قانون ضربات الترجيح الجديد

قانون ضربات الترجيح الجديد، يلجأ حكام كرة القدم إلى ضربات الترجيح في حالة انتهاء الوقت الأصلي والوقت الإضافي للمباراة والفريقان متعادلان سلبيا أو إيجابيا، سنعرض لكم خلال هذا الموضوع قانون ضربات الترجيح الجديد.

قانون ضربات الترجيح الجديد

  • عدل الاتحاد الدولي لكرة القدم قانون ضربات الترجيح الجديد في مباريات كأس العالم، حيث أعلن أنه من الممكن تغيير حارس المرمى في الوقت الذي يريده المدرب حتى وان كان أثناء تنفيذ ضربات الترجيح.
  • أوضح الاتحاد الدولي لكرة القدم انه يمكن لأي لاعب في الفريقين أن يسدد ضربة الجزاء حتى لو كان موجود خارج الملعب وقت المباراة وقبل تنفيذ ضربة الجزاء.
  • أشار الاتحاد الدولي لكرة القدم أنه يتم حساب ضربة الجزاء عندما تتوقف الكرة عن الحركة بشكل بالكامل وليس كما سبق يتم حسابها بمجرد تسديدها فقط.
  • أكد الاتحاد الدولي لكرة القدم أن الضربة تكون ملغية إذا كان تأخر اللاعب عن تنفيذها في الوقت المحدد وتواجد خارج الملعب.

اقرأ أيضًا: ما هي كرة القدم وقوانينها

كيف يتم تطبيق ضربات الجزاء؟

  • لا يتم استخدام قانون ضربات الترجيح إلا في الدور النهائي والنصف النهائي بطولات كرة القدم العالمية، قد يلجأ إليه بعض الحكام من الدور الأول مثلما حدث في بطولة كوبا أمريكا، حيث قام اللاعبون بلعب ضربات ترجيح بعد انتهاء الوقت الأصلي مباشرة دون أن يلعبوا وقت إضافي.
  • تتكون ضربات الترجيح من عشرة ضربات مقسمة على الفريقين، حيث يلعب كل فريق خمسة ضربات، يختار كل فريق خمسة لاعبين بما فيهم حارس المرمى، لا يجوز أن يقوم لاعب واحد بتسديد أكثر من ضربة.
  • يقوم حكم المباراة بإجراء قرعتين مستخدما عملة نقدية، يحدد الحكم من خلال القرعة الأولى المرمى التي سيتم تسجيل ضربات الترجيح بها، أما القرعة الثانية فيحدث من خلالها الفريق الذي سيقوم بتسجيل الضربة الأولى.
  • يشكل اللاعبين المختارين من كل فريق دائرة خارج منطقة الجزاء في وسط الملعب ولا يمكن مغادرتهم إلا إذا حان دوره لتسديد ركلة الترجيح، يجب أن تكون الكرة ساكنة قبل ركل اللاعب لها.

شاهد أيضًا: ما هي قوانين كرة القدم الخماسية

شروط تطبيق ضربات الجزاء

  • يشترط أن يبدل حارس الفريقين مع بعضهما البعض، حيث يقف حارس الفريق الآخر مكان الحارس الأول، إذا تأخر اللاعب عن تسديد ضربة الجزاء تعتبر الضربة ملغية.
  • يظل الفريقين يتبادلان ضربات الجزاء حتى يفوز أحد الفريقين على الآخر، يمكن أن يشترك اللاعبين الموجودين في قائمة الاحتياط في وقت المباراة، كن حق النظري أن يغير حارس المرمي أثناء ضربات الترجيح.
  • إذا انفجرت الكرة التي يلعب بها الفريقين قبل أن يلمسها حارس المرمى أو قبل أن تلمس العرضة أو القائم، فإن الحكم يقرر أنه يجب إعادة تلك الضربة بعد استبدال المرة بأخرى سليمة.
  • في حالة قام اللاعب الذي ركل ضربة الجزاء بلمس الكرة مرة أخرى قبل أن يقوم لاعب آخر بلمسها، فإن حكم المباراة يمنح ضربة حرة غير مباشرة للفريق الآخر، ينفذ الفريق الآخر الضربة من المكان الذي قام اللاعب بلمس الكرة لمرة ثانية.

التمويه في ركلة الجزاء

  • التمويه في ضربات الجزاء يكون عند توقف اللاعب أثناء الركض ليظهر انه يهم أن يسدد الكرة في زاوية، ثم يغيرها ويسدد في الزاوية الأخرى وذلك بعد أن يكون قد أصاب حارس المرمى بالتشتت.
  • أكد أحد أعضاء الاتحاد الدولي لكرة القدم أن إذا قام اللاعب بالتمويه أثناء ما كان يركض لتسجيل ضربات الجزاء فإن ذلك تصرف غير لائق رياضيا، وإذا قام بفعله أحد اللاعبين فانه يحصل على إنذار، أضاف أنه من الممكن أن يقوم بالتمويه أثناء التسديد ولا يوجد أي عقاب عليه.

قد يهمك أيضًا: كيفية تعلم مهارات كرة القدم للمبتدئين

بعد الانتهاء من موضوع قانون ضربات الترجيح الجديد نتمنى أن يكون الموضوع قد نال إعجابكم، حيث قمنا بتوضيح معنى قانون الترجيح الجديد ومتى يتم استخدامه ونسبة تسجيل ضربات الجزاء، ننتظر أسئلتكم وآرائكم عبر موقعكم المفضل.

Add Comment