بحث عن الاسكندر الاكبر كامل

 بحث عن الاسكندر الاكبر كامل

بحث عن الاسكندر الاكبر كامل، الإسكندر الأكبر واحد من الأسماء التي لها شهرة واسعة في التاريخ، تقدم العديد من الإنجازات من خلال توليه للعرش، وكان يعرف عنه تفوقه عسكريًا، وسوف نقدم في مقالنا كيفية عمل بحث عن الاسكندر الأكبر.

مقدمة بحث عن الاسكندر الأكبر كامل

الإسكندر الأكبر المقدوني هو واحد من الأمراء الذي تحدث عنهم التاريخ قديماً، له سجل تاريخي عريق ومنتصر في العديد من المعارك الهامة، وذلك بالرغم من صغر سنه الصغير، وسوف نقدم من خلال البحث عن جميع المعلومات الهامة التي وردت عن الإسكندر الأكبر.

اقرأ أيضًا: بحث عن معركة حطين بالمقدمة والخاتمة

بحث عن الملك احمس في مصر القديمة

من هو الإسكندر الأكبر؟

  • الإسكندر الأكبر المقدوني هو واحد من الشخصيات التاريخية المميزة الذي يعرف بذكائه الشديد وشجاعته وتصديه للظلم والقهر.
  • عرف عن الإسكندر الأكبر بشهامته الشديدة، وشجاعته لم يسجل التاريخ ملك المثلة.
  • استطاع بمنتهى السهولة القضاء على الطغيان والفتن الكبيرة التي كانت سبباً في انهيار مصر.
  • إسكندر الأكبر واحد من أكبر العظماء والقادة العسكريين، والجدير بالذكر أنه استطاع أنه يرفع مكانة مصر بين جميع الدول العالم.
  • بالرغم من سنه الصغير، تولى حاكم على مصر وهو في عمر الثلاثة والثلاثين، عام في عام 356 قبل الميلاد.
  • حكم مصر واليونان والأراضي التركية والأراضي الإيرانية والباكستانية استطاع أن يحكمهم جميعاً بمنتهى القوة.
  • وكان يهابه الأعداء ويخافون من مواجهته ودائمًا كانوا يتقربوا منه ليصبحوا أصدقاء له.
  • ولد الإسكندر الأكبر في مدينة اليونان، ووالده هو فيليب الثاني الذي كان يعرف عنه القوة والشجاعة، والانتصار في العديد من الحروب التي خاضها.
  • كبر الإسكندر الأكبر في بيته، وتعلم القراءة والكتابة والشعر والتاريخ وفنون القتال بكافة أشكالها وأنواعها.
  • عرف عن الإسكندر الأكبر منذ صغره حكمته البالغة، فقد كان طفل يتميز بالذكاء والحنكة، وأسلوبه المميز.
  • بعد وفاة والده فيليب الثاني عام 336 قبل الميلاد، تولى الإسكندر الأكبر الحكم، واستطاع أن يسيطر على مجموعه من بلدان العالم.
  • استطاع أن ينشر حضارته الخاصة وهي الحضارة اليونانية في كل البلاد التي قام بها توليها، وذلك يرجع إلى تعلقوا الشديد بالحضارة اليونانية وحبه لها.
  • قام الإسكندر الأكبر بإنشاء جيش قوي، وقام بتزويده بكافة المعدات والأدوات الحربية، وأصبح من أكبر وأعظم الجيوش التي عرفها التاريخ.
  • تعلم الإسكندر الأكبر على يد الفيلسوف أرسطو، وتقرب منه بشكل كبير.
  • حتى قام الفيلسوف أرسطو بأخذ الإسكندر ابن معنوي، وعلمه المعارف البشرية والعديد من المجالات المختلفة.
  • كما علمه أيضًا مبادئ الطب، وأديان مختلفة والمنطق.
  • قام الإسكندر الأكبر بعمل حملة موسعة عام 1334 على بلاد الفرس.
  • واستطاع الانتصار عليهم، وقام بطردهم خارج حدود أسيا واستولى على ممتلكاتهم الخاصة.
  • واستطاع بمنتهى القوة الفوز على جيوش الفرس وذلك خلال معركتين أسوس، معركة كوكميلا.
  • ذهب الإسكندر إلى الهند وقام بغزوه، وكان ذلك في عام 326 قبل الميلاد.
  • ولكن الجدير بالذكر أن من خلال تلك الغزو قام بجيشه التمرد على الإسكندر الأكبر العودة إلى بلده قبل خوض تلك الحرب.
  • استطاع الإسكندر الأكبر أن يستولي على جميع المدن المتواجدة في الشام على أراضيها وضمها إلى ملكيته الخاصة.

نشأة وتعليم الإسكندر الأكبر

  • ولد الإسكندر الأكبر في اليونان في مدينة مقدونيا، وكان ذلك في شهر يوليو سنة 356 قبل الميلاد.
  • أبوه هو الملك فيليب الثاني ووالدته هي الملكة أولمبيا.
  • منذ الصغر وهو يهتم بالتعليم بشكل كبير وأيضًا تعلم الفنون القتالية، فكان يتمتع بشخصية عسكرية مميزة تعلم الرماية والسباحة وركوب الخيل.

