طرق علاج الحمونيل واعراضه

طرق علاج الحمونيل واعراضه

طرق علاج الحمونيل واعراضه يأتي الحمونيل أو الطفح الجلدي (أو ما يسمى بطفح الحرارة) في فصل الصيف ويعمل على إصابة الجلد وخاصةً عند زيادة درجة الحرارة، والحمونيل يأتي للأطفال بشكل كبير مما يؤدي إلى انزعاج الأمهات وأرقهم، وفي قديم الزمان كان هذا المرض يصيب الناس في أثناء حدوث فيضانات للنيل ولهذا السبب تمت تسميته بحمو النيل، وتشير الأطباء إلى أن هذا المرض من أحد الأمراض التي تصيب الجلد.

ما هي أنواع مرض حمو النيل؟

  • من أنواع حمو النيل هي الحويصلات (الدخينة) الحمراء وتتكون بسبب وجود انسداد في غدد العرق التي تتواجد في نصف البشرة، والحويصلات البلورية فتكون بسبب انسداد غدد البشرة العلوية، والحويصلات البثرية وهي مثل الحويصلات الحمراء ولكن الفرق أنها تسبب وجود بثور.
  • وهناك أيضاً الحويصلات العميقة والتي يكون سببها هو تسرب العرق الموجود في غدد وقنوات العرق إلى أدمة الجلد فيؤدي إلى ظهور حطاطات تشبه لون اللحم والتي تكون بحجم كبير ومؤلمة أو تظهر أشكال كالتي توجد عندما نشعر بالقشعريرة، وهذا يحدث لوجود ارتفاع في درجة الحرارة.

الأسباب التي تعمل على الإصابة بمرض الحمونيل 

  • عند وجود انسداد أو مشكلة في الغدد العرقية التي توجد في الجسم وفي أسفل الجلد سوف يؤدي ذلك إلى عدم خروج العرق إلى السطح الخارجي الخاص بالجلد. 
  • وذلك سوف يؤدي إلى وجود العرق في الغدد بشكل كبير مما يترتب عليه تجمع العرق في القنوات فتنفجر قنوات الغدد فيظهر التهاب لأي أنسجة موجودة حول هذه المنطقة.
  • ومن أسباب ظهور مرض الحمونيل على الأطفال أن كثير من الأمهات يقومون بجعل أطفالهم يرتدون الملابس الثقيلة وذلك بسبب خوفهم الشديد على صحتهم. 
  • وهذا سوف يؤدي لعدم دخول الهواء إلى الجلد فذلك يعمل على انتشار حمو النيل بشكل أكبر في الجسم.
  • من الأسباب أيضاً أن الأم تجعل طفلها يستحم بماء ساخن وليس بشكل يومي.
  • يظهر حمو النيل بسبب وجود الطفل في مكان ليس به تهوية مناسبة أو بسبب عدم توافر مراوح أو مكيفات.
  • يأتي حمو النيل للكبار أيضا وليس للصغار وحدهم وبسبب الوقوف في الشمس مباشرةً ولأوقاتٍ طويلةٍ أو بسبب ارتداء الملابس لوقت طويل وبها عرق.
  • ارتداء الشخص لملابس ليست مصنوعة من القطن وإنما ارتداء الألياف الصناعية.
  • يظهر بسبب المناخات الحارة والاستوائية وبسبب نوم الشخص وهو مغطى بغطاء (بطانية) كهربائية أو لخلع الملابس في وجود حرارة مرتفعة.
  • يمكن أن يظهر طفح الحرارة (حمو النيل) عند فعل الشخص للرياضة الشاقة أو لعمل مكثف يؤدي لوجود عرق بكمية كبيرة.
  •  عند قعود الشخص لفترات طويلة على السرير فسوف يكون هذا الشخص أكثر عرضة لظهور حمو النيل عليه.

أعراض وعلامات وجود مرض الحمونيل في الجسم

  • أعراض وجود هذا المرض هو حدوث طفح جلدي على شكل حبوب حمراء اللون وتكون صغيرة أو حبوب لديها رؤوس لونها أبيض وحولها احمرار وأيضاً التهاب مؤلم. 
  • وتظهر في أماكن متنوعة في الجسم كالصدر والكتف والرقبة والظهر ويمكن وجودها أيضاً في الفخذين وفي الإبطين نتيجة وجود ثنيات في الجلد وتظهر هذه الحبوب مع حدوث حكة صعبة.

مضاعفات مرض حمو النيل

عندما يهمل الشخص هذا المرض ولا يأخذ له العلاج وفي أسرع وقت فذلك سيؤدي إلى وجود مضاعفات ومن هذه المضاعفات

  • عند زيادة الحكة الصعبة فذلك سوف يجعل الجلد معرضاً لأن يتلوث بكتيرياً بسبب الأظافر وعدم نظافتها. 
  • وبالتالي ترتفع درجة حرارة الجسم ثم يبدأ صديد جلدي في الوجود والانتشار في الجسم.
  • من المضاعفات أيضاً وجود التهابات بالجلد وزيادتها واحمرار الجلد القريب من هذا الجلد.
  • نتيجة لوجود التهابات الجلد فإنه يظهر بقع داكنة متروكة في الجلد.

