ما هو الكروموسوم الذي يحدد نوع الجنين

ما هو الكروموسوم الذي يحدد نوع الجنين

ما هو الكروموسوم الذي يحدد نوع الجنين، عملية تحديد جنس الجنين تعتمد على زوج من الكروموسومات الموجودة داخل البويضة المخصبة، حيث أن جميع البويضات التي تقوم المرأة بإطلاقها، تحتوي على الكروموسوم X، بينما تحتوي الحيوانات المنوية على إحدى نوعين من الكروموسومات هما الكروموسوم X، أو الكروموسوم y، فعند القيام بتخصيب حيوان منوي يحمل الكروموسوم X للبويضة سينتج عن ذلك أن يكون جنس المولود هو بنت، اما إذا تم تخصيب حيوان منوي يحمل الكروموسوم Y فإن المولود يصبح ذكر.

من المسئول عن تحديد نوع الجنين

  • هناك الكثير من الأبحاث والدراسات العلمية، التي قام بإعطاء نتائج كانت صادمة لدى الكثيرين، والتي تتضمن أن الشخص المسؤول عن تحديد نوع الجنين هو الرجل.
  • بمعنى آخر إذا كان الحيوان المنوي الذي يقوم الرجل بإعطائه يحمل بداخله الكروموسوم X، فذلك معناه أن الجنين سيصبح أنثى.
  • حيث أن النطاف الأنثوية تتميز بحملها رأساً بيضاوية الشكل، بالإضافة إلى كونها أكبر حجماً وبطيئة الحركة مقارنة بـ النطاف الذكرية.
  • أما في حال كون الحيوان المنوي الملقح يحمل بداخله الكروموسوم Y فإن الجنين في الأغلب سيصبح ذكراً، وذلك بسبب اتصاف الحيوانات المنوية الذكرية بوجود رأس مستديرة الشكل لها، بالإضافة إلى صغر حجمها وسرعة حركتها مقارنة بالنطاف الأنثوية.
  • كما أن حموضة المهبل عند المرأة له دور رئيسي في عملية تحديد جنس المولود، حيث أن من المعروف أن الحيوانات المنوية المؤنثة هي أكثر مقاومة لمسألة حموضة المهبل عند المرأة مقارنة بالحيوانات المنوية المذكرة.
  • ولكن الوسط القلوي الذي يحيط بعنق الرحم، فهو لا يقوم بأضرار الحيوانات المنوية بنوعيها المذكرة والمؤنثة، بل إنه يقوم بمساعدة الحيوانات المنوية المذكرة للوصول بشكل أسرع.
  • كما يعد الإمساك عن الجماع هو إحدى الطرق لعملية رفع عدد الحيوانات المنوية المذكرة، وذلك يرجع إلى أن الإكثار من عملية الجماع، سيقوم بتقليل عدد الحيوانات المنوية المذكرة.
  • ويرجع سبب ذلك أن الحيوانات المنوية المذكرة تعيش لمدة يوم واحد فقط، مقارنة بالحيوانات المنوية المؤنثة التي تعيش يومين كاملين خلافاً عن الحيوانات المنوية المذكرة.

شاهد أيضًا: تحليل الكروموسومات للجنين بعد الإجهاض

بعض الوسائل الحديثة لتحديد جنس المولود

التشخيص الجيني المسبق

  • تقوم المرأة بأخذ أدوية خاصة جداً بهدف القيام بتحفيز الرحم على إنتاج البويضات، وبعد ذلك يتم شفط البويضات التي تم الرحم بإنتاجها عن طريق إبرة خاصة.
  • وبعد ذلك يتم تلقيحها عن طريق الحيوانات المنوية للرجل، ثم بعد ذلك تنمو هذه البويضات التي تم تلقيحها داخل أنابيب خاصة، حيث أن الذكر يظهر بخطين يحمل أحدهما اللون الأحمر بينما يحمل الآخر اللون الأخضر.
  • أما الأمر بالنسبة للأنثى فتحمل خطين لهما نفس اللون وهو اللون الاخضر، وللكشف عن هذين الخيوط يتم باستخدام ألوان فلورسنت.
  • وعلى حسب الجنس المولود الذي يرغب فيه الزوجان يتم زرعه اثنان او ثلاث بيضات ملقحه داخل الرحم الأنثوي.

تقنية ترشيح الألبومين

  • وفي هذه المرحلة يتم فصل الحيوانات المنوية التي تحمل الكروموسوم Y، عن الحيوانات المنوية الأخرى التي تحمل الكروموسوم X، من خلال الطرد المركزي.
  • فمن المعروف أن الكروموسوم الذي يحمل Y، يكون أخف وزناً مقارنة بالآخر لذا يرتفع لأعلى، ثم بعد ذلك تتم عملية إدخاله إلى الرحم الأنثوي.

ميعاد الجماع عند الزوجين

  • وقت الجماع لدى الزوجين، بالإضافة إلى بعض الوضعيات الخاصة بالجماع، لها دور كبير مساعد في مسألة تحديد جنس المولود.
  • حيث أنه يتم نصح الزوجين بالحرص على عملية الجماع قبل يومين أو ثلاثة أيام من عملية التبويض وذلك في حالة الرغبة في كون المولود أنثى.
  • حيث يجب على المرأة في هذا الوضع عدم الوصول إلى النشوة الجنسية، حيث أن النشوة تقوم بزيادة الإفرازات القلوية التي لها دور كبير في زيادة احتمالية إنجاب مولود ذكر.
  • وعند الرغبة في إنجاب مولود ذكر، ينصح بالقيام بالجماع في أقرب الأوقات بالنسبة للتبويض، ولابد من وصول المرأة للنشوة الجنسية حتى يكون الوسط أكثر ملائمة للكروموسوم الذكري من أجل الوصول إلى الرحم.

