علامات تكشف كذب المرأة

علامات تكشف كذب المرأة

علامات تكشف كذب المرأة، الكذب والخداع من السلوكيات البشرية الشائعة، كما أنه حتى وقت قريب نسبيًا، كان هناك القليل من الأبحاث الفعلية حول عدد المرات التي يكذب فيها الناس؛ وجد استطلاع أجرته مجلة “Reader’s Digest” عام 2004م أن ما يصل إلى 96٪ من الناس يعترفون بالكذب على الأقل في بعض الأحيان؛ تابعوا موقع معلومة ثقافية للتعرف على علامات تكشف كذب المرأة.

الكذب

الكذب هو التأكيد الذي يعتقد أنه خاطئ، وهو عادًة ما يستخدم لغرض خداع شخص ما، كما أنه من الممكن أن يطلق على الشخص الذي يقوم بنقل الكذب بأنه كاذب؛ وقد تفيد الأكاذيب العديد من الوظائف المختلفة المفيدة أو ربما الشخصية، بل والنفسية أيضًا، لأولئك الأشخاص الذي يقومون باستخدامها؛ وبشكل عام، فإن مصطلح “الكذب” يشير إلى دلالة سلبية، وبالتالي، فإن الفرد الذي يقوم به قد يخضع لعقوبات اجتماعية أو قانونية أو دينية أو جنائية.

شاهد أيضًا: ما هي حقيقة كذبة ابريل؟

أنواع الكذب

أجرت إحدى الدراسات التي نشرت في عام 2009م مسحًا على 1000 من البالغين ووجدت أن 60 ٪ من المستجيبين ادعوا أنهم لم يكذبوا على الإطلاق؛ وبدلاً من ذلك، وجد الباحثون أن حوالي نصف جميع الأكاذيب تم إخبارها من قبل 5 ٪ فقط من جميع الموضوعات؛ وتشير الدراسة إلى أنه في حين أن معدلات الانتشار قد تختلف، فمن المحتمل وجود مجموعة صغيرة من الكذابين غزير الإنتاج.

في الواقع إن الكثير من الناس (إلا من رحم ربي) ربما يكذبون من وقت لآخر، ولكن هناك بعض من هذه الأكاذيب تكون عبارة عن أكاذيب بيضاء صغيرة ويكون هدفها هو حماية مشاعر شخص ما، مثل: “لا، هذا الفستان لا يجعلك تبدو سمينة!”؛ ولكن، في بعض الحالات الأخرى قد تكون الأكاذيب أكثر خطورة، وذلك مثل: “الاستلقاء على السيرة الذاتية”؛ بل من الممكن أن تصبح هذه الأكاذيب شريرة، مثل أن تقوم بالتستر على جريمة.

الكذب قد يكون من الصعب اكتشافه

الناس سيئون بشكل مدهش في اكتشاف الأكاذيب؛ وجدت إحدى الدراسات، على سبيل المثال، أن الأشخاص كانوا قادرين فقط على اكتشاف الكذب بدقة 54٪ من الوقت في بيئة المختبر – بالكاد يكون مثيرًا للإعجاب عند حساب معدل الكشف بنسبة 50٪ بالصدفة الخالصة وحدها.

من الواضح أن الاختلافات السلوكية بين الأشخاص الشرفاء والأكاذيب يصعب التمييز والقياس؛ حاول الباحثون الكشف عن طرق مختلفة للكشف عن الأكاذيب، وفي حين أنه قد لا تكون هناك إشارة بسيطة وحكيمة تشير إلى أن شخصًا ما غير أمين (مثل أنف بينوكيو)، فقد وجد الباحثون بعض المؤشرات المفيدة.

مثل العديد من الأشياء، على الرغم من ذلك، غالبًا ما يرجع اكتشاف الكذب إلى شيء واحد – الثقة بغرائزك؛ من خلال معرفة العلامات التي قد تكشف بدقة الكذب وتعلم كيفية الاستجابة لتفاعلات الأمعاء الخاصة بك، قد تكون قادرًا على أن تصبح أفضل في اكتشاف الأكاذيب.

