ما هو علاج تليف الكبد

ما هو علاج تليف الكبد، تليف الكبد هو عبارة عن تراكم بروتينات النسيج خارج الخلية مع الكولاجين بسبب تحطم هذه البروتينات وزيادة تصنيعها في نفس الوقت، وهذا من الممكن أنه سوف يحدث في معظم أمراض الكبد المزمنة، والجدير بالذكر أن تليف الكبد يحدث بسبب أن الكبد يحاول ويريد أن يصلح حاله من بعد تعرضه إلى أضرار تكررت به كثيرًا، ومن المشار إليه أنه من الممكن علاج وإرجاع الكبد إلى طبيعته مرة أخرى بعد مرضه، وذلك يحدث عندما تعلم ما هي المسببات التي أدت إلى ذلك لكي نعالجه، ولكن سوف يأخذ كل هذا وقت على حسب المرض الذي تعرض له تأكيد ونوع العلاج، حيث أن المشاكل الصحية التي تحدث نتيجة تطور مرحلة التشمع وهذا يحدث من خمسة عشر إلى عشرين سنه تقريبًا، ولكنه من الممكن أن يتطور إلى مرحلة التشمع حسب تكرار النوبات الشديدة لالتهاب الكبدي الكحولي الحاد.

أسباب تليف الكبد

عندما يكون هناك تليف كبدي فهذا سوف يحدث نتيجة تعرض الكبد إلى بعض المسببات التي أدت إلى هذا التليف، ومن هذه الأسباب ما يلي:

  • عندما يتعرض الكبد إلى بعض أنواع العدوى مثل العدوى الفيروسية مثل، التهاب الكبدي الوبائي المزمن بكل أنواعه سواء، أ، ب، ج، والتعرض إلى عدوى طفيلية وبكتيرية.
  • قد يتعرض الكبد لبعض المواد الكيميائية مثل، الملوثات التي تحدث في كل شيء، ومن بعض أنواع الأدوية المختلفة.
  • بعض أنواع الاستجابة المناعية مثل، التهاب الكبدي المناعي الذاتي.
  • من الأسباب الأخرى التي تؤدى إلى تليف الكبدي، هو الاضطراب الأيضي أو الخلل الاستقلابي الذي يتعلق بالدهون أو الذي يتعلق بالغولايكوجين، أو غير ذلك.
  • نمو السرطان في الكبد سواء كان ذلك سرطانًا أوليًا، أو سرطانًا ثانويًا.
  • زيادة تحمل مادة الحديد في الجسم.
  • انسداد القناة الصفراوية.
  • مرض الكبد الغير كحولي ويكون هذا من أهم الأسباب المنتشرة لحدوث تليف الكبد.
  • مرض الكبد الكحولي، وهذا المرض يكون ثاني سبب لتليف الكبد بعد مرض الكبد الغير الكحولي.

شاهد أيضًا: اعراض مرض الكبد الاولية

أعراض تليف الكبد

عند حدوث مرض تليف الكبد في الغالب الأعم لا تظهر أي أعراض أو علامات على مرضى التليف الكبدي في مراحلها البسيطة والمتوسطة، وهذا هو السبب في تأخر تشخيص الحالة، مما يسبب هذا إلى ظهور أعراض التليف الكبدي في مرحلته الشديدة، فهناك الكثير من الأشخاص المصابين بتليف الكبد لا يعلموا أنهم مصابون، وقد تظهر أعراض على المرضى في المراحل الشديدة، ومنها ما يلى:

  • الشعور بفقدان الشهية.
  • قد يحدث صعوبة في التفكير.
  • تراكم السوائل في الساقين والمعدة.
  • اليرقان، وهذا من المتعارف عليه أنه يكون اصفرار في الجلد والعيون.
  • الشعور بالغثيان.
  • الشعور بالضعف العام والتعب.
  • نقص الوزن الغير مبرر والملحوظ.

تشخيص الإصابة بتليف الكبد

من أجل أن نعلم هل أن هناك تليف كبدي أم لا، فيجب عمل فحوصات وصور سوف يطلبها الطبيب المعالج حتى يتأكد من أنه يوجد تليف كبدي أم لا، ومن هذه الفحوصات والصور ما يلي:

  • فحوصات الدم: ومن هذه الفحوصات اختبارات وظائف الكبد، حيث أن هذه الاختبارات تعمل على الكشف عن مدى سلامة الكبد وإصابته.
  • أخذ الخزعة: وهذه الطريقة هي أهم وأكثر الطرق دقة في تشخيص الحالة.
  • التصوير: ويكون التصوير بالموجات فوق الصوتية، والتصوير المقطعي المحوسب، والتصوير بالرنين المغناطيسي هما المبينين لمعرفة هذا المرض إذا كان متواجد من عدمه.

درجات تليف الكبد:

هناك درجات عند مرض التليف الكبدي ويصنف هذا إلى خمسة مراحل وهما:

  • درجة os: وهذا يعنى غياب التليف الكبدي.
  • درجة 1s: وفي هذه المرحلة تكون نسبة التليف بسيطة ويقتصر فقط على المنطقة البابية.
  • درجة 2s: وهذه المرحلة تكون من المراحل المتوسطة عند تليفها، ويمتد هذا التليف بين المناطق البابية ولكن دون أن يلحق أي ضرر بالكبد وفصوصه.
  • درجة 3s: وفي هذه المرحلة يكون تليف الكبد هنا في مرحلته الشديدة والتي قد يصل إلى الأوردة المركزية.
  • درجة 4s: وفي هذه المرحلة تكون هي المرحلة الأخيرة من التليف، وقد يكون هذا التليف وصل إلى مرحلة تشمع الكبد.

شاهد أيضًا: كيفية التخلص من سموم الكبد

علاج تليف الكبد

عندما يحدث المرض وفعلنا كل الفحوصات والتصوير وكل ما يلزم، فسوف نلجأ إلى مرحلة العلاج، ويكون عن طريق:

علاج السبب الذي يؤدي إلى وجود التليف الكبدي وهو:

  • يجب نقص الوزن للمريض، وممارسة الرياضة حتى يمنع تقدم المرض ومحاولة السيطرة عليه ومن هذه الأمثلة على علاج المسببات هي:
  • المنع نهائيًا من شرب الكحول إذا كان شرب الكحول هي من أحد المسببات في التليف الكبد.
  • علاج مرض الكبد الدهني وذلك بالقيام بضرورة إتباع برنامج غذائي صحة مفيد ومختلف.
  • علاج مرض الكبد الدهني غير الكحولي، إذا كان هذا الدواء هو أحد الأسباب، حيث أنه يجب إتباع نظام غذاء صحي وسليم يساعد ويساهم في خفض الوزن، علاوة على ذلك الإمكانية من تناول بعض الأدوية التي تسيطر على مستويات السكر في الدم.
  • العلاج بالأدوية: يوجد هناك مجموعة من الأدوية تعرف بأنها أدوية مضادة للتليف والتي تعمل على الحد أو التقليل من تكون نسيج الندبات أو منع تكونه نهائي، وتصرف هذه الأدوية حسب حالة المريض والمشاكل الصحية التي يتعرض لها المريض، وفيما يلي:
  • مرض الكبد المزمن: وسوف يعطى لها أدوية تابعة لمجموعة دوائية معروفة بمثبطات إنزيم محول الأنجيوتنسين، مثل، راميبريل، ليزينوبريل، وبينازيبريل.
  • التهاب الكبدي الوبائي ج الذي ينتج عن فيروس ج، يصرف أو يعطى لهؤلاء المرضى الألفا توكوفيرول، وإنترفيرون ألفا.

Add Comment