ما هي أعراض مرض الغدة النخامية ؟

ما هي أعراض مرض الغدة النخامية؟، سوف أتحدث في هذا المقال عن الغدة النخامية، والتي تسمى أيضًا بالغدة حيث تتحكم في هرمونات عديدة جدًا بالجسد، وسأقدم شرح وافي حول هذه الغدة بهذا المقال.

الغدة النخامية

  • توجد الغدة النخامية في تجويف عظمي يقع خلف الأنف، وترتبط هذه الغدة بقاعدة الدماغ عن طريق ساق حجمها رفيع، وحجمها يشبه حجم البازلاء،
  • تتحكم هذه الغدة في عدد كبير من الهرمونات.
  • يوجد فوق الغدة النخامية تحت المهاد الذي يتحكم في الغدة النخامية، ويرسل لها الرسائل علي شكل هرمونات تنتقل اليها عن طريق الدم وعن طريق الأعصاب.

شاهد أيضًا: انواع تحاليل الغدة الدرقية

هرمونات الغدة النخامية

تفرز الغدة هرمونات عديدة ولكل هرمون منهم وظائف محدده وهي:

  • الهرمون المنشط لقشرة الكظرية: يتم إفراز هذا الهرمون من الغدة النخامية الأمامية حتى تحفز الغدة الكظرية على إفراز هرمون الكورتيزول، والذي يتحكم في ضبط ضغط الدم، ومستوى السكر في الدم.
  • الهرمون المنشط للدرقية: يتم إفراز هذا الهرمون من الغدة النخامية الأمامية، حتى يحفز الغدة الدرقية على إفراز هرموناتها.
  • الهرمون المنشط للجسم الأصفر والهرمون المنشط للحوصلة: ويعملان هذان الهرمونان على تنظيم وظائف الجسم التناسلية، وتحفيز إفراز هرمونات الذكورة والأنوثة للرجل وللأنثى.
  • هرمون البرولاكتين: وتفرزه الغدة النخامية الأمامية، ويتواجد لدى النساء والرجال في كل وقت، لكن معدله يزيد عند المرأة خلال فترة الحمل والولادة.
  • هرمون النمو الذي يساعد الإنسان على بناء ونمو جسده.
  • الهرمون المحفز للخلايا الصبغية.
  • الهرمون المانع لإدرار البول: ويتحكم بكمية السوائل بالجسد.
  • هرمون أوكسايتوسين: ويؤثر هذا الهرمون على انقباضات الرحم أثناء فترة الحمل، وأثناء الولادة.

تحليل الغدة النخامية

  • تحليل هرمون النمو: ويتم إجراء هذا التحليل للتأكد من مستوى هرمون النمو.
  • تحليل عامل النمو شبيه الأنسولين: وهذا التحليل نتائجه دقيقة لأن عامل شبيه الأنسولين لا يتأثر بأي عوامل كالرياضة، أو نوعية الطعام الذي تم تناوله.
  • تحليل هرمون البرولاكتين: وهذا التحليل يتم طلبه من الأشخاص المحتمل إصابتهم بورم في الغدة النخامية.
  • تحليل الموجهة القشرية: هذا التحليل يساعد على تشخيص اضطرابات عديدة للغدة النخامية مثل مرض أديسون، أو متلازمة كوشينج.
  • تحليل الهرمون المنشط للجسم الأصفر: ويتم إجراء هذا النوع من التحليل لتقييم مستوى العقم، سواء عند الرجل أو عند المرأة.
  • تحليل الهرمون المنشط للحوصلة: يحدد اضطرابات الدورة الشرية، والعقم.
  • تحاليل أخرى: مثل تحليل الهرمون المانع لإدرار البول، وتحليل الهرمون المطلق لموجهة الغدد التناسلية، وغيرها من التحاليل.

كيفية إجراء تحاليل الغدة النخامية

  • يطلب الطبيب من المريض قبل إجراء التحليل أن يمتنع عن الطعام لفترة محددة، وأن يقلل من نشاطه البدني أيضاً، والتقليل من مستوى التوتر قبل التحليل حتى لا يؤثر على النتيجة.
  • لابد من إخبار الطبيب بأي أعشاب أو مكملات غذائية يتناولها المريض.
  • غالباً ما يتم تحليل الغدة عن طريق أخذ عينة من دم المريض حتى يتم إجرائها داخل المختبر.
  • أحياناً تتطلب بعض أنواع التحاليل أن يتم إجرائها في معاد معين من اليوم.
  • ويمكن أن يتم أخذ عدة عينات من المريض على عدة فترات متعددة.
  • وتتطلب أنواع معينه من التحاليل إعطاء الشخص جلوكوز.

شاهد أيضًا: ما هو اسم تحليل الغدة النخامية

الغدة النخامية والحمل

  • تتحكم الغدة النخامية في العديد من الهرمونات، وبالتالي تتحكم في العديد من وظائف الجسد، ومنها الحمل.
  • يرتبط وجود ورم في الغدة النخامية بحدوث الاضطرابات في الدورة الشهرية، والتسبب بالعقم أيضا.
  • كما يؤدي ورم الغدة الى تدفق اللبن من ثدي المرأة، لكن بدون وجود أي حمل داخل الرحم.

ورم الغدة النخامية وهرمون الحليب

يتسبب ورم الغدة النخامية في زيادة إفراز هرمون الحليب، وتوجد أعراض تشعر بها النساء عند فرط إفراز هرمون الحليب وهي:

  • حدوث اضطرابات في الدورة الشهرية، أو اختفائها تماما.
  • تدفق الحليب من الثدي بدون وجود أي حمل بالرحم.
  • زيادة نمو الشعر بطريقة غير طبيعية كشعر الوجه.
  • ظهور حب الشباب.

