متى تكون دقات القلب خطيرة على الجسم؟

متى تكون دقات القلب خطيرة على الجسم؟، القلب هو الشعور بتسارع ضربات القلب أو ضربات القلب أو الضرب، قد يكون سبب الإجهاد القلبي هو الإجهاد أو التمارين أو الأدوية، أو نادرًا بسبب الحالات الطبية.

الأعراض

على الرغم من أن القلب مقلق، إلا أنه عادة ما يكون غير ضار في حالات نادرة، قد يكون من أعراض أمراض القلب الأكثر خطورة، مثل عدم انتظام ضربات القلب، والتي قد تتطلب العلاج مثل:

  • ضرباته تتسارع.
  • يرفرف بسرعة.
  • ينبض بسرعة كبيرة.
  • يخفق.
  • يتخبط.
  • قد تشعر أيضًا بقلب في حلقك وعنقك وصدرك، قد يحدث القلب عندما تكون ساكنًا أو نشطًا.

متى تزور الطبيب؟

  • إذا حدث خفقان قلبي نادرًا أو استمر لبضع ثوانٍ فقط، فلا داعي للتقييم.
  • إذا كان لديك تاريخ من أمراض القلب وتدهور متكرر للقلب، فيرجى استشارة الطبيب.
  • قد يوصي الطبيب بإجراء اختبار مراقبة القلب لمعرفة ما إذا كانت حفرة قلبك ناتجة عن مشكلة قلبية أكثر خطورة.
  • فيرجى تلقي الرعاية الطبية الطارئة إذا شعرت بالأعراض التالية:
  • ضيق أو ألم في الصدر.
  • الإغماء.
  • ضيق شديد في التنفس.
  • دوار شديد.

الأسباب

  • ردود فعل عاطفية قوية، مثل التوتر أو القلق أو نوبات الهلع.
  • كآبة.
  • حركة عنيفة.
  • المنبهات، مثل الكافيين والنيكوتين والكوكايين والأمفيتامين وأدوية البرد والسعال التي تحتوي على السودوإيفيدرين.
  • الحُمّى.
  • التغيُّرات الهرمونية المرتبطة بالحيض، أو الحمل، أو انقطاع الطَّمْث.
  • الهرمون الدرقي مفرط النشاط أو الخامل.
  • يمكن أن يكون القلب أحيانًا علامة على مشاكل خطيرة، مثل فرط نشاط الغدة الدرقية أو عدم انتظام ضربات القلب، قد يتسبب عدم انتظام ضربات القلب في ارتفاع سريع في نظم القلب، أو انخفاض غير طبيعي في ضربات القلب.

الأكثر عرضة

إذا استوفيت الشروط التالية، فقد تكون أكثر عرضة للقلب:

  • كنت تعاني من القلق أو نوبات الهلع المنتظمة.
  • إذا كنت حاملا.
  • تناول الأدوية التي تحتوي على منبهات مثل بعض أدوية الزكام أو أدوية الربو
  • فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • يعاني من مشاكل قلبية أخرى، مثل عدم انتظام ضربات القلب أو عيب في القلب أو نوبة قلبية سابقة أو جراحة قلبية سابقة.

المضاعفات

ما لم يكن القلب ناتجًا عن نوبة قلبية، فإن خطر حدوث مضاعفات ضئيل، تشمل مضاعفات حفرة القلب الناتجة عن أمراض القلب ما يلي:.

  • إذا أصبت بالإغماء، فقد ينخفض ​​ضغط الدم ويسبب الإغماء، إذا كنت تعاني من أمراض القلب على سبيل المثال، أمراض القلب الخلقية أو مشاكل معينة في الصمامات، فأنت أكثر عرضة للإصابة.
  • توقف القلب في حالات نادرة، يحدث القلب بسبب عدم انتظام ضربات القلب الذي يهدد الحياة والذي يمكن أن يتسبب في توقف القلب عن النبض بشكل فعال.
  • السكتة الدماغية إذا كان القلب ناتجًا عن ارتعاش الحجرتين العلويتين للقلب بدلاً من النبض السليم (الرجفان الأذيني)، فسوف يتراكم الدم ويتسبب في تكوين جلطات الدم.
  • إذا تمزقت الجلطة الدموية، فقد تؤدي إلى انسداد شرايين الدماغ، يسبب السكتة الدماغية.
  • سكتة قلبية يمكن أن يحدث هذا إذا لم يسحب القلب الدم بشكل فعال لفترة طويلة بسبب عدم انتظام ضربات القلب (مثل الرجفان الأذيني).
  • في بعض الأحيان، يمكن أن يؤدي التحكم في معدل عدم انتظام ضربات القلب الذي يسبب قصور القلب إلى تحسين وظيفة القلب.

