تعليممهارات الإدارة

طريقة عمل دراسـة الجــدوى الاقتصادية لمشروع في 3 مراحل.. مع 4 أنواع لها

طريقة عمل دراسـة الجــدوى الاقتصادية لمشروع في 3 مراحل.. مع 4 أنواع لها

تعريف بدراسة الجدوى للمشروع

هو التحليل الاقتصادي للمشروع في كافة مراحله (التأسيس والتشغيل والتوسع)؛ مع القدرة على التقدير القياسي لكافة جوانب النشاط المختلفة للمشروع؛ لمساعدة متخذ القرار في مختلف مستويات المشروع في اتخاذ القرارات التي تدعم استمرار المشروع ونموه وتوسعه وتطويره؛ وتحقيق أهدافه المتنوعة على المدى القصير والمتوسط والطويل بأقل فرصة ندم.

مقالات ذات صلة

ما هي أهداف التحليل الاقتصادي للمشروع؟

تأكيد ربحية المشروع وقدرته على الاستمرار والنمو بتحقيق المزيد من الأرباح بأقل تكلفة، وضمان القدرة على التحسين المستمر أثناء مسيرة المشروع، وإصلاح ما تسبب به الانحراف عن تنفيذ التخطيط المحدد لأهداف وعمليات المشروع، وإتاحة دليل واضح برؤية وقياس علمي وتقدير مبني على حقائق الواقع واستقراء المتغيرات المتوقعة، والظروف المؤثرة في بيئة ومجال المشروع على المستوى الجزئي والكلي، وقدرة المشروع في التعامل بالمرونة والفاعلية في الجوانب التشغيلية والتمويلية والإنتاجية والاستثمارية.

الخبرة وتخطيط المستهدف عن طريق دراسة الجدوى

يبدأ نجاح المشروع من خلال مخطط زمني وكمي وقعي وعملي قابل للتنفيذ بما يحقق نجاحاً معنوياً لدى العاملين والإدارة، وإنجازا ماليا في التشغيل يكون أساسا للاستمرار في اتجاه مخطط الأهداف للمشروع نحز النمو في سبيل تحقيق المستهدف المالي والتسويقي والتواجد بقوة تدريجية تصاعدية في سوق المنافسة وذلك من خلال القدرة على إدارة الوقت والأهداف والموارد المالية والبشرية والتقنية بما يحقق الاستمرار والنمو والتطوير المنافس في إطار رفع القيمة المضافة للعملاء والعاملين وصولا لرفع قيمة المشروع.

المراحل الثلاث للتحليل الاقتصادي للمشروع بدراسة الجدوى

أولاً: التحليل الاقتصادي قبل بدء المشروع
ويتضمن الدراسات الاقتصادية السابقة لبدء المشروع بجانب الدراسات الاجتماعية متضمنة الأبعاد القانونية والأخلاقية والثقافية كمحددات لهذا المشروع، فضلا عن دراسة الجوانب التقنية والسوقية المنافسة لتحديد قدرة المشروع في ظل هذه المحددات وحسابات الربح والخسارة المتوقعة ومخططها الزمني للبدء في استعادة التكاليف لتغطية عمليات التشغيل وصولا لمرحلة بداية تحقيق الأرباح وإدارة الرصيد والسيولة المالية والتسعير التنافسي في مخططات النمو وتطوير التنافس سواء في الإنتاج الكمي أو النوعي أو المنافسة السعرية.

ثانياً: التحليل الاقتصادي أثناء تنفيذ المشروع
وذلك لتجنب المفاجآت السلبية وتوفير الحلول أثناء تنفيذ المشروع في إجراءات العمل الإداري والتشغيلي والإنتاجي والتسويقي.

ثالثاً: التحليل الاقتصادي للمشروع أثناء تشغيله
وذلك بدراسة وتحليل نتائج الأعمال للمشروع في المراحل المختلفة من خلال حساب القيمة الحقيقية ودعم اتخاذ القرار بتطبيق مفهوم الاقتصاد الإداري الذي يعتمد على مفهوم القيمة الحقيقية والواقعية، ويختلف عن المحاسبة الإدارية التي تستند إلى الحسابات الدفترية المتقادمة والتي تختلف عن القيمة الحقيقية بتغبر الواقع من حيث تقلبات القيمة اعتماداً على تقلبات السوق في العرض والطلب وتفاوت درجة الثقة وممارسات الاقتصاد الاحتكاري للتكنولوجيا والمعرفة وحقوق الامتياز في قطاعات الخدمات والإنتاج وغيرها.

