حصوات في مجرى الكبد

حصوات في مجرى الكبد، هناك العديد من الأقاويل التي توضح لنا وجود الحصى في المجرى الخاص بالكبد، ومن المعروف أن هذا المجرى هو المرارة، ولكن الحصى يؤثر على المنطقة بأكملها وليس هذا فقط بل أنه يقوم بالتأثير في المجرى بشكل كبير، ونجد أنه يمكن أن يكون هناك العديد من الحصوات وليس واحدة فقط، وسوف نتناول مفصلًا عن هذا الحديث الهام الذي يوضح لنا العديد حول هذه الحصوات وتكوينها من خلال مقالنا المفصل لذلك نرجو المتابعة.

ماذا نعرف عن الحصوات في مجرى الكبد وأين مكانها المحدد

  • المكان المعروف لهذه الحصوات هي المرارة، ونجد أنه بالفعل يوجد العديد من الحصوات التي نجدها في المرارة ويمكن أن تحتاج إلى التدخل وبعضها لا يحتاج.
  • ويقاس هذا من خلال رؤية الطبيب للحالة ومعرفة هل هناك خطورة في الأمر أم لا، فنجد أن هناك أشخاص يستمرون بوجود هذه الحصوات دون أي مشاكل.
  • لهذا نجد أن ليس كل المصابين بهذه الحصوات متساويين في طريقة العلاج، ولكن علينا الاهتمام بما يقدمه الطبيب من نصائح وعلاج، وعندها سوف نرى أن هناك تحسن ملحوظ.

شاهد أيضًا: أعراض وجود الرمل في الكلى

كيف تتكون الحصوات داخل مجرى الكبد، وما هو السبب المكون لها

نجد أن هذه الحصوات ليس سبب معروف ومحدد ولكننا يمكن أن نلخص بعض الأسباب الهامة التي تساعدنا في العلاج أيضًا وهي:

  • وجود تركيز عالي من البيليروبين داخل العصارة الصفراوية، وهذا التزايد الملحوظ يكون بسبب عدة مشاكل وأمراض أدت إلية، ومن خلال هذا يتم التكسير لخلايا الدم الحمراء، وعند ذلك نجد أن الحصوات تتواجد بشكل كبير داخل المرارة، ومن المعروف أن الأمراض المسببة لهذا ليست بسيطة ولكنها تتمثل في وجود عدوى داخل القناة الصفراوية، وأيضًا الإصابة بتشميع الكبد.
  • وجود نسبة كبيرة من الكولسترول في العصارة الصفراوية، ونجد أنه إن زاد الكولسترول سيكون هناك مشكلة في إذابته من خلال العصارة الصفراوية، فهذا الأمر يجعل هناك تجمع لها على هيئة حصوات متواجدة داخل المرارة.
  • يحدث خطأ أثناء التفريغ للعصارة الصفراوية، وهذا يكون من خلال وجودها بنسبة كبيرة في المرارة مؤدية لتكون الحصوات في هذا المكان وتعمل على انسداده على الفور.

المخاطر والعوامل التي تزيد من فرصة وجود الحصوات

من الهام معرفته أنه هناك أشياء تجعل من تكون الحصى فرصة كبير للغاية للتكون ومنها:

  • شعور المريض بالنزول السريع في وزنه، كذلك نجد أن السمنة الكبيرة أيضًا من ضمن المخاطر التي تجعل الشخص في مشكلة كبيرة جدًا.
  • إصابة الشخص بأي مرض داخل الكبد مهما كان.
  • التقدم في العمر بحيث نجد أنه بعد الأربعين تصبح فرصة كبيرة لتكون هذه الحصوات.
  • تناول وجبات مليئة بالدهون ولا يوجد بها أي ألياف، لهذا تؤدي إلى السمنة فقط من دون هضم أو التخلص من هذه الدهون التي تتراكم في الجسم.
  • وجود أفراد من العائلة يحملون هذا المرض، فيصبح الأمر وراثة لبعض الأفراد في العائلة.
  • استعمال حبوب منع الحمل لفترات كبيرة تجعل هناك فرصة كبيرة لتكون هذه الحصوات.
  • إصابة الشخص بمرض السكر الذي له عواقب مؤذية فيما بعد.
  • في بعض الأحيان يكون حدوث الحمل من العوامل المكونة لهذه الحصوات.

شاهد أيضًا: نصائح بعد تفتيت حصى الكلى بالموجات التصادمية

ما هي الأعراض المعروفة لحصوات المرارة

هناك العديد من الأشخاص لا ينتابهم أي شعور بالألم أو وجود أي شيء داخل المرارة، كما أننا نلاحظ وجود بعض الأشخاص يشكون من وجود الألم ولكن ليس بشكل مستمر، لذلك هناك عدة أعراض هام ذكرها مثل:

  1. شعور المريض ببعض نوبات من الألم خاصة عقب تناول الطعام.
  2. عدم الراحة مع الشعور بتعب داخل المعدة فلا يتمكن المريض من إدخال أي طعام إليه.
  3. الرغبة في التقيؤ مع وجود غثيان دائم.
  4. يصبح البول والبراز بلون داكن جدًا.
  5. الشعور دومًا بألم خاصة بالجانب الأيمن من البطن.

هل يمكن أن يحدث وفاة بسبب هذه الحصوات

  • لا شك أن هناك أمور كثيرة يخشاها الفرد في حياته، ومن أهم هذه الأمور هو الشعور بمرض يؤدي إلى الموت، لذلك نجد أنه يصبح مهتم ليعرف حل مشكلته التي واجهته بأقصى سرعة.
  • وعند ذلك لا نجد أن هناك ما يقلق بعدها، وهذا لأن الطبيب سيعرف الحل المناسب لهذه الأمور والتي منها الجراحة أحيانًا عندما تكون هذه الحصوات أصبحت مؤثرة في القنوات المرارية بشكل كبير للغاية، ونجد أيضًا أنه يمكن أن يمر هذا المرض بدون أي جراحة أو مشاكل أخرى.
  • ولكن نجد أن هذه الحصوات إذا قامت بسد القنوات المرارية بدون حل لها فسوف يؤدي هذا إلى مشاكل يمكن أن تؤدي إلى الوفاة، فهناك من يتجاهل ألمه ولا يهتم وهذا يجعل الأمر أكثر ضررًا ولا يعطي أي أمل في الشفاء.
  • ولكن مع العلاج السريع واكتشاف المرض مبكرًا سنرى أن الوضع مختلف وأن المريض تخلص من الخوف من الموت بشكل نهائي.

شاهد أيضًا: أسباب حصوات المرارة وطرق علاجها

لقد تناولنا في هذا المقال كل ما له علاقة بحصوات مجرى الكبد المعروفة بحصوات المرارة التي تعرفنا على أسباب تكونها في هذا المكان، كذلك تعرفنا على الأعراض التي تجعلنا نعلم بوجود هذه الحصوات، وتناولنا أيضًا عوامل تزيد من تكون هذه الحصوات بشكل كبير في الجسم، وكذلك تعرفنا على مدى خطورة وجود الحصوات وهل يمكن أن تسبب الوفاة أم لا.

Add Comment