كيفية الغرغرة بالماء والملح بالتفصيل

كيفية الغرغرة بالماء والملح بالتفصيل

تتعدد طرق علاج التهابات الفم، فمنها الطرق الطبية عن طريق تناول العقاقير الطبية المتمثلة في مضادات الالتهابات والمضادات الحيوية، وهناك طرق طبيعية لعلاج التهابات الحلق والتي من بينها الغرغرة بالماء والملح، وفي هذا الموضوع سوف نتعرف على كيفية الغرغرة بالماء والملح بالتفصيل.

الغرغرة بالماء والملح للفم

ينصح الاطباء المتخصصون في علاج الأسنان بضرورة الغرغرة بمحلول الملح بعد عملية خلع الأسنان، أو عند تنظيف الأسنان والفم بشكل عام، وغير ذلك من عمليات الأسنان التي تتم في المراكز الطبية الخاصة بعلاج الاسنان، والتي ينتج عنها الإصابة بالألم وبالانتفاخ.

محلول الماء والملح يعد هو الأفضل بالمقارنة بالغسولات الخاصة بالفم المنشرة في أماكن بيعها، لأن بعضها يتكون من مواد الكحوليات التي تقوم بتهييج ما يُعرف بالأغشية المخاطية المعروفة انجليزيًا باسم “Mucous Membranes” والموجودة بالفم، ويتم تحضر محلول الملح عن طريق اضافة معلقة صغيرة من الملح لما يقرب من 225 ملي لتر من المياه الدافئة، مع اضافة 2 معلقة صغيرة من بيكربونات صوديوم والمعروف باسم صودا خبز.

الصحة الخاصة بالفم هي المعروفة انجليزيًا باسم ” Oral Hygiene “، وهي عملية تنظيف الفم بشكل منتظم بهدف المحافظة على الصحة العامة للأسنان واللثة، بهدف تقليل خطر اصابة الاسنان بالتسوس والامراض الخاصة بالتهابات اللثة ” Gum Sidease “، والتي تقوم أيضًا بإزالة ما يُعرف باللويحة السنية المعروفة انجليزيًا باسم “Dental Plaque”، والمتكونة بسبب التراكم البكتيري بعد اختلاط البكتيريا بالأطعمة واللعاب.

كما يتم إزالة الطبقة الجيرية الموجودة بالأسنان والمعروفة انجليزيًا باسم ” Dental Calculus “، مع تنظيف الأسنان بواسطة الفرشاة المعقمة، او بالخيط المعقم الخاص بالأسنان، والمحافظة على تناول الاطعمة الصحية، مع تقليل تناول السكريات حيث أنها تعمل على زيادة الجراثيم والبكتريا بالفم، مع ضرورة وقف التدخين، وأن يتم التوجه لطبيب الأسنان لإجراء الفحوصات الطبية بشكل دوري، حيث يُنصح بضرورة زيارة طبيب الاسنان مرة كل عام على الأقل.

وبالإضافة إلى كل ذلك من طرق خاصة بالعناية بالأسنان فإنه يجب عمل غرغرة ” Gargling “، باستخدام الغسول الفموي المشهور أو بالمحلول الملحي، وهو العلاج المنزلي الآمن والفعال للكبير والصغير، حيث أنه يسهل تحضيره واستعماله داخل المنزل، فضلًا عن أن تحضيره غير مكلف، ولكن يجب عدم اعطاءه للأطفال دون السادسة من العمر.

شاهد أيضًا: فوائد الاستحمام بالماء والملح الخشن

فوائد الماء والملح للفم

اثبتت دراسات علمية عديدة الكثير من الفوائد الناتجة عن الغرغرة بالمياه المالحة أو المحلول الملحي على صحة الفم العامة والتي من أهمها ما يلي:

العناية الصحية بالأسنان واللثة

حيث أن محلول الملح يقوم بسحب المياه والجراثيم والبكتريا مع المحافظة على اللثة، مما يؤدي إلى الوقاية من الاصابة بالالتهابات المعروفة بدواعم السن المعروفة انجليزيًا باسم ” periodontitis “، والتهابات اللثة المعروفة انجليزيًا باسم ” Gingivitis “، وقد اشارت الدراسات العلمية في 2010م إلى أن الغرغرة بالمحلول الملحي كل يوم يعمل على محاربة البكتريا المضرة الموجودة باللُعاب.

