ما هو تحليل hct في الدم

ما هو تحليل hct في الدم

تحليل HCT في الدم هو التحليل الذي يعتمد عليه الأطباء في معرفة نسبة كرات الدم الحمراء ونسبة كريات الدم الحمراء للاستدلال على بعض الأمراض كفقر الدم، وفي هذا الموضوع سوف نتعرف على تحليل HCT والمعروف باسم تحليل الهيماتوكريت أيضًا، كما سنتعرف على مرض فقر الدم وأعراضه وطرق علاجه.

تحليل HCT في الدم

تحليل HCT هو المعروف أيضًا باسم تحليل الهيماتوكريت، وهو يعبر عن النسبة الخاصة بمكونات الدم لحجم الدم كليًا، حيث أن الدم يعد مكوناته من السوائل والعناصر الدموية المتنوعة، وسوائل الدم تُعرف بالبلازما، أما عناصر الدم هي كرات الدم الحمراء وكرات الدم البيضاء والصفائح الدموية، ومن الممكن أن نقوم بتحديد هذه النسب بواسطة إجراء تحليل الهيماتوكريت.

تحليل HCT يظهر ضمن نتائج تحليل صورة الدم الكاملة CBC، ومن الممكن إجراء هذا التحليل بالطرق التقليدية بواسطة جهاز التثفيل، حيث يتم وضع العينة الدموية في الأنبوب الزجاجي الصغير الذي يتم وضعه في هذا الجهاز الذي يعمل على الدوران بالسرعة الكبيرة حتى يتمكن من فصل البلازما عن المكونات للدم، ثم يقوم بقياس النسبة الخاصة بالمكونات للحجم الكلي للدم بواسطة الاستعانة بالمسطرة، وبالجدير ذكره أن تحليل الهيماتوكريت يفيد في التعرف على ما إذا كان المريض مُصابًا بفقر الدم أم لا.

شاهد أيضًا: اكتشاف مرض السكر بدون تحليل للجسم

مهام تحليل HCT

اختبار HCT هو ضمن التحليلات الدموية الكاملة CBC والذي يظهر فيها، والذي يُمكن الطبيب من تشخيص حالة المريض وتحديد خطة العلاج المناسبة حيث أنه يقوم بقياس العناصر الدموية المكونة له وخصوصًا كرات الدم الحمراء، وتظهر نتائج اختبار الهيماتوكريت بعض النسب، وفي حالة انخفاضها يمكن الاستدلال على الحالات الصحية التالية:

  • الاصابة بمرض فقر الدم، أو الإنخفاض الخاص بالقيم الكافية من تعداد كرات الدم الحمراء والمهمة جدًا دعم الانسجة الموجود في جسم الانسان بما يحتاجه من الاكسجين.
  • وجود الاعداد الكبيرة من كرات الدم البيضاء مما ينتج عن ذلك الاصابة بالأمراض الخطيرة مثل الإنتانات الخطيرة أو بعض المشاكل المرضية التي لها التأثير المباشر على كرات الدم البيضاء كاللوكيميا واللمفوما.
  • نقص فيتامينات أو شوارد مهمة من الجسم.
  • خسارة الدم بشكل حاد في الآونة الأخيرة، أو أو بالشكل البسيط على بمدة زمنية طويلة الأجل.
  • وقد تظهر نتائج تحليل الهيماتوكريت أن النسب مرتفعة على الحدود الطبيعية والتي تمكننا من الاستنتاجات التالية:
  • الاصابة بالجفاف أو قلة التحصل على السوائل الضرورية أو عن طريق فقدها بالشكل الكبير بواسطة العرق أو الإصابة بالإسهال.
  • ظهور اضطرابات مرضية عديدة ككثرة الحمر، وهو المرض الذي يأتي بسبب ارتفاع نسبة كرات الدم الحمراء في الدم.
  • الإصابة بالأمراض القلبية والرئوية.

نسبة HCT الطبيعية في الدم

من الممكن اختلاف النسب الخاصة بالهيماتوكريت بين الأفراد مع اختلاف السن، فمن الممكن اختلافها بين الطفل الرضيع وبين المراهق أو البالغ، والجنس سواء انثى أو ذكر، ولكن بشكل عام فمن الممكن تحديد النسبة الطبيعية لتحليل الهيماتوكريت والتي يجب عدم تجاوزها أو تقليصها، وهي:

  • النسبة الطبيعية لتحليل HCT في الدم للأطفال حديثي الولادة هي من 55 إلى 68 %.
  • النسبة الطبيعية لتحليل HCT في الدم للأطفال بعمر السبع أيام هي من 47 إلى 65%.
  • النسبة الطبيعية لتحليل HCT في الدم للأطفال بعمر الثلاثين يومًا هي من 37 إلى 49%.
  • النسبة الطبيعية لتحليل HCT في الدم للاطفال في عمر التسعين يومًا هي من 30 إلى 36%.
  • النسبة الطبيعية لتحليل HCT في الدم للاطفال في عمر 12 شهر هي من 29 إلى 41%.
  • النسبة الطبيعية لتحليل HCT في الدم للطفل الذي يبلغ من العمر عشرة أعوام هي من 36 إلى 40%.
  • النسبة الطبيعية لتحليل HCT في الدم للذكر البالغ هي من 42 إلى 54%.
  • النسبة الطبيعية لتحليل HCT في الدم للانثى البالغة هي من 38 إلى 46%.

ومن الممكن أن تتغير هذه النسب الطبيعية بالشكل البسيط في التحليلات الطبية، كما أن هناك عوامل عديدة تثر على نتائج تحليل HCT في الدم، والتي من بينها ما يلي:

  • حمل المرأة.
  • التعرض لفقد الدم بشكل شديد في الآونة الأخيرة.
  • التبرع بالدم في الآونة الأخيرة.
  • الإصابة بالجفاف المزمن.