علامات الكذب

استخدم علماء النفس بحثًا عن لغة الجسد والخداع لمساعدة أعضاء تطبيق القانون على التمييز بين الحقيقة والأكاذيب؛ فأجرى الباحثون في جامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس دراسات حول هذا الموضوع بالإضافة إلى تحليل 60 دراسة حول الخداع من أجل وضع توصيات وتدريب لإنفاذ القانون؛ وتم نشر نتائج بحثهم في المجلة الأمريكية للطب الشرعي.

العلامات التي تدل على أن الشخص قد يكذب

تتضمن بعض العلامات الحمراء المحتملة التي حددها الباحثون والتي قد تشير إلى أن الناس خادعون ما يلي:

  • الغموض في الحديث، وكونهم يقدمون تفاصيل قليلة.
  • تكرار الأسئلة قبل الإجابة عليها.
  • التحدث في شظايا الجملة.
  • عدم تقديم تفاصيل محددة عند الطعن في القصة.
  • سلوكيات الحلاقة مثل اللعب بالشعر أو الضغط بالأصابع على الشفاه.

يقترح الباحث الرئيسي ر. إدوارد جيزلمان أنه في حين أن اكتشاف الكذب ليس سهلاً على الإطلاق، إلا أن التدريب الجيد يمكن أن يحسن قدرة الشخص على اكتشاف الأكاذيب:

“بدون تدريب، يعتقد الكثير من الناس أن بإمكانهم اكتشاف الكذب، لكن تصوراتهم لا علاقة لها بقدرتهم الفعلية؛ كما أن جلسات التدريب السريعة غير الكافية تؤدي بالناس إلى الإفراط في التحليل وأن يفعلوا ما هو أسوأ إذا ذهبوا مع ردود فعلهم الغريزية”.

علامات الكذب عند المرأة

هناك العديد من العلامات التي تعد دلالة على كذب المرأة في كلامها، ولكن بالرغم من ذلك، فهذه العلامات لا تعد دلالة قطعية، وذلك لأن بعض النساء قد تصدر منهن هذه العلامات بشكل عفوي؛ على كل حال، هذه بعض العلامات التي تدل على كذب المرأة:

  • تغير ملامح وجهها بأن تكون جامدة، بجانب تصلب أجزاء الجسد أثناء الحديث، حيث تكون المرأة التي تقوم بالكذب غير قادرة على تحريك أجزاء جسدها بشكل لا إرادي، مع عدم القدرة على إعطاء إيماءات في يديها.
  • لمس الوجه بصورة مبالغ فيها، وبشكل الخاص الأذنين والفم، بالإضافة إلى حك الأنف.
  • اصفرار الوجه أو يكون مشحوبًا، أو أن تكون الشفاه جافة بجانب أن يكون لونها باهت.
  • علو صوت شهيقها وزفيرها بأن يكون مسموعًا.
  • عدم النظر في وجه محدثها، بجانب النظر بشكل عشوائي إلى اتجاهات متعددة.
  • التوتر والقلق بشكل ملحوظ، والتأتأة أثناء حديثها.

شاهد أيضًا: كيفية التخلص من عادة الكذب

نصائح لاكتشاف الكذب

إذا كنت تشك في أن شخصًا ما قد لا يقول الحقيقة، فهناك بعض الاستراتيجيات التي يمكنك استخدامها والتي قد تساعد في التمييز بين الحقيقة والكذب، وهي:

لا تعتمد على لغة الجسد وحدها

عندما يتعلق الأمر بالكشف عن الأكاذيب، غالبًا ما يركز الناس على لغة الجسد “يروي”، أو العلامات الجسدية والسلوكية الدقيقة التي تكشف عن الكذب؛ بينما يمكن أن تشير إشارات لغة الجسد أحيانًا إلى الخداع، تشير الأبحاث إلى أن العديد من السلوكيات المتوقعة لا ترتبط دائمًا بالكذب

وجد الباحث هوارد إيرليشمان، عالم النفس الذي كان يدرس حركات العين منذ السبعينيات، أن حركات العين لا تعني الكذب على الإطلاق؛ في الواقع، يقترح أن تحويل العينين يعني أن الشخص يفكر، أو بتعبير أدق، أنه أو أنها تصل إلى ذاكرتهم طويلة المدى.