ما هي أنواع التحليل الاقتصادي للمشروع بدراسة الجدوى؟

أولاً: التحليل الاقتصادي لإدارة الإنتاج والتشغيل للمنتجات والخدمات
من خلال دراسة وتحليل وتحديد التكاليف والربحية للتشغيل وحجم الإنتاج أو حجم الخدمات مقارنة بحجم الطلب من واقع البيانات السابقة والحالية والمستقبلية التقديرية، مع التركيز على أنواع المنتجات أو الخدمات الأكثر ربحية لتعزيزها وتنميتها، مع الأخذ في الاعتبار اقتصاديات الكم حيث تنخفض التكلفة مع زيادة عدد وحدات الإنتاج أو الخدمات، مما يرفع من الأرباح الإجمالية بأقل خسارة ممكنة، إضافة إلى الوسائل التقنية التي يعتمد علبها المشروع كواجهة تشغيلية وتسويقية تنافسية وبأسعار منافسة.

ثانياً: التحليل الاقتصادي لإدارة المبيعات والتسويق
من خلال دراسة وتحليل وتحديد حجم الطلب الفعلي في الحاضر والحجم المتوقع للطلب في المستقبل وفق مؤشرات قياسية بحسب المنتجات أو الخدمات التي يقدمها المشروع بحسب خريطة عمليات البيع والتسويق وفروع المشروع، ويعتبر سعر البيع للخدمات والمنتجات عنصراً تنافسياً يعبر القيمة ويتضمن الحافز التسويقي كأداة من أدوات صناعة الطلب، ويصاحب ذلك النسبة السوقية التي يؤثر بها المشروع في سوق المنافسة، مع تحديد وسائل البيع والإعلان.

ثالثاً: التحليل الاقتصادي للإدارة المالية
من خلال دراسة وتحليل وتحديد التدفقات النقدية وإدارة السيولة وحقوق اتخاذ القرارات المالية من الإدارة العليا والتنفيذية في سياسات التسهيل وكبوب العاملين، وذلك بالتوازي مع قوائم الأعمال والميزانيات والموازنات النقدية.

رابعاً: التحليل الاقتصادي لإدارة الموارد البشرية
من خلال دراسة وتحليل وتحديد عدد الأفراد بكل مهمة وتخصص مع تحديد المخصصات المالية المستحبة لكل منهم من أجور ومكافآت وحوافز بالمشروع، وذلك في إطار إداري ومالي وقانوني، يحفظ حقوق العاملين ومؤسسة المشروع والعملاء من متلقي الخدمات أو مشتري المنتجات وخدماتها بعد البيع إن كانت متاحة ومتوفرة.

الخلاصة في دراسة الجدوى الاقتصادية

أنها دراسة وتحليل وتحديد فترة استرداد رأس المال المستثمر في المشروع مقارنة بنفس المدة الزمنية لاسترداد رأس المستثمر في السندات أو أي استثمار آخر، مع حساب معدلات التضخم، ومقارنة العائد الصافي المتوقع من هذا المشروع، مع العائد الصافي المتوقع من الاستثمار في السندات أو في وجه آخر للاستثمار، وتتحدد القيمة الاقتصادية وتتأكد من خلال مؤشر حساب معدل صافي العائد للتكلفة  فإذا  كان هذا المعدل أكبر من الصفر – يكون المشروع ذات جدوى اقتصادية، ويحسب معدل صافي العائد للتكلفة من خلال المعادلة الآتية: حساب معدل صافي العائد (الفرق بين القيمة الحالية للعائد و التكلفة = الفرق بين القيمة الحالية للعائد والتكلفة ( بعد خصم معدلات التضخم في كل سنة)÷ (مقسومة) على القيمة الحالية للتكلفة) … فإذا كان هذا المعدل أكبر من الصفر، كانت الدراسة تؤكد الجدوى الاقتصادية للمشروع.

زر الذهاب إلى الأعلى