عدد جرعات العلاج الكيماوي؟

عدد جرعات العلاج الكيماوي؟

لا شك أن مرض السرطان يعتبر من أخطر الأمراض التي من الممكن أن يصاب بها الإنسان في أي مرحلة من مراحل حياته المختلفة، لذا فإن العلاج الخاص بمرضى السرطان يعتبر من أكثر الأمور التي يجب الاهتمام بها في كل الأحوال، حيث أنه يعتبر من أهم أنواع العلاجات في الوقت الحالي، ونظراً للتقدم الطبي والتكنولوجي الذي حدث في السنوات الأخيرة، فإن هناك العديد من التطورات التي حدثت لعلاج مرض السرطان، مما أدى إلى زيادة نسبة الشفاء من هذا المرض، ولكن على الرغم من ذلك فإن هذا المرض ما زال من الأمور الخطيرة التي يجب الحذر منها ووضعها في الاعتبار في كل الأحوال، وفي هذا المقال نتناول نوعاً من أنواع العلاجات المستخدمة في محاربة السرطان وهو العلاج الكيماوي وكذلك عدد الجرعات المستخدمة من هذا الدواء بشيء من التفصيل.

العلاج الكيماوي وأهميته

لا شك أن العلاج الكيماوي يعتبر من أهم أنواع العلاجات المستخدمة لعلاج السرطان في كل الأوقات، حيث أن العلاج الكيماوي يعد علاجاً فتاكاً للسرطان، والذي يقوم مبدأه على استخدام بعض أنواع الأدوية الكيماوية سواء عن طريق الفم أو عن طريق الحقن مباشرة إلى الدم من أجل القضاء على الخلايا السرطانية والحد من نموها، ويعتبر هذا الأمر من أكثر الأمور التي تساعد بشكل كبير على زيادة نسبة الشفاء من هذا المرض، ومن الجدير بالذكر أن العلاج الكيماوي من الممكن أن يستخدم بمفرده كما أنه من الممكن أن يستخدم إلى جانب العديد من انواع العلاجات الأخرى، إلا أنه في معظم الأحوال يجب أن يكون موجوداً ضمن الخطة العلاجية الخاصة بالمريض في معظم الحالات، لذا فإن هذا العلاج يعتبر من أهم الأمور التي يجب وضعها في الاعتبار.

شاهد أيضًا: هل العلاج الكيماوي مؤلم ؟

أنواع العلاج الكيماوي

إن هناك العديد من أنواع العلاج الكيماوي، والتي تعتبر من أهم أنواع العلاجات المستخدمة في علاج مرض السرطان، كما أن هذه الأنواع المتعددة لكل منها الاستخدام الخاص بها على حسب نوع السرطان، ويعتبر التعرف على أنواع العلاج الكيماوي من أهم الأمور التي يجب أن توضع في الاعتبار، وفيما يلي أهم أنواع العلاج الكيماوي التي يتم الاعتماد عليها بشكل كبير في علاج مرض السرطان:

  • غاز الخردل ومشتقاته، والذي يعد أحد أهم أنواع العلاج الكيماوي التي يتم الاعتماد عليها في محاربة السرطان، حيث أنه يمكن استخدامه في علاج معظم أنواع الأورام، وقد تم اكتشافه إبان الحرب العالمية الثانية ودراسة تأثيره على الأورام وعلى الخلايا السرطانية، ومن ثم بدأ استخدام العلاج الكيماوي في محاربة السرطان.
  • الأدوية المألكلة، حيث يعتبر هذا النوع من الأدوية من أهم الأنواع التي يتم الاعتماد عليها في علاج السرطان، حث أنها تعمل على تدمير الحمض النووي الخاص بالخلايا السرطانية، ومن ثم فإن هذا النوع من أنواع العلاج الكيماوي يستخدم بشكل كبير في علاج الأنواع المختفة من السرطان.
  • الألكيل سلفونات، وهو النوع الخاص بمحاربة سرطان الدم، ويعتبر من أكثر أنواع العلاجات الفعالة في محاربة سرطان الدم، لذا فإنه يتم الاعتماد عليها بشكل كبير.
  • الأملاح المعدنية، والتي تعتبر من أهم الأنواع التي يتم الاعتماد عليها في علاج بعض الأنواع المعينة من السرطان، والتي منها سرطان المثانة والخصية والمبيض.