الأعراض التي يشعر بها الرجال عند فرط إفراز هرمون الحليب:

  • ضعف الانتصاب.
  • قلة نمو الشعر في الجسد.
  • كبر حجم الثدي بشكل غير طبيعي.

وهناك أعراض يشترك فيها الرجال والنساء لفرط هذا الهرمون وهي:

  • قلة الكثافة العظمية.
  • ضعف الرغبة الجنسية.
  • الشعور بالصداع، مع اضطرابات في الرؤية.
  • الاصابة بالعقم.

هل ورم الغدة النخامية خطير؟

  • معظم الأورام التي تصيب الغدة النخامية هي أورام حميدة.
  • يمكن أن تؤدي هذه الأورام الى اضطرابات في أداء الجهاز الهرموني بالجسد، فيقوم بإفراز الهرمونات دون تحكم.
  • أو يتسبب الورم بإعاقة إفراز الهرمونات بشكل طبيعي.
  • والأعراض التي نعرف منها إصابة هذا المريض بورم في الغدة النخامية هي: الإمساك، والتحسس للبرد، والإعياء المستمر، والغثيان والقيء، وانخفاض مستوى ضغط الدم، مع تساقط الشعر.
  • وجود ألم في الرأس، وانخفاض القدرة الجنسية.
  • وتقوم أنواع من هذه الأورام بفرط إفراز هرمون البرولاكتين.

علاج ورم الغدة النخامية بالأعشاب

  • البرسيم الحجازي: ويتوفر على شكل مستحضر عشبي بمحلات الأغذية الصحية، ويحتوي على كميات كبيرة من المعادن والفيتامينات التي تعزز من نشاط الغدة النخامية، ويتم تناول قرص منه قبل كل وجبة.
  • فول الصويا: ونستخدم منه البذور والبراعم حيث تحتوي على فيتامينات ومعادن وتحتوي على البروتين أيضا، ويعمل على تخلص الجسد من السموم، ويعزز عمل الغدة النخامية.
  • جوز الهند: يحتوي على البروتينات والسكريات التي تعزز من نشاط النمو لدى الإنسان، ويتم أكله طازج، أو شرب لبن جوز الهند.
  • نخلط ملعقة كبيرة من البردقوش مع ملعقة كبيرة من الأقحوان وملعقة كبيرة من اذريون الحدائق وملعقة كبيرة من البابونج، وبعد طحنهم جميعاً، نضيف ملعقة صغيرة من هذا الخليط الى كوب ماء مغلي.
  • وبعد نقعه لمدة ربع ساعة نصفيه ثم نشربه، ويتم تناوله مرتين في اليوم مرة صباحاً، ومرة أخرى مساءاً.

اضطرابات الغدة النخامية

  1. الأورام: وعادة ما تكون هذه الأورام حميدة، ولكنها تشكل خطر حيث تقوم أحيانًا بالضغط على أجزاء من الدماغ، مما يتسبب بالصداع، أو حدوث اضطرابات في الرؤية.
  2. قصور نشاط الغدة النخامية: يقلل من إفراز الغدة للهرمونات، مما يتسبب بخلل في عملية النمو، أو حدوث اضطرابات بالجهاز التناسلي.
  3. ضخامة الأطراف: حيث يتسبب فرط إفراز هرمون النمو في فرط نمو اليدين والقدمين.
  4. السكري الكاذب: ويتسبب بالشعور المستمر الى شرب السوائل.
  5. مرض كوشينج: ويصاحبه ارتفاع مستوى ضغط الدم، مع زيادة وزن الجسم، والشعور بالضعف.
  6. فرط هرمون البرولاكتين: قد يتسبب بانخفاض الدافع الجنسي، أو الاصابة بالعقم.

نصائح لصحة الغدة النخامية

  • التناول المستمر للخضروات والفواكه، لأنها غنية بالألياف والمعادن والفيتامينات.
  • تناول الدهون الصحية كالتي توجد في الأسماك والمكسرات وزيت الزيتون.
  • تناول الحبوب الكاملة.
  • الاقلال من الأملاح، والاقلال من السكريات أيضًا.
  • تناول كميات كبيرة من الماء يوميًا.
  • الابتعاد عن التوتر الذي يؤدي الى السمنة والى مشاكل أخرى.
  • ممارسة التمرينات الرياضية باستمرار، لأن الرياضة تنشط الدورة الدموية في جسم الإنسان، وتعز من الإفراز الطبيعي للهرمونات بمعدلاتها السليمة داخل جسد الإنسان.
  • الابتعاد عن تناول أنواع الطعام التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون، والابتعاد عن تناول الوجبات السريعة لأنها تحتوي على عدد كبير جدًا من السعرات الحرارية والدهون.
  • التقليل من المشروبات الغازية، والتقليل من الكافيين والمنبهات.
  • الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي، حتى نحافظ على الإفراز الهرموني بالمعدلات السليمة.
  • النوم المبكر، وأخذ قسط كافي من النوم يوميًا، بمعدل حوالي ثماني ساعات متصلة ليلاً.

شاهد أيضًا: انواع تحاليل الغدة الدرقية

وفي ختام هذا المقال عن ما هي أعراض مرض الغدة النخامية ؟، أرجو أن يكون قد حاز على إعجاب حضراتكم جميعاً، ولقد تحدثت خلاله عن الغدة النخامية، وأهميتها الكبرى، وتحكمها في العديد من الهرمونات والوظائف الجسدية، وانتظروا المزيد من المقالات.

Add Comment