فوائد البلح الناشف للحامل

فوائد البلح الناشف للحامل

فوائد البلح الناشف للحامل، يحتوي البلح أو التمر على مجموعة كبيرة من القيم الغذائية التي تعطي طاقة كبيرة لجسم الإنسان، كما تساعده أيضًا في الحفاظ على صحته وتقوي الجهاز المناعي لديك كي يكون له القدرة على محاربة الأمراض، وهذا الأمر نفسه ينطبق على المرأة الحامل فإن تناول البلح طوال فترة الحمل مفيد لها وللجنين أيضًا لاحتوائه على مجموعة من المعادن الألياف الطبيعية والسعرات الحرارية والمواد المضادة للأكسدة وغيرها، وكلها تساعد في تطوير نمو الجنين وتكوين عظامه وأسنانه والحبل الشوكي بشكل صحيح، وهو يسهل على المرأة الحامل أيضًا في أثناء عمليتي المخاض والولادة، ولهذا يجب على المرأة أن تتجنب كل المعلومات الخاطئة التي ذكرت أن خطورة تناول البلح في فترة الحامل.

فوائد البلح الحامل

  • توجد العديد من الفوائد التي تعود على المرأة الحامل إذا انتظمت في تناول كميات من البلح في أثناء فترة الحمل، ولكن يجب أن يكون تناول هذه الكميات بصورة معتدلة دون إفراط حتى لا يترك أثرًا سلبيًا عليها.
  •  ولقد أثبت الكثير من الدراسات العلمية عن أهمية تناول التمر بالنسبة للمرأة لأنه يحتوي على العديد من المركبات والعناصر الغذائية، التي تساعدها في المحافظة على صحتها وصحة جنينها حتى يحين موعد الوضع، ومن أهم هذه الفوائد احتوائه على الحديد الذي يقلل من نسب الكوليسترول ويقلل من خطر الإصابة بأمراض السرطان والقلب.
  • يمد التمر المرأة الحامل بالكثير من الطاقة فهو يحتوي على كميات كبيرة من السعرات الحرارية ويحتوي أيضًا على نسب كبيرة من الحديد وهو يعمل على تدفق الدم ويمنع من إصابتها بمرض فقر الدم، وهو أيضًا يعمل تحفيز جهازها المناعي مما يساعد مرور فترة حملها في سلام ودون مشكلات، والتمر يجعل الحامل في حالة كبيرة من النشاط ويجعلها تشعر أيضًا بكامل حيويتها ويظل هذا الشعور ملازمًا لها حتى موعد الوضع.
  • تناول الحامل لكميات من التمر يحميها من الإصابة بالإمساك وآلامه والسبب في ذلك احتوائه على مجموعة من الألياف الطبيعية والتي تساعد في عملية هضم الطعام داخل الأمعاء، ويجنبها من آلام عسر الهضم ويقلل أيضًا من معدلات الكوليسترول ويجعلها تتمتع بوزن صحي طوال فترة الحمل بالإضافة أنه يوفر حماية كاملة للجهاز الهضمي بصفة عامة.
  • يساهم البلح في توفير الأحماض الأمينية التي تلعب دورًا هامًا في تكوين جسد الجنين، وهذا ناتج احتوائها على مجموعة من البروتينات والتي تكون مسئولة عن وجود هذه الأحماض، ويحتوي البلح أيضًا على حمض الفولات الذي يساعد على نمو الحبل الشوكي والدماغ لدى الجنين.
  • يحمي البلح الجنين من التشوهات والعيوب الخلقية التي قد تصيبه في خلال فترة الحمل، لهذا يجب أن تحرص المرأة الحامل على تناوله لاحتوائه على نسب كبيرة من حمض الفوليك وهو يحمي الجنين من التعرض لأي تشوه أو عيب خلقي قد يظهر في الحبل الشوكي أو المخ، ويحتوي أيضًا على نسب من البوتاسيوم وهو يساعد في ضبط معدلات ضغط الدم وهذا لا يعرض المرأة للنزيف خلال عملية الولادة.
  • يحتوي البلح على نسب كبيرة من الماغنسيوم وهذا يساعد الحامل في تقوية العضلات داخل الرحم ويجعل عملية الوضع تتم في سهولة ويسر، ويحد الماغنسيوم أيضًا من هياج وتوتر الجهاز العصبي ويقوم بحماية الأسنان والعظام، ويحد من تعرضها لفقدان الدم في أثناء عملية الولادة ويمنع أيضًا من تعرض المرأة لفقدان الجنين.
  • يحمي التمر المرأة الحامل من الإصابة بمرض فقر الدم فهو يحتوي على معدلات كبيرة من الحديد، كما أن له دور في المحافظة على نسبة الهيموجلوبين الموجودة في الدم ويعمل أيضًا على تقوية المناعة للمرأة الحامل وتقوية الجهاز المناعي للجنين.
  • يحتوي البلح على نسبة من البوتاسيوم وهذا يساعد الحامل في المحافظة على توازن الماء خلال فترة الحمل، ويقوم البوتاسيوم أيضًا بتقليل تقلص العضلات ويحافظ على مستوى ضغط الدم وينظم أيضًا معدلات السكر، ولا يعرض الحامل أيضًا لحدوث أي تشوه بالكلى أو الكبد.
  • يمد التمر المرأة الحامل بكميات مناسبة من فيتامين ك والذي يلعب دورًا أساسيًا في تكوين عظام الجنين خلال فترة الحمل، ويمكن للأم أن تعوض طفلها عن نقصان فيتامين ك بتناول التمر أو البلح في خلال فترة الرضاعة.

