كيف نصلي صلاة الحاجة

كيف نصلي صلاة الحاجة

ما هي الصلاة؟

الصلاة بشكل عام هي فرض يقوم به الانسان وهو يشعر بالسعادة البالغة في كل مرة يصلي به الصلوات الخمس. هذا الشعور ينتاب الانسان المؤمن حيث انه يدري ان ما يقوم به هو ليس فقط من واجبه تجاه ربه حين فرض الصلاة عليه انما لادراكه بأنه يقوم بعمل يسر رب العالمين.

ان الذي يعتاد على الصلاة لا يستطيع مفارقتها فهي تدر عليه بالخير في صحته في ماله في أولاده في عمله ورزقه بالاضافة الى الشيء الاهم انها تدفع البلاء عن المواظب عليها وكل من يقدسها ويحترمها ويؤديها بأوقاتها.

مدخل الى صلاة الحاجة

ان صلاة الحاجة هي من النوافل وليست فرضا على الانسان انما هي صلاة يلجأ اليها الانسان عند الضيق والحاجة الى التضرع لله عز وجل وهي من السنة . وبذلك ليست فريضة كالفرائض الخمس خلال اليوم ، وقد لا يقوم بها الانسان كل يوم الا عندما تدعو الحاجة لذلك.

يلجأ العبد الى صلاة الحاجة عندما يشعر بأن كل الابواب سدت في وجهه الا باب الله، فيقوم بركعتين او أكثر وذلك طلبا لعونه ومساعدته وسنده، فهي كباقي الصلوات من حيث الوضوء واقامة الصلاة وقول النية بأنها صلاة حاجة واتمام الركعتين وبعدها يقوم العبد وهو جالس على مصليته بالدعاء والتضرع لله عز وجل بأن يساعده في محنته.

ادعية في صلاة الحاجة

هناك العديد من الادعية التي تقال في هذه الصلاة قبيل البدء بطلب ما يريده الانسان.

وقد قال الله عز وجل في كتابه الكريم:” وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ”.

الدعاء الاكثر تداولا لصلاة الحاجة

لا اله الا الله الحليم الكريم، سبحان الله رب العرش العظيم، الحمد لله رب العالمين، أسألك اللهم موجبات رحمتك، وعزائم مغفرتك والغنيمة من كل بر، والسلامة من كل اثم ، لا تدع لي ذنبا الا غفرته، ولا هما الا فرجته ، ولا حاجة الا قضيتها يا أرحم الراحمين.

دعاء قضاء الحاجة لمضطر

اللهم رب السموات السبع وما بينهن ورب العرش العظيم رب السموات والأرض، ورب جبرائيل وميكائيل واسرافيل ورب القرآن العظيم، رب العالمين، ورب محمد خاتم النبيين صلى الله عليه وآله الطيبين الطاهرين اني اسألك يا مجيب الدعوات ويا جامع الناس الى يوم الدين أسالك بالذي تقوم به السماء وبه تقوم الارض وبه تفرق بين الجمع وبه تجمع بين المتفرق وبه ترزق الاحياء وبه احصيت عدد الرمال ووزن الجبال وكيل البحور، أسالك بكل اسم سميت به نفسك ان تصلي على محمد وآل محمد وتقضي حاجتي . (وهنا تذكر حاجتك وتدعي الله وتسـأله ما تريد).