إنجازات الإسكندر الأكبر

قدم الإسكندر الأكبر العديد من الإنجازات التي شهد عليها التاريخ ومن بينها ما يلي:

  • استطاع الإسكندر المقدوني عقب توليه الحكم بمحاربة بيزنطة، وهي مجموعة من القبائل التي كانت سبب في حدوث الفوضى في البلاد.
  • واستطاع الانتصار عليهم وحكمهم بكل قوة وحزم.
  • استطاع الإسكندر المقدوني خلال الحروب، التي قادها أن يحقق انتصارات كبيرة وذلك عن طريق اتباع الخداع الاستراتيجي.
  • فتح العديد من البلدان العربية ونشر فيها الثقافة اليونانية، لشدة حبه لها.

إنجازات الإسكندر الأكبر الثقافية

قدم الإسكندر الأكبر المقدوني العديد من الإنجازات الثقافية ومن بينها:

  • قام بتقديم كافة المعلومات الهامة التي تخص الثقافة الشرقية والثقافة الإغريقية والثقافة اليونانية وقام بمزجهم بشكل مميز.
  • قام بتشييد حوالي سبعين مدينة وأطلق عليها أسمه في جميع البلدان التي قام بفتحها.
  • ومن أشهر تلك المدن هي الإسكندرية التي توجد في جمهورية مصر العربية.
  • كتب المقدوني العديد من القصص المميزة والروايات الأدبية والشعر.
  • شيد بعض المباني وجمع فيها الشعب وعلمهم القراءة والكتابة والفنون القتالية.
  • قام بإنشاء حضارة جديدة تعرف باسم الحضارة الهلينية، وهي عبارة عن خلط بين مجموعة من التقاليد الخاصة بالثقافة الإغريقية والثقافة الشرقية والثقافة اليونانية.

شاهد أيضًا: بحث عن الملك زوسر بالمراجع

بحث عن معركة حطين بالمقدمة والخاتمة

علاقة الإسكندر الأكبر في مصر

  • ذهب الإسكندر الأكبر المقدوني إلى جمهورية مصر العربية عام 332 قبل الميلاد ورحب به المصريين ترحيب الشديد، وقدم له الشعب فروض الطاعة والولاء.
  • قام الإسكندر بالتعاطف مع الشعب المصري وقدم لهم العديد من الحضارات والثقافات المختلفة.
  • وساعد في انتشار القراءة والتعلم وعلم في كبير من الشعب الفنون العسكرية وضمهم إلى الجيش المصري.
  • قام بالذهاب إلى مدينة الإسكندرية، قام بتشييدها وأطلق عليها (اسم الإسكندر) التي تعرف في وقتنا الحالي بالإسكندرية.
  • كانت الإسكندرية عبارة عن جزيرة صغيرة الحجم توجد قرب شاطئ يعرف باسم فاروس.
  • قام بإنشاء شوارع منتظمة بها وبناء منازل وحددها بسور كبير.
  • ذهب مجموعة من الشعب واستوطنوا بها وهو قام بتقديم لهم كافة المساعدات، حتى تنشأ بها الحياة وعلمهم العديد من الثقافات المختلفة.

أسماء الإسكندر الأكبر

  • هو الإسكندر الأكبر الثالث المقدوني ابن سليب الأعور.
  • أطلق عليه الإسكندر المقدوني لأنه ولد في مدينة مقدونيا في اليونان.
  • وعرف باسم الإسكندر الأكبر نسبة إلى البلاد الكثيرة والكبيرة التي قام بالاستيلاء علي.
  • وسماه شعب مصر (رع) وهو الملك القوي.

الفتوحات التي خاضها الإسكندر الأكبر

خاض الإسكندر الأكبر مجموعة كبيرة من المعارك والفتوحات ومن بينها:

  • فتح الشام واليمن.
  • معركة أسوس.
  • معركة الهاسب.
  • فتح سوريا.
  • فتح غزة.
  • معركة المعابر الفارسية.
  • معركة غوغميلا.
  • حصار الصخرة الصغيرة.
  • فتح الهند.

 وفاة الإسكندر الأكبر

توفي الإسكندر الأكبر في مدينة بابل في العراق عندما وصل إلى عمر ثلاثة وثلاثين عام، توفي عام ثلاثمائة وثلاثة وعشرين قبل الميلاد في شهر حزيران.

قال المؤرخون أن سبب وفاة الإسكندر الأكبر هي إصابته بمرض الحمى الفجائية، حاول الأطباء بجميع الطرق شفاؤه، من ذلك المرض، لكن سرعان ما انتشرت الحمى بجسده وعجز الأطباء عن شفائه.

وبذلك يكون قد انتهى عصر الإسكندر الأكبر، وكان من أحد الملوك الذي شهد لهم التاريخ بالنبل والشجاعة والقوة، ودفن الإسكندر الأكبر في مقبرة خاصة به في الإسكندرية.

حقائق عن الإسكندر الأكبر

  • تعلم الإسكندر الأكبر جميع أقسام الطب، وساعد بشكل كبير الجيش والشعب.
  • تزوج الإسكندر الأكبر من أميرة في غالية مقدونية الأصل، وأكرمه الله بولد سماه الإسكندر الرابع، وقام بتعليمه الفنون والقواعد القتالية.

أبحاث أخرى:

خاتمة بحث عن الاسكندر الأكبر كامل

في نهاية المقال عن بحث عن الاسكندر الاكبر كامل، قدمنا لك عزيزي القارئ بحث مميز عن أهم إنجازات الإسكندر الأكبر، أرجو أن أكون قد قدمت لكم جميع المعلومات الهامة، شكرا لكم على متابعة المقال وأرجو أن نكون عند حسن ظنكم.

Add Comment