العلاج الكيماوي واضراره

العلاج الكيماوي واضراره

يعتبر مرض السرطان من الأمراض التي يمكن أن يصاب بها الفرد في أي مرحلة من مراحل حياته المختلفة، والتي يعتبر علاجها من الأمور التي تستهلك الكثير من الوقت والجهد، كما أنها من الممكن أن تتسبب في وفاة الكثير من الأشخاص سنوياً، ومع التقدم التكنولوجي والطبي الذي حدث في السنوات السابقة والتي ساعدت بشكل كبير في زيادة نسب الشفاء من مرض السرطان بكل أنواعه، ومن أهم العلاجات التي يتم استخدامها في الوقت الحالي هي العلاج الكيماوي والذي يعتبر من العلاجات التي يتم استخدامها في معظم أنواع السرطان، ولكن على الرغم من ذلك فإن هذا العلاج له العديد من الآثار الجانبية التي تؤثر على الجسم بطريقة سلبية، وفي هذا المقال نتناول العلاج الكيماوي وأضراه بشيء من التفصيل

العلاج الكيماوي واستخداماته

يعتبر العلاج الكيماوي من أهم العلاجات التي يتم استخدامها من أجل علاج مرض السرطان، فعلى الرغم من أنه يعتبر من أكثر أنواع العلاجات العنيفة والتي لها الكثير من الآثار الجانبية على المرض وتؤثر سلباً على الخلايا السليمة، إلا أنه على الرغم من ذلك فإنه يعتبر من أكثر أنواع العلاجات الفعالة التي تساعد بشكل كبير في العلاج، وللعلاج الكيماوي العديد من الاستخدامات المختلفة، والتي يعتبر التعرف عليها من أهم الأمور التي يجب أن توضع في الاعتبار، وفيما يلي أهم الاستخدامات الخاصة بالعلاج الكيماوي في محاربة مرض السرطان:

  • من الممكن استخدام العلاج الكيماوي بمفرده، بحيث أنه يعمل على تدمير الخلايا السرطانية وقتلها ومن ثم فإنه يعتبر من أهم أنواع العلاج الفعالة في محاربة السرطان وتقليص الأورام السرطانية ومن ثم الحد من انتشار المرض.
  • من الممكن استخدام العلاج الكيماوي كعلاج مكمل للعلاج الجراحي، حيث أنه يتم استخدامه قبل العلاج الجراحي من أجل تقليص الورم، وكذلك يتم استخدامه بعد العلاج الجراحي من أجل التأكد من عدم بقاء أي خلايا سرطانية في الجسم.
  • من الممكن استخدام العلاج الكيماوي مع العلاج الإشعاعي.
  • من الممكن استخدام العلاج الكيمياوي من أجل تقليل الأعراض المختلفة التي تظهر على المرضى المصابون بالسرطان في المراحل الأخيرة، حيث أن هذا الأمر يعتبر أحد أهم الأمور التي تساعد المريض بشكل كبير.
  • من الممكن استخدام العلاج الكيماوي من أجل إطالة عمر المريض المصاب بالسرطان، حيث أنه يعد من أهم الطرق التي تساعد في هذا الأمر بشكل كبير.

شاهد أيضًا: نصائح ما بعد جرعة العلاج الكيماوي الأولى

الآثار الجانبية للعلاج الكيماوي

يعتبر العلاج الكيماوي كما ذكرنا من قبل من أكثر أنواع العلاجات الفعالة التي تساعد بشكل كبير في علاج مرض السرطان، ولكن على الرغم من ذلك فإنه يعتبر من العلاجات التي لها العديد من الآثار الجانبية على الجسم، حيث أنه من الممكن أن تؤثر على الخلايا السليمة الموجودة بالجسم، كما أن له العديد من الآثار الجانبية الأخرى، ويعتبر التعرف على الآثار الجانبية الخاصة بالعلاج الكيماوي من أهم الأمور التي يجب أن توضع في الاعتبار، وفيما يلي أهم الآثار الجانبية الخاصة بالعلاج الكيماوي:

