شفط دهون البطن بالفيزر

شفط دهون البطن بالفيزر

عمليات شفط الدهون اصبحت واحدة من أهم وأشهر العمليات للتخلص من الدهون الزائدة في الجسم ولتفتيتها بشكل نهائي بدون أي آلام أو حتى إجراءات جراحية حيث يمكن بكل سهولة من خلالها أن يتم الوصول إلى الوزن المثالي وشكل الجسم المناسب مع طول الشخص ووزنه وبالتالي سوف نتحدث معًا حول تقنية هامة بشكل كبير لخسارة الدهون الزائدة وتفتيتها وهي شفط دهون البطن بالفيزر فتابعوا معنا تفاصيل كل هذا وأكثر في موضوعنا هذا مع موقعنا المتميز دومًا معلومة ثقافية.

شفط دهون البطن بالفيزر

شفط الدهون من خلال استخدام الفيزر له دور كبير وواضح في خسارة الوزن مع تنسيق الجسم بشكل كبير ويجعل القوام متناسب، ومتناسق دومًا فهي عملية تتم بشكل كبير بدون إجراء أي تدخل جراحي أو أي شق جراحي فهو يهتم بالتخلص من الدهون الزائدة التي تتواجد في منطقة الأرداف والبطن بشكل خاص.

يتم استخدام طريقة الفيزر تلك بشكل تقني متطور ورائع من خلال استخدام الموجات الفوق صوتية بشكل سهل وسريع من أجل التخلص مما يطلق عليه أسم السمنة الموضعية، أو للتخلص من زيادة الوزن في أي جزء معين من الجسم من خلال استخدام جهاز الفيزر.

شاهد أيضًا: عمليات شفط الدهون ونحت القوام

مميزات استخدام الفيزر في شفط الدهون

من الجدير بالذكر أن نعلم بأن جهاز الشفط للدهون الخاص بالفيزر ليس له أي عيوب نهائيًا بل بالعكس له مجموعة كبيرة من المميزات التي لا حصر لها والتي تتمثل في التالي: –

  • شفط الدهون كلها بكل سهولة وبدون أي تدخل جراحي نهائيًا.
  • عدم العودة مرة أخرى لتلك الدهون التي يتم شفطها والتخلص منها حيث يتم القضاء على الخلايا الدهنية بشكل نهائي.
  • لا يوجد أي ألم نهائيًا كما هو الحال في عملية الشفط القديمة التي تعتمد على الآلام والتقنيات المختلفة.
  • الجلسة تلك لا تستغرق أكثر من 40 دقيقة أي أنها لا تحتاج وقت طويلة من أجل القيام بها وإجرائها.
  • النتائج الخاصة بتلك العملية تظهر بشكل فوري ولا تحتاج إلى جلسات كثيرة ومتعددة من أجل ظهور تلك النتائج.
  • له دور كبير في التخلص من السيليوليت المتكون تحت الجلد بشكل نهائي وضمان عدم ظهوره مرة أخرى.

الفرق ين شفط الدهون بالفيزر وشفط الدهون الطبيعي

  • هناك مجموعة من الفروق الكبيرة بين إجراء شفط الدهون من خلال استخدام جهاز الفيزر وأيضًا بين شفط الدهون بالطرق التقليدية الأخرى، وبالتالي سوف نوضح مجموعة من الفروق بين كلًا من الطريقتين فيما يلي: –
  • الشفط التقليدي يعتمد على مجموعة من الجلسات من أجل القيام بها بشكل سليم أي عدة جلسات متتالية على العكس من استخدام الفيزر كتقنية لشفط الدهون، والتي لا تحتاج إلى جلسات كبيرة بل يمكن شفط الدهون بكل سهولة من خلالها وفي جلسة واحدة مع الحصول على نتائج سريعة وفورية من أول جلسة يتم القيام بها.
  • الدهون التي يتم شفطها من خلال استخدام التقنية القديمة لشفط الدهون تجعل الدهون تخرج ويصاحبها دماء على العكس من تقنية شفط الدهون بالفيزر، والتي لا يوجد أي مشكلات دامية من خلالها ولا تظهر دماء نهائيًا مع تلك الدهون.
  • من الممكن أن يتم الاستفادة من الدهون التي قد تم شفطها والحصول عليها من الخلايا الدهنية من خلال الاعتماد على شفط الدهون بتقنية الفيزر، على العكس من الشفط العادي والتقليدي والذي لا نتمكن من الاستفادة من الدهون الناتجة من عملية الشفط تلك.
  • لا يتواجد أي آلام تنتج عن عملية شفط الدهون من خلال استخدام تقنية الفيزر على العكس من عمليات الشفط التقليدي والتي ينتج عنها مجموعة من الآلام، وأيضًا مشكلات الكدمات والتورمات.

