ما هو مرض اللؤلؤ ؟

ما هو مرض اللؤلؤ؟، داء اللؤلؤ أو ما يعرف باسم المليساء هو عبارة عن مرض جلدي يصيب الجلد بسبب عدوى فيروسية، وهو أحد الأمراض الشائعة التي تصيب الجلد، وسوف نتعرف في هذا المقال على ما هو مرض اللؤلؤ وأعراضه وأسبابه.

تعريف مرض اللؤلؤ

يظهر مرض اللؤلؤ على الجلد بشكل حبيبات صغيرة تشبه حبات اللؤلؤ، ويصيب هذا المرض الصغار والكبار لكنه أكثر انتشاراً بين الأطفال، ولا يمكن تحديد نسب الإصابة بهذا النوع من العدوى الجلدية بشكل دقيق.

والجدير بالذكر انه يظهر في أي مكان في الجسم، ولكن أكثر الأماكن التي يظهر بها هي الساقين والذراعين، وتزول أعراض هذا المرض في خلال مدة تتراوح ما بين 6-12 شهراً، ومعظم الحالات قد لا تحتاج إلى العلاج الدوائي.

شاهد أيضًا: ما هو مرض الحزام الناري الهربس العصبي ؟

أعراض مرض اللؤلؤ

تبدأ ملاحظة ظهور الأعراض عند وجود مجموعة صغيرة من النتوءات والآفات الجلدية التي تظهر على الجلد ولا تسبب الألم.

وقد تظهر على شكل آفة واحدة وفي بعض الحالات تزيد على عشرين بقعة مكونة في المنطقة نفسها من الجلد في بعض الحالات الأخرى، وقد يصعب تشخيصها في بعض الحالات وفيما يلي تفصيل لبعض الصفات التي تظهر بها هذه الآفات:

  1. ظهور بقع أو بثور تكون مملوءة بالماء وتكون صغيرة في الحجم على الجلد، ويمكن أن تكون مجتمعة في منطقة واحدة أو متفرقة في عدة أماكن.
  2. تظهر هذه الآفات في أي منطقة على الجلد باستثناء كف اليد وباطن القدم، وتظهر أيضاً على الوجه والبطن والذراعين والساقين عند الأطفال، أما بالنسبة للبالغين فتظهر على البطن ومنطقة الفخذ والأعضاء التناسلية.
  3. تكون هذه البقع بلون يشبه للون اللحم أو بلون ذهبي أو أبيض، وتكون بداخلها مادة شمعية.
  4. يتراوح حجم هذه البقع ما بين 2-5 ملليمتر، وغالباً تكون ذات ملمس ناعم ومظهر لامع.
  5. تكون هذه الآفات صلبة مع وجود انحناء بسيط في الوسط، وذات شكل يشبه القبة.
  6. حدوث نزيف بسبب الرغبة في الحكة والهرش في المكان المصاب.
  7. في بعض الحالات المتطورة تزيد الالتهابات مما يؤدي للشعور بألم حاد.

أسباب الإصابة بمرض اللؤلؤ

تحدث الإصابة بعدوى اللؤلؤ نتيجة الإصابة بفيروس يصيب بصيلات الشعر في الجلد، وينتقل هذا الفيروس من المريض لشخص آخر بعدة طرق منها:

  • العدوى المباشرة وتحدث عن طريق لمس جلد الشخص المصاب.
  • العدوى الغير مباشرة وذلك عند استخدام أدوات الشخص المصاب بهذا المرض.
  • الاتصال الجنسي وتحدث نتيجة وصول العدوى إلى الأعضاء التناسلية.
  • عدوى ذاتية وتنتقل بانتقال الفيروس من مكان لأخر مصاب لنفس الشخص.
  • عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية.
  • استخدام بعض الأدوات الشخصية مثل الملابس الخاصة بالشخص المصاب.
  • يمكن أن تتسبب مشاركة الأجهزة الرياضية التي لمسها شخص مصاب في إحداث نقل لهذا الفيروس وينتقل عن طريق الجهاز إذا يبقى الفيروس عليه ليتم نقله إلى شخص أخر، مثل قفازات البيسبول وخوذات كرة القدم.

مضاعفات مرض اللؤلؤ

قد تؤدي الإصابة بمرض اللؤلؤ في بعض الحالات إلى ظهور بعض المضاعفات ومنها ما يلي:

  • العبث بالآفات الجلدية أو حكها يؤدي إلى الإصابة بعدوى بكتيرية في الجلد بالمنطقة المصابة وفي بعض الحالات نحتاج إلى استخدام بعض المضادات الحيوية للتخلص من العدوى.
  • قد تصاب المنطقة المحيطة بهذه الآفة الجلدية بالأكزيما، مما يؤدي إلى الشعور بالحكة ويزيد من فرصة الإصابة بالعدوى البكتيرية وانتشار الفيروس وتأخر عملية الشفاء.
  • تكون فرصة ظهور هذه الآفات الجلدية أكبر في حال الإصابة بعدوى بكتيرية في منطقة الآفة نفسها.
  • تحدث بعض المضاعفات الصحية في العين مثل التهاب الملتحمة والتهاب القرنية إذا ظهرت هذه الآفات الجلدية في المنطقة المحيطة بالعين.

