عمق المحيط الهادي بالمتر؟

عمق المحيط الهادي بالمتر؟

عمق المحيط الهادي بالمتر؟ تبلُغ مساحة المحيط الهادئ حوالي نصف مساحة محيطات العالم مجتمعة، وما يعادل ثلث مساحة سطح الأرض، حيث أنه يمتد من القطب الجنوبي، حتى يتصل بشواطئ الجزر الدافئة الموجودة بالمنطقة الحارة، وتصل مياه المحيط الهادي إلى جميع سواحل القارات ماعدا قارتي أوروبا وإفريقيا، ويتناول هذا المقال المحيط الهادئ بدأً من اكتشافه وموقعه ومناخه وتفاصيل مساحته وعمق قاعه.

كيفية اكتشاف المحيط الهادئ

  • اجتاز المكتشف الإسباني (فاسكو نونيز دي بالبوا) في عام 1513م ممر بنما، فأصبح أول أوروبي استطاع مشاهدة الجانب الشرقي للمحيط الهادئ، لذلك يُعدُّ (بالبوا) المكتشف الأوروبي للمحيط.
  • وأيضاً قام بالإبحار عبر المحيط الهادئ المكتشف (فرديناند ماجلان)، وهو من قام بإطلاق اسم المحيط (بالمحيط الهادئ) وذلك في الفترة ما بين نوفمبر لعام 1520م، وحتى أبريل لعام 1521م.
  • وفي فترة الستينيات والسبعينيات من القرن الثامن عشر، اكتشف (جيمس كوك) وكان قائداً للأسطول الملكي البريطاني أجزاء كبيرة من المحيط، وقام برسم خرائط عديدة لهذه الأجزاء، ويُعد أول أوروبي يقوم بزيارة جزر المحيط الهادئ، ومنها جزر هاواي.

شاهد أيضًا: المحيط الهندي في اي قاره

سبب تسمية المحيط الهادئ بهذا الإسم

  • وعندما أبحر المكتشف البرتغالي (فرديناند ماجلان) عبر هذا المحيط الكبير، قام بإطلاق اسم المحيط الباسفيكي ومعناه الهادئ على هذا المحيط الكبير، ويرجع سبب التسمية إلى أنه عندما قام (ماجلان) بالإبحار عبر المحيط كانت تدفعه رياح خفيفة وذلك لعدة أسابيع.
  • وعلى الرغم من مشاهدته خلال هذه الأسابيع العديدة من الإبحار الكثير والكثير من الأسماك الطائرة والدّلافين التي تتراقص في مياهه المحيط الهادئة الدافئة، إلا أن هذا المحيط الكبير لا يتصف بالهادئ دائمًا، فمن الممكن أن يثور هذا المحيط ثورة شديدة حيث تهب من أنحائه الفسيحة أشد العواصف تدميراً على سطح الأرض.
  • فمثلاً أعاصير التايفون والتي تمرُّ عبر المحيط الهادئ تدمر أساطيل السفن وتهدم مدن الجزر وتسويتها بالأرض، كما تتسبب في حدوث زلازل، وثورات البراكين من تحت الأرض مما يؤدي لحدوث الموجات الزلزالية البحرية، أو حدوث الموجات المدينة، وقد يبلغ ارتفاع هذه الموجات في بعض الأحيان ل 30م، وتقوم بغمر الجزر المتواجدة في طريقها تمامًا.

موقع المحيط الهادئ وحدوده

  • يَحد كلاً من أمريكا الشمالية وأمريكا الجنوبية المحيط الهادئ من الجهة الشرقية، كما تقع كلاً من قارة آسيا وقارة أستراليا في اتجاه الغرب منه.
  • ويقوم مضيق(بِيرْنج) بوصل المحيط الهادئ بالمحيط القطبي المتجمد الشمالي، كما تقع قارة أنْتَارْكتِيكا في الاتجاه الجنوبي من المحيط الهادئ.
  • وبالقرب من خط الاستواء يبلغ المحيط الهادئ أكبر اتساع له، ويكون ذلك بين بنما وشبه جزيرة الملايو، حيث يبلغ عرض هذا الاتساع 24,000كم، وهو ما يعادل ثلاثة أخماس المسافة حول العالم أجمع.
  • وتبلغ مساحة المحيط الهادئ نحو(181) مليون كيلو متر مربع، وفي بعض الخرائط ينقسم المحيط وذلك عند خط الاستواء إلى قسمين: المحيط الهادئ الشمالي والمحيط الهادئ الجنوبي.
  • ومن حيث خط الساحل والمياه الساحلية للمحيط الهادئ، فتُعدُّ سواحـلهُ المتاخمة لكلٍ من قارة أمريكا الشمالية وقارة أمريكا الجنوبية مستوية إلى حد كبير.
  • وخليج كاليفورنيا هو المدخل الكبير الوحيد للمحيط الهادئ، وتتواجد بعض الجزر داخل المحيط بعيدًا عن الشاطئ.
  • أما بالنسبة لسواحل المحيط الهادئ الغربية فغير مستوية تمامً، والمداخل الساحلية للمحيط الهادئ تشمل كلاً من بحر اليابان وبحر الصين، وكذلك البحر الأصفر وأيضاً بحر أوخوتسك كما تشمل الخلجان.