منع ظهور تقرحات بالفم

تقرحات الفم المعروفة باسم Mouth Ulcer، أو التي تعرف باسم تقرحات فموية قلاعية والمعروفة انجليزيًا باسم Canker Sores، مما جعل جميع الاطباء يقوموا بتوصية مرضاهم بضرورة الغرغرة بالمياه المالحة بهدف التخفيف من التقرحات التي تُصيبهم وخصوصًا التي تُصيب الاطفال، حيث أن هذا المحلول يعمل على تخفيف التهابات الفم والألم الناتج عنها.

المحافظة على أنسجة الفم

يعمل محلول الملح على الاسهام في بقاء الفم رطبًا ونظيفًا، كما أنه يقوم بتعقيم الفم بعد الانتهاء من تناول الطعام، ومن الممكن الاستعانة بمحلول الملح ليكون بديلًا للمعجون الخاص بالأسنان في حالة وجود بعض المشكلات الفموية لدى بعض الأفراد، والتي تتمثل في تهييج اللثة والشعور بالألم.

تقليل الاعراض الناتجة عن الإصابة باليوريميا

مرض اليوريميا هو المُصاحب لمرضى اعتلال الكلى المعروف بالاختصار التالي ” CKD “، حيث أنه يعمل على التأثير على الصحة العامة للجسم، ويؤثر على الصحة الفموية للأسنان بالشكل الخاص، والذي ينتج عنه الزيادة في بعض العناصر وتركيزاتها باللعاب كالبوتاسيوم، والصوديوم، واليوريا، وعناصر أخرى عديدة.

بالإضافة إلى أنه يقوم برفع الدرجة الحمضية فيه والمعروفة برمز PH، والذي بدوره يكون له التأثير على حاسة التذوق، وقد كشفت بعض الابحاث التي أُجريت على ما يقرب من 42 فردًا من المصابين بهذا المرض CKD، من الذكور والاناث، حيث أشارت إلى أن 66 % من المصابين قد تحسنت الصحة العامة للفم لديهم بعد استخدام المحلول الملحي المضاف إليه بيكربونات صوديوم بالغرغرة كغسول فموي، حيث أنه ساعد على حدوث التغيرات بالخلايا الخاصة بالمستقبلات الذوقية والمعروفة انجليزيًا باسم ” Taste Receptor Cells ” والتي تحتويها البراعم الخاصة بالتذوق والمعروفة انجليزيًا باسم “Taste Bud”، مع قدرة المحلول الملحي على تغيير الدرجة الحمضية للفم.

فوائد أخرى للمحلول الملحي

بالرغم من قدرة محلول الماء والملح على تحسين الصحة العامة للفم، إلا أنه لع فوائد صحية أخرى كثيرة، والتي من أبرزها ما يلي:

مقاومة الجيوب الأنفية وعدوى الجهاز التنفسي

بالفعل يستطيع هذا المحلول مقاومة العدوى الخاصة بالجهاز التنفسي سواء كانت بسبب فيروسات أو بكتيريا، كنزلات البرد، والإنفلونزا، والمرض المعروف بالوحيدات العدائية المعروف انجليزيًا باسم ” Infectious Mononucleosis “، والمعروف أيضًا باسم مرض فايفر، وأيضًا التهابات الحلق العقدي المعروف انجليزيًا باسم ” Strep throat “، والذي قد تم اثباته في الدراسة العلمية التي تم اجراءها عام 2013م، والتي أثبتت ان الفاعلية الخاصة بالغرغرة بواسطة محلول الملح في تقليل خطر الإصابة بالإنفلونزا كانت أكبر من فاعلية اللقاحات المسئولة عن مقاومة نفس المرض.

