خطورة كهرباء القلب وأضرارها

خطورة كهرباء القلب وأضرارها، إن التعرض لحدوث اضطراب في كهرباء القلب، هو بمثابة الخطر الذي يهدد حياة الشخص، والذي يمكن أن يؤدي إلى الوفاة في حالة إهماله، ولابد من سرعة العلاج حتى لا يتسبب في حدوث مشاكل صحية خطيرة.

خطورة كهرباء القلب

  • إن من يعانون من هذا المرض، يشعرون بأن هناك شيء خاطئ في النبضات، فلربما يشعرون في بعض الأحيان بزيادة نبضات القلب، وسرعة معدلها، وفي البعض الآخر يشعرون أن القلب قد أفلت نبضة بعد أخرى.
  • ويشعرون أيضًا بأن هناك حركة ليست طبيعية في القلب، كما يتملكهم الإحساس بوجود رعشة في القلب، أو زيادة أو نقص بشكل ملحوظ في نبضات القلب، مما يشير إلى تطور الحالة وتأخرها.
  • فإن اضطرابات كهرباء القلب تحدث عندما لا تعمل النبضات الكهربائية التي تعمل على التنسيق بين ضربات القلب وبعضها البعض بشكل صحيح، وهو ما قد يسبب تسارع في ضربات القلب، أو حدوث بطء فيها.
  • فعند الشعور بتلك الاضطرابات لابد من الإسراع في السيطرة على تلك الحالة، والتي تعمل على هدوء نبضات القلب المتزايدة، ولابد أيضًا من تلقي العلاج الضروري والذي يساعد على تحسن الحالة.

الوقت الذي يشعر فيه المريض أنه لابد من الذهاب للطبيب

  • وذلك يكون عند الشعور بعدم انتظام في ضربات القلب، أو حدوث أيًا من الأعراض السالفة الذكر، فيجب ضرورة الإسراع للذهاب للطبيب، فإن حدوث ما يسمى بالرجفان البطيني، هو عدم انتظام ضربات القلب.
  • مما قد يتسبب في حدوث الوفاة بشكل مفاجئ، حيث أن نبضات القلب الكهربائية السريعة، والغير منتظمة، هو ما يسبب انخفاض ضغط الدم بشكل مفاجئ، وارتجاف البطينين بدلًا من ضخ الدم للقلب.
  • فلابد من التأكد أن هذا المريض لا يعاني من تدفق بطيء للدم بشكل نسبي، من وإلى عضلة القلب المسئولة، حيث يكون هذا دليل كبير على وجود نقص تروية للقلب، ولابد من الإسراع بتلقي العلاج اللازم.
  • التأكد من وجود نوبات قلبية، أو أزمة قلبية حادة، وذلك ليتم تحديد العلاج المناسب بشكل سريع، حتى يتم إنقاذ حالة المريض، وتلاشي حدوث مضاعفات تؤثر على القلب بشكل أسوء مما هو عليه.

ما هي اعراض الإصابة بكهرباء القلب؟

  • قد لا تحدث في البداية أية أعراض تذكر، أو ظهور التعرض لعدم انتظام ضربات القلب، وقد يكتشف الطبيب بشكل مفاجئ أثناء إجراء الكشف الروتيني أن المريض يعاني من عدم انتظام في كهرباء القلب.
  • وذلك عن طريق توجيه بعض الأسئلة للمريض أثناء الفحص، وقد تظهر أعراض عدم انتظام كهرباء القلب في الصور التالية: حدوث رفرفة في القلب، وهي عدم انتظام في ضربات القلب.
  • حدوث بطء في ضربات القلب، والشعور بألم في الصدر، والدوار المفاجئ، وضيق في التنفس، والاغماء، والتعرق الشديد، فإن تلك العلامات إن وجد بعضها، أو جميعها فإنها دليل على حدوث خلل في كهرباء القلب.
  • من المعروف علميًا، أن القلب أربع حجرات، اثنتان علويتان، وتسمى بالأذين، واستنان سفليتان، وتسمى البطين، وقد يتم التحكم في إيقاع القلب عن طريق جهاز يعمل على تنظيم ضربات القلب بشكل طبيعي.
  • والذي يوجد في البطين، وقد ينتج هذا الجهاز بعض النبضات الكهربائية، التي تسري عن طريق الأذن مما يؤدي إلى انقباض عضلات الأذين، وإتمام عملية ضخ الدم في البطينين بنجاح.
  • ثم تصل النبضات إلى خلايا يطلق عليها اسم العقدة الأذينية البطينية، وهذه العقدة تقوم بعمل إشارة كهربائية وإرسالها للبطينين، وقد يحدث تأخير بسيط يسمح للبطين أن يمتلئ بالدم.
  • وعند وصول تلك النبضات الكهربائية إلى العضلات الموجودة في البطينين، يتم تقليصها، وهذا هو الذي يؤدي إلى ضخ الدم بصورة صحيحة للرئتين، وإلى المخ، وإلى باقي أعضاء الجسم بطريقة سليمة.