وقد أظهرت دراسات أخرى أنه على الرغم من أن الإشارات والسلوكيات الفردية هي مؤشرات مفيدة للكذب، فإن بعضًا من تلك التي ترتبط غالبًا بالكذب (مثل حركات العين) هي من بين أسوأ المتنبئين؛ وفي حين أن لغة الجسد يمكن أن تكون أداة مفيدة في كشف الأكاذيب، إلا أن المفتاح هو فهم الإشارات التي يجب الانتباه إليها.

ركز على الإشارات الصحيحة

وجد أحد التحليل التلوي أنه بينما يعتمد الناس غالبًا على إشارات صالحة للكشف عن الأكاذيب، قد تكمن المشكلة في ضعف هذه الإشارات كمؤشرات للخداع في المقام الأول؛ وتتضمن بعض أدق إشارات الكذب التي يراعيها الأشخاص ما يلي:

الغموض:

  • إذا بدا المتحدث وكأنه تعمد ترك تفاصيل مهمة، فقد يكون ذلك بسبب كذبه.

عدم اليقين الصوتي:

  • إذا كان الشخص يبدوا متلألأً وغير متأكدًا في حديثه، فعادًة ما يظن أن هذه الشخص يقوم بالكذب والخداع.

اللامبالاة:

  • يمكن أن يكون الاستهزاء وقلة التعبير علامات على الكذب لأن الشخص يحاول تجنب نقل المشاعر والإشارات الممكنة.

الإفراط في التفكير:

  • إذا كان يبدو أن الشخص يفكر بجد في ملء تفاصيل القصة، فقد يكون ذلك بسبب خداعك.

الدرس المستفاد هنا هو أنه في حين أن لغة الجسد قد تكون مفيدة، فمن المهم الانتباه إلى الإشارات الصحيحة؛ ومع ذلك، يشير بعض الخبراء إلى أن الاعتماد المفرط على إشارات معينة قد يضعف القدرة على اكتشاف الأكاذيب.

اطلب منهم أن يروا قصتهم في الاتجاه المعاكس

يمكن الكشف عن الكذب على أنه عملية سلبية، وقد يفترض الناس أنه يمكنهم فقط ملاحظة لغة الجسد الكاذبة المحتملة وتعبيرات الوجه للتعرف على “الإخبار” الواضحة؛ من خلال اتباع نهج أكثر نشاطًا في كشف الأكاذيب، يمكنك تحقيق نتائج أفضل.

أشارت بعض الأبحاث إلى أن مطالبة الأشخاص بالإبلاغ عن قصصهم بترتيب عكسي بدلاً من الترتيب الزمني يمكن أن يزيد من دقة الكشف عن الكذب؛ وقد تصبح الإشارات اللفظية وغير اللفظية التي تميز بين الكذب وقول الحقيقة أكثر وضوحًا مع زيادة الحمل المعرفي.

شاهد أيضًا: حوار بين شخصين عن الصدق والكذب

هناك علامات تكشف كذب المرأة وربما أهم شيئًا في محاولة كشف الأكاذيب، هو أن تثق في غرائزك، فقد يكون لديك شعور حدسي كبير من الصدق مقابل عدم الأمانة؛ لذا، تعلم أن تصغي لتلك المشاعر المعوية! .. نرجو أن يكون المقال أفادكم، وللمزيد من المواضيع، زوروا موقع معلومة ثقافية!

Responses