المناخ الخاص بالمحيط الهادئ

  • يتصف شمال المحيط الهادئ بشتاء طويل وبارد، وبصيف قصير، ومعتدل البرودة.
  • أما بالنسبة لجزر (ألوشيان) مثلاً الموجودة في المحيط الهادئ فتتصف بكثرة الضباب فيها، كما تجتاحها الرياح دائماً.
  • أما على امتداد خط الاستواء، فيظل المناخ حاراً على مدار السنة، وتكون الفصول هناك إما فصول جافة أو فصول ممطرة.
  • في حين تتمتع نيوزيلندا الواقعة في جنوبي المحيط الهادئ بشتاء معتدل في البرودة وبصيف لطيف، وندرة في الثلوج، ولا يوجد صقيع إلا في المناطق الجبلية منها، كما تتساقط الأمطار بها بغزارة.
  • أما في الجنوب الأقصى وبالقرب من قارة أنتاركتيكا فالمناخ هناك شديد البرودة في فصل الشتاء، وفي فصل الصيف تطفو كميات كبيرة وضخمة من الثلج على سطح مياه المحيط بالقرب من القارة، والذي سبق وانفصل عن الأنهار الثلجية.
  • تتباين حرارة مياه المحيط الهادئ ما بين المجمدة وذلك بجوار المناطق القطبية والمناطق الدافئة المدارية ما بين درجات حرارة تبلغ من (25 ْإلى30 ْم) من جهة، ومن جهة أخرى تتباين درجات الحرارة ما بين القاع والسطح.
  • أما بالنسبة للملوحة فهي تختلف باختلاف كلاً من خطوط العرض وكذلك العمق، حيث تقل على السطح في خطوط العرض الاستوائية، وذلك لوفرة هطول الأمطار.

شاهد أيضًا: المحيط الاطلنطي على الخريطة

عمق المحيط الهادئ بالمتر

  • يُعد المحيط الهادئ من أكبر وأعمق المسطحات المائية على كوكب الأرض، حيث تُعادل مساحته حوالي ثلث مساحة سطح الأرض فتبلُغ (179.7 مليون كم2)، ويُقدر حجمه بما يقارب (674 مليون كم3).
  • ويمتد نحو مسافة (15500 كم) ما بين بحر (برينك) في الشمال والهامش الجليدي للقارة القطبية الجنوبية عند بحر (روس) في الجنوب.
  • وتقدر المسافة ما بين شواطئ المحيط الهادئ الشرقية المتواجدة عند دولة كولومبيا ودولة بيرو، وشواطئه الغربية المتواجدة عند دولة إندونيسيا، وذلك عند خط عرض(5) ْشمالاً بحوالي(19800كم).
  • ومن أعمق المناطق بالمحيط الهادئ هي تلك المناطق المتواجدة بالقرب من الساحل، حيث تتضمن الأخاديد الموجودة بمحاذاة سلاسل الجزر التي تقع غربي المحيط الهادئ.
  •  وتقع تلك الأخاديد كذلك بالقرب من جزر(ألوشيان)، وعلى مسافة بعيدة جداً من الساحل الغربي لقارة أمريكا الوسطى وقارة أمريكا الجنوبية.
  • وفي بعض الأحيان يبلغ عمق معظم هذه الأخاديد المتواجدة بالمحيط الهادئ ما بين(6,000م) و(9,000م).
  • وتوجد أعمق منطقة في أي محيط تم التعرُف عليها حتى وقتنا هذا في أخدود ماريانا بالمحيط الهادئ ـ ويقع هذا الأخدود بالقرب من منطقة غوام ـ إذ يبلغ عمق هذه المنطقة (11,033م).

كيفية قياس عمق المحيط الهادئ

  • كان ذلك عن طريق علماء البحار الذين عملوا على متن السفينة العلمية (تْشَالِنْجر) البريطانية، فقد كانوا أول من درس قاع المحيط الهادي.
  • وقد أسفرت نتائج دراستهم للقاع التي تمت ما بين عامي (1874م) و(1875م) بحصولهم على عينات من قاع المحيط لكثيرٍ من الكائنات الحية التي تعيش في الأسفل بالأعماق.
  • وكان الناس يقومون بتحديد عمق الأجزاء المختلفة بالمحيط الهادئ على مر السنوات عن طريق القيام بإنزال كابل إلى قاع المحيط الهادئ وقياس العمق، ولكنها كانت تُعد من الطرق البدائية والمكلفة وغير الدقيقة.
  • ولكن منذ بداية العقد الأول من القرن العشرين أهتم علماء البحار بمراقبة قاع المحيط من خلال استخدام مراكب غطس متعددة الأنواع والإمكانيات.
  • ولكن في بدايات العقد الرابع من القرن العشرين، بدأ العلماء في قياس عمق المحيطات عن طريق استخدام (السُّونَار)، وهو عبارة عن جهاز يستخدم لاكتشاف مواقع الأشياء التي توجد تحت سطح الماء عن طريق بوساطة الموجات الصوتية.
  • وقد مكَّن استخدام جهاز السونار وغيره من الأجهزة الحديثة الكهربائية راسمي الخرائط من رسم خرائط لعالم قاع المحيط الهادئ وذلك بحلول عام 1995.

وصف قاع المحيط الهادئ

يتصف قاع المحيط الهادئ اللجي بعمقه والذي يقدر بنحو (4300 م)، مع عدم تناسقه، حيث تظهر النتوءات الجبلية به والأخاديد العميقة، وَكمثال على ذلك نتوء شرقي المحيط الهادئ الذي يوجد ما بين الدائرتين القطبيتين، حيث يبلغ علو القاع اللجي بنحو (1500- 3000 م).

شاهد أيضًا: المحيط الهندي في اي قاره

وأخيراً من الجدير بالذكر بعد التعرف على المحيط الهادئ ومساحته ومناخه وعمقه، أن المحيط الهادئ يحتل مكانة كبيرة وأهمية اقتصادية عظيمة وكذلك أهمية جغرافية بين محيطات العالم.

Responses