بحث عن الدولة الأموية كامل

بحث عن الدولة الأموية كامل

بحث عن الدولة الأموية كامل، تعاقبت على حكم الأمة الإسلامية عبر التاريخ عدة دول، ومن بينها الدولة الأموية التي ذاع صيتها في الآفاق، ويعتبر عصر الدولة الأموية من العصور التي عاشت فيها الدولة الإسلامية قمة ازدهارها، فقد كان عصراً ذهبياً استمرت فيه مسيرة الفتوحات الإسلامية التي بدأت في زمن الخلفاء الراشدين، وتعززت فيه هيبة الإسلام وقوته وازدهرت الكثير من جوانب الحياة.

مقدمة بحث عن الدولة الأموية كامل

تعتبر الدولة الأموية إحدى دول الحكم الإسلامي، وتأتي في ترتيبها من حيث الحكم الدولة الثانية، وذلك بعد دولة الخلافة الإسلامية الراشدية الأولى، وتأسست الدولة الأموية على يد الخليفة الأموي معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنه، وبدأ تاريخ حكمها من عام 661 إلى عام 750 ميلادياً، وبالتاريخ الهجري من عام 41 إلى عام 132 هجرياً، وكانت مدينة دمشق عاصمتها من عام 661 إلى عام 744 ميلادياً، وأصبحت مدينة حيران عاصمتها من عام744 إلى 750 ميلادياً، وبلغت مساحة أراضيها 13.400.000 كيلو متر مربع، وضمت إدارياً 46 دولة، وكان نظام  الحكم فيها خلافة وراثية وعملتها الرسمية الدينار والدرهم الأموي.

شاهد أيضًا: معلومات وحقائق عن مؤسس الدولة الأموية

أسباب قيام الدولة الأموية

قامت الدولة الأموية في عام 41 هجرياً بعد تنازل الخليفة الحسن بن علي عن الخلاف إلى الخليفة معاوية بن أبي سفيان، فقيام الدول الأموية كان قمعاً لأصحاب الفتنة ومن أجل حقن دماء المسلمين وتوحيد كلمتهم بعد ما وقعت العديد من المعارك والأحداث، ومن الأسباب الأخرى لقيام الدولة الأموية:

  • ظهور الفتن والخلافات التي اشتعلت أيام حكم الخليفة عثمان بن عفان التي تسببت في مقتله في عام 35 هجرياً، وبعدها مجيء حكم الخليفة علي بن أبي طالب الذي لم يستطيع السيطرة على الفتن والنزاعات.
  • تفاقم المشكلات في جسم الدولة الراشدية وضعفها، حيث حدثت فيها الكثير من الخلافات والانقسامات بين المسلمين.
  • ظهور الخوارج ونشر الفساد في البلاد.

إنجازات العهد الأموي

  • شمل هذا العهد من حكم الدولة الإسلامية على العديد من الصراعات والفتن بين صفوف المسلمين، ثم تليها بعد ذلك مرحلة من القوة والعدالة المطلقة في توزيع الثروات بين بلاد المسلمين.
  • شهد العصر الأموي العديد من الفتوحات الإسلامية للبلاد البعيدة عن جزيرة العرب، ومن أهم هذه الفتوحات بلاد السند وجزيرة رودس، كما امتددت هذه الفتوحات إلى حدود الصين وبلاد الأندلس، كما شهد العهد الأموي على محاولة لفتح القسطنطينية لكن هذه المحاولة باءت بالفشل.
  • اتخذت الخلافة الأموية مدينة دمشق عاصمة لها وهذا ساعد على ازدهارها على نحو غير مسبوق من خلال الاهتمام بإنشاء دور العلم وتخريج العلماء.
  • كان الهدف من تأسيس الدولة الأموية توحيد راية الإسلام ونبذ أسباب الفرقة والاختلاف بين المسلمين.
  • حظيت بعض الفنون في هذا العهد الإسلامي بمزيد من الاهتمام مما أدي إلى ازدهارها ومن أهم هذه الفنون فن العمارة وتمثل في تشييد مدين القيروان العظيمة، بالإضافة إلى بناء العديد من المساجد في الدولة الأموية ومن أهمها الجامع الأموي في دمشق.

