سم النحل وكورونا

سم النحل وكورونا

سم النحل وكورونا .. يستخدم سم النحل منذ سنوات لعلاج الكثير من الأمراض، وقد يستخدم كحقن من الصيدلية أو عن طريق لسع النحلة مباشرةً، فهو ذو تفاعل حامضي وذلك لكثرة الأحماض الذي يحتوي عليها، كما أن الاستفادة منه كبيرة وذلك بسبب المركبات السكرية الصحية الذي يحتوي عليها.

تركيب سم النحل    

يتكون سم النحل من حمض الهيدروكلوريك، وحمض الخل، وحمض الفوسفور، وحمض الهستامين، والأبامين وأحماض الميتونين والبنين والسيستين، لذلك هو ذو تفاعل حامضي.

شاهد أيضًا: معلومات عن فوائد لسع النحل في الرأس

الاستفادة من سم النحل وقت الكورونا

  • قد ظهر وقت تفشي مرض كورونا المستجد ظاهرة التخلص من مرض كورونا عن طريق سم النحل وأنه يمكن يستخدم كلقاح للمرضى.
  • انتشر فيديو لطبيب مصري يدعي “محمد مصطفى” وهو استشاري الأمراض الصدرية ورئيس قسم العناية المركزة بمستشفى الصدر بالجيزة، بأنه قد وجد لقاح لفيروس كورونا وكان ذلك عن طريق لقاء إعلامي.
  • وقد أكد الدكتور “محمد مصطفى” أن العلاج بسم النحل علاج فعال وهائل للتخلص من فيروس كورونا وذلك لأنه فعال لعلاج فيروس الأنفلونزا.
  • وأكد أن التعرض لسم النحل سبب قوي للوقاية من الفيروسات وذلك لتأثيره على تحفيز الجهاز المناعي، ولكن بعد إجراء الكثير من الاختبارات عليه تبين أن هذا غير صحيح.
  • ليس معنى ذلك أن سم النحل ليس له أهمية خاصةً وقت الكورونا ولكنه استخدم لتقوية المناعة للحد من الفيروس.
  • يستخدم سم النحل للقضاء على الجراثيم وليس الفيروسات وذلك لأنه مضاداً حيوياً، لذلك كان يستخدم وقت فيروس كورونا لاحتمالية الإصابة بعدوى جرثومية مصاحبة.

سم النحل وعلاجه للأمراض

  • يستخدم سم النحل في صناعة الكثير من الأدوية وذلك بعد تخفيفه إلى تركيزه محددة، كما يستخدم أيضاً في الكثير من المجالات الطبية.
  • كما أن سم النحل يعتبر خليط معقد من السكريات والإنزيمات والبروتينات الذي يملك مضادات للالتهاب وتسكين للألم وتعزيز الشفاء فهو يستخدم كأحد أشكال الطب البديل وذلك لاحتوائه على مادة الأدولابين.
  • قد يؤدي حقن الجسم أو جلد الإنسان عدة مرات بسم النحل بطريقة معينة إلى تخفيف حساسية الجسم، وتعزيز جهاز المناعة.
  • أثبتت الدراسات العلمية على أنه يعمل على علاج الالتهاب المفصلي الروماتويدي، وأكدت التجارب الأوروبية أن تعرض الأنسان للسعة النحلة يومياً يؤدي إلى الحد من الالتهاب المفصلي الروماتويدي والتهاب الأوتار وتصلب الأنسجة.
  • يساعد في علاج مشاكل الجهاز الهضمي والقولون العصبي ويقي أيضاً من قرحة المعدة.
  • كما يعمل أيضاً على تقليل انتشار فيروس العوز المناعي البشري المسبب لمرض الإيدز، وذلك عن طريق استخدام نانوية محملة بالميليتين أحد المركبات في سم النحل والذي يقوم باختراق الغلاف الواقي المحيط بالعديد من الفيروسات والذي يقوم بعمل ثقوب لتدمير الفيروسات مع الحفاظ على باقي الخلايا المحيطة.
  • كما يساعد على معالجة تجاعيد الوجه عن طريق استخدام مصل سم النحل فهو يعمل على تحسين مظهر التجاعيد الجلدية والطفح الجلدي والاكزيما والصدفية لأنه أثبت فاعليته على علاج المشكلات الجلدية.
  • يمكن أيضاً استخدامه لعلاج أمراض العيون المختلفة مثل: ضعف النظر، وتكسر الرؤية، والتهاب القزحية.
  • يعمل على التخفيف من تعرق النساء والحد من مرض النقرس.
  • يعمل على علاج أمراض الأذن والجهاز السمعي، وحالات الكهرباء الزائدة بالدماغ، وآلام الرأس والصداع النصفي والمزمن فهو يعمل على تنشيط الخلايا العصبية الموجودة في الدماغ.
  • يساعد المرأة وقت الحمل على تسكين الألم الظهر الناتج عن الوزن الزائد كما يقي من حدوث الاجهاض أو تسمم المرأة وقت الحمل.
  • يساهم في علاج حالات تضخم الغدة الدرقية، ومعالجة مرض النحافة الزائدة.
  • يقوم سم النحل بالحد من انتشار الأورام السرطانية في الجسم.
  • يساعد على إنقاص الوزن وذلك لأن لدغة النحلة تفرز ما يسمي باللعاب الأيوني حيث يعمل على حرق الدهون الموجودة مكان اللدغ بما يقارب 95%.

