ما أهمية الأذن في جسم الإنسان ؟

ما أهمية الأذن في جسم الإنسان ؟

ما أهمية الأذن في جسم الإنسان؟، الأذن من الأعضاء المهمة في جسم الإنسان، حيث أنها العضو المسئول عن السمع وتوازن الجسم، وفي هذا المقال نوضح أهمية الأذن في جسم الإنسان ، بالإضافة إلى توضيح تشريح الأذن وأجزائها، والأمراض الشائعة التي تصيب الأذن.

ما هي الأذن؟

الأذن هي العضو المسئول عن حاسة السمع عند الإنسان وجميع المخلوقات الأخرى، تتكون الأذن الخارجية لدى الإنسان من صيوان الأذن والنفق السمعي، صيوان الأذن هو المسئول عن تجميع الموجات الصوتية، وإرسالها إلى النفق السمعي.

صيوان الأذن يتكون من الغضاريف ماعدا الجزء الخارجي الذي يسمى شحمة الأذن، فهو لا يتضمن أي غضاريف، أما النفق السمعي هو عبارة عن قناة تؤدي إلى طبلة الأذن، كما أنه هو الفاصل بين الأذن الوسطى والأذن الخارجية، ويوجد بداخلة غدد تفرز المادة الشمعية التي تحمي الأذن من البكتيريا والحشرات.

شاهد أيضًا: ما هي وظيفة شحمة الأذن المتصلة والمنفصلة

تشريح الأذن

تتكون الأذن من ثلاثة أجزاء أساسية، نتعرف عليهم بالتفصيل فيما يلي:

1- الأذن الخارجية

تتكون الأذن الخارجية من صيوان الأذن والقناة السمعية (النفق السمعي).

2- الأذن الوسطى

تتكون الأذن الوسطى من طبلة الأذن التي تحول الموجات إلى أصوات، وبعض العظيمات الصغيرة (الركاب، السندان، والمطرقة).

3- الأذن الداخلية

تتكون الأذن الداخلية من قوقعة الأذن، والنظام الدهليزي المسئول عن الاحتفاظ بالتوازن، والعصب السمعي الذي يصل إلى المخ.

ما أهمية الأذن في جسم الإنسان؟

تتمثل أهمية الأذن في جسم الإنسان في حاسة السمع والحفاظ على توازن الجسم، وفيما يلي نوضح أهمية الأذن بالتفصيل.

1- السمع

الأذن هي المسئولة عن حاسة السمع، والتي تتكون من صيوان الأذن الخارجي، الذي هو بمثابة مكبر صوت، يقوم بنقل الموجات الصوتية إلى القناة السمعية، حتى تصل إلى طبلة الأذن، ويتكون هذا الصيوان من غضاريف.

عندما تصل الموجات الصوتية إلى غشاء الطبلة، فإنها تهتز وتصل هذه الاهتزازات إلى الأذن الوسطى، وتقوم هذه الموجات بهز عظيمات الأذن الصغيرة (الركاب، المطرقة، والسندان)، حتى تصل هذه الاهتزازات إلى الأذن الداخلية (القوقعة)، حيث تحتوي القوقعة على العضو المسئول عن السمع.

تحتوي القوقعة على شعيرات دقيقة تهتز عندما تهتز عظيمات الأذن الداخلية، وعند اهتزاز هذه الشعيرات، تقوم الأعصاب الحسية بنقل إشارات كهربائية إلى المخ، حيث يقوم بترجمتها إلى أصوات.

2- الحفاظ على التوازن

قناة استاكيوس هي المسئولة عن حفظ توازن الجسم، حيث أنها موجودة في الأذن الوسطى، وتعمل على ضبط معدل ضغط الهواء، في الأذن ليتناسب مع معدل ضغط الهواء الجوي، حتى يستطيع الإنسان أن يحافظ على توازنه.

كما أن الجهاز الدهليزي الموجود في الأذن الداخلية، له دور مهم في الحفاظ على توازن الجسم، وذلك من خلال ثلاث قنوات تحتوي على كمية كبيرة من السوائل، تستجيب لحركة الرأس.