شاهد أيضًا: طرق تجفيف البلح

تناول البلح خلال فترات الحمل المختلفة

  • ينصح بتناول البلح طوال فترة الحمل ولا يوجد وقت محدد لتناولها ولكن تم تقسيمها على ثلاث مراحل، ولابد من أخذ الحذر اللازم وذلك بعدم الإفراط في تناوله حتى لا يتسبب في نتائج عكسية.
  • في الثلاث الشهور الأولى أو بالثلث الأول من الحمل تعاني المرأة الحامل من حدوث إمساك متكرر، ولهذا ينصح أن تتناول البلح أو التمر لأنه يقوم بمعالجة الإمساك ويسهل من عملية الهضم أيضًا، لهذا يمكن أن تتناول الحامل من حبتين إلى أربعة حبات من البلح وليس أكثر من ذلك وخاصة لمن تعاني مشكلة في معدلات السكر بالدم.
  • وأما عن الثلاث الشهور الثانية أو الثلث الثاني من الحمل يجب على الحامل تقوم باستشارة الطبيب المعالج لها، وخاصة أنها في هذه الفترة يمكن أن تصاب خلالها بمرض سكري الحمل، ولهذا السبب مراجعة الطبيب مهمة لمعرفة إمكانية وضع التمر من عدمه ضمن نظامها الغذائي.
  • وبالنسبة للثلاثة الشهور الأخير أو الثلث الأخير من الحمل ينصح أن تتناول المرأة الحامل البلح لأنه يسهل من عملية الولادة وانقباضات الرحم ومن تمدد عنق الرحم أيضًا ويجعل عضلات الرحم قوية، ولهذا يمكن أن الحامل في تناول مقدار ستة حبات من التمر وخصوصًا مع بداية الأسبوع السادس والثلاثون من الحمل وهذا يكون قبل موعد الوضع بأربع أسابيع.
  • وأما عن فترة فصل الصيف لابد أن تقلل المرأة الحامل من تناول التمر لأنه من الفاكهة التي تسبب في زيادة الحرارة داخل الجسم، ولهذا يحذر على الحامل الإفراط في تناوله وخاصة إذا كانت الفترة الأخيرة من حملها في فصل الصيف، تولد الحرارة الزائد يتسبب في ظهور تغييرات في الهرمونات والجسد وهذا يتسبب في حدوث مضاعفات لها.
  • وأما عن فصل الشتاء يمكنها أن تزيد ولكن من دون إفراط في تناول البلح لأنه يساعد على تولد الحرارة داخل الجسم، وهذا يساعد المرأة الحامل الشعور بالدفء من برد هذا الفصل القارس.

أضرار تناول التمر للحامل

  • لا يترك تناول المرأة الحامل للتمر خلال فترة الحمل أضرار خطيرة ومع ذلك لابد من تناولها بمعدلات مناسبة حتى لا تسبب في حدوثها نهائيًا، ولكن في نفس الوقت الإفراط الزائد في تناولها قد يتسبب للمرأة الحامل في بعض المشكلات هي في غني تمامًا.
  • يتسبب الإفراط في تناول التمر في زيادة وزن المرأة في خلال فترة الحمل وهذا قد يتسبب لها في حدوث مضاعفات.
  • الإهمال في تنظيف الأسنان مع تناول كميات من البلح قد يجعل المرأة الحامل تصاب بالتسوس.
  • الإفراط في تناول التمر قد يساعد من ارتفاع نسب السكر في الدم وهذا يؤثر بالسلب على الجنين.
  • يمكن أن تصاب المرأة الحامل بمرض سكري الحمل إذا أفرطت في تناول البلح.
  • قد يتسبب تناول كميات كبيرة من التمر في حدوث ولادة مبكرة فمن المعروف أن تناوله يساعد على تقليل عملية الولادة.
  • وذكرت الأبحاث أيضًا أن هذا الإفراط في تناول التمر دون وعي أو إتباع تعليمات الطبيب المعالج قد يتسبب في فقدان الجنين بحدوث الإجهاض.