شاهد أيضًا: كم تكلفة عملية شفط الدهون بالليزر في مصر ؟

طرق إجراء عملية شفط الدهون بالفيزر

  • ننصح أن يتم الاعتماد على مركز قوي له جودة عالية في التخلص من مشكلات الدهون الزائدة والموضعية التي تتواجد في أماكن مختلفة من الجسم، فالطبيب والمركز الخاص بإجراء تلك العملية له دور كبير وواضح في نجاح العملية تلك والحصول على أفضل وأقوى النتائج بشكل سريع وصحي.
  • يقوم الطبيب المختص بإدخال الإبرة الخاصة بالفيزر تلك تحت الجلد بشكل مباشر على أن يتم إصدار موجات فوق صوتية منها، تلك الموجات تلعب دور هام وكبير في تفتيت الدهون والتخلص من الخلايا الدهنية وأيضًا مع تفتيتها وتحويل الدهون من المادة الصلبة إلى المادة السائلة حتى يتم شفط الدهون بشكل سليم وصحيح حيث يتم شفط الدهون تلك من داخل الجلد إلى الخارج أي خارج الجسم.
  • يمكن أن يقوم الطبيب بالاستفادة من تلك الدهون بشكل كبير وقوي بعد خروج الدهون تلك حيث يتم استخدامها في أماكن أخرى من الجسم بكل سهولة، في أماكن بحاجة إلى تكتل وتكون الدهون بها حيث إن الدهون تلك تكون خالية نهائيًا من الدماء على العكس من الدهون التي تخرج من عمليات الشفط التقليدية والتي تحتوي على الدماء.
  • من الممكن أن يتم استخدام عمليتا شفط الدهون تلك على أي مكان في الجسم فلا يوجد أماكن وأماكن أخرى لا تسمح لذلك حيث يمكن أن يتم استخدامه أولًا، في منطقتي الوجه والرقبة ومن ثم يتم تطويره من أجل استخدامه لأي أماكن أخرى من الجسم وباقي أجزائه فالموضع الواحد في خلال تلك العملية لا يستغرق أكثر من 40 دقيقة ومن الممكن استخدامه على أكثر من موضع في الجلسة الواحدة الخاصة به.

نتائج عملية شفط الدهون بالفيزر

  • من الممكن أن يتم الحفاظ على النتائج الخاصة بتلك العملية بكل سهولة ودون حدوث أي مشكلات سلبية أو حتى آثار ضارة وجانبية لتلك العملية بكل سهولة، من خلال شفط الدهون باستخدام الفيزر تلك على أن يتم الحفاظ على الوزن المثالي والحرص على عدم زيادة الوزن مرة أخرى.
  • ننصح أن يتم تناول غذاء صحي بشكل يومي مع ممارسة التمارين الرياضية بشكل مستمر ومنتظم وعدم تناول أي أدوية أو مضادات حيوية، إلا من خلال استشارة الطبيب المختص حول الأدوية المناسبة لك.
  • من الجدير بالذكر أن نعلم بان عمليات شفط الدهون تلك بالفيزر يمكن إجرائها للسيدات الحوامل بعد مرحلة الولادة للحصول على شد للبطن المترهل والجلد، ومن الممكن أن يتم الحصول على النتائج الهائلة والمذهلة في شد الجلد والبطن بنسبة حوالي 90% وتعود إلى شكلها الطبيعي.
  • تلك العملية لها دور كبير في علاج مشكلة التثدي عند الرجال من خلال شفط الدهون الزائدة في منطقة الثدي مع شد عضلة الصدر، بكل سهولة وإبراز تلك العضلة بشكل سليم دون إجراء أي جرح أو أي تدخلات جراحية وحتى بدون أي مضاعفات أو أي آثار جانبية لتلك العمليات.

شاهد أيضًا: أضرار عمليات شفط الدهون

في خاتمة حديثنا حول شفط دهون البطن بالفيزر حيث إنها واحدة من أهم التقنيات التي تعمل على تفتيت الدهون وإزالتها والاستفادة منها كما إنها سهلة وسريعة في ظهور النتائج بشكل واضح كما إنها تقنية تساعد على التخلص من السيليوليت الذي يتواجد في أسفل الجلد وشد البطن بعد الولادة والتخلص من مشكلات التثدي حتى عند الرجال وبالتالي نرجو أن تكونوا قد استفدتم من هذا الموضوع بشكل كبير وواضح دمتم بخير.

Responses