علاج انخفاض الهيماتوكريت للكبار

علاج انخفاض الهيماتوكريت للكبار

بعد إجراء تحليل الهيماتوكريت بسبب ظن الطبيب المعالج في انخفاض القيمة الخاصة بها لإصابة المريض ببعض الأعراض مثل ظهور بشرته بشكل شاحب، فإنه يعمل على علاج انخفاض HCT في الدم، وفي هذا الموضوع سنتعرف على هذا التحليل وكيفية علاجه نقصه.

الهيماتوكريت

يُعرف الهيماتوكريت باختبار HCT وهو عملية فصل الدم للتعرف على النسبة الخاصة بكرات الدم الحمراء الموجودة بالبلازما في مائة مللي دم، ويعد هذا الفحص من أكثر الفحوصات الطبية استخدامًا، حيث أنه يكشف عن حالة المريض بفقر الدم، فضلًا عن زيادة نسبة كرات الدم الحمراء، ومتابعة الحالة المرضية لفقر الدم، ومتابعة النزيف الدموي أيضًا للتحقق من طبيعته هل شديد أم بسيط، كما يمكن التعرف من خلال على مدى استطاعة خلايا الدم الحمراء على توصيل الأكسجين من الرئة لجميع أعضاء الجسم المختلفة.

شاهد أيضًا: فقر الدم الوراثي والزواج

النسب الطبيعية للهيماتوكريت في الدم

يظهر تحليل الهيماتوكريت ضمن فحص الدم بشكل شامل والمعروف طبيًا باسم تحليل CBC، حيث يتم فحص عينة الدم بيولوجيًا، والقياس للنسبة المئوية لتكدس الدم من خلال الحصول على ناتج الضرب لتركيز هيموجلوبين الدم بوحد الغرام ديسيلتر بعدد 3، وفيما يلي القيم الطبيعية المئوية للهيماتوكريت:

  • النسبة الطبيعية للهيماتوكريت عند الرجل من 40 إلى 54%.
  • النسبة الطبيعية للهيماتوكريت عند الانثى من 37 إلى 47%.
  • النسبة الطبيعية للهيماتوكريت عند الطفل من 36 إلى 44%.

عوامل تؤثر في تغيير قيمة الهيماتوكريت

هناك بعض العوامل التي قد تؤثر على هذا التحليل في الدم، ومنها ما يلي:

  • الاصابة بالأمراض

اصابة الإنسان ببعض الأمراض المختلفة كفقر الدم، أو سرطان الدم، حيث تنخفض نسبة كرات الدم الحمراء مما ينتج عنها خفض القيمة الخاصة بالهيماتوكريت عن النسب الطبيعية.

  • الحمل

خلال حمل المرأة يحدث تقلص لعدد كرات الدم الحمراء، ثم تنخفض القيمة الخاصة بالهيماتوكريت عن النسب الطبيعية بسبب زيادة المواد السائلة بالدم.

  • مكان الإقامة

حيث أن الإقامة في المناطق المرتفعة تتسبب في زيادة القيمة الخاصة بالهيماتوكريت.

  • بعض الاصابات الاخرى

ينتج عن تعرض الجسم للجفاف، أو الإصابة بالحروق الشديدة، أو احمرار الدم أن ترتفع القيمة الخاصة بالهيماتوكريت.

نقص الهيماتوكريت

من ممكن أن يتعرض مستوى الهيماتوكريت للانخفاض والنقص عن معدلاته الطبيعية، وذلك عند انخفاض نسبة وجود كرات الدم الحمراء بسبب فقدها أو قلة تصنيعها أو الفرط فيها أو بسبب الزيادة في الحجم الخاص بالبلازما بدون انتاج أعداد كثيرة من كرات الدم الحمراء، مما ينتج عنه عدم نقل الأكسجين لجميع أعضاء الجسم وأنسجته.

أعراض نقص الهيماتوكريت

هناك أعراض عديدة تدل على نقص الهيماتوكريت من الدم، وهذه الأعراض هي:

  • ظهور بشرة الإنسان شاحبة.
  • الشعور بالتعب، والإجهاد، والضعف العام، بالإضافة إلى عدم قدرة المريض على أداء عمله بالنشاط المعتاد عليه.
  • ملاحظة السرعة الشديدة في النبضات القلبية، وعدم القدرة على أخذ النفس أو التنفس بالسرعة الزائدة.
  • الإصابة بالألم في الرأس والصداع.

شاهد أيضًا: فقر الدم وعلاجه

علاج نقص الهيماتوكريت

عندما يطلع الطبيب المعالج للحالة على تحليل الهيماتوكريت والمعروف باسم تحليل HCT، ويظهر أمامه أن هناك نقص في الهيماتوكريت يكون تصرفه كالتالي:

  • يطلب نقل الدم للمريض.
  • يقوم بوضع الفرد المُصاب تحت العناية والمتابعة في الحالة الشديدة.
  • يطلب من المريض أن يتناول المكمل الغذائي الغني بالحديد.
  • يطلب منه تناول الأطعمة الصحية الغنية بعنصر الحديد كالسبانخ، والعدس، والفاصولياء، واللبن ومنتجاته، والملوخية، والبيض، وكبدة الأبقار.
  • سيطلب الطبيب من المريض أن يزيد من تناول السوائل وخصوصًا الحمضيات كعصير البرتقال والليمون لاحتوائهما على فيتامين سي الذي يزيد من امتصاص العناصر الغذائية في الدم وخصوصًا الحديد.

