ما هي الجيوب الانفية ووظيفتها

ما هي الجيوب الانفية ووظيفتها

إن هناك العديد من المشكلات التي تصيب الأنف نتيجة حدوث انحراف الحاجز الأنفي، حيث أن انسداد الممرات التنفسية يعتبر من أكثر الأمور السيئة التي تسبب العديد من المشكلات في التنفس، ومن أهم المشكلات الناتجة عن انسداد الممرات التنفسية وانحراف الحاجز الأنفي هي التهاب الجيوب الأنفية، حيث أن هذه الحالة تعتبر من الحالات الشائعة بين فئات كبيرة من الناس والتي تتسبب في الكثير من الإزعاج للفرد المصاب بها، وفي هذا المقال نتعرف على ما هي الجيوب الأنفية وما هي وظيفتها فتابعوا معنا للتعرف على التفصيل.

ما هي الجيوب الأنفية

كما ذكرنا من قبل فإن التهاب الجيوب الأنفية يعتبر من أكثر المشكلات التي يصاب بها فئة كبيرة من الناس، ولكن معرفة ما هي الجيوب الانفية تعتبر من أهم الأمور التي يجب الاهتمام بها، فالجيوب الأنفية هي عبارة عن مجموعة من الغرف المجوفة الموجودة داخل عظام الأنف، والتي من الممكن أن تصاب بالتهابات سواء من النوع الحاد أو المزمن.

من الجدير بالذكر أن هذه الالتهابات خاصة النوع المزمن منها يعتبر من أكثر الأمور المزعجة التي يعاني من المريض، كما أنه من الجدير بالذكر أيضاً أن هذا النوع من الأمراض يعد من أكثر أنواع الأمراض المنتشرة، كما أنه يعتبر من أكثر أنواع أمراض التي من الممكن أن تتسبب في الكثير من الأزمات للمريض، لذا فإن التعرف على مرض التهاب الجيوب الأنفية يعد من أهم الأمور التي يجب أن توضع في الاعتبار.

شاهد أيضًا: علاج الصداع الناتج عن الجيوب الأنفية بالأعشاب

وظائف الجيوب الأنفية

تعد الجيوب الأنفية من الأشياء التي لها العديد من الوظائف المهم في جسم الإنسان، ويعتبر التعرف على هذه الوظائف من أهم الأمور التي يجب أن توضع في الاعتبار، وفيما يلي أهم الوظائف التي تقوم بها الجيوب الأنفية:

  • إنتاج الإفرازات المخاطية في الأنف والتي تعد من أهم المواد التي تحتاجها الأنف من أجل ترطيب ومنع دخول الأجسام الغريبة والأتربة إلى الأنف، ويمنع أيضاً وصولها إلى الجهاز التنفسي، لذا فإن هذا الأمر يعتبر من أهم الوظائف التي تقوم بها الجيوب الأنفية.
  • تقوم بتقليل وزن الرأس بواسطة الفراغات التي تكون متصلة بالجمجمة، والتي تعد من أهم الوظائف التي تقوم بها الجيوب الأنفية، حيث أن هذا الأمر له فائدة كبيرة في التقليل من الصداع.
  • من أهم العوامل التي تؤدي إلى حدوث تناغم لنبرة الكلام اثناء الحديث أو الكلام والذي يعد من أهم الوظائف التي تقوم بها الجيوب الأنفية.

أعراض الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية

لا شك أن هناك العديد من الأعراض التي تظهر على المرضى الذين يعانون من وجود التهابات في الجيوب الأنفية، حيث أن هذا المرض يعتبر من أكثر أنواع الأمراض المنتشرة، لذا فإن التعرف على الاعراض التي تظهر على المرضى المصابون بالتهابات الجيوب الأنفية تعتبر من أهم الأمور التي يجب أن تضع في الاعتبار، وفيما يلي أهم هذه الأعراض:

