حبوب الكينوا البيضاء

حبوب الكينوا البيضاء

حبوب الكينوا البيضاء حبوب الكينوا البيضاء والتي يتم زراعتها منذ آلاف السنين هي من الأنواع المعروفة باسم أم الحبوب، وذلك لقيمتها الغذائية العالية وفوائدها المُختلفة للجسم، وحبوب الكينوا مُتعددة الألوان فمنها السوداء والحمراء والبيضاء التي نحنُ بصدد الحديث عنها في مقالنا اليوم، وتتميز حبوب الكينوا البيضاء بأنها غذاء صحي كافي لتغذية الجسم لاحتوائها على العديد من الفيتامينات والمعادن وبشكل خاص تُفيد الرياضيين كما يستهلكها الأشخاص الذين لا يتناولون اللحوم الحمراء، فهي مليئة بالبروتينات والأحماض الأمينية التي يحتاجها الجسم، وأيضًا تعتبر بديل آمن لمن لديهم مشاكل من الحساسية لأنواع أخرى من الحبوب والتي تحتوي على الغلوتين كالقمح، وسوف نتناول معكم أهم فوائد حبوب الكينوا البيضاء والقيمة الغذائية وأفضل الوصفات المُجربة باستخدام الكينوا البيضاء.

حبوب الكينوا البيضاء وفوائدها

يتم استهلاك مقدار من حبوب الكينوا البيضاء بشكل يومي بواقع حصتين إلى ثلاث حصص، وذلك للاستفادة من فوائدها المتعددة والتي منها ما يلي:

  • تُساعد حبوب الكينوا البيضاء على وقاية الجهاز القلبي من التعرض للنوبات، كما تحمي الأوعية الدموية.
  • تُفيد الكينوا البيضاء في الحفاظ على مستوى ضغط الدم وحدوث ارتفاع بشكل مُفاجئ.
  • تُساعد على الحماية من التعرض للإصابة بالسكري من النوع الثاني.
  • تعمل على حماية الجسم من السمنة أو أمراضها.
  • تساهم في حماية الأشخاص الذين يعانون من الحساسية ضد مُركب الغلوتين.
  • تعمل على تحسين أداء الجهاز الهضمي في الهضم لاحتوائها على الألياف.
  • يتم تناول حبوب الكينوا البيضاء بشكل يومي وبكمية محددة بما يعادل 16جرام، خلال اليوم مع الوجبات الثلاثة الأساسية للاستفادة الكاملة من القيمة الغذائية لحبوب الكينوا البيضاء.

شاهد أيضًا: مضاعفات حساسية القمح

القيمة الغذائية لحبوب الكينوا البيضاء

الأشخاص الذين يتبعون حمية غذائية للأطعمة الحالية من مركب الغلوتين، تعتبر حبوب الكينوا البيضاء مُفيدة لهم في تلك الحمية الغذائية، وهذا لأنها غنية بمُضادات الأكسدة بنسبة أعلى من أي نوع آخر من الحبوب المُستهلكة في الحميات الغذائية التي تخلو من الغلوتين، كما أن حبوب الكينوا البيضاء تمتاز بقيمتها العالية والتي يمكن دمجها مع بعض الأطعمة المُختلفة لرفع قيمتها داخل الجسم.

أكد بعض الباحثون عند إجراء دراسات حول حبوب الكينوا البيضاء بأن الكينوا تعمل على تحسين صحة الجسم، حيث أنها تخلو من الغلوتين ومن ثم فإن ذلك يساعد على استفادة الجسم بشكل كبير من مكونات الكينوا البيضاء التي تتمثل في:

  • البروتين6جم.
  • الحديد 4 جم.
  • الكالسيوم 182 جم.
  • الألياف7 جم.
  • الفسفور.
  • البوتاسيوم.
  • الماغنسيوم.
  • فيتامين ب.
  • فيتامين هاء.
  • الكربوهيدرات.
  • الأحماض الأمينية كالأوليك، الألفا لينوليك.
  • الأوميجا ثري.

كيفية استخدام حبوب الكينوا البيضاء في الوجبات الغذائية

تحتوي حبوب الكينوا البيضاء على مادة الصابونين وهذه المادة مذاقها مُر، مهمتها حماية الحبوب من الحشرات دون استخدام المبيدات ويتم إزالة هذه المادة بطريقة سهلة، وذلك عن طريق نقعها في المياه قبل بدء استخدامها، ويمكن الاستفادة من الكينوا في الوصفات الغذائية كأن يتم استهلاكها كَبديل للأرز ويتم طبخها في مدة أقصاها خمسة عشر دقيقة، وكذلك يتم استخدامها في الخبز أو كحبوب للإفطار كما يتم استخدامها في الوجبات الساخنة أو في السلطات البادرة وأيضا في الهامبرغر.