كل هذه النقاط تعمل على رفع نسبة الهيماتوكريت في الدم وذلك عن طريق زيادة إنتاج كرات الدم الحمراء.

فقر الدم للحامل

تواجه المرأة خلال فترة حملها مشكلات صحية كثيرة والتي من بينها الإصابة بفقر الدم والذي ينتج عن انخفاض نسبة الهيماتوكريت في الدم، مما يعرضها للخطر الصحي هي والجنين، كما يؤثر على تحديد نوعية الولادة ، حيث يعد الدم من الركائز التي تعمل على المحافظة على الصحة العامة للجسم وقوته، وحتى يُمكنه من القيام بالمهام والوظائف الحيوية هو وأعضائه المختلفة بالشكل السليم.

يُعرف هذا المرض المشهور باسم الأنيميا على أنه حالة من خفض المعدل والتركيز الخاص بالهيموجلوبين عن مستواه ومعدله الطبيعي، حيث تحتاج الأنثى البالغة غير الحامل لنسبة محددة تقل عن 11 جم، بينما تحتاج السيدة في فترة حملها لما يزيد عن ذلك، وعلى الجانب الآخر فيحتاج الذكر إلى ما لا يقل عن 13 جم ديسيلتر.

ويُصاب الجسم في حالة نقص هيموجلوبين الدم بانعدام القدرة على توصيل الأكسجين للدم، مما يتسبب في الاصابة بالأمراض والمضاعفات الخطيرة على الصحة، مع الشعور بالإرهاق والتعب الدائم، والإصابة بالصداع الشديد والمستمر، مما يؤثر ذلك سلبًا على الصحة العامة للمريض واستقرارها خصوصًا للسيدات في فترة الحمل، مما ينتج عنه عدم القدرة على أداء الأعمال المنزلية المختلفة.

أنواع فقر الدم

يوجد نوعين من فقر الدم وهم:

  • فقر الدم بسبب خسارة الدم نتيجة للتعرض لاحدى الحوادث أو بسبب إجراء العملية الجراحية بمختلف أنواعها أو غيرها من الأسباب.
  • فقر الدم الناتج عن حدوث الخلل في انتاج كرات الدم الحمراء، أو الإصابة بفقر الدم الانحلالي.

علاج فقر الدم للحامل

من الممكن أن يتم التعامل مع فقر الدم للحامل بطرق كثيرة ومختلفة، ومن أبرزها ما يلي:

  • أن تتناول المرأة الحامل الغذاء الصحي السليم المتكامل والمتوازن، مع ضرورة التركيز على المأكولات الغنية بالحديد، كاللحوم بمختلف أنواعها، والكبدة والكلاوي، حيث أنها مليئة بالكثير من العناصر التي تعمل على دعم الدم، ويجب تناول اللحم الأحمر منها والحرص على تناول الخضار الطازج وخصوصًا الخضروات الداكنة اللون، كالسبانخ، والبقدونس.
  • يجب أن تحرص المرأة الحامل على تناول الفول، والعدس وجميع أنواع البقوليات والحبوب، بإدخالها من ضمن عناصر الغذاء الأساسية على السفرة، مع ضرورة تناولها بشكل متكرر ومنتظم.
  • السيدة في فترة الحمل تحتاج إلى الدم بشكل كثير بالمقارنة بأي فترة أخرى غير الحمل، ولذلك فمن الضروري أن يطلب منها الطبيب المعالج أن تتناول العقاقير المتمثلة في المكملات الغذائية التي تحتوي على العناصر المهمة كالحديد.
  • يجب عدم تناول الشاي أو القهوة أو النسكافيه وغيرها من المنبهات المختلفة، والتي تعمل على إعاقة امتصاص الحديد بواسطة الجسم، مما ينتج عنه الإصابة بفقر الدم.
  • يجب تناول الخضار والفاكهة التي تعمل على الزيادة الإنتاجية من كرات الدم الحمراء، فضلًا عن إسهامها في امتصاص العناصر الغذائية المهمة كالحديد، مما ينتج عنه دعم الدم وتقويته ومقاومة فقر الدم.

شاهد أيضًا: الهيماتوكريت عند الحامل

وفي نهاية الموضوع وبعد أن تعرفنا على علاج انخفاض الهيماتوكريت للكبار، وتعرفنا على الهيماتوكريت، والقيم الطبيعية الخاصة بها، وعلى العوامل المؤثرة على هذه القيمة، وأسباب نقصها، وعلاج نقص الهيماتوكريت.

Responses