كيفية تحديد نوع الجنين

الطرق الطبية

يوجد الكثير من الطرق الطبية، التي من الممكن الوصول إليها، بهدف تحديد نوعية جنس المولود أهم هذه الطرق:

التشخيص الوراثي السابق للانغراس

  • يعد هذا النوع من التشخيص هو الطريقة العلمية الوحيدة المثبتة لعملية تحديد جنس المولود، بالإضافة إلى أن نسبة دقتها وصلت إلى 99% كما أنها مكلفة للغاية.
  • وهذه التقنية في الحمل تعتمد على التلقيح الصناعي، والذي يطلق عليه أطفال الأنابيب، ويتم استخدام هذا النوع من التقنية كخطوة تسبق عملية غرس البويضة المخصبة داخل رحم المرأة.
  • حيث أن الأمر في البداية يبدأ مثله مثل أي عملية أطفال أنابيب طبيعية، من خلال القيام بإعطاء الأم بعض الأدوية لتحفيز المبيضين على عملية إنضاج الكثير من البويضات بدلاً من واحدة أو اثنين مثلما يحدث شهرياً في كل دورة.
  • وعند منتصف الدورة الشهرية بالتقريب، يقوم الطبيب باستخراج هذه البويضات من جسم المرأة، ويقوم بطلب عينة من السائل المنوي للزوج.
  • ثم بعد ذلك يقوم بمزج البويضات مع السائل المنوي ويحدث هذا المزاج داخل المختبر، والهدف منه هو القيام بإنتاج عدد من الأجنة أو البويضات المخصبة.
  • وفي تلك المرحلة يبدأ دور التقنية الخاصة بالتشخيص الوراثي السابق للانغراس، حيث يتم أخذ عينة من بعض الأجنة ويتم فحصها جينياً.
  • وذلك بهدف القيام بتحديد الأجنة التي تحمل الكروموسومين الجنسيين المتطابقين XX، وفي هذه الحالة سيصبح الجنين أنثى.
  • أما في حال كان الكروموسومين الجنسيين مختلفين XY، في هذه الحالة سيصبح الجنين ذكر، وبعد ذلك يتم ترك الاختيار كامله للزوجين في اختيار نوعية جنس المولود.
  • ثم يقوم الطبيب بغرس نوع الجنين الذي يفضله الزوجين في رحم المرأة، فمثلًا عند اختيار الزوجين أن يكون الجنين أنثى، سيقوم الطبيب غرس الأجنة التي تحمل الكروموسومين الجنسيين XX داخل رحم المرأة.

شاهد أيضًا: وظائف الكروموسومات في الجسم

عملية فصل الحيوانات المنوية

  • هذه الطريقة تطورت بشكل كبير، حيث أصبحت تعتمد على تقنية قياس التدفق الخلوي، بالنسبة لعملية فصل الحيوانات المنوية.
  • ولكنها مازالت أقل دقة بل وأقل نسبة نجاح، مقارنة بـ التشخيص الوراثي السابق للانغراس، حيث هناك اعتقاد كبير بأن نسبة دقتها تقترب من 93% عند الرغبة في كون الجنين أنثى.
  • وعند الرغبة في كون الجنين ذكر فإن النسبة تصبح 85%، وهذه الطريقة تعتمد في الأصل على القيام بأخذ عينة من السائل المنوي الخاص بالزوج.
  • والقيام باستخدام صبغة عينه لصبغ الحيوانات المنوية تقوم بالتفاعل مع مادتها الوراثية، ومن ثم يتم وضعها على الجهاز الذي يقوم بقياس التدفق الخلوي.
  • حتى يقوم المختصون بعد ذلك بعملية تحديد أي الحيوانات المنوية التي تحمل الكروموسوم الجنسي X وأيهما التي تحمل الكروموسوم الجنسيY، وبعد قيام الزوجين باختيار نوعية جنس المولود الذين يرغبان به.
  • تتم عملية حقن الحيوانات المنوية التي تم اختيارها مباشرة داخل رحم المرأة أو القيام باستخدامها في عملية أطفال الأنابيب.
  • بالإضافة إلى العوامل الطبية التي تقوم بالمساعدة في عملية تحديد جنس المولود، هناك أيضاً الطرق التقليدية، وبعض أنواع الأطعمة الغذائية التي لها دور أيضاً في مسألة تحديد نوع الجنين.
  •  كما أن الكروموسومات التي تحملها الحيوانات المنوية وتقوم بتلقيح البويضات بها هي العامل الرئيسي في تحديد جنس المولود.

شاهد أيضًا: عدد الكروموسومات في الانسان

وفي الختام أرجو أن أكون قد أضفت لكم القليل من المعلومات وأن أكون قد أفدتكم ولو قليلًا، قد تناولنا في هذا المقال كل ما يخص ما هو الكروموسوم الذي يحدد نوع الجنين.

Responses