كما يوجد بالقرب من هذه القنوات ما يسمى بـ “القُرَيبَة”، و”الكييس”، الذين يقومون بإرسال إشارات للدماغ عبر العصب السمعي، حتى يترجمها المخ ويحدد وضعية الجسم.

شاهد أيضًا: طريقة تنظيف الأذن من الشمع في المنزل

أمراض شائعة تصيب الأذن

هناك بعض المشاكل الشائعة التي تصيب الأذن، ومنها ما يلي:

1- زيادة الشمع في الأذن

الشمع الموجود بشكل طبيعي في الأذن هو المسئول عن حماية الأذن من دخول الأتربة والبكتيريا وبعض الحشرات الصغيرة، إلا أنه في حالة زيادة الشمع عن المعتاد، يتسبب ذلك في فقدان حاسة السمع مؤقتًا بسبب انسداد الأذن، وزيادة الإفرازات ذات الرائحة الكريهة، مع الشعور بالحكة المزعجة.

2- التهاب الأذن الوسطى

التهابات الأذن الوسطى تنتج عن انسداد أنبوب النفير الذي يصل بين الأذن والبلعوم، مما يسبب تراكم السوائل ونمو البكتيريا، مما يسبب التهابات شديدة وآلام بالغة.

3- التهاب الأذن الخارجية

التهابات الأذن الخارجية قد تنتج عن الإصابة بعدوى بكتيرية، أو بسبب التهابات جلدية.

4- طنين الأذن

الطنين هو اضطراب شائع يصيب الأذن في حالة دخول الماء أثناء الاستحمام، أو التعرض إلى الضوضاء والأصوات المرتفعة لوقت طويل، ويزداد احتمال التعرض للطنين مع التقدم في السن.

5- مرض مينيير

هو مرض يصيب الأذن الداخلية، ويسبب الشعور ببعض الأعراض، مثل طنين الأذن، آلام شديدة، صداع، الدوخة، ويمكن أن يصل الأمر إلى فقد حاسة السمع كليًا.

6- آلام بسبب العدوى

يمكن أن تصاب الأذن بعدوى بكتيرية، نتيجة دخول المياه إليها أثناء الاستحمام، مع العلم أن البيئة الرطبة تسمح بنمو وتكاثر البكتيريا، مما يسبب آلام شديدة وإفرازات سائلة من الأذن لها رائحة غير مستحبة.

7- تورم العصب السمعي

هو عبارة عن ورم حميد غير سرطاني، ينمو بشكل غير طبيعي على العصب الذي يصل بين الأذن والدماغ، مما يسبب ألم في الرأس، طنين في الأذن، دوار، فقدان السمع أحيانًا.

8- ثقب في غشاء طبلة الأذن

يمكن أن يحدث ثقب أو انهيار في غشاء طبلة الأذن، نتيجة التعرض إلى الضوضاء، تغيير ضغط الهواء بشكل مفاجئ، دخول جسم غريب إلى الأذن، ويسبب هذا الثقب بعض الأعراض، مثل الطنين، الدوخة، الصداع، وضعف السمع.

9- التهاب عظمة الخشاء

الخشاء هي عظمة صغيرة توجد خلف الأذن، التهابها يسبب آلام شديدة وعدم علاجها قد يؤدي إلى مضاعفات كبيرة، منها وصول هذا الالتهاب إلى الدماغ.

10- الدوار

الأذن هي العضو المسئول عن الحفاظ على توازن الجسم، والتهاب الأذن الوسطى يسبب خلل في التوازن والشعور بالدوار.

شاهد أيضًا: أسباب صفير الأذن وعلاجها بالأعشاب

في ختام مقال ما أهمية الأذن في جسم الإنسان؟، نتمنى أن ينال المحتوى الذي تم تقديمه على إعجابكم، حيث عرضنا مقال شامل عن الأذن وأهميتها وتشريحها، بالإضافة إلى بعض الأمراض التي تصيب الأذن، وانتظرونا في مقالات جديدة ومفيدة خلال الفترة القادمة.

Responses