ولذلك يجب على طبيبك المعالج أن يهتم بهذه العوامل وأخذها في الاعتبار عند طلبه إجراء تحليل الهماتوكريت، ومن الممكن أن يطلب الطبيب اعادة اجراء تحليل HCT في حالة رغبته في التأكد من نتائج التحليل حتى يتمكن من تشخيص الحالة بشكل جيد.

شاهد أيضًا: تحليل الروماتيزم والروماتويد

مرض فقر الدم

وهو المرض الذي يكون فيه كرات الدم الحمراء في الدم غير كافية حتى تستطيع حمل الأكسجين للأنسجة وللخلايا بالجسم، كما يُعرف أيضًا أنه حالة انخفاض قياسات كرات الدم الحمراء في الجسم بقياس أو قياسات عديدة متعلقة بها، والتي تشمل التركيز الخاص بالهيموجلوبين الذي يقوم بنقل وتوصيل الأكسجين في الدم، وما يعرف باسم الهيماتوكريت HCT وهي نسبة الحجم الخاص بكرات الدم الحمراء من الحكم الكلي للدم في الجسم، وعدد كرات الدم الحمراء المتواجدة في الحجم الكلي للدم.

أنواع فقر الدم

تتعدد أنواع فقر الدم والتي تظهر في تحليل الهيماتوكريت، وهي كالتالي:

  • فقر الدم بسبب نقص الحديد

وهو المعروف انجليزيًا باسم ” Iron Deficiency Anemia “، وهذه الحالة المرضية يُصاب بها جسم الإنسان بسبب النقص الحاد بكمية الحديد التي يحتاجها، حيث أن النخاع العظمي يكون بحاجة إلى الكمية المحددة من الحديد لإنتاج هيموجلوبين الدم.

  • فقر الدم بسبب نقص الفيتامينات

وهو المعروف انجليزيًا باسم ” Vitamin Deficiency Anemia “، وهي الحالة المرضية التي تحدث بسبب النقص الحاد في فيتامين بي 12، والفوليك أسيد، حيث انهما يعملان على إنتاج كرات الدم الحمراء بالجسم.

  • فقر الدم بسبب الاصابة بالأمراض الخطيرة

من الممكن أن ينتج عن الاصابة ببعض الامراض الخطيرة الإصابة بفقر الدم كاللوكيميا.

  • فقر الدم بسبب تعرض الدم للانحلال

وهي الحالة المعروفة انجليزيًا باسم Hemolysis، والتي تحدث بسبب تعرض كرات الدم الحمراء للتلف، بالإضافة إلى عدم إنتاجها بشكل جديد مرة اخرى.

أعراض الاصابة بمرض فقر الدم

هناك أعراض متعددة تدل على إصابة المريض بمرض فقر الدم، ومن أبرز هذه الاعراض ما يلي:

  • الشعور بالإرهاق والإجهاد والدوخة بشكل مستمر.
  • الإصابة بالتشنجات في الساقين.
  • الإصابة بالجفاف الحاد.
  • إصابة أظافر المريض بالتصلب.
  • الإصابة بالوخز في الجسم مثل الإبر.
  • الشعور بحالة من البرودة بسبب نقص عنصر الحديد بالجسم.
  • الخفقان السريع والقصور في القلب.
  • الصعوبة في الرؤية.
  • ظهور وجه المريض شاحبًا.
  • ظهور بعض الخطوط في الكف من الباطن.
  • الاصابة بالتهاب اللسان.
  • الشعور بضيق في التنفس.
  • الاصابة بالألم المتمثل في الصداع بشكل مستمر عند التعرض للإجهاد.
  • اصابة الجسم بارتفاع درجة الحرارة.
  • عدم الميول لتناول الأطعمة العادية ولكن الميول للعشب أو للتراب أو للشمع.
  • ملاحظة قلة أداء الطفل في الدراسة.
  • الشعور بفقد الذاكرة.
  • الشعور الدائم بالقلق وبالتوتر وبالاكتئاب.
  • ملاحظة الهلوسة على المريض خلال نومه.
  • ملاحظة تغير لون جلد المريض للون الأصفر.
  • الاصابة بالتشوه في العظم والمعروفة طبيًا باسم الثلاسيميا.

علاج فقر الدم

عند إجراء تحليل HCT أو ما يعرف باسم تحليل الهيماتوكريت واكتشاف أن المريض مُصابًا بمرض فقر الدم، فيقوم الطبيب بعمل الآتي:

  • يطلب من المريض تناول المكمل الغذائي الغني بالحديد لمعالجة نوع فقر الدم الناتج عن نقص هذا العنصر الهام.
  • يطلب الطبيب من المريض تناول الحقن العضلية التي تحتوي على Vitamin B12 حتى يستطيع علاج مرض فقر الدم الناتج عن نقص هذا الفيتامين، ويجب العلم أن هذا النوع من أصعب الأنواع الخاصة بفقر الدم والذي قد يدوم علاجه للأبد
  • يتم زراعة النخاع العظمي بهدف علاج مرض فقر الدم الناتج عن الاصابة بخلل في هذا النخاع، وأيضًا تناول العقاقير الطبية المحفزة للجهاز المناعي والمهاجمة لخلايا الدم الحمراء.
  • الاستمرار في شرب المواد السائلة للتخفيف من الألم ومنع تطور حالة المرضية.

شاهد أيضًا: اسم كريات الدم البيضاء في التحليل ؟

وفي نهاية الموضوع وبعد أن تعرفنا على تحليل HCT وهو تحليل الهيماتوكريت، عليكم فقط مشاركته في جميع وسائل التواصل الاجتماعي.

Responses