تطورات الطفل في الشهر الخامس والسادس

تطورات الطفل في الشهر الخامس والسادس

ينمو الأطفال في المراحل العمرية الأولى بشكل سريع وملحوظ لذلك تبحث الكثير من الأمهات عن الطرق السليمة التي تتبعها لمتابعة نمو طفلها ومحاولة تنمية مهارات الإدراك لدى الأطفال وتنمية سلوكيات تواصلهم الاجتماعي مع الأخرين، لذلك سوف نهتم بمعرفة مراحل نمو الطفل في الشهر الخامس والشهر السادس من العمر وسوف نعرض كافة التفاصيل التي تساعد الأمهات على ملاحظة نمو أطفالهم بالطرق السليمة في هذه المرحلة العمرية.

 نمو الطفل في الشهر الخامس

في الشهر الخامس من العمر تظهر بعد التغيرات الملحوظة بشكل واضح في سلوكيات وحركات الأطفال، فمن الطبيعي تقريبًا مضاعفة وزن الطفل في هذه المرحلة العمرية نسبة إلى وزنه عند الولادة، فأغلبية الدراسات أشارت أن وزن الطفل يزيد في هذه المرحلة بمعدل 5 إلى 6 كيلو ونلاحظ زيادة في طول القامة بمعدل يتراوح من 1 إلى 2 سم.

ومعظم الأطفال يبدأون في الكلام ومحاولة التواصل بالآخرين عن طريق الكلام المتقطع في هذه المرحلة، ويحاول الطفل جاهدًا في هذه المرحلة من الحبو نحو الأشياء القريبة منه ومحاولة الاستناد عليها ورفعها أو تحريكها، ولكن أفادت الدراسات أن عند بلوغ الطفل الشهر الخامس من عمره تبدأ عملية النمو في البطء على عكس الأشهر الأربعة الأولى.

شاهد أيضًا: نوم الطفل في الشهر الثاني على بطنه

نمو الطفل في الشهر السادس

تمثل الشهور الأولى للطفل حتى الشهر السادس من العمر أهم مراحل النمو وتكوين العضلات والخلايا العصبية وتقوية الإدراك والحركة لدى الأطفال، حيث نلاحظ في الشهر السادس من العمر تطور ملحوظ في سلوكيات الطفل، وفي الشهر السادس من العمر من الطبيعي بناًء على الدراسات التي أجريت على الأطفال أن يتم التئام عضلات الدماغ بالنسبة للأطفال فيتم التئام عضلات الدماغ في الجانب الأيمن مع عضلات الدماغ في الجانب الأيسر مما يؤدي إلى اكتمال جسم الطفل وتنسيقة بشكل أفضل ويكون قد مر بمرحلة الخطر.

وفي هذه المرحلة العمرية يستطيع الطفل الإشارة والكلام لذلك يسهل على الأمهات من فهم ما يريده طفلهم والاستجابة لمتطلبات الأطفال وتحقيق رغباتهم سواء كان يريدون الأكل أو النوم أو غيرها من المتطلبات والتمكن من معرفة مشاعر الطفل سواء كان في حالة سعادة أو في حالة حزن.

علامات النمو الإدراكي والمعرفي

تظهر علامات النمو الإدراكي والمعرفي لدى الأطفال من خلال الأساليب والطرق التي يقومون بها الأطفال عند التفكير واتخاذ القرارات، وقد نلاحظ اختلاف في معدلات الذكاء من طفل إلى طفل أخر، سوف نقوم بعرض بعض علامات النمو الإدراكي والمعرفي الذي قد يظهر على الأطفال في الشهر الخامس والسادس وهي كما يلي:

  • زيادة معدل الذكاء وسرعة رد الفعل نلاحظ ذلك في الطفل عند محاولة لملاحظة الأشياء المحيطة به ومحاولة لتمييز الأشخاص والأصوات المختلفة، ويحاول الكثير من الأطفال في هذه المرحلة العمرية من محاولة تمييز أشكالهم وملامحهم من خلال النظر في المرايا بشكر مستمر ومحاولة مداعبة نفسه والابتسام ونلاحظ أن العديد من الأطفال لديهم في هذه المرحلة حب استطلاع لأي شيء حولهم ومحاولة معرفة كافة الأشياء المحيطة بهم وطرق التعامل معها.
  • زيادة انتباه الطفل من خلال محاولة لمعرفة كل شيء حوله وزيادة قدرته على التمييز والتفضيل بين الأشياء المختلفة ويكون في هذه المرحلة سهولة التحكم والتعامل مع الأطفال وسهولة لفت تركيزهم لشيء معين.
  • نلاحظ أن الأطفال في هذه المرحلة العمرية يكون لديهم قدرة كبيرة على التمييز بين الألوان المختلفة والأحجام المختلفة.