ويمكن إعداد حبوب الكينوا البيضاء بالطرق المُختلفة الآتية:

  • يتم مزج نصف كوب كينوا بيضاء مسلوقة أو مطبوخة على البخار، مُضاف إليها حبات من اللوز النيئ والجوز النيئ مع ربع كوب توت أحمر وربع كوب توت بري ويتم إضافة ملعقتين عسل وتؤكل الوجبة كطعام فطور.
  • قومي بإحضار كوب من حبوب الكينوا البيضاء المسلوقة وأضيفي قطع خيار مُقطّع وقطع بصل أخضر، وقطع بندورة وخس ثم أضيفي قطع من الجُبن الأبيض وإمزجي الخليط بإضافة خل بلسميك.
  • أيضًا يمكن استخدام الكينوا البيضاء بعد أن يتم سلقها كطبق بديل عن الأرز بجانب أطباق الياخني.
  • استخدام الكينوا البيضاء كطحين في المخبوزات والمعجنات بدلًا عن الدقيق الأبيض، حيث أنها تُفيد من لديهم حساسية تجاه الغلوتين الموجود في القمح.
  • استخدمي الكينوا البيضاء في عمل أطباق الحِساء اللذيذة، بأن يتم وضعها بعد السلق في أطباق الحِساء مثل اللحم أو الدجاج أو الخضروات.
  • كما يمكن عمل أصناف من المحاشي باستخدام حبوب الكينوا البيضاء بديل عن الأرز كَمحشي الكوسا وورق العنب والملفوف.
  • تستطيعين إعداد التبّولة باستخدام الكينوا مع البرغل.
  • ولكي يتم طهي الكينوا يتم إضافة كوب كينوا معه كوبان من الماء، ويتم تركها على نار هادئة حتى خمسة عشر دقيقة حتى تنضج وللتحقق من نضجها ينبغي أن تكون الحبوب مُنتفخة وناعمة ولينة في ملمسها.

شاهد أيضًا: فوائد جنين القمح للأطفال

فوائد أخرى لحبوب الكينوا البيضاء

  • تعمل حبوب الكينوا البيضاء على خفض الضغط المرتفع.
  • تساعد على خفض معدل السكر في الدم.
  • تُحارب الشيخوخة المُبكرة.
  • تحافظ على صحة المخ.
  • تحمي الأسنان من التعرض للتسوس وتعمل على تقوية اللثة.
  • تُفيد الكينوا البيضاء في التخلُص من الفضلات والسموم.
  • تزيد من مستوى التركيز والقدرات العقلية للأطفال.
  • تعمل على إدرار البول والحد من تكوين الحصوات.
  • تقوم بتجديد خلايا الجسم التالفة.
  • تناسب حبوب الكينوا البيضاء الأشخاص المُصابة بحساسية الغلوتين.
  • مصدر غني بالأحماض الأمينية وتناسب الأفراد النباتيين.
  • لها دور كبير في تعزيز صحة العظام والمحافظة عليها من التهشش.
  • لابد من نقع حبوب الكينوا البيضاء في الماء قبل طبخها للحد من نسبة حمض الفايتيك، والذي يؤدي إلى تقليل امتصاص الجسم للمعادن المُفيدة.
  • تعمل على تقوية الشعر وتغذيته وتقلل التقصف والتهيش وتفيد في ترطيب فروة الرأس الجاف.
  • تحتوي الكينوا البيضاء على فيتامين ب الذي يعمل على تقليل ظهور التجاعيد والخطوط الرَفيعة، كما يعمل الفيتامين على تقليل البُقع الجلدية والتصبُغات كما تساعد الكينوا على إصلاح الأنسجة التالفة في البشرة.

شاهد أيضًا: القمح ومشتقاته

أضرار حبوب الكينوا البيضاء

على الرغم من فوائد حبوب الكينوا البيضاء المتعددة والتي تم ذكرها في السابق، إلّا أن تلك الحبوب لها أضرار قد تكون غير جيدة على صحة الجسم ومن تلك الأضرار ما يلي:

  • قد يؤدي استهلاك حبوب الكينوا البيضاء بشكل خاطئ إلى خفض ضغط الدم وإظهار الوجه شاحباً.
  • يمكن أن تسبب الكينوا بعض اضطرابات في الجهاز الهضمي كالإسهال، التقيؤ، الغثيان.
  • يمكن أن تكون سبباً في حدوث تقلبات داخل المعدة والإحساس بالدوار والدوخة.
  • قد تسبب حبوب الكينوا البيضاء الحساسية لبعض الحالات لمن لديهم مُشكلات من مادة الصابونين، إذ أن عدم نقع الكينوا في الماء للتخلص من تلك المادة قد يسبب أضرار على الصحة.
  • في بعض الأحيان تؤدي حبوب الكينوا البيضاء للإصابة ببعض مُشكلات في الجلد، مثل الإكزيما.
  • حبوب الكينوا قد تكون غير آمنة لمن لديهم مشاكل في الجهاز التنفسي، كالربو والسعال وهذا بسبب وجود مادة الصابونين.
  • زيادة تناول حبوب الكينوا قد يؤدي إلى ارتفاع معدلات ضربات القلب وعدم انتظامها بشكل طبيعي.
  • بعض الأشخاص قد تحدث لهم حكة شديدة واحمرار ملحوظ في الجلد.
  • عليك عزيزي القارئ قبل تناول حبوب الكينوا البيضاء أن تتجنب بعض الاستخدامات الغير صحيحة والتي منها، عند إضافة الكينوا إلى الماء المغلي تظهر رغوة كثيفة على المياه، لابد من غسلها بشكل جيد منعًا لظهور تلك الرغوة التي تتسبب في إحداث أضرار جانبية بالجسم.
  • لابد من التأكد من صلاحية الحبوب وانتهائها تجنُبا لأي أمراض خطيرة على الصحة.
  • عند تناول الكينوا لابد من التوقف عن أي أدوية تحتوي على مُضادات الأكسدة، نظراً لوجود تلك المُضادات في حبوب الكينوا.
  • الاعتدال في تناول حبوب الكينوا لابد منه منعاً لحدوث أضرار غير جيدة على صحة الشخص.

Responses