أدعية اخرى لصلاة الحاجة

  • اللهم اني اسألك بمقاعد العز من عرشك ومنتهى الرحمة من كتابك واسمك الاعظم وكلماتك التامة أن ( تسأل الله ما تريد ) سبحان الله وبحمده لا اله الا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم، وصلى الله على محمد صلى الله عليه وسلم، اللهم انظر الى حالي، اللهم ارحمني بترك المعاصي، اللهم ارض عني واغفر لي ذنوبي، اللهم حنن علي عبادك واحباءك واغنني عن شرهم يا أرحم الراحمين يار حيم يا لطيف يا ودود يا فعال لما تريد أغثني يا مغيث يا لطيف.
  • اللهم بلطيف صنعك في التسخير وخفي لطفك في التيسير الطف بي فيما جرت به المقادير واصرف عني السوء انك على كل شيء قدير، اللهم ابعد عني السوء وابعدني عنه وقربني من حلالك وابعدني عن حرامك، اللهم لا تكلني الى نفسي فأعجز عن التدبير، اللهم اجعلني من عبادك الصالحين التقيين الساعين دوما لاكتساب رضاك وعطفك ولطفك، اللهم انعم علي بنعيم رحمتك، اللهم وتداركني بلطفك يا من لا تدركه الأبصار وهو اللطيف الخبير . يا رب افتح لي بخير وارزقني رزق الخير واختم لي بخير.
  • بحق يس والقرآن العظيم، بحق ما أنزلت من أنبيائك المرسلين والمبعوثين، يا من يقدر على حوائج السائلين يا من يعلم ما في الضمير يا مجيب دعوة المظلومين، يا منفسا عن المكروبين، يا لطيفا بالمحرومين، يا مفرجا عن المغمومين، يا راحم الشيخ الكبير يا رازق الطفل الصغير، يا من اسمه اعظم الاسماء، يا من لا يحتاج الى التفسير صل على محمد وال محمد ( طلب الحاجة والدعاء المبتغى).
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لمعاذ: الا اعلمك دعاء تدعو به لو كان عليك مثل جبل أحد دينا لأداه الله عنك : اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء، وتزع الملك ممن تشاء، وتعز من تشاء وتذل من تشاء بيدك الخير انك على كل شيء قدير ، رحمن الدنيا والآخرة ورحيمهما تعطيهما من تشاء وتمنع منهما من تشاء ، ارحمني رحمة تغنيني بها عن رحمة من سواك.

دعاء في صلاة الحاجة

بسم الله الرحمن الرحيم يا ودود يا ودود ، يا ذا العرش المجيد، يا مبدىء يا معيد ، يا فعالا لما يريد أسألك بنور وجهك الذي ملىء أركان عرشك وأسألك بقدرتك التي قدرت بها على جميع خلقك وأسألك برحمتك التي وسعت كل شيء ( ذكر الحاجة والدعاء الخاص بك) لا اله الا انت يا مغيث اغثني يا مغيث اغثني يا مغيث اغثني .. (بعد ذلك تقول اللهم صل على محمد وآل محمد عشر مرات).

الطريق الى الله

أيها المؤمن ان طريقك للخلاص دائما وابدا هي الله، ان عدم توقفك عن ذكر الرحمن هو تقرب من الله، وان اكثر ما يحبه الله في عبده هو توسله اليه وذكره وطلب عونه، ان العلاقة المباشرة مع الله عز وجل هي من افضل العلاقات، فلو انك تقوم كل يوم بمناجاة الله بعد الصلاة او قبلها او حتى دون انتظار وقت الصلاة فهذه من اهم اللحظات خلال يومك الروتيني، اجعل الصلاة مع الله مباشرة فهي الاكثر متانة والاشد صلابة بالتواصل معه والتضرع اليه واطلب ما شئت، وتخيل انك في كل يوم تناجي فيه الله وتقوم يا الله يا الله يا الله، فكم سيكون الامر لطيفا ان الله يسمعك في كل يوم لا بل انه يحبذ سماع هذا الصوت، صوت العبد المناجي المتعطش لرحمة ربه وغفرانه، تخيل كم ستكون سعادتك بالغة وعظيمة عندما تدرك انه نتيجة مناداتك ومناجاتك لله اليومية طالبا عونه او ربما غير مطالب بشيء انما فقط لذكره والتسبيح له، بأن الله اعتاد على سماع صوتك .. هنا تكمن سر العلاقة الناجحة مع الله عز وجل وهنا ينجح التوطيد والمتانة للعلاقة فلا يؤثر بها شيء .. وهنا ايها المؤمن الطريق الى الله .. الخلاص الذي يعلمك دون ان تشعر ان تتحلى بالصبر والايمان.

Responses