الذرة الصفراء للتسمين

الذرة الصفراء للتسمين

الذرة الصفراء للتسمين، تنتمي الذرة إلى عائلة الخضروات النشوية وتتكون من عدة أنواع تتغير في اللون ودرجة النضج ودرجة الحلاوة، ومن الممكن أن تؤكل الذرة المعلبة أو المُفرزة، وهناك بعض أشكال الذرة مثل الذرة البيبي ذات الملمس الناعم والنكهة الحلوة التي يمكن أكلها بدون طهي، وهناك العديد من أشكال الذرة الصفراء، وتعتبر الذرة الصفراء من الذ التسالي خاصةً في فصل الصيف، وهناك العديد من الأفراد يتساءلون عما إذا كانت الذرة تستخدم في التسمين، وسنجيب على هذا السؤال من خلال موقعنا.

هل الذرة الصفراء تسمن

  •  تعتبر الذرة من الأطعمة الشهيرة في جميع أنحاء العالم وتعتبر الذرة مكونًا أساسيًا في تصنيع العديد من الوجبات المختلفة ومن الجدير بالذكر أن الإجابة على سؤال ما إذا كانت الذرة تُسمين أم لا، إن الكربوهيدرات هي النشاء وهو النوع الأساسي من الكربوهيدرات في الذرة لأنه يشكل من 28٪ إلى 80٪ ​​من الوزن الكامل للذرة، وبهذا المعدل يكون لكل مائة جرام من الذرة المسلوقة كمية تبلغ 21 جرامًا من الكربوهيدرات.

شاهد أيضًا: فوائد الذرة الصفراء للانسان

الألياف الغذائية

  • تحتوي الذرة على كميات جيدة كافية من الألياف والتي تختلف نسبتها من نوع إلى آخر وبشكل عام تشكل الألياف من 9٪ إلى 15٪ من الوزن الكامل للذرة وكل 112 جرام من الذرة تحتوي على ألياف للجسم على ما يقرب من 16 جرامًا من الألياف، ومن الجدير بالذكر أن معظم ألياف الذرة غير قابلة للذوبان، بما في ذلك السليلوز.

البروتينات الغذائية

  • تحتوي الذرة على كمية كبيرة من البروتين تتراوح ما بين 10٪ إلى 15 ٪ جرام ولكن يتم تصنيف الحد الأقصى من هذه البروتينات تحت فئة البروتينات السيئة نظرًا لفقدانها لمعظم الأحماض الأمينية الأساسية التي يحتاجها الجسم.

الدهون الغذائية

  • كمية الدهون في الذرة منخفضة بشكل كبير وتتراوح من 5٪ إلى 6٪ جرام، وينتج عن طحن الذرة مركب فريد غني بالدهون ويستخدم في تصنيع زيت الذرة.

الفيتامينات والمعادن

  • تعتبر الذرة مصدرًا غنيًا لبعض العناصر الغذائية مثل فيتامين E، والذي يجعل الذرة تلعب دورًا في خفض مستويات الكوليسترول داخل الجسم، كما تحتوي الذرة على بعض المعادن الهامة مثل الزنك والمغنيسيوم والفوسفور.

طرق طبخ الذرة

  • طريقة طهي الذرة بها الإجابة عن السؤال هل الذرة تسمين أم لا، وهناك العديد من الطرق البسيطة التي يمكن اتباعها لطهي الذرة سواء كانت في شكل حبوب أو في شكل قطعة ذرة كاملة.

سلق قطعة الذرة (كوز الذرة)

  • تتضمن هذه الطريقة غلي كمية مناسبة من الماء 500 مللي في وعاء مع إضافة القليل من الملح إليه وبعد ذلك إزالة القشور من قطعة ​​الذرة وغسلها جيدًا بالماء فقط للتخلص من أي أتربة أو جراثيم عالقة بها، وبعد ذلك يتم وضع كوز الذرة بالماء المغلي ووضعها على نار هادئة لمدة 20 دقيقة تقريبًا أو حتى تمام النضج.
  • وتكمل تسويتها حتى تكون طرية بعض الشيء وفي نفس الوقت مقرمشة، بعد ذلك يتم تصفية كوز الذرة من المياه ووضع التوابل المحببة وتلك الوصفة مناسبة للأشخاص الذين يريدون تناول النشويات بطريقة صحية.

الطهي باستخدام الميكروويف

  • ضع كوز الذرة في الميكروويف بدون نزع القشور عن كوز الذرة، حيث تساعد هذه القشور في تسوية الذرة سريعًا داخل الميكروويف، وقم بإعداد الذرة على أعلى درجة في الميكروويف لمدة خمس دقائق، بعد يتم إخراج أكواز الذرة والتأكد برودتها، ثم يتم قطع الأطراف بالسكين ويتم التخلص من القشور وتقديمها مع القليل من الملح والتوابل المحببة.

الذرة المشوية

  • يتم تسخين الشواية حتى تصل إلى درجة حرارة تتراوح بين المتوسطة والعالية، ثم تدهن كوز الذرة بالقليل من زيت الزيتون أو الزبدة ووضعها على الشواية الساخنة لمدة تتراوح بين 6-10 دقائق، مع الانتباه إلى التقليب المستمر.

