الشيخوخة المبكرة عند الاطفال

الشيخوخة المبكرة عند الاطفال

مرض الشيخوخة المبكرة من الأمراض النادرة التي تُصيب الأطفال، وهو المعروف طبيًا باسم متلازمة هاتشينسون جيلفورد، وفي هذا الموضوع سوف نتعرف على أعراض الشيخوخة المبكرة عند الأطفال واسبابه وكيفية علاجه.

الشيخوخة المبكرة عند الأطفال

الشيخوخة المبكرة هو المرض النادر الذي يُصيب الأطفال بسبب الاضطراب الوراثي، حيث يُصيب من بين أربعة مليون طفل طفلًا واحدًا، كما يطرق الباب على الإناث والذكور على حد سواء، حيث أنه يقوم بتسريع تقدم سن الجسم الخاص بالطفل المُصاب.

وبعض الحالات المُصابة تولد وهي متمتعة بالصحة الجيدة ثم تبدأ الأعراض الخاصة بالمرض في الظهور خلال أول عام لهم، وهي ملاحظة عدم زيادة الوزن على أجسامهم وقلة نموهم بشكل طبيعي، وفي الغالب نجد أن الحالات المُصابة لا يتجاوز أعمارهم عن 13 عام، ويعد هذا المرض الذي يُصيب الأطفال من الأمراض الغير وراثية فالخلل فيه يكون بالجين المُصنّع للبروتين بروجيرين المتراكم بداخل الخلايا مما يؤدي إلى زيادة عمرها بالشكل السريع.

شاهد أيضًا: أفضل 5 فيتامينات لمكافحة الشيخوخة

أعراض الشيخوخة المبكرة عن الأطفال

إن قلة النمو للأطفال المصابين بهذا المرض يسهل ملاحظته خلال العام الأول من العمر، وبالرغم من ذلك يستمر ذكاء هؤلاء الأطفال وتطور حركتهم في النمو بشكل طبيعي، حيث أن تطور مرض الشيخوخة المبكرة عند الأطفال يكون بشكل تدريجي ويصاحبه سمات ظاهرة في الشكل وبعض المشكلات الصحية التي تظهر عليهم، وفيما يلي أعراض مرض الشيخوخة المبكرة:

سمات شكلية

وهي السمات الخارجية التي تُميز الطفل المُصاب بهذا المرض والتي تتمثل في النقاط التالية:

  • نمو الطفل بشكل بطيء لينخفض طوله ووزنه عن المعدل الطبيعي.
  • وجه الطفل يتسم بالضيق، وفكه السفلي يتسم بالصغر، وشفتيه رفيعتين، وأنفه معقوفة مثل المنقار.
  • رأس الطفل كبيرة وليست متناسقة مع وجهه الضيق.
  • عيون الطفل تتسم ببروزها مع انعدام غلق جفون العين بالشكل الكامل.
  • شعر الطفل يتساقط في جسمه بالكامل بما فيه حواجبه ورموشه.
  • تتسم طبقات جلده برقتها المغطاة بالنمش والتجاعيد.
  • ظهور أوردة جسم الطفل بشكل واضح ومرئي.
  • تتسم نبرة صوت الطفل بأنها عالية.

مشاكل صحية

تتعدد أعراض مرض الشيخوخة المبكرة عند الأطفال الصحية وهي كالتالي:

  • اصابة الطفل المُصاب بهذا المرض بالأمراض القلبية والأوعية الدموية.
  • يتسم جلد الطفل بأنه صلب ومشدود ويشبه الحالة المرضية المعروفة بتصلب الجلد.
  • تنمو أسنان الطفل المُصاب بهذا المرض بالشكل الغير طبيعي وقد يتأخر النمو.
  • خسارة دهون الجسم الموجودة أسفل جلد الطفل، بالإضافة إلى فقدان عضلاته مع الفقد الجزئي لحاسة السمع.
  • اصابة الطفل بالتشوهات في هيكله العظمي، مع التصلب بمفاصله وخلع المفصل الموجود بالورك.
  • مقاومة انسولين البنكرياس.

متى تستشير الطبيب

في الغالب في يكتشف الوالدين اصابة الطفل بمرض الشيخوخة المبكرة خلال مرحلة الرضاعة أو بعدها، واحيانًا اثناء اجراء الفحوصات الطبية المنتظمة، وعندما تظهر بعض علامات مرض الشيخوخة المبكرة والمميزة لها، وفي حالة ملاحظة التغييرات على الطفل والتي تدل على الاصابة بهذا المرض مع ظهور اعراضه، فيجب التوجه فورًا للطبيب المعالج.

أسباب الإصابة بمرض الشيخوخة المبكرة

قد يكون سبب الإصابة بهذا المرض هو احدى الطفرات الجينية المسئولة عن اصابة الطفل بمرض الشيخوخة المبكرة والذي يطلق عليه أسم لمين أ “LMN A”، والذي يتم تصنيعه بالبروتين كي يثبت النواة بالخلية معًا، وعندما يكون الجين به عيوب يتم تصنيع الشكل الغير طبيعي من البروتين لمين أ والمعروف باسم بروجيرن مما يتسبب في عدم استقرار الخلايا الذي يُصاب بسببه الطفل بمرض الشيخوخة المبكرة.