شاهد أيضًا: متى يتكلم الطفل بشكل صحيح

  علامات التطور الجسدي

نلاحظ تطور كبير وملحوظ في سلوكيات الطفل الحركية ومحاولة الأطفال لزيادة وتطوير سلوكياتهم الحركية فسنعرض أهم العلامات التي تدل على التطوير الجسدي للطفل في هذه المرحلة العمرية وهي كما يلي:

  • النمو العضلي نلاحظ نتيجة تطور العضلات واكتمال نمو العضلات يقوم الطفل بردود أفعال لم يكن يقوم بها في الشهور الأولى من الولادة، فيحاول الطفل بشكل مستمر من تطوير سلوكياته الحركية من خلال محاولة الزحف أو محاولة الوقوف أو محاولة لف الجسم على الأرض.
  • وضع الأشياء في فمه قد نلاحظ أن أغلبية الأطفال يقومون دائمًا بوضع أي شيء حولهم في فمهم فهذه الحركة يقومون بها لمحاولة تمييز الأشياء من حولهم وبداية تكوين صورة واضحة عن الأشياء سواء كانت صلبه أو مرنة ومحاولة تمييز طعم الأشياء المختلفة.
  • حمل الأكل الخاص به الكثير من الأطفال يستطيعون في هذه المرحلة العمرية من حمل زجاجة الحليب الخاصة بهم دون الإمساك بها من قبل الأم أو الأب أو غيرهم من الأشخاص ويتمكنوا من طلب الحليب الخاص بهم أو المياه التي يحتاجونها للشرب.

علامات التطور البدني

يتمثل التطور البدني في إمكانية الطفل من زيادة مهارات التحرك وغيرها من المهارات مثل:

  • ملاحظة الألوان والتمييز بين الألوان يعتبر الإدراك النظري لدى الطفل من أهم علامات تطور سلوكيات ومهارات الطفل البدنية في هذه المرحلة العمرية، حيث يتمكن الطفل من رؤية الأشياء بوضوح والتمييز بين الألوان المختلفة، لذلك يبحث الطفل دائمًا إلى الألوان الفاقعة الواضحة وينجذب لها، ويتمكن الطفل في هذه المرحلة من التمييز بين المسافات المختلفة، ويبدأ الطفل في ملاحظة حركة الأشياء من حوله.
  • تحسين وظائف الاتصال بين الحركة والعينين عندما يصل الطفل إلى الشهر السادس من عمرة يستطيع ملاحظة الأشياء خلال الحركة عن طريق التحديق والتوجيه بالعين ويتمكن من التقاط الأشياء خلال الحركة مثل التقاط كرة متحركة في أي اتجاه.
  • يتمكن الطفل في الشهر السادس عند نمو عضلات الرقبة بشكل كبير يتمكن من خلالها بتثبيت رأسه إلى الأعلى أو الالتفاف في الاتجاهات المختلفة بكل مرونة وسهولة.
  • يتمكن الطفل من الجلوس بشكل ثابت ويتمكن من الزحف ناحية اليمين وناحية اليسار ومن ثم معاودته الجلوس بشكل طبيعي دون أي مشاكل أو معوقات.
  • البدء في عملية الوقوف سواء بالاستناد على الأشياء من حوله مثل السرير أو الكرسي أو غيرها من الأشياء والاستناد على أحد أفراد العائلة.

علامات تطور السلوكيات الاجتماعية والعاطفية

يبدأ الطفل في إظهار سلوكيات مختلفة على ملامحه مثل الضحك أو البكاء أو محاولة استعطاف من حوله ومحاولة جذب انتباه الآخرين وأيضًا يظهر بعض مظاهر الفرح عندما ينظر إلى من يحبه أو من يعتاد بالجلوس معه وعلى العكس يظهر بعض مظاهر الحزن والتوتر عندما يجلس مع شخص غير معتاد عليه.

يشعر الطفل في هذه المرحلة بالأمان أكثر مع الأشخاص المعتاد عليهم مثل الأب والأم وغيرهم من أفراد عائلته نظرًا لأنهم يفهموه ويلبون رغباته لذلك يظهر لهم دائمًا شعور الحب والطمأنينة.

يشعر أيضًا الطفل بكامل الرضا والسعادة عند زيارة أشخاص أخرين أو الذهاب إلى مكان جديد بالنسبة له خصوصًا في ظل وجود الوالدين بجانبه لأنهم يعطينه شعور دائم بالأمان.

شاهد أيضًا: تطورات الطفل في الشهر الثالث من عمره

في نهاية المقال نتمنى أن نكون حصرنا كافة الأمور والتساؤلات المتعلقة حول طرق وسلوكيات التعامل مع نمو الطفل في الشهر الخامس والسادس من العمر، فبرجاء منكم إعادة نشر المقال على صفحات التواصل الاجتماعي المختلفة حتى يصل إلى العديد من الناس ويستفاد منه الجميع ونشكركم على حسن القراءة.

Responses