ما هو تعريف البطالة؟ 3 جوانب اجتماعية حول ظاهرة تهدد جميع المجتمعات

ما هو تعريف البطالة؟ 3 جوانب اجتماعية حول ظاهرة تهدد جميع المجتمعات

تعريف البطالة

البطالة هي الأفراد الذين لا يعملون أو لا يتاح لهم فرصة العمل أو الحصول على فرصة عمل، سواء كان هذا في مجالهم أو في غير مجالهم، حيث تشكل البطالة ظاهرة هامة من الظواهر التي أبتليت لها المجتمعات الإنسانية بسبب النمط المعيشي الذي يحياه الإنسان في الوقت الحاضر، في هذا المقال نتعرف أكثر على تعريف البطالة، كما نلقي الضوء بالتفصيل على أهم الجوانب الاجتماعية حول البطالة، فهيا بنا نتعرف عليها بالتفصيل من خلال السطور القليلة القادمة.

ما هو تعريف البطالة؟

البطالة حسب المصطلح المعروف دائماً والذي يتم استعماله خلال المؤتمرات والتجمعات الدولية، هو مصطلح يطلق على جميع الأفراد الذين يعيشون حياتهم بلا عمل، أو العاطلين عن العمل وهم في سن العمل المعروف، والبطالة هي حالة من الحالات التي يوصف بها الشخص الذي لا يجد عملاً دائماً وتفشل جميع محاولاته للحصول على عمل، وبالتالي لا يجد فرصة مناسبة له.

والبطالة من المشكلات التي تؤثر على المجتمع بالسلب، حيث ينتج عنها العديد من الجوانب السلبية، حيث تؤدي للمزيد من المشكلات مثل ازدياد الجرائم، والإصابة بالعديد من الأمراض النفسية لأولئك العاطلين عن العمل الذين يتأثرون بالمكوث سنوات دون عمل، مما يؤثر على حياتهم بشكل عام.

ويوجد ارتباط كبير بين البطالة وما يعرف بإدمان المخدرات، حيث تزداد نسبة إدمان المخدرات بين العاطلين عن العمل، لذلك فإن البطالة تعتبر أم المشكلات التي يعاني منها المجتمع، وإذا تم حلها فإن العديد من المشكلات الأخرى يمكن أن تنتهي ومنها بالطبع مشكلات الإدمان وزيادة معدل الجريمة وغيرها.

وسنتعرف بعد قليل على بعض الجوانب الاجتماعية حول هذه الظاهرة، في محاولة جدية لمعرفة ما هي البطالة وكيفة التخلص من هذه المشكلة تماماً، فهيا بنا نتعرف عليها من خلال السطور القليلة القادمة.

3 جوانب هامة حول البطالة

البطالة مشكلة كبيرة من المشكلات التي يعاني منها العالم المتقدم، وبلدان العالم النامي أيضاً، فهي مشكلة توجد في جميع بلدان العالم تقريباً، وسنتعرف على بعض الجوانب حول هذه الظاهرة في محاولة لفهمها بشكل أكبر:

عوامل تؤدي إلى زيادة معدل البطالة في المجتمع
هناك العديد من العوامل التي تزيد من معدل البطالة في جميع المجتمعات، حيث يعرف معدل البطالة بأنه النسبة المئوية للبطالة في مجتمع ما من المجتمعات، حيث يتم قياسها عبر الاعتماد على العدد الإجمالي للأفراد الذين لا يعملون أو العاطلين عن العمل، وهذه المعرفة تتم عبر العديد من العوامل:

توزيع جغرافي لعدد العاطلين عن العمل في المنطقة الواحدة أو الإقليم الواحد والاختلاف بينه وبين الأماكن والأقاليم الأخرى.

  • تحديد النسب الموجودة للعاطلين عن العمل بين الذكور والإناث.
  • معرفة النسب العمرية للأفراد العاطلين عن العمل بعد معرفة السن القانوني للعمل في هذه الدولة.
  • معرفة نوع التعليم والمستويات الدراسية التي ينتمي إليها العاطلين عن العمل مثل المؤهلات المتوسطة وفوق المتوسطة والعالية وهكذا.

ويتم حساب معدل البطالة عبر المعادلة التالية: عدد الأفراد العاطلين عن العمل ، عدد العاملين في الأعمال المختلفة، وبالتالي تظهر النسبة الحقيقة لمعدل البطالة في هذه المنطقة.

أسباب اجتماعية عديدة أدت إلى ظهور البطالة في المجتمع
لكل ظاهرة أسباب محددة، والبطالة لها العديد من الأسباب المختلفة، وهذه الأسباب يمكن معرفتها من خلال النقاط التالية:

  • الهجرة من الريف للمدينة، وهذه تؤدي بدورها إلى زيادة أعداد العاطلين في المدينة لزيادة عدد سكانها خاصة من القوى العاملة التي ترغب بالعمل.
  • ظهور العديد من العوامل الاقتصادية التي تؤدي للتقلبات الاقتصادية في العديد من بلدان العالم، منها عدم وقلة توفير الوظائف في سوق العمل مما يؤثر في المزيد من وجود البطالة في البلاد.
  • عدم وجود تناسب بين نسبة أعداد الموظفين وبين الوظائف المتاحة في سوق العمل، مما ينتج عنه زيادة في أعداد العاطلين عن العمل.
  • عدم تناسب المؤهلات الوظيفية للوظائف الشاغرة، مع المؤهلات التعليمية المختلفة، وبالتالي فإن الخبرات المهنية للأفراد تكون غير قادرة على استيعاب التوظيف.
  • وجود وظائف في مواسم معينة ثم اختفاء تلك الوظائف مثل المهن الزراعية التي تظهر في خلال موسم زراعة محصول معين مثل القطن والقمح على سبيل المثال ثم تنتهي هذه الوظائف.

أوجه وأنواع البطالة
البطالة ظاهرة لها أنواع وأوجه عديدة، نذكر منها على سبيل المثال:

  • بطالة هيكلية: وتلك هي البطالة التي تظهر بسبب النمو والتطوّر في بعض المجالات المهنية، والتي تعتمد على استبدال الأيدي العاملة بمجموعة من الآلات الحديثة والاعتماد على تلك الآلات بشكل كامل.
  • بطالة احتكاكية: وهي البطالة التي تظهر لدى القوى العامة أو الأفراد القادرين على العمل، والذين يتركون عملهم القديم ويبحثون عن عمل جديد، وخلال هذه الفترة يكونون بغير عمل.
  • بطالة دورية: وهي البطالة الطارئة على الأفراد بسبب غلق المنشآت فجأة، او بسبب الحالة الاقتصادية الطارئة التي تعم البلاد، وذلك لأسباب عديدة.

خلاصة القول؛ فإن البطالة من الظواهر الاجتماعية الخطيرة والتي يجب على كل بلد حلها قبل تفاقمها، حيث تعتبر البطالة من المشكلات التي ينتج عنها مشاكل أخرى وجوانب عديدة تظهر خلال حدوث مشكلة البطالة، فكيف ترى البطالة في بلدك وفي نظرك ما هي سبل حلها؟

Responses