حوار بين الشمس والقمر والكواكب

حوار بين الشمس والقمر والكواكب، منذ خلق الله كل ما هو على الأرض، قبل خلق البشر، كان النظام دقيقًا للغاية، ولم يكن وقتها هناك ما يعكر صفو الكرة الأرضية، أما الآن، فالإنسان يدمر كل ما حوله من أجل تحقيق منافعه.

حوار بين الشمس والقمر

  • الشمس: مرحبًا بك أيها القمر، كيف حالك؟
  • القمر: أهلًا عزيزتي الشمس، أنا فخور للغاية بلقائك يا مصدر الضوء ورمز العطاء.
  • الشمس: ما السبب في وصولك إلى كوكب البشر مبكرًا اليوم؟ وهذه ليست عادتك؟
  • القمر: أنتِ دقيقة الملاحظة للغاية، لقد أتيت مبكرًا اليوم لأنني أستعد وأجهز نفسي لبداية دورتي الجديدة، وهذا لأن الله سبحانه وتعالى خلقني بأكثر من نمط.
  • وأكمل القمر حديثه قائلًا: في بداية الشهر أكون هلالًا، وبعد مرور بعض الوقت من هذا الشهر أصبح تربيع أول، وبالوصول إلى منتصفه أكون بدرًا، وبعد ذلك أصل إلى التربيع الثاني.
  • تابع القمر حديثه وهو يشرح للشمس أنماطه التي خلقه الله بها: في نهاية الشهر، أصل إلى المحاق.
  • الشمس: كم أنت رائع يا قمر! فأنت تفني كل ما لديك حتى تضيء للبشر حياتهم، وكوكبهم الأرض الذين يعيشون عليه.
  • قال القمر للشمس باضطراء: ولكنك يا شمس أفضل مني بكثير، وذلك لأنك تحرقين نفسك كل صباح؛ حتى تقومين بإضاءة الأرض للبشر في النهار كي يتمكنوا من ممارسة أعمالهم اليومية.

الشمس والقمر يتعلمان من بعضهما

  • في تكملة حوار بين الشمس والقمر والكواكب، ما زال الشمس والقمر يتعلمان من بعضهما وكيف يضحيان من أجل تسهيل الحياة على البشر، ويستمر القمر في إخبار الشمس بأنها تضحي أكثر منه.
  • يقول القمر للشمس: لقد تعلمت منك التضحية، والكرم، والعطاء، لأنكِ أصل النور والحياة لكل الكون، وأنتِ السبب في كوني مضيئًا، ولولا وجودك لما خلقني الله، وهذه حكمته وحده.
  • ردت الشمس على القمر قائلة: كلامك صحيح يا عزيزي القمر، فأنا أطيع الله تعالى وأفعل ما يأمرني به، وأمرني الله تعالى بأن أشرق حياة البشر من الشرق حتى يوم الدين.
  • أكملت الشمس حوارها قائلة: إذا ما أمر الله بأن تقوم الساعة، أشرقت من المغرب فورًا، وهي علامة من علامات يوم القيامة الكبرى.
  • رد القمر متعجبًا: حسنًا عزيزتي الشمس، أريد أن أسألك سؤلًا، لماذا لا تنيرين كوكب الأرض للبشر طوال اليوم؟ والمعروف أن البشر يحبون ضوء الشمس ويكرهون الظلام؟

اقرأ أيضًا: حوار بين شخصين عن الهواية المفضلة

إجابة الشمس على أسئلة القمر

  • أكملت الشمس حوار بين الشمس والقمر والكواكب وردت على القمر قائلة: خلق الله النهار للمعاش، وخلق الليل للفراش، أي أن البشر يخلدون إلى النوم في الليل، وبالتالي فهم لا يحتاجون إلى ضوئي.
  • قالت الشمس: لا أستطيع الإضاءة في أوقات الليل يا عزيزي القمر، لأنني أغطي نصف كوكب الأرض فقط، وعندما أغرب في المساء، أذهب إلى النصف الآخر من الكرة الأرضية حتى أضيئت.
  • رد القمر قائلًا: حسنًا، لقد فهمت الآن السبب في أن كوكب الأرض يدور يوميًا حول نفسه يوميًا، والسبب في ذلك هو كي يسمح لنا بأن نصل إلى كل مكان.
  • فكر القمر قليلًا وسأل الشمس: ولكنني يا عزيزتي ما زلت لا أفهم لماذا يدور كوكب الأرض من حولك؟
  • قالت الشمس: هذا الأمر بسيط للغاية، يدور كوكب الأرض حولي بسبب أن حالة الجو غير مستقرة، فهو يدور حتى تتعاقب فصول السنة الأربعة، كي نرى أمطار الشتاء وورود الربيع.
  • أكملت الشمس حديثها قائلة: وبعد ذلك نرى نسيم وبحر الصيف، ورياح الخريف التي تُسقط أوراق الأشجار كي تنمو أوراق جديدة.
  • تعجب القمر للغاية من قدرة الله سبحانه وتعالى في تنظيم جميع أمور الكون، وكل شيء عنده محسوب بمقدار، ونظام دقيق، وأن الله سبحانه وتعالى لا يخلق أي شيء إلا بحكمة.
  • استأذنت الشمس من القمر لأن ميعاد غروبها قد حان، وأن عليها أن تذهب لإنارة النص الآخر من الكرة الأرضية، ودعها القمر وتركها تذهب.