متى يتحتم على الشخص زيارة الطبيب؟

  •  في بعض الأحيان لا يكون تجهيز موعداً مع الطبيب أمراً ضرورياً عند الإصابة بحمو النيل ولكن إذا ازداد الوضع سوءاً وحدثت التهابات شديدة في الجلد فيجب زيارة طبيب مختص في الأمراض الجلدية واضطرابات الجلد. 
  • ويجب على الشخص أن يسأله عن كيفية التعامل مع هذا المرض وهل يجب أن يقل النشاط البدني إلى أن يختفي هذا المرض أم لا. 
  • يسأل الشخص أيضاً عن كيفية الوقاية من هذا المرض في المستقبل، وبعد ذلك سيعطى الطبيب الشخص المصاب علاجاً مناسباً له وإحالته. 
  • فيصف له كريم يدهنه إذا كان يعاني من الحكة الشديدة وسوف يصف له مطهر أو مضاد حيوي إذا رأي الطبيب أن حالته متدهورة.

كيفية علاج مرض حمو النيل بالمنزل

  • تستخدم كمادات وغسول باستمرار لكي تهدأ الحكة قليلاً وتقليل تهيج الجلد. 
  • ويمكن استخدام أيضاً بودرة التلك حيث أنها تعمل على تقليل العرق بواسطة امتصاصه وتعمل على منع انسداد المسامات الموجودة بالجلد، (ويفضل استخدام بودرة التلك الغير معطرة حتى لا تسبب للجلد تهيجاً).
  • يتم الجلوس بعض الوقت في الأماكن المكيفة.
  • نمنع استخدام المراهم أو الكريمات التي تضم أي زيوت معدنية لأنها من الممكن أن تعمل على انسداد المسام.
  • يجب أن يرتدي الشخص ملابس وزنها خفيف وواسعة.
  • في حالات حمو النيل العادية يتم استخدام مراهم تكون مضادة للبكتيريا ونشاطها. 
  • وإذا ازدادت الحالة بشكل أكثر خطورة يتم استخدام مراهم تضم للكورتيزون.
  • يجب تنظيف البشرة وطياتها ويتم تجفيفها باستمرار حتى لا يتراكم الزيوت أو العرق يسبب ذلك في زيادة الأعراض.
  • يمكن استخدام الدقيق وخاصةً دقيق الشوفان لعلاج حمو النيل في المنزل وغيره من بعض الأمراض الجلدية حيث أنه يعمل على تخفيف الالتهابات والحكة، ويمكن تحضير عجينة دقيق الشوفان ثم وضعها على البشرة أو يحضر بالمنزل عن طريق تحضير كوب أو أثنين وضعه بداخل مياه فاترة ويتم نقعه لمدة عشرين دقيقة.
  • مضادات الهيستامين تساعد على التقليل من الحكة التي تأتي مع حمو النيل ويمكن أن يأخذها الشخص بواسطة الفم أو يضعها بشكل موضعي على الجسم عند مكان الإصابة.

نصائح لمعالجة حمو النيل في البيت

  • من أهم الأشياء التي تحتوي على مضادات للالتهابات ويعمل على التقليل من الشعور بالألم هي خشب الصندل. 
  • ويمكن تحضيره في المنزل عن طريق وضع مقدارين من خشب الصندل مع مقدار من المياه.
  • يجب التأكد من أن الشخص لا يوجد لديه حساسية من خشب الصندل ولكي يتأكد الشخص يمكنه وضع خشب الصندل مع الماء في الجلد الغير مصاب لمدة لا تقل عن ساعة وإذا لم يتحسس الجلد فيمكنه علاج حمو النيل به.
  • جل الصبار يعالج الالتهاب ويكون مطهر أيضاً وعندما يوجد انتفاخ في الجلد فيمكن وضع هذا الجل لتخفيف الانتفاخ وتقليل الشعور بالألم.
  • يمكن وضع غسول الكالامين لأنه يضم المكونات المفيدة للجلد مثل أكسيد الزنك والذي يعمل على علاج حمو النيل وتخفيف وحكته.
  •  الملح الإنجليزي أو كما هو معروف باسم كبريتات الماغنسيوم فهو يعالج حمو النيل إذا تم الاستحمام به، ويحضر عن طريق مزج كوب أو إثنين من هذا الملح مع المياه الفاترة.
  • يمكن استخدام الترمس كحل لعلاج حمو النيل، ويتم تحضيره عن طريق نقعه في الماء ثم بعد ذلك يتم رشه على الجسم.
  • يمكن الاستحمام بالنخالة أو البابونج المغلي، وذلك لأنه يعمل على منع الحكة ويقلل من احمرار الجلد ويقلل نشاط الغدد العرقية.  

Add Comment