ما هي علامات بداية مرض السكر؟ 3 فحوصات للكشف عنه

ما هي علامات بداية مرض السكر؟ 3 فحوصات للكشف عنه

ما هي علامات بداية بمرض السكر؟ بعضها شائع والآخر مفاجئ وخطير

تظهر بعض العلامات لبداية الإصابة بمرض السكر، والتي تختلف من مريض الى آخر في شدة الأعراض، من هذه الأعراض:

  • الأعراض الشائعة: العطش الشديد والجفاف بالحلق، كثرة التبول (إدرار البول) غالبا يكثر في المساء، تأثر الرؤية في العين، فقدان الوزن بدون سبب واضح، التهابات متكررة في مجرى البول، الشعور بالتعب والإرهاق.
  • قد يتم معرفة الإصابة بمرض السكر بحدوث غيبوبة مفاجئة وهي غالباً تكون في مرضى السكر من النوع الأول، وسببها هو نقص هرمون الإنسولين الذي يمنع تكسير البروتينات والدهون ففي عدم وجوده يحدث هذا التكسير مما يؤدي إلى تكوين مواد تسمى الكيتونات (Ketone)، التي ترتفع نسبتها في الدم وتسبب الغيبوبة
  • كما قد تحدث غيبوبة السكر في مرضى النوع الثاني من السكر لكن بنسبة أقل.

أهم 3 فحوصات للكشف عن بداية مرض السكر

  • تحليل نسبة السكر بالدم في المعمل، كما تتوفر أجهزة تحليل السكر بالدم في بعض الصيدليات للفحص السريع.
  • فحص عينة البول عن وجود الجلوكوز في البول.
  • فحص قاع العين عند طبيب العيون حيث يرى تغيرات في الأوعية الدموية للعين وهي من مضاعفات مرض السكري.

ما هو علاج بداية مرض السكر؟ تعرف على طرق العلاج ووسائل السيطرة على المرض

أولاً: اتباع مبدأ التوازن في الطعام والشراب الصحي والمُفيد
يجب أن يُقسم الطعام بين الخضراوات والفاكهة الغنية بالألياف قليلة السكريات، البروتينات من لحوم وأسماك، والكربوهيدرات، مثل: الأرز والخبز والمكرونة، يقلل من السكريات حيث يكون امتصاصها سريع مما يؤدي إلى ارتفاع معدلات السكر بالدم بشكل سريع، كما يجب أن يقلل من الدهون في طعامه حتى تقل نسبة الكوليسترول في الدم.

ثانياً: وسائل متابعة اتزان مستوى السكر في الدم

  • في مرضى النوع الثاني: التحكم في مستوى نسبة السكر بالدم هو أول وأهم خطوة في التحكم والسيطرة على مرض السكري وذلك عن طريق إتباع نظام غذائي تحت اشراف طبيبك الخاص، مع ممارسة الرياضة بصفة دورية، يمكن أن يؤثر في مستوى السكر بالدم.
  • ويمكن أن يضيف لك طبيبك بعض العلاجات الدوائية الجديدة التي تساعد في ضبط معدلات السكر بالدم، أما في الحالات الشديدة يمكن إعطاء حقن الإنسولين.
  • في حالة مرضى السكري من النوع الأول: يجب عليهم المتابعة مع الطبيب بشكل عاجل حتى لا تكون المضاعفات كبيرة وسريعة، مع تدريبهم على كيفية أخذ حقنة الإنسولين وتنظيم أوقاتها مع الطعام المناسب والمتوازن، ومقداره ونوعيته في كل وجبة.

ما هي عوامل وأسباب الإصابة بمرض السكر؟

  • العوامل الوراثية: يمكن أن تؤثر في الإصابة بمرض السكري فهناك عائلات يصاب فيها أحد الأبوين بالمرض تكون نسبة الإصابة في الأبناء حوالي 5%.
  • العوامل البيئية والعادات في التغذية: السمنة من العوامل المؤثرة في زيادة فرص الإصابة بالسكري وطبيعة الفرد في اسلوب التغذية ونمط الحياة.
  • الإجهاد والعوامل النفسية: يمكن أن يكون للعامل النفسي والضغوط التي يتعرض لها الإنسان في حياته وعمله تأثير في الإصابة بمرض السكري ولكن لم يثبت ذلك بعد.
  • الإصابة بأمراض تؤثر على الصحة: مثل: الأمراض التي تصيب البنكرياس، مثل: الالتهابات التي تسبب تلف جزء من البنكرياس، كذلك المراض السرطانية التي تصيب البنكرياس، ولوحظ علاقة بين متلازمة كوشنج (Cushing syndrome) والإصابة بمرض السكري وهو مرض ينتج الجسم كميات كبيرة من الكورتيزون، كذلك الذين يتناولون المشروبات الكحولية التي تسبب تلف في البنكرياس، وكذلك المرضى الذين يتناولون علاجات بالكورتيزون و (Beta blockers)، لفترات طويلة لها علاقة بارتفاع معدلات الإصابة بالسكري.

Add Comment