خلفاء العهد الأموي

  1. معاوية بن أبي سفيان

معاوية بن أبي سفيان هو أول خليفة أموي وأمه هي هند بن عتبة رضي الله عنها، وهو من كتاب الوحي المحافظين على سنة النبي عليه السلام والعالمين بكتاب الله تعالى، وولد معاوية بن أبي سفيان في مكة المكرمة، واسلم في عمر 23 عاماً وكان ذلك وقت فتح مكة، ويعرف عن معاوية بن أبي سفيان أنه كان حليماً عطوفاً، بالإضافة إلى أنه كان عالماً قوياً ذا دهاء وعارفاً بأمور السياسة، واستلم معاوية بن أبي سفيان الخلافة في عام 41 هجرياً وتوفي في عام 60 هجرياً، وفتحت العديد من البلاد في عهده مثل : جزيرة رودس وبلاد السند، وفي عام 48 هجرياً أرسل معاوية جيشاً لفتح القسطنطينية إلا أن الجيش لم يفلح في فتحها.

  1. يزيد بن معاوية بن أبي سفيان

كان معاوية بن أبي سفيان أميراً على الشام ورزق بمولود وهو يزيد بن معاوية بن أبي سفيان، واهتم معاوية بابنه يزيد اهتماماً شديداً وعلمه الأخلاق الحميدة والعدل والإنصاف وعندما تولى معاوية خلافة المسلمين أرسل ابنه يزيد لغزو القسطنطينية، وفي أثناء خلافته شارك الصحابة معه في غزواته وعملوا تحت رايته.

  1. معاوية بن يزيد بن أبي سفيان

بعد وفاة يزيد بن معاوية أصبح ابنه معاوية خليفة الدولة الأموية، وقد اختُلِف في مدة حكمه فبعض المؤرخين قال إنها أربعون يوماً، ومنهم من قال إنها عشرون يوماً وقال آخرون من شهران إلى أربعة أشهر، لم يخرج معاوية بن يزيد في خلال فترة خلافته للناس بسبب مرضه، وبعد تنازله عن الخلافة نشبت صراعات بين الأمويين وابن الزبير من أجل الخلافة إلا أنها في نهاية الأمر كانت في صالح الأمويين وحينها أصبح مروان بن الحكم خليفة للمسلمين.

شاهد أيضًا: بحث عن الدولة العباسية وخلفائها

  1. مروان بن الحكم

هو مروان بن الحكم بن أبي العاصي القرشي الأموي، استلم خلافه الدولة الأموية بعد معاوية بن يزيد عام 64 هجرياً وفي عام 65 هجرياً دخل مصر واستردها من عبد الرحمن بن جحد التابع لابن الزبير وأعادها تحت ولاية الأمويين، وجعل ابنه عبد العزيز والياً عليها وقد توفي في دمشق عام 65 هجرياً، بعد ما كان بلغ من العمر 63 عاماً.

  1. عبد الملك بن مروان

تسلم عبد الملك بن مروان الخلافة الإسلامية في عام 65 هجرياً، وكانت الدولة في هذا الوقت تحت ظروف سيئة من انقسامات وفتن، وكان عبد الملك بن مروان لا يملك سوي بلاد الشام وأراد أن يتجه نحو العراق والحجاز لتوحيد البلاد الإسلامية وكان لعبد الملك بن مروان الأسبقية في إصدار عملة إسلامية موحدة ذات وزن ثابت، وهذه الخطوة جعلت الاقتصاد الإسلامي متحرراً من العملات الأجنبية، وتوفي في عام 86 هجرياً واستلم الحكم من بعده ابنه الوليد بن عبد الملك.

  1. الوليد بن عبد الملك

بعد وفاة عبد الملك بن مروان استلم ابنه الوليد الخلافة عام 86 هجرياً، وعرف عن الوليد أنه كان صالحاً محباً للقرآن واهتم بتوسعة مسجد الرسول، كما جعل مسجد دمشق من أجمل المساجد ويعد عهده عهد ازدهار للدولة الأموية، فقد وصلت حدود الدولة الإسلامية في عهده حتى الأندلس والصين وتوفي عام 96 هجرياً واستلم الخلافة بعده أخوه سليمان.