ما هي كهرباء القلب؟

  • يتم تسجيل مخطط القلب، والذي يسمى إيكو ECO، للإشارات الكهربائية في القلب، حيث أنه يستخدم كاختبار شائع الاستخدام، للكشف عن وجود مشاكل بالقلب، والتمكن من مراقبة حالة القلب.
  • يمكن إتمام عملية التخطيط الكهربائي للقلب في مستشفى متخصص في علاج حالات القلب، أو في مستوصف به نفس الإمكانيات، ومن الجدير بالذكر أن هذا الاختبار غير مؤلم، وليس له أي آثار.
  • فإنه يتم توصيل بعض الأجهزة الاستشعارية، أثناء القيام برسم القلب الكهربائي، والتي تسمى “بالأقطاب الكهربائية”، والتي تستطيع أن تكشف النشاط الكهربائي إلى الأطراف، وإلى الصدر.
  • عادة ما يتم ترك المستشعرات بضع دقائق حتى يتم ظهور النتائج، حيث يتم تشخيص الحالة بعد قراءة تلك النتائج، ولكن لابد من التعرف على آلية عمل هذا الاختبار، وأنواعه، والأسباب التي تؤدي لإجرائه.

كيف تعمل كهرباء القلب؟

  • تعتمد آلية هذا الاختبار على تشغيل جميع نبضات القلب، وذلك عن طريق إدخال شحنة كهربائية، يتم توليدها عن طريق خلايا خاصة في العقدة الأذينية البطينية، حيث يقوم بتسجيل مخطط كهرباء القلب التوقيت.
  • وكذلك يقوم بتسجيل تلك الإشارات التي تحدث أثناء انتقالها عبر حجرات القلب، ويجمع هذا الاختبار المعلومات الهامة عن الشحنات الكهربائية الموجودة في القلب، وذلك من خلال بعض الإجراءات.
  • فيقوم بتوصيل 12 قضيب رصاص في مختلف مناطق الجسم، والتي تعمل كمستشعرات لكهرباء الجسم المتصلة بالدورة الدموية، عن طريق تلك القضبان، وهي الأقطاب الكهربائية، والتي تبعث تلك النبضات.
  • يتم توزيع تلك المستشعرات غالبًا على مناطق الصدر والأطراف العلوية، والسفلية، ويستطيع المعيار الخاص بتخطيط القلب القياسي، أن يسجل الإيقاع الغير طبيعي للقلب أثناء إجراء الاختبار.
  • ولابد من التنويه إلى أن إيقاع القلب الغير طبيعي يمكن أن يكون مؤقت، أي أنها تأتي وتذهب، ويكون ذلك خلال مدة زمنية قصيرة، فيقوم الطبيب في هذه الحالات باستخدام أكثر من جهاز لمراقبة إيقاع النبضات مثل “هولتر”.

أسباب ظهور كهرباء القلب

  • إن استخدام مخطط قياس كهرباء القلب غير مؤلم، ولهذا يمكن أن يساعد في تشخيص العديد من الحالات، ومشاكل وأمراض القلب الشائعة في بعض الأشخاص، ومن جميع الأعمار.
  • ولابد أن يتم استخدام ذلك الجهاز عن طريق طبيب مختص، من أجل الكشف على عدة أمور أهمها: عدم انتظام ضربات القلب، وجود مشاكل في بعض حجرات القلب، وجود انسداد في شرايين القلب.
  • أو وجود تضييق في شرايين القلب، والذي يطلق عليه اسم مرض الشريان التاجي، التعرض لنوبة قلبية سابقة، فقد يحدث خفقان في القلب، أو سرعة نبض، أو ضيق في التنفس أو الشعور بدوار.
  • فعند استمرار تلك الحالات، يحدث ضعف عام، وعدم القدرة على القيام بأبسط الأنشطة المعتادة، ولابد للطبيب من التأكد من عدم تعرض المريض لكل تلك الأعراض، والتي يجب تلافيها بالعلاج المناسب.