البروتوكول الخاص بالعلاج الكيماوي

إن البروتوكول الخاص بالعلاج الكيماوي غالباً ما يعتمد على استخدام أكثر من نوع علاج من أجل القضاء على السرطان، حيث أن هذا الأمر يساعد بشكل كبير على مقاومة الخلايا السرطانية ومن ثم زيادة نسبة الشفاء من المرض، كما أن هناك بعض البروتوكولات الحديثة التي يتم استخدامها في الوقت الحالي والتي من أهمها العلاج الكيماوي الكهربائي الحراري، والذي هو عبارة عن إرسال نبضات موجهة إلى الخلايا السرطانية بهدف تدميرها، ويعتبر هذا البروتوكول من أهم الأمور الناجحة في العلاج، كما أنه من الجدير بالذكر أن هناك العديد من الطرق التي من الممكن استخدام العلاج الكيماوي فيها والتي من أهمها استخدامه بمفردها من أجل العمل على تدمير الخلايا السرطانية أو استخدامه إلى جانب العلاج الجراحي أو استخدامه إلى جانب العلاج الإشعاعي، وتتوقف الطريقة المستخدمة في العلاج على نوع الورم ومدى انتشاره في الجسم، إلا أن جميع الطرق تعتبر من الطرق الفعالة في العلاج عند استخدامها بالطريقة الصحيحة المناسبة لحالة المريض.

أشكال العلاج الكيماوي

لا شك أن العلاج الكيماوي يعتبر أهم العلاجات التي يتم الاعتماد عليها في علاج مرض السرطان كما ذكرنا من قبل، إلا أنه من الجدير بالذكر أن هناك العديد من الأشكال الاستطبابية التي يتم استخدام العلاج الكيماوي من خلالها، وفيما يلي أهم هذه الأشكال الاستطبابية بشيء من التفصيل:

شاهد أيضًا: اسماء العلاج الكيماوي وانواعه

الطريق الفموي

يعتبر الطريق الفموي أحد أهم الأشكال الاستطبابية للعلاج الكيماوي والذي يفضله الكثير من المرضى لسهولته، والذي يكون على شكل حبوب أو أقراص، ويتم تغليفها بمادة مقاومة لحموضة المعدة، ويعتبر هذا النوع من الأشكال الاستطبابية من أهم الأنواع المستخدمة، إلا أن هناك بعض الحالات التي لا ينبغي أن تستخدم هذا الشكل العلاجي ومنهم الأشخاص الذين يعانون من القيء والغثيان عند استخدام هذا الشكل العلاجي أو عند استخدام بعض الأدوية التي لا يمكن تناولها عن طريق الفم.

الحقن العضلي

يعتبر هذا الشكل من الأشكال العلاجية من أقل الأنواع المستخدمة مع العلاج الكيماوي، حيث أنه غالباً لا تتحمل العضلة هذه الأنواع من الأدوية الكيماوية العنيفة، لذا فإن استخدام هذا الشكل العلاجي محدود جداً.

الحقن تحت الجلد

يتم هذا الأمر عن طريق الحقن تحت الجلد بدون اختراق العضلة، كما يتم حقن مادة الإنسولين لمرضى السكر، إلا أنه من الجدير بالذكر أن هذا الشكل العلاجي يتم استخدامه مع أنواع معينة فقط من الأدوية، ومع أنواع معينة من أمراض السرطان.

الحقن الوريدي

يعتبر الحقن الوريدي أحد أهم وأنجح الطرق والأشكال العلاجية التي يتم الاعتماد عليها أثناء العلاج الكيماوي، حيث تكون فعالية العلاج عالية جداً بسبب وصول الدواء مباشرة إلى الدم، ومن ثم فإنه يؤثر على الخلايا السرطانية بسهولة ويعتبر العلاج بهذه الطريقة من أسرع الطرق الممكنة، لذا فإن هذا الشكل العلاجي يتم الاعتماد عليه في علاج معظم أنواع السرطان.

البزل القطني

إن هذا النوع من الأشكال العلاجية غالباً ما يستخدم مع حالات سرطان الدم، حيث أنه عبارة عن حقن الدواء في السائل الدماغي، حيث أن هذه الطريقة تعتبر من أكثر الطرق اختراقاً للدماغ، ومن ثم فإنها تعتبر من أكثر الطرق الفعالة في العلاج، خاصة عند علاج سرطان الدم.

مستودع أومايا

والتي هي عبارة عن أحد الأشكال البديلة عن البزل القطني، والتي يتم الاعتماد عليها في بعض الأحيان.

شاهد أيضًا: نصائح ما بعد جرعة العلاج الكيماوي الأولى

وفي نهاية المقال نكون فد تعرفنا على العلاج الكيماوي واستخداماته والأشكال الاستطبابية الخاصة به وأنواعه وآثاره الجانبية المختلفة بشيء من التفصيل، يمكنك مشاركة هذا المقال على مواقع التواصل الاجتماعي، كما يمكنك الاطلاع على المزيد من المقالات الأخرى التي تشمل العديد من الموضوعات المختلفة التي تختص بأمراض السرطان أو بمجال الصحة في موقعنا معلومة ثقافية.

Responses