ماذا تعرف عن عيد النيروز؟ 3 معلومات تاريخية عن هذا العيد

ماذا تعرف عن عيد النيروز؟ 3 معلومات تاريخية عن هذا العيد

عيد النيروز

عيد النيروز هو عيد من الأعياد القديمة التي احتفلت به بعض شعوب آسيا احتفالاً بالربيع، فمع بداية فصل الربيع تبدأ احتفالات عيد النيروز، فما هو هذا العيد وما هي هذه الاحتفالات؟ هذا ما نتعرف عليه في هذا المقال، حيث نتعرف أكثر على عيد النيروز والبلدان التي تحتفل به، وما هي مظاهر احتفال هذا العيد وغيرها من المعلومات الشيقة والممتعة.

ما هو عيد النيروز؟

معنى كلمة النيروز هو اليوم الجديد وذلك بالفارسية، وهو عبارة عن مهرجان يقام فيه بعض الطقوس التي تظهر الاحتفال بمقدم فصل الربيع، وكانت بلاد الفرس القديمة ( إيران الحالية) هي أولى البلدان التي احتفلت بهذا العيد وذلك في عهد سايروس الكبير في القرن السادس قبل الميلاد، ومازال أحد الأعياد القومية في إيران حتى يومنا هذا.

بلدان تحتفل بعيد النيروز

ليست إيران هي البلد الوحيد الذي يحتفل بعيد النيروز حتى الآن، بل هناك العديد من البلدان التي جعلت عيد النيروز احتفال شعبي ورسمي لها بل عطلة رسمية، وعيداً معبراً عن القومية الوطنية في هذه البلدان، فمن البلدان التي تحتفل بعيد النيروز: تركمانستان- طاجيكستان- قيرغيزستان- كازاخستان- الهند- تركيا- مقدونيا- ألبانيا- أفغانستان – آذربيجان، بالإضافة إلى إيران والتي تعتبر الموطن الأصلي لظهور هذا الاحتفال.

ما هي طقوس عيد النيروز؟

إنه من الأعياد الهامة في حياة الشعوب الأسيوية التي ذكرناها، فعند اقتراب عيد النيروز، تبدأ الأسر والعائلات بالاستعداد، من خلال تنظيف المنزل وتزيينه بالورود، وفي ليلة الأربعاء الأخيرة في السنة الشمسية يقوم الناس بإشعال نيران صغيرة في الشوارع، حيث يقوم الناس بالقفز عليها اعتقاداً منها أنها تبعد المرض والحظ السيء عندهم في أيام السنة الجديدة.

كما يقوم الناس بصناعة سفرة طعام من 7 أطباق رئيسية مزينة بالأزهار والورود ويتم تشكيلها على حرف S ومن ضمن هذه الاطباق طبق يحتوي على سمكة ذهبية بالإضافة إلى الشموع والمرآة والبيض المطلي.

وهناك بعض العائلات تضع الكتاب المقدس لها على السفرة تبركاً به، أما محتويات هذه الأطباق هي:

  • طبق من براعم القمح.
  • نوع من حلويات البودينغ المصنوع من القمح.
  • طبق من الفاكهة المجففة لشجرة اللوتس.
  • زهرة الياقوتية.
  • التفاح.
  • توابل حمراء.
  • العملات المعدنية.

وهذه الأطباق لها رموز معينة وهامة، فهي ترمز إلى تجديد الحياة وإلى الجب وحلاوة الحياة وغيرها من الرموز.

بعد 13 يوماً من مرور احتفال عيد النيروز وتجهيز هذه السفرة، تقوم العائلات برحلات في الأنهار والبحيرات ويتم أخذ معهم طبق براعم القمح ويتم رميه في المهر رمز للتخلص من الحياة التعيسة التي كانت توجد في الأيام السابقة.

وقد تظن عزيزي القاري ء بعدما سردنا لك احتفالات عيد النيروز، ان هذا الاحتفال غريب بالفعل، ولكن هناك بعض الاحتفالات أشد غرابة من هذا العيد، فهل سمعت عن أعياد أشد غرابة من النيروز في العالم؟ ما رأيك في جولة سريعة حول العالم للتعرف عليه؟

أعياد غريبة حول العالم

العالم مليء بالاسرار والغرابة، ومن ضمن هذه الأسرار والغرائب ما نذكره من احتفالات غريبة في بعض البلدان.