شاهد أيضًا: فوائد البلح الأصفر للزوجين

تحذيرات تناول المرأة الحامل للبلح

توجد بعض التحذيرات والاحتياطات التي يجب أن تأخذها المرأة الحامل في عين الاعتبار فيما يخص تناولها البلح خلال فترة الحمل، خاصة إذا ظهر عليها بعض الآثار الجانبية والتي تظهر تحسسها من البلح عند تناول للمرة الأولى، حيث تظهر عليها بعض الأعراض مثل الحكة أو الانتفاخ أو التنمل والتي قد تظهر في اللسان أو بمحيط الفم، حيث يجب على الحامل أن تتوقف في حينها عن تناول التمر حتى لا تتأذى هي والجنين.

ويجب أن تحذر الحامل من تناول التمر بكميات كبيرة وذلك لاحتوائه على معدلات كبيرة من السعرات الحرارية والكربوهيدرات والتي تحتوي بدورها على كمية كبيرة من السكريات، والتمر واحد من أنواع الفاكهة المجففة التي تخلو من الماء وعلى الرغم من ذلك تحتوي على كميات كبيرة من السكر.

أنواع البلح الموصي أن تتناولها المرأة الحامل

توجد بعض من أنواع البلح التي ينصح أن تقوم المرأة الحامل بتناولها خلال أشهر الحمل، ويمكن أيضًا أن تستخدمها في إعداد وتحضير الأطعمة المختلفة مثل المعجنات أو الحلويات، فنجد منها الجاف والذي يكون سهل بعملية المضغ والأخرى تكون ناعمة الملمس ورطبة في نفس الوقت.

  • نوع التمر الأحمر الصيني يحتوي هذا النوع من التمور على معدلات كبيرة من الحديد، وهو المركب الذي يساعد على تدفق الدم ويقوم أيضًا بمعالجة المرأة الحامل وحمايتها من مرض فقر الدم، ويمنع النزيف الذي قد تتعرض له بعد انتهاء عملية الوضع كما أنه يعمل على تحسين حالة اللبن في خلال مرحلة الرضاعة.
  • نوع تمر المدجول تتميز باحتوائها على كل العناصر الغذائية التي يجب أن تتغذى عليها المرأة الحامل خلال فترة الحمل، حيث يحتوي على مجموعة كبيرة من الألياف الطبيعية والبروتينات والكربوهيدرات وتحتوي أيضًا على مجموعة من الأحماض التي تعمل على تقوية جسم الأم والجنين، وتساهم بشكل كبير في عملية نمو الجنين ومراحل تطورها ويقوم أيضًا عنصر الحديد يقلل من معدلات الكوليسترول العالية لتجنب إصابة القلب ببعض الأمراض المزمنة.

طرق متنوعة لتناول التمر خلال أشهر الحمل

يمكن أن تلجأ المرأة الحامل لتناول التمر خلال فترة الحمل بطرق مختلفة ومتنوعة حتى لا تشعر بالملل.

  • يمكن أن تقوم بعمل عصير من التمر عن طريق إضافة اللبن مع ستة حبات تمر وخفقهم في الخلاط الكهربي.
  • عمل حلوى التمر بدقيق السميد حيث نقوم بإضافة حبات من التمر مع السميد ونقوم بطهيها على البخار ونضع فوقها ملعقة صغيرة من العسل مع السمسم.
  • يمكن أن تضيف التمر إلى عجائن المعمول والبسكويت فهو يعطيها مذاق رائع.
  • يمكن أيضًا استخدام البلح في عملية التحلية كبديل عن السكر وذلك بوضعه في العصائر والحليب.
  • يمكن أن نحشو حبات التمر بزبدة الفول السوداني حيث يمكن تناولها كما هي أو إضافتها إلى أي طبق سلطة تم تحضيره.

شاهد أيضًا: فوائد البلح الأحمر للرجيم

وفي نهاية المقال نرجو أن نكون سردنا كل المعلومات التي تهم كل امرأة حامل عن أهمية تناول البلح في خلال فترة الحمل ونحن في انتظار تعليقاتكم واستفساراتكم.

Add Comment