تحويل السيارات للغاز الطبيعي

تحويل السيارات للغاز الطبيعي، يشغل الحكومات في الوقت الحالي استخدام الغاز الطبيعي بدلًا من الغازولين كمحرك للسيارات، خاصةً في الدول التي تعاني من التكدس السكاني، وزيادة أعداد العربات ووسائل المواصلات.

أسباب استبدال الغاز الطبيعي بالبنزين

  • تدرس كثير من الدول خطة تحويل السيارات للغاز الطبيعي، فهو بإمكانه العمل بنفس فعالية الغازولين في حركة السيارات، ولكن بكمية عوادم أقل، وبالتالي هو أقل تلويثًا للبيئة من الغازولين والسولار.
  • هو أيضًا أقل تكلفة من الغازولين، فتكلفته تقريبًا تقدر بنحو نصف تكلفة الوقود العادي، حيث أن سعر المتر المكعب من الغاز الطبيعي يبلغ 3 جنيهات ونصف جنيه مصري، في حين يصل لتر البنزين (80) إلى 6 جنيهات وربع، والبنزين (92) يبلغ سعره للتر الواحد 7 جنيهات ونصف.
  • يستغرق تحويل السيارة إلى محرك الغاز الطبيعي من حوالي 3 ساعات، ويمكن تحويل مختلف المركبات إلى العمل بالغاز الطبيعي، ويزيد من جودة وقوة المحرك.

شاهد أيضًا: ما هي خصائص الغاز الطبيعي؟

آلية عمل الغاز الطبيعي داخل محركات السيارات

  • السيارات التي تعمل بالغاز الطبيعي المضغوط تدار بنفس طريقة السيارات التي تعمل بالبنزين عن طريق محركات الاحتراق الداخلية، يُخزَّن الغاز الطبيعي المضغوط داخل أسطوانات أو في خزان البنزين الموجود في مؤخرة السيارة.
  • يقوم نظام الغاز المضغوط بنقل الغاز من الخزان خلال خطوط الوقود حيث تعمل منظمات الضغط على تقليل ضغط الغاز إلى حد مناسب مع نظام المحرك.
  • أخيرا ينتقل الغاز بعد الضبط إلى غرفة الحرق، حيث يتم مزجه مع الهواء، ثم يتم حرقه.
  • واستخدامه لا يضر بالمحركات، ذلك لأن المحركات الحديثة مصنعة بحيث تعمل بالوقود الخالي من الرصاص، فهي تملك قدرة على مقاومة التآكل أكثر من المحركات القديمة الطراز.

استخدام الغاز الطبيعي كوقود حول العالم

  • كانت مصر إحدى الدول التي بدأت باستخدام الغاز الطبيعي كوقود، قد بلغ عدد محطات الغاز الطبيعي على مستوى مصر إلى نحو 207 محطة، وتعمل وزارة البترول على زيادة عدد المحطات.
  • وقد ارتفع معدل الطلبات العالمية للمركبات التي تعمل بالغاز الطبيعي إلى 28.2 ألف مركبة خلال 2019، ويتوقع الخبراء أن يزيد بمقدار 3.5% في الفترة من عامنا هذا وحتى 2027.
  • على الرغم من أن صناعة الطاقة والسيارات قد تعطلت في كثير من الدول، بعد كارثة فايروس كورونا، كالصين على سبيل المثال، حيث انخفضت نسبة الطلب على الغاز الطبيعي خلال العام الحالي بحوالي عشرة مليارات متر مكعب.
  • والجدير بالذكر بدأ استعمال الغاز الطبيعي كوقود للسيارات منذ فترة زمنية بعيدة تقرب بنحو 200 سنة.
  • وقد تم تحديد عدد السيارات التي تستخدم الغاز الطبيعي إلى 28 مليون سيارة، وما يزيد عن 32000 محطة وقود غاز طبيعي.

أضرار تحويل السيارات للغاز الطبيعي

  • يقول بعض الخبراء أن تحويل السيارات للغاز الطبيعي يؤدي إلى انخفاض قدرة المحرك للسحب؛ بسبب مستوى الكربون المنخفض الذي يقوم بتليين أجزاء المحرك، إلى جانب ثقل وزن أسطوانة الغاز التي قد تبلغ مائة كجم.
  • ولكن كل تلك المشاكل يمكن تجنبها عن طريق عدم تحويل السيارة لنظام الغاز الطبيعي إلا بعد أن تسير حوالي 5 آلاف كيلو متر على الأقل، واستعمال البنزين أو السولار قبل البدء في استخدام الغاز عند تشغيل المحرك.
  • لتفادي أضرار الحمل الثقيل للأسطوانة يمكن تقليل وزن المحمولات على متن السيارة، أو يمكنك شراء بعض أنواع الأسطوانات الأخف وزنًا.

