Register
A password will be e-mailed to you.

تغيّر نحو الأفضل .. تعرف على 8 عوامل لتطوير الذات

تطوير الذات

قد يكون تطوير الذات هو الأمر الذي تبحث عنه على الدوام في حياتك، فتنتقل من مرحلة إلى مرحلة في حياتك، ومن هدف إلى هدف من أجل فقط أن تتغير إلى الأفضل، لذلك فإن العديد من العوامل التي تأخذها في الاعتبار عندما تبدأ في عملية تطوير الذات من أجل الوصول إلى أهداف محددة أو التغيير نحو الافضل، فما هي تلك العوامل؟ ستتعرف معنا في نقاط هذا المقال على الدليل الشامل لتطوير الذات من خلال 8 عوامل هامة من أجل التغيير نحو الأفضل.

تعرف على 8 عوامل هامة لتطوير الذات والتغيير نحو الأفضل

إن تطوير الذات يحتاج للعديد من العوامل الهامة التي يبحث عنها الإنسان دائماً وهذه العوامل في حد ذاتها هي الأسباب التي تدفعه دفعاً نحو الأفضل فما هي تلك العوامل، وفقاً للدراسات المختلفة التي أجريت على الذات البشرية؟

تحدث مع ذاتك يومياً .. اجعل من نفسك سعيدة
التحدث مع الذات هي أولى العوامل التي يمكنها الوصول إلى السعادة الذاتية الداخلية وتطوير الذات نحو الأفضل فوفقاً لـ جيمس آلان أحد الكتاب في مجال تطوير الذات فإن النفس تحتاج يومياً إلى التحدث معها حول الإيجابيات في الحياة، وترك السلبيات جانباً والتحدث معها حول ما منحه الله للإنسان في هذا اليوم بعيداً عن التعاسة و الشقاء الذي قد يكون حول هذه الذات بالفعل، لكن التحدث معها بإيجابية قد يكون له مفعول السحر في التغير إلى الأفضل.

الاعتقاد بأنك تقدر أن تحقق أي شيء إذا أردت ذلك .. عامل آخر من عوامل النجاح
من العوامل الهامة لتطوير الذات الداخلية للإنسان بل وعامل مهم في النجاح وإنجاز المهام، هو أن تعتقد أنك قد تحقق أي شيء في حالة الرغبة الشديدة لذلك، حتى لو واجهت فشلاً متكرراً، إن مثال توماس أديسون ملهماً في هذه النقطة لقد أراد اختراع المصباح الكهربية وفشل في تجاربه التي بلغت ألف مرة إلا مرة واحدة فما كان إلا انه حاول للمرة الألف ونجح فيها، لقد واصل العمل لأن لديه الرغبة الشديدة.

القدوة من أهم الأمور في تطوير الذات والانطلاق نحو الأفضل
القدوة الجيدة من العوامل الهامة أيضاً، فإذا أردت النجاح ضع نصب أعينك أحد القدوات العلمية أو الأدبية وغيرها إن هذا يعني الدافع القوي بالنسبة إليك للتفوق و التميّز، لذلك وضع القدوة في الحياة من الأمور الهامة خاصة بالنسبة للأطفال الصغار الذين يريدون أن يتميزوا في أي مجال.

القدرة على التخيّل الإبداعي .. عامل آخر يحسّن من العمل نحو الأفضل في أي مجال
إن المقصود بالتخيّل الإبداعي هو القدرة على الخيال بعيدا عن الواقع بشأن أي مجال للتوصل إلى التغيير المنشود بعيداً عن التقليدية التي قد تكون سبباً في جمود الحياة، فمن المعروف أن القدرة على الخيال هو أولى خطوات التغيير في أي مجال، فإذا وصلت لهذه النقطة من التخيّل نحو التغيير فإن هذه النقطة من الأمور الملهمة التي تعمل على تطوير ذاتك.

تحويل الرغبات الشخصية إلى أهداف .. اجعل حياتك مسخّرة لهد
الكثير منا لديه رغبات وطموحات يريد ان يحققها لكن هنا يكون الفرق بين الحلم والرغبة وفقط وبين تحويل الرغبة إلى هدف قد تسخر حياتك من أجله، إن هذا عامل هام من أجل تطوير الذات، لكن لابد أن تكون الأهداف تلك واضحة ولها أرضية جليّة من أجل العمل و التخطيط للوصول إليها لأن بدون هذا العامل تتحويل هذه الرغبات والأهداف إلى هباءً منثوراً.

عند تحديد الهدف .. ابدأ فوراً
إن هذا عامل هام للغاية من عوامل تطوير الذات، وهو العمل فوراً ودون إبطاء أو كسل نحو تحقيق الهدف وذلك بعد التخطيط له، فالكثير منا يحدد الهدف ثم يستغرق الوقت الطويل من أجل التفكير.

لذلك من المهم أن نبدأ في العمل دون إبطاء ولا كسل في تحقيق الهدف عبر الوسائل المتاحة لأن الكسل مثلا قد يطفيء نار الحماس داخلنا وبالتالي عدم تحقيقه مع الوقت أو تغيير دفته نحو أمر سلبي.

اليقين في الوصول إلى الهدف أو المبتغى .. دافع قوي لتحقيق تطوير الذات
إن اليقين و الإيمان بضرورة النجاح وتحقيق الهدف من الدوافع القوية للغاية للوصول إلى الأهداف و المبتغى، لذلك عليك أن تؤمن أنك ستنجح طالما تأخذ بجميع الأسباب و الوسائل لذلك، لكن في نفس الوقت يبقى النجاح مرهون بالإيمان و الثقة و قوة اليقين التي تمثل دفعة قوية نحو النجاح.

اصنع شخصيتك عبر العلم والمعرفة .. قوة شخصيتك من العلوم التي تعلمتها
إن شخصيتك تحتاج للعلوم و المعارف واكتسابها دائماً حول المجالات التي أنت بصدد تحقيق الإنجازات فيها، إن هذا كفيل تماماً على بناء شخصيتك ووضع الخطط على أسس سليمة من أجل تحقيق الإنجاز المطلوب.

لذلك فإن جزء من تطوير الذات والشخصية هي اكتساب العلوم والمعارف والخبرات في هذا المجال وتحسين المهارات والسلوكيات بحيث يكون هذا دافعاً قوياً نحو الإنجاز وتحقيق الهدف.

كانت هذه العوامل الثمانية التي تساعدك على تطوير الذات وتحقيق الأهداف والإنجاز، هذه العوامل هي خلاصة الدراسات ونتائجها التي قام بها العديد من علماء تطوير الذات والتنمية البشرية.

يبقى لنا في هذا المقام أن نسألك، ما هو هدفك وهل ترى أن تطوير الذات شيء مهم لتحقيق هدفك هذا؟