عيد الكنتاكي
نطير أولاً إلى بلاد الشمس المشرقة أو اليابان، حيث تعود قصة عيد الكنتاكي إلى عام 1974م في عيد الميلاد المجيد في شهر ديسمبر، حيث قدم المسؤولون في فروع كنتاكي تقديم صنوف جديدة للزوار من كل بلد في ليلة عيد الميلاد عشاء يشبه العشاء التقليدي في بلدان هؤلاء الزوار، وهنا قرر اليابانيون أكل وجبات الكنتاكي تقديراً منهم في يوم 25 ديسمبر وأطلقوا عليه عيد الكنتاكي.

عيد الهولي
نترك اليابان ونطير إلى الهند ونيبال، حيث عيد الألوان أو عيد الهولي، وهو أحد أشهر الأعياد في تلك البلاد، وهو عيد يحتفل به البعض عند قدوم الربيع، ويرمز العيد بانتصار الحب والجمال والخير على الشر والقبح، ومن أهم طقوس هذا العيد إلقاء الأشخاص بالألوان المصنوعة من مساحيق الألوان على الآخرين ابتهاجاً بهذا العيد، وكل لون على حدة يرمز لصفة معينة في الإنسان.

يوم حرب الطماطم
نطير نحو إسبانيا، تلك البلاد الأوروبية التي تحمل طابع خاص، حيث يوم ما يعرف بيوم حرب الطماطم، وهو أحد أشهر الأحداث الهامة في مدن إسبانيا، حيث تبدأ القصة في عام 1945م في مدينة صغيرة تدعى بونول، حيث قام البعض بالشجار في أحد الأسواق الشعبية، حيث قذف الناس بعضهم بالخضروات.

وفي العام التالي قام بعض شباب المدينة بالذهاب إلى مكان هذه المعركة وفي نفس اليوم وجلبوا طماطم واتفقوا على معركة ودية وقذفوا بحبات الطماطم على بعضهم البعض، واشترك معهم الناس في السوق وانتشرت المعركة في شوارع المدينة الصغيرة.

انتشر هذا التقليد في جميع مدن إسبانيا وأصبح تقليد شعبي سنوي، ولكن الشرطة الإسبانية في سنوات الخمسينات منعت هذا الاحتفال لأسباب صحية وبسبب استهلاك محصول الطماطم، ولكن تحت الضغط الشعبي رجع هذا التقليد خاصة في السنوات الأخيرة، ولكن يتم فعله في مدينة بونول فقط دون المدن الأخرى، حيث يتم استهلاك 40 طن من الطماطم في هذا اليوم، وتم تحديد المعركة لمدة ساعة فقط في ساحة من ساحات المدينة وتحت إشراف الشرطة، حيث يأتي للمدينة آلاف الأشخاص من كافة أنحاء إسبنيا للمشاركة في هذا التقليد السنوي الغريب.

يوم الصمت
نختم جولتنا من جزيرة بالي الإندونيسية، حيث يوجد ما يعرف بيوم الصمت، وهو تقليد سنوي، في شهر إبريل، حيث يتم فيه إغلاق جميع المحال التجارية والمطارات ويمنع مرور السيارات والدراجات في الشوارع وهو أحد الأعياد الهندوسية القديمة، والغرض من شل هذه الحركة السنوية طرد الأرواح الشريرة.

وتبدأ الطقوس في السادسة من صباح يوم الاحتفال، ويتم منع استخدام كافة الأجهزة الإلكترونية مثل الهواتف والراديو والتلفاز والسيارات ويمنع خروج من الفنادق والبيوت، بل وتقوم الشرطة بالنزول في الشوارع حتى تمنع الجميع من النزول والتأكد من التزام الجميع بكافة الطقوس، وتستمر الطقوس إلى السادسة من صباح اليوم التالي حيث ترجع الحياة لطبيعتها مرة أخرى.

هذه الأعياد والطقوس الغريبة سواء عيد النيروز، أو غيرها من الاعياد تناولناها، لننهي هذه الجولة في هذا المقال بسؤال هام، هل تعرف أعياد غريبة أخرى حول العالم لم نذكرها؟

Responses