شاهد أيضًا: استنشاق بخار الماء والملح

مقاومة الحساسية

حيث أن الغرغرة بالمحلول الملحي تساعد على منع ظهور الاعراض الخاصة بالتهاب الحلق الناتجة عن المثيرات الخاصة بالحساسية كالوبر المعروف انجليزيًا باسم ” Dander ” الناتج عن الكلاب والقطط، أو الحبوب اللقاحية.

تخفيف التهابات الحلق

ثم اجراء بحثًا سريريًا على 2011م، والذي اثبت فاعلية محلول الملح في تخفيف وتهدئة التهاب الحلق البسيطة الذي يحدث بسبب نزلات البرد أو الإصابة بالإنفلونزا، في حين أن استخدام هذا المحلول مع تناول بعض العقاقير المسكنة للآلام كالباراسيتامول والذي يعرف أيضًا باسم أسيتامينوفين، والمعروف انجليزيًا باسم ” Acetaminophen “، أو آيبوبروفين، يؤدي إلى ظهور النتائج الفعّالة في علاج الحالات الخاصة بالتهابات الحلق الحادة.

كيفية الغرغرة بالماء والملح

  • يجب تحضير محلول الماء والملح أولًا، والذي يمكن تحضيره منزليًا بدون تكلفة، ويمكننا ذلك عن طريق احضار معلقة صغيرة من ملح الطعام ووضعه في كوب من المياه.
  • ثم نقوم بتقليب الملح جيدًا في كوب المياه حتى يتم إذابته بشكل تام.
  • بعد التأكد من إذابة ملح الطعام في المياه نقوم بوضع بعضٍ منه بالفم مع ضرورة الحرص على عدم بلعه.
  • يجب غلق الغم بشكل كامل مع توزيع محلول الملح والماء في جميع الاتجاهات حتى يصل إلى كل مكان بالفم.
  • يجب الاستمرار في توزيع المحلول الملحي بالفم لمدة 120 ثانية إلى 180 ثانية.
  • بعد مرور المدة المقرر يتم بصق الغسول الملحي بخارج الفم.
  • يجب تكرار وضع الغسول والغرغرة به عند اكتشاف التهابات باللثة أو أي مشاكل فموية أخرى.

عوامل المحافظة على الصحة العامة للفم

يجب زيارة الطبيب المتخصص في علاج الاسنان باستمرار على الأقل مرة واحدة في العام، مع استخدام الغسولات الخاصة بالعناية بالفم، فكل هذا هو من الاشياء للعناية بالفم واللثة، ولكن هناك سلوكيات يجب اتباعها للمحافظة على الفم واللثة، والتي من أبرزها ما يلي:

  • التنظيف الجيد للأسنان بالفرشاة والمعجون بعد كل وجبة غذائية.
  • الاستعانة بخيط تنظيف الأسنان المُعقم مرة واحدة كل يوم.
  • الإقلاع عن التدخين الذي يتسبب في تغيير لون الأسنان للون الأصفر.
  • تناول الطعام الصحي مع الابتعاد على المصادر الخاصة بالسكريات المُضافة كالعصائر المُصنعة، والمشروبات الغازية، وتقليل من الأطعمة النشوية كالخبز، والمكرونة.

شاهد أيضًا: الغرغرة بالماء والملح للحلق

وفي نهاية الموضوع وبعد أن تعرفنا على كيفية الغرغرة بالماء والملح بالتفصيل، مع عرض فوائده العديدة في علاج التهاب اللثة أو للصحة العامة للجسم، فضلًا عن كيفية تحضير المحلول الملحي أو محلول الماء والملح، عليكم فقط مشاركة هذا الموضوع في جميع وسائل التواصل الاجتماعي.

Responses