شاهد أيضًا: معلومات عن مرض النخالة الوردية

العلاج الطبي لمرض اللؤلؤ

مرض اللؤلؤ لا يعتبر مرض خطير إذ يمكن الشفاء منه تلقائياً في خلال أشهر، كما يمكن علاجه باستخدام عدة طرق ومنها:

  1. تجميد الحبيبات باستخدام كلور الإيثيل ثم إزالتها، وإذا كان عدد الحبيبات كبير تتم هذه العملية على عدة أسابيع.
  2. استخدام بعض الكريمات الموضعية التي تحتوي على مواد فعالة مثل البينول لقتل الفيروس المسبب لهذا المرض.
  3. استخدام طريقة الكي الكهربائي للتخلص من هذه الندبات، أو العلاج بالليزر.
  4. يمكن استخدام بعض المنتجات التي تحتوي على مواد مهيجة للجلد مثل حمض الساليسيليك للمساعدة في التخلص من هذه الآفات.
  5. بعض الكريمات التي تحتوي على مادة الرتينويد تساعد في علاج مرض اللؤلؤ، ولكن يجب الحظر عند استخدام هذه الكريمات أثناء فترة الحمل.

 علاج مرض اللؤلؤ بالأعشاب

  1. زيت شجرة الشاي

يعتبر زيت شجرة الشاي هو أحد أنواع الزيوت الطبيعية، وهو يساعد في علاج داء اللؤلؤ، لأنه مطهر طبيعي ومضاد للفيروسات الطبيعية.

ويستخدم كدهان موضعي على الجلد، عن طريق غمس قطنة في زيت شجرة الشاي ودهنه على الجلد مع فرك الجلد والمنطقة المصابة جيداً، وينصح باستخدام هذه الطريقة ثلاثة مرات خلال اليوم.

  1. خل التفاح

من المعروف أن خل التفاح غني بمضادات الفيروسات ويساعد في التخلص منها وقتلها ويحد من انتشار العدوى، ويستخدم عن طريق غمس قطنة في خل التفاح ويدهن بها المكان المصاب ويتم غسل المكان المصاب بعد ذلك بالماء الدافئ،

فهذه الطريقة تعمل على اختراق الجلد وإزالة مصدر العدوي.

  1. زيت جوز الهند

يمتاز زيت جوز الهند بالعديد من الخصائص المهدئة ويحتوي أيضاً على العديد من الأحماض الدهنية التي تساعد بشكل كبير في مكافحة الجراثيم والالتهابات التي يسببها الفيروس.

ويتم استخدام زيت جوز الهند عن طريق دهن المنطقة المصابة أكثر من مرة في اليوم، فهو يساعد في المحافظة على صحة الجلد والتخلص من الآلام التي يسببها داء اللؤلؤ.

الوقاية من مرض اللؤلؤ

هناك عدة طرق يمكن إتباعها للوقاية من مرض اللؤلؤ ومنها ما يلي:

  • تجنب لمس الآفات الجلدية لمنع انتشارها من المنطقة المصابة إلى مناطق أخرى في الجسم، قد يؤدي تمرير شفرات الحلاقة فوق هذه الندبات إلى نقل العدوى إلى مناطق أخرى.
  • يساعد غسل اليدين بشكل دوري والمحافظة على النظافة الشخصية على منع انتشار الفيروس، ويجب الاحتفاظ بأدوات شخصية خاصة بك.
  • تجنب عصر أو الضغط على الحبيبات بالأيدي، ويجب ارتداء قفازات عند لمس الحبوب المفتوحة لتجنب نقل العدوى من مكان إلى أخر في الجسم.
  • يمكن تغطية الآفات الجلدية بضمادة مضادة للماء وذلك لمنع انتقال العدوى، كما ينصح بإزالة الضمادة في بعض الحالات التي لا تستوجب الاتصال مع الأشخاص الآخرين، وذلك لمنع حدوث مشاكل صحية في الجلد.
  • يجب الامتناع عن مشاركة الأدوات الشخصية مع الآخرين مثل الملابس الشخصية والمناشف وفرش الشعر لتجنب انتقال العدوى من الشخص المصاب إلى شخص أخر.
  • يجب تجنب الاتصال الجنسي مع الشخص المصاب في حال ظهورها في منطقة الأعضاء التناسلية أو بالقرب منها، حتى يتم الشفاء تماماً للشخص المصاب.

الأشخاص الأكثر عرضه للإصابة بمرض اللؤلؤ

  1. الأشخاص الذين يمارسون الرياضات اللاصقة وهي أنواع الرياضات التي يكون فيها تلامس جلدي مثل رياضة المصارعة وكرة القدم.
  2. الأطفال الذي تتراوح أعمارهم بين عام إلى عشرة أعوام.
  3. الأشخاص المصابون بضعف في جهاز المناعة بسبب علاجات السرطان أو زرع الأعضاء.
  4. الأشخاص الذين يعيشون في المناطق الاستوائية.
  5. الأشخاص المصابون بالأكزيما التي تسبب الطفح الجلدي المتقشر.

شاهد أيضًا: مضاعفات مرض السكري بالصور

وفي نهاية المقال عن ما هو مرض اللؤلؤ؟، كنا قد قدمنا لكم كافة المعلومات الخاصة بمرض اللؤلؤ، وما هي أسبابه، وأعراضه، وعلاجه الطبي وبالأعشاب، وكذلك طرق الوقاية منه.

Add Comment