اين يقع القولون في الجسم

اين يقع القولون في الجسم، يعتبر القولون مكون أساسي من مكونات الجهاز الهضمي في جسم الإنسان، ولذلك لا يمكن التخلي عنه، حيث انه المسئول عن هضم الأطعمة وتخليص الجسم من كم السموم الداخل إليها، ولذلك قد يصاب القولون بعدة اضطرابات يشعر بناء عليها المريض بأعراض الآلام شديدة، ولذلك يقوم الكثير من الناس بطرح ذلك السؤال على كبار المتخصصين وهو من أسهل الأسئلة التي يتم طرحها بغرض معرفة أماكن المسئولة بسهولة

نظرة عامه حول الجهاز الهضمي

الجهاز الهضمي من اسمه هو الجهاز المستخدم في هضم ما نتناوله من أطعمه خلال عمليات كثيرة مرتبطة بداية من عملية المضغ من خلال الأسنان والضروس انتهاء بإخراجه عن طريق فتحة الشرج في نهاية الجهاز الهضمي مروا بعمليات البلع وعمليات الهضم والخلط في المعدة والأمعاء الدقيقة وتخزين الفضلات في الأمعاء الغليظة ويتكون الجهاز الهضمي من عدة أعضاء وغدد ملحقه به بالترتيب كالتالي:

  • التجويف الفمي الذي يحتوي على الأسنان والضروس لتقطيع الطعام بالإضافة إلى اللسان لتقليب الطعام والمساهمة في عملية البلع.
  • البلعوم وهو الأنبوبة العصبية الواقعة في نهاية تجويف الفم وتنقل الطعام الموضوع من الفم إلى المريء.
  • المريء أنبوبه عضلية أيضًا مجوفة تعمل على إيصال الأكل من البلعوم للمعدة.
  • المعدة أو المايسترو للجهاز الهضمي بعصاراتها المعدية يتم بها مراحل كبيرة من هضم الطعام.
  • الأمعاء الدقيقة بأجزائها الثلاثة ويتم تكملة عمليات الهضم بها، وعادة تكون تلك الأمعاء بداية لخروج الفضلات من فتحة الشرج من الجسم.
  • الأمعاء الغليظة أو ما يسمى بالقولون (سنتحدث عنها في العنوان التالي).
  • الغدد الملحقة بالجهاز الهضمي والمتمثلة في البنكرياس والكبد والغدد اللعابية.

شاهد أيضًا: ما هو مرض القولون

أين يوجد القولون

يوجد القولون داخل التجويف الباطني لجسم الإنسان ويبدأ منذ نهاية الأمعاء الدقيقة لينتهي بفتحة الشرج ونجده يتكون من:

  1. الأعور.
  2. القولون الصاعد.
  3. القولون المستعرض.
  4. القولون الهابط.
  5. المستقيم.
  6. فتحة الشرج.

ونجد أن الأعضاء المحيطة بالقولون داخل التجويف الباطني هي البنكرياس والكبد وجميع أجزاء الجهاز الهضمي المختلفة من أمعاء دقيقه ومعدن، بالإضافة إلى الزائدة الدودية والتي تفتح من أحد أجزاء القولون.

تعرف على أهمية القولون

  • نعلم أن الطعام الذي يصل إلى الأمعاء الغليظة يكون بالفعل قد اكتمل هضمه ولكن الطعام المهضوم قد يحتوي على بعض المواد الجيدة التي يجب أن يحتفظ بها جسم الإنسان وإلا يفقدها خلال عملية الإخراج لأن إخراجها قد يسبب لك بعض الأمراض لذلك فإن الخلايا المبطنة لجدار الأمعاء العائلة أو القولون من النوع الامتصاصي حيث يعيد امتصاص المواد الضرورية التي يحتاج إليها جسم الإنسان لتعود ثانية إلى داخل الدورة الدموية ومن هذه المواد معادن هامه كالحديد مثلًا.
  • تحتوي التحويلات الداخلية للقولون على البكتريا النافعة فيما يعرف ببكتيريا فلورا، وهذا النوع من البكتريا منتشر في جميع أجزاء الجهاز الهضمي وهدفه الأساسي هو القضاء على البكتريا الضارة فهو جندي دفاع عن القولون، وأنت لا يغفل عنك أيضًا أن الطعام المهضوم قد يحتوي بنسبه كبيرة على البكتريا الضارة ولذلك فإن وجود مثل هذه البكتريا يحمينا من أخطار البكتريا الضارة.
  • تصنيع بعض أنواع من الفيتامينات التي يحتاج إليها الجسم لأداء وظائف معينه به، ويتمثل دور القولون في إنتاج مثل هذه الفيتامينات بسبب احتوائه على البكتريا النافعة المذكورة سابقًا.
  • يتم من خلالها خروج بعض المواد الضارة بالجسم وكذلك نتائج استخدام الأدوية المختلفة التي تخرج عن طريق الجهاز الهضمي.
  • القولون هو المحطة الأخيرة الطعام المهضوم، وتعتبر مخزن الفضلات التي يريد الجسم أن يتخلص منها بصورة شبه صلبه حتى يسهل خروجها عند الحاجة من خلال الجزء الأخير من القولون المتمثل في المستقيم وفتحة الشرج.

شاهد أيضًا: هل مرض القولون يسبب حالة نفسية

أمراض القولون وأسبابها

تكثر أمراض القولون التي تتمثل في التهابات القولون سواء كانت التهابات حادة أو التهابات مزمنة، بالإضافة إلى قرح القولون والقولون العصبي والقولون المتشنج وأيضًا قرح القولون الحادة والمزمنة، بالإضافة إلى بعض الأورام التي قد تصيب خلايا القولون منها ما هو سرطاني ومنها ما هو حميد ولكن ما هي الأسباب المسببة لأمراض القولون؟

  • قد تكون أسباب جينية ولنفترض أقرب مثال نجد أن القولون العصبي مرض منتشر في بعض العائلات، فنجد مثلًا إذا كان الأب حاملًا للمرض فانه من المتوقع أن يظهر هذا المرض على أبنائه ومن بعدها أحفاده.
  • قد تكون أسباب متعلقة بالبيئة والتأثر بها فنجد مثلًا في حالات التوتر أو الخوف تحدث تشنجات القولون، ويصاحبها الإسهال أو الإمساك وهذا شائع الحدوث بين الطلاب خلال فترات الامتحان.
  • قد تكون أسباب لها علاقة لجهازك المناعي أو ما نسميه أمراض المناعة الذاتية، وهو مهاجمة جهازنا المناعي لبعض من خلاياه مسببًا الأمراض.
  • قد تكون ناتجة عن التغذية غير السليمة وشرب السجائر والكحوليات والقهوة والشاي أو أكل اللبان فكلها أمور تسبب لك أمراض القولون.
  • عدم القيام بشرب كميات كافية من الماء يعمل على تراكم السموم في كافة الجسم، ولذلك ينصح تعليم الأطفال منذ صغرهم القيام بتلك العادة للحفاظ على صحتهم.

كثيرًا ما نسمع كلمة القولون ونسمع عن أمراض القولون خاصة القولون العصبي فهو الأشهر من بينهم، القولون بكل بساطه هو أحد أجزاء الجهاز الهضمي لجسم الإنسان، وأما عن مكان تواجده على وجه التحديد أو فوائده وكيفية حمايته فهو ما قمنا بتوضيحه من خلال اليوم.

Add Comment