حوار بين الشمس والقمر والكواكب

  • في يوم من الأيام، حدث جدال بين كواكب المجموعة الشمسية، وذهبوا إلى الشمس حتى تحكم بينهم وتقول لهم من الأفضل، ودار حوار بين الشمس والقمر والكواكب.
  • بدأ كوكب المشترى في الحوار، وقال أنه أكبر الكواكب حجمًا وأضخمها، وأنه يعتبر خامس كوكب في البعد عن الشمس، وهو أكثر كوكب لامع بعد الشمس والقمر وكوكب الزهرة.
  • أكمل المشترى حديثه: أنا أتكون من نواة صخرية تتكون من الحديد والسليكون، ويتساوى حجم النواة مع حجم كوكب الأرض، وكتلة نواتي تساوي 10 أضعاف كتلة كوكب الأرض.
  • تدخل كوكب زحل في الحوار، وقال بكل فخر: أنا أجمل كوكب موجود في المجموعة الشمسية وفي كل النظام الفلكي، وأنا أكبر كوكب في الحجم بعد المشتري.
  • تابع زحل رصد مميزاته قائلًا: أنا الوحيد الذي أملك حزام من الكويكبات على شكل حلقة تحيط بي، كما أني الأقل كثافة في جميع الكواكب، لدرجة أنها أقل من كثافة الماء!
  • ضحك كوكب أورانوس وتدخل في الحوار بعد أن سمحت له الشمس بالحديث، وقال: أنا كوكب جميل، لونه يميل إلى الأزرق، وأعتبر من أكبر الكواكب الغازية في المجموعة الشمسية.
  • لاحظت الشمس حزن أورانوس، سألته عن سبب حزنه فأجاب: أنا أدور في اتجاه معاكس لباقي الكواكب حولك يا شمس، ولكني أمتلك 21 قمر يدورن حولي، وهو أهم ما يميزني.

قد يهمك: حوار بين شخصين عن بر الوالدين وعقوقهما

مناقشة الشمس مع باقي الكواكب

  • تحمس كوكب نبتون للتحدث، فبدأ كلامه قائلًا: أنا الكوكب الأزرق، ورابع الكواكب الكبيرة، ولدي 17 قمرًا يدورون حولي، بالإضافة إلى شفقي القطبي الرائع الجمال، والـ 6 حلقات يدورون حولي.
  • أيد كوكب أورانوس نبتون في الكلام، لأنهم يشبهون بعضهما البعض.
  • تدخل كوكب المريخ حتى يتحدث عن نفسه، فقال: أنا رابع كوكب في النظام الشمسي، ومساحتي تقدر بربع مساحة كوكب الأرض، ولدي قمران يدوران حولي، وأُعرف بالكوكب الأحمر.
  • تعجب أورانوس وقال للمريخ: لقد أردت أن أسألك دائمًا ما السبب في تسميتك بهذا الاسم؟
  • رد كوكب المريخ بأن السبب في لونه الأحمر هو زيادة أوكسيد الحديد في ترابه، كما أن جباله أعلى من جبال كوكب الأرض، ولديه أكبر بركان موجود في المجموعة الشمسية كلها.

حوار بين الشمس والكواكب

  • تدخل كوكب عطارد في حوار بين الشمس والقمر والكواكب، وقال: أنا أصغر كوكب في المجموعة الشمسية، وأقربهم إلى الشمس، وتم تسميتي بهذا الاسم نسبة إلى إله التجارة الروماني.
  • تابع عطارد حديثه: أدور حول الشمس في طريقة إهليجية، ومدة دوراني حول الشمس تستغرق 88 يومًا، وتصل درجة الحرارة على سطحي إلى 370 درجة مئوية.
  • تدخل كوكب الزهرة كي يتحدث عن نفسه، وقال أن أهل الأرض يطلقون عليه نجم الصبح أو نجم المساء، وذلك بسبب أنه لا يُرى في أفق الأرض إلا قبل شروق الشمس أو غروبها بوقت قصير.
  • حان الآن على الشمس أن تحكم بين الكواكب كلها، وأن تقول رأيها الحاسم، وهو أن كوكب الأرض هو أفضل الكواكب، وذلك لأنه كوكب حيوي تعيش عليه جميع الكائنات الحية.

شاهد أيضًا: حوار بين شخصين مضحك قصير

خلق الله تعالى الكون بجميع ما يحتويه من مخلوقات وكائنات وأجسام سماوية، وفي حوار بين الشمس والقمر والكواكب، عرض كل منهم موهبته التي أعطاها الله له، وميزه بها عن غيره.

Responses