  1. سليمان بن عبد الملك

ولد سليمان بن عبد الملك في المدينة المنورة وتربى وعاش في الشام وقد استلم الخلافة في عام 96 هجرياً ويعرف عن سليمان الورع والتقوى وقد كان مرابطاً في مرج دابق، قد توفي في عام 99 هجرياً فاستلم الخلافة من بعده ابن عمه عمر.

  1. عمر بن عبد العزيز

بعد وفاة الخليفة سليمان بن عبد الملك استلم عمر بن عبد العزيز خلافة الدولة الأموية، وكان له منهجه الخاص في السياسة فقد علم الناس سنه نبيهم وقد كان مهتماً بالعمل بما يقوله كتاب الله وسنة رسوله، ورفع عمر بن عبد العزيز في فترة ولايته الظلم عن الناس لذلك عرفت فتر حكمه بأنها فترة عادله.

  1. يزيد الثاني بن عبد الملك

بعد وفاة عمر بن عبد العزيز تولى يزيد الثاني الخلافة، وعرف أنه كان محبوباً ومتواضعاً ولم يكن يزيد الثاني ناجحاً في خلافته مثل عبد الملك بن مروان، ولم يكن سياسياً مثل معاوية فكانت خلافته عادية جداً مقارنة بخلافة عمر بن عبد العزيز.

  1. هشام بن عبد الملك

تولى هشام خلافة المسلمين في عام 105 هجرياً بعد يزيد الثاني وقد اهتم بتربية أبناؤه تربية جيدة وكان هشام محباً للخيول فأنشاء لها حلبة للسباق، كما كان محباً للأدب ومن الكتب التي أمر بترجمتها كتاب تاريخ فارس.

  1. يزيد الثالث بن الوليد

عرف عن يزيد الثالث تقواه وتشبهه في طريقة حكمه بمنهج بن عبد العزيز، إلا أنه توفي بعد توليه الخلافة بستة أشهر في عام 126 هجرياً.

  1. إبراهيم بن الوليد

بعد وفاة يزيد بن الوليد استلم أخوه إبراهيم بن الوليد الخلافة، وكانت فترة خلافته قصيرة جداً قاربت من الأربع أشهر فقط ثم تسلم من بعده الخليفة مروان بن محمد.

  1. مروان بن محمد

عرف مروان بشجاعته وصلابته وحبه للسفر، وقد وصفه الباحثون وصفاً دقيقاً فتحدثوا عن لحيته البيضاء وهامته الضخمة، وقتل مروان بن محمد في عام 132 هجرياً وكان يبلغ من العمر في ذلك الوقت 52 عاماً.

أسباب سقوط الدولة الأموية

  • ظهور الدولة العباسية.
  • معارضة بعض الفرق الإسلامية للدولة الأموية ومنها فرقة الخوارج.
  • ظهور العصبية القبلية.
  • ابتعاد الدولة عن التشريع الإسلامي في تنفيذ الحكم.
  • بروز نظام ولاية العهد الذي يعتمد على تعيين اثنين من ولاة العهد مما أدى إلى خلق الصراعات وعداوة القبائل العربية ضد بعضها.

شاهد أيضًا: أين تقع بلاد الأندلس وما هي حدودها ؟

خاتمة بحث الدولة الأموية كامل

وفي نهاية رحلتنا مع بحث عن الدولة الأموية كامل، كنا قد قدمنا لكم بحث كامل عن الدولة الأموية، وأسباب قيامها، ونظام الحكم فيها، وفترة بقائها في الخلافة وانجازات بعض خلفاء العصر الأموي الذي كان عصراً ذهبياً حدثت فيه الكثير من الفتوحات وازدهرت فيه جميع جوانب الحياة، إلا أن ظهرت الصراعات والعداوة بين القبائل مما أدى إلى قيام الدولة العباسية.

Add Comment