص مليء بالألياف التي تعود على الجهاز الهضمي بفوائد كثيرة، وقد تساعد الألياف القابلة للذوبان الموجودة به في الزيادة من عدد البكتيريا الجيدة في الأمعاء، وأيضاً منع نمو البكتيريا الضارة، وذلك يمكن أن يؤدي إلى التقليل من خطر الإصابة ببعض أمراض الجهاز الهضمي، مثل: متلازمة القولون العصبي، وسرطان القولون.

شاهد أيضًا: أضرار الحمص على الكلى

فوائد الحمص لصحة الجسم

  • ينظم الحمص معدل السكر ونسبة الكولسترول في الدم؛ وهذا لاحتوائه على الألياف الغذائية، والسكريات المعقدة، فينصح به الأطباء الأشخاص المصابين بمرض السكري، أو أمراض ضغط الدم بتناوله، وكما أشارت نتائج الدراسة المرتبطة بالألياف الموجودة في الحمص، إلى أن تناوله قد يساعد على الوقاية من الإصابة بمرض السرطان.
  • يتخلص الحمص من مشاكل الشعر والبشرة، فهو غني بالبروتينات المطلوبة التي تقوي الشعر، وتزيد من نضارة البشرة، حيث إن الكثير من السيدات يقمن بتحضير الخلطات والوصفات الطبيعية للاستفادة من الحمص.

ومن أكثر الخلطات المستخدمة للحمص في هذا:

  • خلطة الحمص لزيادة طول وقوة الشعر: حيث يتم خلط مقدار من دقيق الحمص، مع القليل من اللبن الرائب، ويتم إضافة ملعقة كبيرة من زيت الزيتون، وملعقة من زيت اللوز، وعصير ليمونة، وتمزج المكونات جيداً، ويتم وضعها على الشعر مدة عشر دقائق، ثم يتم شطف الشعر بعدها بالماء البارد والصابون.
  • خلطة الحمص لشد البشرة وتقشيرها: يتم خلط القليل دقيق الحمص، مع ملعقة صغيرة من عصير الليمون، وملعقة صغيرة من ماء الورد، ونقوم بخلطها بشكل جيد لتتشكل عجينة لزجة، ثم يتم وضعها على الوجه لمدة عشر دقائق، ثم يشطف الوجه جيداً بالماء البارد.

طريقة تناول الحمص للتنحيف

يتم تناول الحمص من أجل خفض الوزن من خلال سلقه بالماء الساخن على النار، ثم يتم تصفيته، ووضع القليل من الكمون للوقاية من الانتفاخات، وعصير ليمونة واحدة، ويتم تناوله وهو ساخن أو بارد كما هو، أو يتم إضافته إلى السلطة وتناوله، أو صنع بعض أنواع الشوربات، واليخنة قليلة الدهون.

إرشادات عامّة

  • يمنع المصابين بالضعف في الجهاز الهضمي من تناوله.
  • ينصح بالابتعاد عن تناول الحمص عند الإصابة بالإسهال، وانتفاخ المعدة.
  • يمنع تناوله لمن يعانون من حساسية من مكوناته.
  • يفضل إضافة القليل من الكربونات أو الكمون؛ للتقليل من الانتفاخ الذي ينتج عن تناوله.
  • تنصح النساء الحوامل بتجنب تناول بعض أنواع الحمص؛ لأنه يمكن أن يؤدي إلى إسقاط الجنين عند الحامل التي يكون جسمها ضعيف.
  • يؤدي تناوله إلى الإصابة بمشاكل واضطرابات لدى الأشخاص الذين يملكون معدة ضعيفة، أو الأشخاص المصابين بالروماتيزم والتهاب المفاصل، أو مرض النقرس.

أنواع بذور الحمص لإنقاص الوزن

  • الحمص الحب: يستخدم في صنع الكثير من وصفات الطعام.
  • دقيق الحمص: يستخدم بشكل كبير في المطبخ الهندي، ونتيجة انخفاض السعرات الحرارية في مكوناته فإنه يعتبر مناسباً بشكل كبير لإنقاص الوزن.
  • الحمص المسلوق: وهو الأفضل لإنقاص الوزن.
  • الحمص الجاف أو (البليلة): من الممكن أكله نيئاً أو مطبوخاً، وهذا بالإضافة إلى استخدامه في العديد من وصفات الطعام.

اضرار الحمص

الإفراط في تناوله يمكن أن يسبب بعض الأضرار، مثل: مشاكل الجهاز الهضمي والإمساك، والانتفاخ، وأيضاً يسبب حكة واحمرار نتيجة الحساسية، وهذا بالإضافة إلى مشاكل بالكلى ولهذا ينبغي تناول كميات مناسبة منه.

شاهد أيضًا: دقيق الحمص واستخداماته

وفي هذا المقال نكون قد أوضحنا فوائد الحمص، وخصوصاً فوائده لاتباع حمية غذائية جيدة وإنقاص الوزن، على أمل أن يفيدكم.

Responses