  • الشعور بالألم، حيث أن هذا الأمر يعتبر أحد أهم الآثار الجانبية الخاصة بالعلاج الكيماوي، حيث يشعر المريض بالألم بشكل مستمر، وغالباً ما يكون الألم على شكل وهن وإرهاق في الجسم بأكمله، كما أن الألم في هذه الحالات من الممكن أن يكون سببه تلف الخلايا الموجودة بالجسم نتيجة استخدام العلاج، كما أنه من الممكن في هذه الحالات استخدام أنواع معينة من المسكنات والتي تساعد بشكل كبير في تسكبن الألم ومن أهم أنواع هذه المسكنات هي الاسترويدات والأفيونات، حيث أن هذه الأنواع من المسكنات تعتبر من أهم الأنواع التي يتم استخدامها مع العلاج الكيماوي.
  • الإصابة بالاكتئاب، حيث أن هذا الأمر يعتبر أحد الآثار الجانبية للعلاج الكيماوي، إلا أن هناك العديد من الأمور التي تساعد على الحد من هذا الاكتئاب ومنها الإيمان والعزيمة والإصرار.
  • تساقط الشعر، حيث يعتبر هذا الأمر من أكثر الأمور المشهورة المصاحبة للعلاج الكيماوي، حيث أن العلاج الكيماوي لا يؤثر على الخلايا السرطانية فقط، بل إنه يؤثر على الخلايا السليمة التي تكون سرعة انقسامها عالية، مثل الشعر والأظافر، ومن ثم يؤثر عليها، لذا فإن العلاج الكيماوي يؤثر على الشعر بطريقة سلبية ويتسبب في تساقطه.
  • الإصابة بفقر الدم، حيث أنه يؤثر على عدد كرات الدم الحمراء وعلى معدل إنتاجها من نخاع العظام، ويعتبر هذا الأمر من أكثر الآثار الجانبية الخاصة بالعلاج الكيمياوي.
  • الإصابة بالإسهال أو الإمساك، حيث أن هذه الأمور تعتبر من أهم الآثار الجانبية الخاصة بالعلاج الكيماوي، كما أنه من الممكن الاستعانة ببعض الأدوية المضادة للإمساك أو الإسهال، هذا بالإضافة إلى اتباع الأنظمة الغذائية الصحية والتي تساعد بشكل كبير في الحد من هذه المشكلة.
  • الشعور بالتعب والإرهاق بشكل مستمر، حيث أن هذا الأمر يعتبر أحد أهم الأمور التي تكون مصابة للعلاج الكيماوي، ويعتبر من أهم علامات استخدامه.
  • الإصابة بالعقم، حيث أن هذا الأمر يعتبر من الآثار الجانبية للعلاج الكيماوي، خاصة عند استخدام الأدوية المألكلة، حيث أنها تزيد من نسب الإصابة بالعقم.
  • الإصابة بالفشل العضلي، حيث أن هذا الأمر يعتبر من أهم الآثار الجانبية للعلاج الكيماوي والتي تظهر على المرضى الذين يستخدمون هذا النوع من العلاج.

شاهد أيضًا: هل العلاج الكيماوي مؤلم ؟

أنواع العلاج الكيماوي

إن هناك العديد من أنواع العلاج الكيماوي والتي يتم الاعتماد عليها من أجل محاربة مرض السرطان، ويعتبر التعرف على انواع العلاج الكيماوي من أهم الأمور التي يجب أن توضع في الاعتبار، وفيما يلي أهم أنواع العلاج الكيماوي:

  • الأدوية المألكلة، حيث أن هذه الأنواع من الأدوية تعتبر من أهم الأنواع التي يتم الاعتماد عليها في محاربة مرض السرطان، حيث أنها تعمل على تدمير الحمض النووي الخاص بالخلايا السرطانية مما يعمل على تدميرها، ومن ثم منع نمو وانتشار الخلايا السرطانية، لذا فإن هذا النوع من العلاج يعتبر من أهم الأنواع المستخدمة في علاج السرطان.
  • غاز الخردل ومشتقاته، والذي يستخدم في غالبية أنواع الأورام، وهي المادة التي تم من خلالها معرفة العلاج الكيماوي، حيث أنه تم دراسة تأثيرها على الأورام، ومن ثم بدأ استخدام العلاج الكيماوي في محاربة مرض السرطان.
  • الأكيل سلفونات، حيث أن هذا النوع من العلاج الكيماوي يستخدم لعلاج سرطان الدم بصفة خاصة، ويعتبر من أهم أنواع العلاج الكيماوي المستخدمة في العلاج.
  • الأملاح المعدنية، والتي لها أهمية كبيرة في علاج مرض السرطان، لذا فإنه يتم الاعتماد عليها في العلاج خاصة سرطان المبيض والخصية والمثانة، حيث أنها تعتبر من أكثر العلاجات الفعالة في تلك الحالات.
  • القلويات النباتية، والتي تعد من أهم أنواع العلاج الكيماوي التي يتم استخدامها في علاج مرض السرطان، والتي لها العديد من الأنواع التي تستخدم في العلاج.

شاهد أيضًا: اسماء العلاج الكيماوي وانواعه

وفي نهاية المقال نكون قد تعرفنا على العلاج الكيماوي واستخداماته وأنواعه المختلفة وآثاره الجانبية وأضراره بشيء من التفصيل، يمكنك مشاركة هذا المقال على مواقع التواصل الاجتماعي، كما يمكنك الاطلاع على المزيد من المقالات الأخرى التي تشمل العديد من الموضوعات المختلفة التي تختص بأمراض السرطان أو بمجال الصحة في موقعنا معلومة ثقافية

Responses