علاج مرض الشيخوخة المبكرة عند الأطفال

كما تحدثنا عن اسباب اصابة الاطفال بمرض الشيخوخة المبكرة فإنه ناتج عن الخلل الجيني المُصنع للبروتين البروجرين كي يحل محل بروتين لمين أ الضروري لتثبيت نواة الخلايا مما يحدث اضطراب باستقرارها، فقد تم عمل اختبارات مخبرية على علاجات عديدة لمرض شيخوخة الأطفال وهي كالتالي:

  • راباميسين

وهو المضاد الحيوي الذي أثبت فاعليته بالاختبارات المخبرية، والذي يقوم بتنظيم المسارات الخاصة بالشيخوخة الخلوية، بالإضافة إلى القيام بإعاقة وتأخير تطورها.

  • أسبرين

يتم تناول الجرعة المخففة من الأسبرين بهدف الوقاية من الأمراض القلبية وتصلب شرايين القلب والاوعية الدموية والدماغية.

  • العلاج الطبيعي والوظيفي

يتم استخدام علاج الماء لتحسين الحركة الخاصة بالمفاصل، والتخفيف من الاعراض الناتجة عن التهابات المفاصل والمحافظة على الانشطة البدنية.

  • علاج سوء التغذية

في حالة اصابة الطفل الرضيع بمرض الشيخوخة المبكرة وكان يعاني من سوء تغذية فيتم الاستعانة بأنبوبة التغذية، وفي حالة الأطفال الكبيرة يتم الاستعانة بالمكملات الغذائية.

  • هرمون النمو

يتم الاستعانة بهرمون النمو بهدف تقليل التحلل والهدم للخلايا، وزيادة وزن ونمو الطفل.

  • سلفوفروفان

وهو المضاد للأكسدة الذي تم اثبات فاعليته في زيادة الأنشطة البروتينية وبلعمة بروتين بروجرين ذاتيًا للتخلص منه ومنعه من التراكم بداخل خلايا الجسم وإعادتها لطبيعتها.

شاهد أيضًا: أعراض الشيخوخة المبكرة عند الأطفال

عوامل خطر الإصابة بالشيخوخة المبكرة

تتعدد العوامل الخاصة بخطر الإصابة بالشيخوخة المبكرة عند الاطفال كنمط حياة الطفل والمشاكل الخاصة بالبيئة، والتي تعمل على زيادة خطر اصابة الطفل بالشيخوخة أو ولادة أطفال مصابين به، وهو الأمر النادر حدوثه على الاطلاق، وفي حالة ولادة الطفل المصاب بالشيخوخة فإن احتمال ولادة طفل أخر مُصاب بهذا المرض يبلغ نحو 2 إلى 3 %.

مضاعفات الاصابة بمرض الشيخوخة المبكرة

عند اصابة الطفل بمرض الشيخوخة المبكرة المعروفة باسم الشُياخ يكون من أول الأعراض هو التيبس الشديد بالشرايين والمعروف طبيًا بتصلب الشرايين، وهو مرض تتسم فيه الجدران الخاصة بالشرايين بالصلابة والسماكة، وهي يجب أن يجب أن تتسم بالعكس حيث أنها هي الأوعية الدموية الضرورية لتوصيل العناصر الغذائية والأكسجين للقلب وإلى باقي الاعضاء في الجسم، مما يؤدي إلى تدفق الدم بالشكل المحدود.

قد تحدث الوفاة للأطفال المصابين بمرض الشيخوخة المبكرة نتيجة لمضاعفات مرض تصلب الشرايين بما في ذلك كلًا من:

  • مشاكل الأوعية الدموية التي تقوم بتغذية القلب ” مشاكل بالقلب وبالأوعية الدموية”، مما تتسبب في حدوث نوبات قلبية والإصابة بفشل القلب الاحتقاني.
  • المشاكل بالأوعية الدموية الضرورية لتغذية المخ ” مشاكل دماغية وعائية” والتي قد تتسبب في حدو سكتة دماغية.
  • وبشكل عام لا يُصاب الطفل بالمشاكل الصحية الاخرى المرتبطة عادةً بمرض الشيخوخة المبكرة مثل الالتهابات المفصلية، والإعتام بعدسة العينين، وزيادة خطر إصابة الطفل بمرض السرطان كجزء من اصابته بمرض شيخوخة الاطفال المبكرة.

متلازمات أخرى مشابهة

هناك بعض المتلازمات الاخرى الشبيهة لمرض الشيخوخة المبكرة والمنتشرة لدى أسر وعائلات عديدة، وهي التي ينتج عنها الإصابة بالشيخوخة السريعة وقصر الأعمار الافتراضية، وفيما يلي أسماء بعض المتلازمات الشهيرة وتعريفها:

  • متلازمة ويدان روتنستراوش

وهي المتلازمة المعروفة باسم بروجيرويد والشبيهة بالشيخوخة المبكرة للأطفال حديثي الولادة، والتي تُهاجم الجنين في رحم الأم، مع ظهور بعض العلامات والأعراض الظاهرة عند ولادته.

  • متلازمة فيرنر

وهي المتلازمة المعروفة طبيًا باسم بروجيرويد ” الشبيهة بالشيخوخة” والتي تُصيب كبار السن في عمر المراهقة أو بمرحلة بلوغ الطفل المبكرة، والتي ينتج عنها الإصابة بالشيخوخة المبكرة والحالات النموذجية لمرض الشيخوخة كإعتام عدسة العينين، والإصابة بمرض سكر الدم.

شاهد أيضًا: ما هي فيتامينات مكافحة الشيخوخة المبكرة؟

وفي نهاية الموضوع وبعد أن تعرفنا على مرض الشيخوخة المبكرة عند الأطفال، وتعرفنا على أعراض المرض واسبابه، وطرق علاجه، وتعرفنا على بعض المتلازمات الاخرى الشبيهة لها، عليكم فقط مشاركة هذا الموضوع في جميع وسائل التواصل الاجتماعي.

Responses