ما السيارات التي يصعب تحويلها للعمل بالغاز الطبيعي؟

  • لقد أكد الكثير من خبراء صيانة السيارات أنه يوجد عدد من السيارات إذا كانت سيارات خاصة أو سيارة أجرة، لا يمكن أن يم تحويلها للعمل بالغاز الطبيعي، وقالوا إن هذا يعتمد على قوة محرك السيارة نفسها.
  • وذلك لأن قوة محرك السيارة إذا كان أقل من 1.2 لتر، يكون من الصعب أن يتم تحويل هذه السيارة للعمل بالغاز، وذلك لأنه سوف يقوم بتقليل كفاءة السيارة بما قد يصل إلى نسبة 10% من كفاءتها الحالية.
  • كما أن خبراء صيانة السيارات أكدوا أن الوزن الخاص بأسطوانة الغاز والذي يصل بالتقريب إلى 100 كيلو جرام، يعد من الأحمال الزائدة على العديد من محركات هذه السيارات ونظام العليق الخاص بها.
  • كذلك أكدوا على أن السيارات التي يوجد بها شاحن تربو يزيد من قوة وسرعة المحرك، فسوف تسبب خطورة كبيرة على السيارة مع استخدام أسطوانات الغاز، بسبب زيادة الحرارة التي تنتج عن التربوي.
  • أيضًا كما تعد السيارات ذات سعة لترات أقل صعب تحويلها للعمل بالغاز، فكذلك السيارات التي عمل بقوة 2500 سي سي، وذلك لحاجتها لأسطوانات غاز أكبر من الطبيعية في الحجم، وذلك لزيادة الاستهلاك الخاص بها.
  • كما أنه من الضروري أن يحرص أي شخص يطمح إلى تحويل سيارته للعمل بالغاز، إلى أن يكون محرك سيارته لا يقل في كفاءته عن 70% بأي شكل من الأشكال، وألا تكون المسافة التي قامت السيارة بقطعها أقل من 5 آلاف كيلو متر.

شاهد أيضًا: تركيب الغاز الطبيعي للمنازل

مبادرة إحلال المركبات المتقدمة

  • لكد أكدت الدولة في الوقت الحالي على أن لم يعد هناك أي تراخيص جديدة للسيارات التي تعمل بالبنزين، وأنه من الضروري أن تكون السيارة مجهزة وعمل بالغاز الطبيعي، وهذا سعيًا من الدولة للحفاظ على البيئة بشكل كبير.
  • ولقد أمر الرئيس عبد الفتاح السيسي ووزير المالية بالسهيل والسرعة في كل الإجراءات التي تخص تحويل السيارات المستعملة، وذلك حتى يصبح من الممكن أن تعمل بالغاز الطبيعي بشكل كبير.
  • وتعتبر مبادرة إحلال المركبات المتقدمة من أفضل الطرق التي سعت إليها الدولة، لتحقيق الرقي بأسلوب حياة كل المواطنين المصريين، كما أنها دعم من الجميع لصناعة البلاد بصورة كبيرة.

كيف تدعم مبادرة إحلال المركبات المتقدمة الصناعة المصرية؟

  • لقد أكدت الحكومة المصرية على أن مبادرة إحلال المركبات المتقدمة، من أفضل الطرق التي تساعد البلاد في مجهوداتها، وذلك لأن استخدام الغاز كبديل للبنزين بشكل رسمي يعد توفير كبير للبلاد بشكل اقتصادي.
  • كما أنها تدعم الحفاظ على البيئة بشكل كبير وذلك لأن الغاز الطبيعي يصدر عنه نسبة تلوث أقل بكثير من البنزين، وتعد المبادرة داعمة للصناعة المصرية بسبب أن الغاز الطبيعي من أهم وأفضل الصناعات المصرية.

الهدف من مبادرة إحلال المركبات المتقدمة

  • يعتبر من أهم أهداف مبادرة إحلال المركبات المتقدمة وصول الأفراد في المجتمع المصري إلى الرقي الذي يستحقه، كما أنه توفر الكثير من طرق السلامة والأمان والراحة لكل المواطنين.
  • كما أنها تشجع تشغيل عدد كبير من مصانع تصنيع السيارات، كما أنه تساعد في تقليل نسبة كبيرة من التلوث، والذي يصدر عن السيارات التي تعمل بالبنزين، كما أن كل هذه الأمور تساعد في تقليل الضغط على موازنة الدولة العامة.

شاهد أيضًا: أهمية الغاز الطبيعي الاقتصادية

ونرى مما سبق أن الغاز الطبيعي هو مستقبل الوقود في العالم وتعمل شركات الوقود وصناعة السيارات حول العالم بتطوير استخدامه وتحويل السيارات للغاز الطبيعي، لولا وجود مشكلة وحيدة وهو أنه من الموارد الغير متجددة في الطبيعة.

Responses