فوائد الذرة للجسم

  • تعتبر الذرة من المأكولات الكاملة حيث أنها تمد الجسم بالعديد من الفيتامينات، بالإضافة إلى صحة العين، والذرة هي أحد الأكلات الغنية بمضادات الأكسدة بما في ذلك مركبات الكاروتينات، وهذه المركبات تلعب دورًا بارزًا في الحفاظ على صحة العين وتقليل انتشار بعضها أمراض العيون مثل إعتام الشبكية.
  • بالإضافة إلى أن الذرة الصفراء تقي من داء الرتوج وهو مرض يصيب القولون وتظهر علاماته على شكل تراكم الدهون والغازات في الجسم، والشعور بالانتفاخ، وتشنجات في البطن، ونزيف والتهاب في كثير من الأحيان، لذلك فإن الذرة تقلل من احتمالات الإصابة بداء الرتوج.
  • هناك الكثير من الأفراد يقولون إن الذرة الحلوة تحتوي على كمية كبيرة من السكريات، ولكن قطعة الذرة متوسطة الحجم تحتوي على حوالي 6 جرامات من السكر، والبعض يقول إن الذرة تسبب زيادة الوزن، وفي الواقع أن قطعة الذرة تعطي الجسم حوالي 100 سعر حراري (كالوري)، وهي نفس كمية الطاقة التي توفرها التفاحة، وتناول الذرة لا يؤدي إلى التسمين حسب دراسات جامعة أمريكية.
  • تستخدم الذرة لتحسين طعم الأرز أو تناوله مطبوخًا مع البصل والفلفل لجعله وجبة خفيفة ليلية، كما أنها لذيذة ويمكن تناولها مباشرة، وفي نفس الوقت لأنها غنية بالفيتامينات والمعادن والألياف، ولهذا السبب توفر العديد من أساليب اللياقة البدنية.

شاهد أيضًا: فوائد دقيق الذرة واستخداماته

فوائد الذرة للجسم

  • بالإضافة إلى مذاقها الحلو اللذيذ، فإن الذرة غنية بالألياف وقليلة الدهون وهي مصدر رائع للعناصر الغذائية الهامة التي تقدم عددًا من الفوائد الصحية، وهي تحمل الكثير من الماء وغنية بالألياف الغذائية، وتحتوي على نسبة معتدلة من السكر في الدم والذي يسمح للجسم بتكسيره نسبة السكر العالية في الدم مثل السكر المتواجد في الخبز الأبيض.
  • تحتوي الذرة على كمية من المعادن مثل المنجنيز، والتي توجد في الحبوب الكاملة والبقوليات والذرة والخضروات، بالإضافة إلى الفوسفور وهو موجود بكميات جيدة في الذرة، وهو معدن يؤدي وظيفة مهمة في زيادة أنسجة الجسم وسلامتها.
  • المغنيسيوم هو معدن غذائي مهم وقد يؤدي نقصه إلى زيادة فرص الإصابة بالعديد من الأمراض المزمنة مثل أمراض القلب التاجية، والزنك له العديد من الوظائف الأساسية داخل الجسم وأهمها الحفاظ على جهاز المناعة وتقويته.
  •  بسبب وجود حمض الفيتيك في الذرة يمكن أن يكون امتصاص الجسم له ضعيفًا بدرجة كبيرة، ويعتبر النحاس أحد مضادات الأكسدة كما أن نقصه له آثار سيئة على لياقة القلب، وتعتبر الذرة أيضًا مصدرًا رائعًا للفيتامينات مثل فيتامين (B1) وفيتامين (B5) وفيتامين C وحمض الفوليك.

جيدة للهضم

  • الذرة غنية بالألياف الغذائية التي تتكون من كل ألياف قابلة للذوبان وغير قابلة للذوبان. بينما تسمح الألياف القابلة للذوبان بتوفير امتصاص الكوليسترول، فإن الألياف غير القابلة للذوبان تمنع الإمساك ومشاكل الأمعاء عن طريق تقوية وتليين البراز الذي يمكن أن يسبب مشاكل داخل الأمعاء، مما يقلل من احتمالية الإصابة بمتلازمة القولون العصبي والإسهال.
  • ومن ثم فهو يساعد على التخلص من مشاكل الجهاز الهضمي التي تشمل الإمساك والبواسير وكذلك القولون ومعظم السرطانات، على الرغم من أن الذرة تحتوي على كلا النوعين من الألياف إلا أنها تحتوي على نسبة أعلى من الألياف غير القابلة للذوبان.

شاهد أيضًا: طريقة سلق الذرة الطازجة بسرعة

تمنع فقر الدم

فقر الدم هو نقص فيتامين ب 12 وحمض الفوليك، وتحتوي أيضًا الذرة على كمية هائلة من الحديد، وهو أحد المعادن المهمة التي تشكل خلايا دم حمراء جديدة، يمكن أن يؤدي نقصه أيضًا إلى فقر الدم.

Add Comment