هل هناك خطر من كهرباء القلب؟

  • ليس هناك حدوث خطر من تعرض المريض لصدمة كهربائية للقلب أثناء الاختبار، وإن هذا الإجراء غير مؤلم، وكذلك فهو آمن جدًا، وذلك بسبب الأقطاب الكهربائية التي يتم وضعها على الجسم آمنة.
  • لا تصدر كهرباء، ولكنها تقوم فقط بعملها بشكل دقيق، والذي هو عبارة عن تسجيل النشاط الكهربائي للقلب وخلاياه، ولكن يمكن حدوث بعض الانزعاج البسيط، عند إزالة الأقطاب، يمكن أن يسبب احمرار وتورم مؤقت.
  • ويتلاشى ذلك التورم والاحمرار مع مرور وقت بسيط، ولكنه لا يؤثر سلبًا على الجسم، ولكن بالنسبة لجهاز هولتر، فإنه بعد إزالته من على الجسم يحدث تهيج في الجلد، ولكنه يزول بعد وقت أطول.
  • وقد يتعرض الكثير من المرضى لهذا الجهاز، ولكنه ليس خطيرًا، ولا يسبب مشاكل في الجلد، فهو عرض لاستخدام الجهاز، شأنه شأن الأعراض الجانبية لبعض الأدوية العلاجية.

أنواع الكهرباء في القلب

  • هناك الكثير من الأنواع التي تعمل على تخطيط القلب الكهربائي، حيث يكون ذلك في حالة كان إجراء الاختبار القياسي لكهرباء القلب، غير مجدٍ، خاصة في الحالات التي تكون لديها مشاكل القلب مؤقتة.
  • والتي تأتي وتذهب خلال وقت بسيط، كما ذكر سالفًا، بحيث لا يكون إجراء ذلك الاختبار يستطيع أن يحدد الأسباب لاعتلال كهرباء القلب، أو اعتلال القلب بشكل عام، وهناك العديد من الأنواع لهذا الشأن.
  • يتم إجراء ما يسمى باختبار الإجهاد، والذي تظهر به بعض مشاكل القلب، فقط أثناء إجراء بعض التمارين الرياضية، أو القيام ببعض المهمات الثقيلة، والتي تتطلب بذلك جهد أكبر.
  • والتي تحتاج لمجهود عضلي كبير، وتحتاج أيضًا لضخ كميات كبيرة من الدم، وبالتالي فإن هذا الاختبار، يحاكي تلك المهام الثقيلة، ويتم يتعرض المريض لنشاط رياضي على جهاز الجري في المكان مثلًا.
  • ويقوم الجهاز بتسجيل كهرباء القلب أثناء القيام بتلك التمارين، سواء كانت الجري أم غيرها من التمارين التي تساعد على بذل مجهود عالي، ويتم تحديد إذا ما كان هناك اعتلال القلب، أم لا.

في ماذا يستخدم جهاز هولتر؟

  • يقوم هذا الجهاز بتسجيل مراقبة نشاط القلب خلال 24 ـ 48 ساعة، بشكل مستمر، ويكون ذلك من خلال أداء المهام اليومية التي يقوم بها الشخص، وممارسة نشاطاته الاعتيادية.
  • فيتم زرع الأقطاب على مناطق متفرقة من الصدر، بحيث تكون هذه الأقطاب موصولة بشاشة تسجل كهرباء القلب، وتعمل هذه الشاشة بالبطاريات، أثناء القيام بإجراء تسجيلات كهرباء القلب.
  • هناك جهاز آخر ويسمى بمسجل الأحداث، حيث أن هذا الجهاز يشبه جهاز هولتر، بالرغم من أنه جهاز نادر جدًا، ولكنه لا يسجل نشاطات القلب الكهربائية جميعها، ولكنه فقط يقوم بتسجيل الحالات.
  • التي تتعرض لحدوث أعراض خطيرة، حيث يمكن تنشيط مسجلات الأحداث بشكل تلقائي، عند حدوث الأعراض بشكل مفاجئ، حيث توجد أنواع كثيرة من مسجلات الأحداث، والتي لا تعمل تلقائيًا.
  • ولكنها تتطلب ضغط المريض على زر معين في حال شعوره بالأعراض، فيتم إرسال المعلومات بشكل مباشر إلى الطبيب المعالج عبر الهاتف، أو عبر أي وسيلة اتصال متاحة للطبيب.

