فوائد واضرار منتجات العناية بالمهبل المعطرة

فوائد واضرار منتجات العناية بالمهبل المعطرة، تعتبر منتجات العناية المهبلية أو “غسول المهبل” من أكثر الأشياء شيوعًا حاليًا، لكن لا أحد يعرف أضرار منتجات العناية بالمهبل والضرر الذي قد تسببه، لأن النساء يعتقدن أنه من المهم الحفاظ على رائحة المنطقة جيدة لكن العديد من الدراسات تظهر الحقائق والإثباتات أن منتجات العناية بالمهبل والمنظفات ضارة، لأن هذه المنتجات تزيد من قاعدته، وبالتالي تدمر البيئة الحمضية للمهبل فإن هذا الخلل يوفر بيئة مناسبة لنمو البكتريا والفطريات الضارة في المنطقة، مما يؤدي إلى حدوث التهابات نسائية نتيجة استخدام غسول المهبل  هذا المرض يصيب معظم النساء وسنناقش اضرار منتجات العناية المهبلية في هذا المقال.

أضرار منتجات العناية بالمهبل

  • ترغب الكثير من النساء في الحصول على عطر مهبلي منعش وجميل، لذلك يلجأن إلى استخدام منتجات العناية المهبلية مثل المستحضرات.
  • فهذه المنتجات يمكن أن تنظف المهبل جيدًا وفي نفس الوقت تنبعث منها رائحة منعشة وجميلة، والتي يمكن تخزينها لفترة طويلة بعد الغسيل.
  • والجدير بالذكر أن كل من الصيدليات تستخدم على نطاق واسع منتجات العناية بالمهبل سواء كانت مرطبات أو مطهرات أو غيرها من المنتجات.
  • وتجذب هذه المنتجات النساء، لأنها تنبعث منها رائحة قوية ومنعشة رغم أنها ضارة بالمهبل لكن الدعاية الإعلامية والإعلانات التسويقية للمنتج تجعل المرأة تحبها وتستخدمها أكثر.
  • ومن الجدير بالذكر أن الأطباء لا ينصحون باستخدامه بسبب ضرره.
  • تعد الالتهابات النسائية مشكلة خطيرة تصيب معظم النساء، لأنها يمكن أن تسبب أمراضًا خطيرة في الجهاز التناسلي وفي حالة تفاقم هذه الالتهابات يمكن أن تسبب الولادة المبكرة للحوامل.
  • لذلك فإن التهابات الجهاز التناسلي الخطيرة تنتج عن عدة أسباب أبرزها تطور البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية، مما يجعل علاج الالتهابات أكثر صعوبة على المدى الطويل.
  • وقد أثبتت الدراسات وسجلت العديد من حالات الولادة المبكرة والإجهاض الناتج عن البكتيريا، بالإضافة إلى أن 90٪ من هؤلاء النساء يستخدمن بانتظام المنظفات المهبلية ومنتجات العناية المهبلية طوال فترة الحمل.
  • والجدير بالذكر أن جميع الأطباء يؤكدون أن الاستخدام المنتظم للمنتجات المهبلية قد يؤدي إلى تأخير الحمل أو الإجهاض المتكرر.

شاهد أيضًا: ما هو اضرار اللبوس المهبلي على الحمل ؟

أضرار الدوش المهبلي

  • الدوش المهبلي هو أحد منتجات العناية المهبلية الأكثر شيوعًا والأكثر استخدامًا، لأن الدوش المهبلي يتم الترويج له على نطاق واسع أي إضافة الماء والمنظف إلى الزجاجة.
  • ثم دفع هذا السائل إلى المهبل واضافة منتجات العناية المهبلية هذه، كما أنه يحتوي على روائح أخرى يمكن أن تجعل المهبل ينتج روائح جميلة.
  • ومع ذلك فإن الدش المهبلي يسبب الكثير من الضرر ويمكن أن يسبب العديد من المشاكل الصحية للمهبل، لأن هذه العطور تجلب رائحة طيبة للمهبل ويمكن أن تسبب آلام المهبل التهاب وحكة.
  • بالإضافة إلى ذلك إذا كانت المرأة التي تستخدم الدش المهبلي أو منتج العناية بالمهبل تعاني من مرض معدي مثل الخميرة أو غيرها من الالتهابات المهبلية البكتيرية، فإن استخدام الدوش المهبلي لشطف الماء سيعرضها للعدوى والمزيد من الالتهابات من الداخل الى المهبل.
  • سيؤدي ذلك إلى تدفق الماء إلى المهبل ودفع البكتيريا إلى عمق المهبل قد لا تكون هذه المناطق مصابة بالأمراض المعدية مثل الخميرة والتهابات المهبل، ولكن لأن الماء يدفع البكتيريا إلى العمق فقد تصاب بالعدوى، مما يؤدي إلى التهابات منطقة المهبل بزيادة.