  • وجود ألم وانسداد في الأنف والذي يعتبر من أهم الأعراض التي تظهر على المرضى الذين يعانون من التهابات الجيوب الأنفية، حيث أن هذا الألم يعتبر من الأمور المزعجة التي يعانون منها والتي غالباً ما تكون مستمرة مع التهاب الجيوب الأنفية المزمن، لذا فإن هذا الأمر يعتبر من أهم الأمور التي يجب أن توضع في الاعتبار.
  • وجود إفرازات سميكة من الأنف، والذي يعتبر من أهم العلامات التي تظهر على الأفراد المصابين بالتهابات الجيوب الأنفية، حيث أن هذا الأمر يعتبر من أهم الأعراض التي تظهر على المصابين بالتهابات الجيوب الأنفية.
  • انسداد والتهابات في الأذن، حيث أن هذا الأمر يعتبر من الأمراض التي تظهر على الأشخاص المصابون بالتهابات الجيوب الأنفية، حيث أن الالتهابات تشمل أيضاً الأذن، لذا فإن هذا الأمر يعتبر من أهم الأمور التي يجب أن توضع في الاعتبار.
  • عدم التنفس بالشكل الطبيعي، ويحدث هذا الأمر بسبب انسداد الأنف، ويعتبر هذا الأمر من أكثر الأعراض المزعجة التي يعاني منها المريض.
  • الشعور بالصداع، والذي يعتبر من أهم الأعراض التي تظهر على المصابين بالتهابات الجيوب الأنفية، ويحدث هذا الأمر عادة بسبب الألم والالتهابات الموجودة في الأنف والأذن، لذا فإن هذا الأمر يعتبر من أهم الأمور التي يجب أن توضع في الاعتبار، وغالباً ما يكون هذا الالتهاب من النوع المزمن خاصة إن كان التهاب الجيوب الأنفية من النوع المزمن.
  • الشعور بالتعب والإرهاق لفترات مستمرة، ويعتبر هذا الأمر أيضاً من أهم الأعراض التي من الممكن أن تظهر على المصابين بالتهابات الجيوب الأنفية، حيث أن الآلام والالتهابات التي يشعر بها المريض من شأنها أن تتسبب في الشعور بالتعب والإرهاق.
  • الإصابة بالقلق والتوتر والاكتئاب، وذلك لأن التهاب الجيوب الأنفية يعتبر من أهم مسببات التوتر والقلق خاصة إن كان من النوع المزمن، حيث أنه يسبب التعب والألم للمريض، ومن ثم فإن هذا الأمر يؤثر سلباً على حالته النفسية.

شاهد أيضًا: علاج صداع إلتهاب الجيوب الأنفية

مضاعفات الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية

لا شك أن هناك العديد من المضاعفات التي من الممكن أن يعاني منها مريض التهاب الجيوب الأنفية خاصة إن كان المريض يعاني من التهاب الجيوب الأنفية المزمن، ويعتبر التعرف على هذه المضاعفات من أهم الأمور التي يجب أن توضع في الاعتبار، وفيما يلي أهم المضاعفات التي يعاني منها مرضى التهاب الجيوب الأنفية:

  • التعرض لمشاكل في عملية الإبصار، ويعتبر هذا الأمر من الأمور الشائعة التي من الممكن أن يعاني منها مرضى التهاب الجيوب الأنفية، لذا فإن هذا الأمر يعتبر من أهم الأمور التي يجب أن توضع في الاعتبار.
  • الإصابة ببعض أنواع العدوى الخطيرة، والتي من أهمها التهاب السحايا، حيث أنه يعتبر من أخطر المضاعفات التي من الممكن أن تتسبب بها الجيوب الأنفية، كما أن هناك بعض أنواع المضاعفات الأخرى التي من الممكن أن يعاني منها المريض والتي من أهمها التهاب الأغشية وكذلك التهاب في العظام، وكذلك عدوى جلدية خطيرة.

الوقاية من الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية

إن هناك العديد من الأمور التي من الممكن القيام بها والتي تساعد بشكل كبري في الوقاية من الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية والتي من أهمها ما يأتي:

  • البعد عن الإصابة بالالتهاب التنفسي العلوي بالبعد عن الأشخاص المصابة بنزلات البرد، وكذلك يمكن التحكم في الحساسية لدى الأشخاص المصابون بأنواع من الحساسية من الممكن أن تتسبب في الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية.
  • تجنب الأتربة والدخان والغبار، حيث أن البعد عن هذه الأمور يساعد بشكل كبير في التقليل من احتمالية الإصابة بالجيوب الأنفية.
  • يمكن استخدام الأجهزة المرطبة للجو والتي تعتبر من أكثر العوامل التي تعمل على الوقاية من الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية لذا فإن كل هذه الأمور تعتبر من أهم الأمور التي يجب أن توضع في الاعتبار.

شاهد أيضًا: ما هي أعراض الجيوب الأنفية وعلاجها

 وفي نهاية المقال نكون قد تعرفنا على الجيوب الأنفية ووظائفها المختلفة، وكذلك مرض التهاب الجيوب الأنفية من حيث الأعراض والمضاعفات الخاصة به والوقاية منه بشيء من التفصيل، يمكنك مشاركة هذا المقال على مواقع التواصل الاجتماعي، كما يمكنك الاطلاع على المزيد من المقالات الأخرى التي تشمل العديد من الموضوعات المختلفة التي تختص بأمراض الجيوب الأنفية أو بمجال الصحة في موقعنا معلومة ثقافية.

Responses