كهرباء القلب ومرض القلب

  • دائمًا ما يطلب الطبيب إجراء بعض الفحوصات الكهربائية للقلب، وذلك للتأكد من وجود علامات لأي مرض من أمراض القلب المزمنة، حيث أنه يتم اللجوء لاختبار يقوم بتسجيل النشاط الكهربائي للقلب.
  • وتمر تلك العملية بسلام وبشكل سلس، في القلب السليم، وهو الذي يؤدي إلى حدوث زيادة في معدل ضربات القلب الطبيعي، من 60 إلى 100 نبضة في الدقيقة الواحدة.
  • ومن الأسباب التي تؤدي إلى حدوث اختلال في كهرباء القلب، هي حدوث انسداد لشرايين القلب، والذي يعرف بمرض الشريان التاجي، أو ارتفاع ضغط الدم، أو فرط نشاط الغدة الدرقية، أو حدوث نوبات قلبية سابقة.
  • ومن الأسباب أيضًا، اعتلال عضلة القلب، فقد تكون ضعيفة في حالة ارتفاع ضغط الدم خاصة إن كان مفاجئ، التعرض للتدخين، أو الجلوس بقرب بعض المدخنين، عدم القدرة على القيام بأي نشاط معتاد.
  • وكذلك شرب الكحوليات، أو التعرض للضغط العصبي، أو بعض الجينات الوراثية، أو توقف التنفس في أثناء النوم، أو تعاطي المخدرات، أو استخدام بعض الأدوية التي يكون لها آثار جانبية.

هل تتم معالجة كهرباء القلب؟

  • في كثير من الأحيان يمكن القول بأن علاج كهرباء القلب، قد لا يحدث بشكل ضروري لجميع المرضى، والذين يعانون من كهرباء القلب الغير طبيعية، إلا إذا تسبب في حدوث أعراض واضحة على المريض.
  • أو إن كانت عن طريق تعرض المريض للإصابة بنوع أخر أكثر خطورة من اضطرابات ضربات القلب، والذي ينتج عنه خطورة أكبر على قلب المريض، والذي يمكن أن يؤثر عليه بشكل سريع تأثيرًا سلبيًا.
  • ومن المعروف أن علاج كهرباء القلب قد يعتمد على نوع الاضطراب الذي يعاني منه المريض، مثل بطء ضربات القلب، ويمكن علاجها عن طريق جهاز تنظيم ضربات القلب، والذي يعد أفضل خيار للعلاج.
  • فلا توجد أدوية تعمل على زيادة عدد نبضات القلب البطيء أو تساعد على انتظام ضربات القلب، ولكن يمكن حدوث ذلك عن طريق جهاز يتم غرسه بالقرب من الترقوة، ويتم توصيله بالقلب عن طريق سلك أو أكثر.
  • ويمكن أن يكون علاج القلب عن طريق تجنب الاتصال بالأجهزة الكهربائية لفترة طويلة، أو تجنب الأجهزة التي قد يكون لبعضها مجالات مغناطيسية قوية، مثل الهاتف المحمول، ومشغلات MP3، والميكروويف.
  • تجنب الوقوف إلى جوار الأجهزة التي تعمل على كشف المعادن، في النظام الأمني الدقيق، والابتعاد عن أجهزة اللحام الاصطناعية، والمولدات الكهربائية، وتجنب بعض الإجراءات الطبية مثل الأشعة.

في نهاية رحلتنا مع خطورة كهرباء القلب وأضرارها، ويمكن الحفاظ على صحة القلب، وسلامة الشرايين، عن طريق متابعة نصائح الطبيب، والحفاظ على الصحة، وتجنب الأشياء التي قد تسبب سوء الحالة الصحية، وأمراض القلب، والشرايين.

Add Comment