منتجات العناية بالمهبل المعطرة

  • منتجات العناية بالمهبل المعطرة هي أكثر المنتجات استخدامًا من قبل النساء والأكثر ضررًا على الصحة، حيث تسبب العديد من الأضرار في منطقة المهبل.
  • والجدير بالذكر أن هذه المنتجات مليئة بالصيدليات سواء كانت منتجات عناية المهبل للتنظيف والتعقيم والتعطير، يدعي مصنعو منتجات العناية المهبلية أن هذه المنتجات يمكن أن تجلب أفضل رائحة للمهبل، وتجعله أكثر نظافة وتجدر الإشارة إلى أن هذه المنتجات يتم الترويج لها أطعمة صحية ولا تسبب أي ضرر لكن العكس هو الصحيح.
  • إنها منتجات غير ضرورية ويمكن أن تسبب العديد من الأشياء التي لا تصل إلى المهبل، ولأن منتجات العناية المهبلية هذه يمكن أن تحفز وتفاقم الالتهابات المهبلية لدى النساء يوصي الأطباء بعدم استخدام منتجات العناية المهبلية المعطرة.
  • ويجب عليك الذهاب إلى مركز طبي للتنظيف الذاتي للمهبل، كما أكد الطبيب أن المهبل لا يستخدم أي منتجات يمكن أن تسبب العدوى للتنظيف الذاتي.
  • وينصح الطبيب بعدم استخدام المنتج في المهبل وينصح الطبيب النساء بالتوجه لطبيب النساء عند الشعور بالرائحة الغريبة المنبعثة من المهبل قد تكون الرائحة التهاب أو عدوى تتطلب علاجًا فوريًا.

رائحة المهبل الطبيعية

  • قد يكون هذا مفاجئًا لكثير من الناس لكن فكرة أن المهبل يجب أن يكون له رائحة معينة لا أساس لها من الصحة إنها مجرد فكرة منتشرة في تسويق الدعاية لمنتجات العناية المهبلية، كما أكد طبيب النساء إن هذا لا علاقة له بالصحة، لذلك لا يحتاج المهبل إلى روائح جميلة من الزهور أو العطور أو غيرها من الروائح وأكد طبيب النساء أنه نظرًا لأن منتجات العناية المهبلية يمكن أن تسبب ضررًا فلا داعي لاستخدامها.
  • كما وجد الطبيب أن استخدام الصابون أو أي مواد معطرة في هذا المكان غير صحي أيضًا، لأن هذه الروائح والمنتجات يمكن أن تسبب الكثير من المشاكل للمهبل وعلى الرغم من خطورة هذه المنتجات واستخدامها، إلا أن الأطباء مازالوا يوصون باستخدامها في حالات نادرة شيء مشابه ومع ذلك لا ينبغي استخدامه دون استشارة الطبيب.

شاهد أيضًا: حكم وضع التحاميل المهبلية في نهار رمضان

مكونات الغسول المهبلي

  • أجريت دراسة لمقارنة سلامة عوامل التطهير المهبلية والمواد المستخدمة ووجدت أن بعض هذه المنتجات حتى من عوامل التطهير باهظة الثمن والمعروفة، تحتوي مكوناته على مواد ضارة وهي غير آمنة بشكل دائم على المهبل بما في ذلك هذه المواد (كبريتات لوريل الأمونيوم، وكبريتات لوريل الصوديوم، وديوكسان) بالإضافة إلى مواد أخرى يمكن أن تسبب أورامًا سرطانية عند استخدامها لفترة طويلة.
  • كما أظهرت الدراسات أنه بالنسبة لمعظم النساء اللواتي يستخدمن منتجات العناية المهبلية أو المستحضرات المهبلية فإن منتجات العناية المهبلية أو المستحضرات المهبلية قد تسبب الحكة والألم والتهيج والعديد من الالتهابات، وذلك بسبب المستحضر أو ​​هذه المنتجات المهبلية واستخدام المواد الكيميائية، وتجدر الإشارة إلى أن 90٪ من النساء يستخدمن منتجات العناية بالمهبل للقضاء على الألم والحكة والتهيج في المنطقة، ولكن استخدام منتجات العناية المهبلية سيؤدي إلى تفاقم هذه الأعراض ويزيد من التهيج والألم والحكة في المهبل.

شاهد أيضًا: معلومات عن علاج الالتهابات المهبلية

متى يجب استخدام الغسول المهبلي

  • يجب استخدام الدش المهبلي عند الحاجة فقط ويرجع ذلك إلى نتائج الأبحاث التي أجراها الأطباء، لأن الدراسات أظهرت العديد من المخاطر المرتبطة باستخدام منتجات العناية المهبلية، وتجدر الإشارة إلى أن الجمعية الأمريكية للنظافة العامة توصي بتجنب الدش المهبلي ومنتجات العناية المهبلية، إلا إذا كانت ضرورية في بعض الحالات وهناك أسباب طبية جيدة.
  • وينصح الأطباء النساء اللاتي يستخدمن الغسول المهبلي أو منتجات العناية بالمهبل باستخدام أنواع خالية من الصابون والمواد المعطرة التي تسبب تهيج إلى هذه المناطق، والتي تحافظ أيضًا على الوسط الحامضي للمهبل وحمايته من الجفاف والالتهابات النسائية.

Add Comment