كيفية استخدام سم النحل       

  • يفضل دائماً استشارة الطبيب قبل استخدام شيء ما يتعلق بصحة الإنسان ليحدد الجرعة اللازمة للمريض وليتأكد من عدم وجود حساسية من مركبات سم النحل.
  • ثم يتم غسل المكان بالماء وتنشيفه بقطعة من القماش القطن لتهدئة المكان قبل استخدام سم النحل، ولا ينصح باستخدام الكحوليات الطبية لأنها تدمر المكونات الفعالة لسم النحل.
  • دهن المكان المصاب بالعسل أو المرهم لتهيئة المكان لاستخدام السم.
  • لدغ النحلة للجسم في أماكن مختلفة والاستمرار على ذلك لمدة أيام، لكن مع التدرج في اللدغات بمعنى أول يوم لدغة واحدة، وفي اليوم الثاني لدغتين وهكذا، كما يفضل استراحة الجسم من حين لآخر.
  • يمكن استخدام الثلج لتخفيف ألم لدغ النحل الذي قد لا يتحمله بعض الناس.

شاهد أيضًا: معلومات نادرة عن قرصة النحلة

أضرار لدغ النحل

  • قد يتسبب سم النحل في حدوث بعض المشكلات للأشخاص الذين يعانون من ضيق التنفس.
  • قد يقوم بعمل انتفاخ في أنسجة الحلق، أو الوجه، او الفم للأشخاص الذين يعانون من الحساسية، لذلك يفضل عمل فحوص للحساسية قبل استخدامه لتجنب حدوث آثاره الجانبية.
  • قد يتسبب أيضاً في عمل هبوط في ضغط الدم ويمكن أن يسبب الدوخة وعدم الاتزان لفترات طويلة.
  • يمكن أن يحدث مشاكل صحية للإنسان إذا كان المعالج غير مؤهلاً طبياً أو غير قادر على معرفة الأماكن المحددة لحقن سم النحل.
  • يمكن أن يسبب مشكلات بالغة في البلع، كما يمكن حدوث مشكلات جلدية بالغة مثل: الطفح الجلدي والحكة.
  • يمكن أن يتسبب في صعوبة في النوم والشعور بالتوتر والقلق الدائم.
  • قد تحدث مشكلات تصل إلى موت المريض إذا كان يعاني من أمراض القلب لذلك يجب أن يكون المعالج ملم بالحالة الصحية للمريض.

كيفية جمع سم النحل

قديماً كان هناك صعوبة في تجميع السم ولكن الآن بعد اكتشاف تقنية الصدمة الكهربائية التي تتعرض لها النحل والتي تعمل على بروز آلة اللسع واستجابتها لإفراز السم.

قد تتكون آلة البنتون من لوح خشبي مثبت فوقه أسلاك على مسافات قريبة من بعضها، حيث يوضع هذا اللوح على صندوق خلية النحل فيقوم بتلامس أكبر كمية من النحل مع هذه الآلة وبتعرض النحل للتيار الكهربائي الضعيف تقوم النحلة بلسع قطعة النايلون المثبتة تحت الأسلاك فيستقر السم على اللوح الزجاجي، ثم يفضل الانتظار حتى يجف السم ويتم إزالته.

يمكن أن يستخدم عن طريق الحقن أو الدهن للمناطق المراد علاجها أو عن طريق النحلة مباشرةً.

لدغات النحل في الوادي الجديد:  

  • نظراً لاستخدام سم النحل كطرق علاج بالطب البديل ظهرت صيدلية ربانية بالوادي الجديد تقوم بمعالجة الناس بسم النحل وحبوب اللقاح وشمع العسل باختلاف أمراضهم.
  • كما يوجد بهذه الصيدلية متخصص في تربية النحل والعلاج باللدغات ويقوم بعلاج الحالات التي تعاني من نقص المناعة ونزلات البرد والحساسية.
  • يقوم المتخصص بإحضار نحل الشغالات من الخلايا ثم يضعها في صندوق لتستخدم في عملية اللدغ.
  • ويتم وضعها على المنطقة المصابة وبعد حدوث اللدغة يترك مكان اللدغة لبضع دقائق حتى يتم امتصاص السم وانتشاره في الدم ثم يقوم المتخصص بسحب إبرة النحلة من الجسم المريض وتكرر العملية لعدة أيام حتى يشفى المريض.

شاهد أيضًا: علاج حساسية لسعات النحل

في الختام يساهم سم النحل في التخلص من الكثير من الأمراض، وقد أثبت فاعليته أثناء مرض الكورونا، وقد تتعدد طرق استخدامه، ولكن يجب اتخاذ الحظر كما ذكرنا في هذا المقال.

Add Comment