التشخيص

بالنسبة للقلب، يستمع طبيبك إلى قلبك بسماعة طبية، قد يبحث طبيبك أيضًا عن الحالات التي يمكن أن تسبب القلب، مثل تضخم الغدة الدرقية.

  • إذا اشتبه طبيبك في أن القلب ناتج عن عدم انتظام ضربات القلب أو أمراض القلب الأخرى، فقد يشمل الفحص ما يلي:
  • مخطط كهربية القلب (ECG) في هذا الاختبار غير الجراحي، يضع الفني وصلة على صدرك لتسجيل النبضات الكهربائية التي تجعل قلبك ينبض بشكل أسرع.
  • يمكن أن يساعد مخطط كهربية القلب طبيبك في العثور على إيقاعات و تركيبات غير طبيعية قد تسبب التهاب القلب، سيتم إجراء الاختبار أثناء الراحة أو التمرين.
  • جهاز هولتر سترتدي هذا الجهاز المحمول لتسجيل مخطط كهربية القلب المستمر، والذي يستغرق عادة من 24 إلى 72 ساعة، ويمكنك تسجيل الوقت الذي تشعر فيه بصحة قلبك.
  • يستخدم هولتر للكشف عن القلوب التي لا توجد في فحوصات تخطيط القلب الروتينية.
  • تسجيل الأحداث إذا لم تكن تعاني من عدم انتظام ضربات القلب أثناء ارتداء جهاز هولتر، أو إذا كان الحدث أقل من مرة واحدة في الأسبوع، فقد يوصي طبيبك بتسجيل الحدث.
  • يمكنك ارتداء مسجل الأحداث قدر الإمكان على مدار اليوم، ثم الضغط على الزر الموجود في المُسجل للإشارة إلى الأعراض.
  • يسجل الجهاز نبضات قلبك حتى يتمكن الطبيب من تقييم إيقاع قلبك عند ظهور الأعراض، يمكنك ارتداء مسجل الأحداث لعدة أسابيع.
  • مخطط صدى القلب يتضمن هذا الفحص غير الجراحي فحصًا بالموجات فوق الصوتية لصدرك ويعرض صورًا تفصيلية لهيكل ووظيفة القلب.

العلاج

  • ما لم يكتشف طبيبك أنك مصاب بمرض في القلب، نادرًا ما يحتاج القلب إلى علاج بدلاً من ذلك، قد يوصي طبيبك بطرق أخرى لتجنب مسببات القلب.
  • إذا كان القلب ناتجًا عن حالة طبية مثل عدم انتظام ضربات القلب، فيسركز العلاج على تصحيح الحالة.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

  • تخفيف الضغط جرب تقنيات الاسترخاء مثل التأمل أو اليوجا أو التنفس العميق.
  • تجنب التهيج يمكن للكافيين والنيكوتين وبعض الأدوية ومشروبات الطاقة أن تجعل قلبك ينبض بسرعة أو بشكل غير منتظم.
  • تجنب تعاطي المخدرات بعض الأدوية، مثل الكوكايين والأمفيتامين، يمكن أن تسبب القلب.

الاستعداد لموعدك

  • إذا كان قلبك يعاني من ضيق شديد في التنفس أو ألم في الصدر أو إغماء، فاطلب العناية الطبية الطارئة.
  • إذا كان القلب قصيرًا ولا توجد علامات أو أعراض مزعجة، فيرجى تحديد موعد مع طبيبك.
  • سيساعدك طبيبك على تحديد ما إذا كانت حفرة القلب غير ضارة أو أعراض أكثر خطورة لأمراض القلب.

ما يمكنك فعله؟

اعراضك، بما في ذلك أي أعراض لا يبدو أنها مرتبطة بالقلب، ووقت ظهورها، وعدم انتظام ضربات القلب، والسكتة الدماغية، وارتفاع ضغط الدم أو مرض السكري، والضغوط الكبيرة الناجمة عن التغيرات الحديثة في الحياة.

جميع الأدوية والفيتامينات والمكملات الغذائية الأخرى التي تتناولها، بما في ذلك الجرعات، بالنسبة للخفقان، تتضمن الأسئلة الأساسية التي يجب طرحها على الطبيب ما يلي:

  • ما هو السبب الأكثر احتمالاً لأعراضي أو حالتي؟
  • ما هي الأسباب المحتملة الأخرى؟
  • ماذا أفعل إذا تكررت الأعراض؟
  • ما الاختبار الذي أحتاجه؟
  • هل أحتاج إلى بعض العلاج؟ إذا كان الأمر كذلك، فما هو العلاج؟
  • لدي حالات صحية أخرى، كيف يمكنني إدارة هذه الحالات معًا بشكل أفضل؟
  • ما هي القيود التي يجب على الالتزام بها؟
  • هل يجب أن أرى محترفًا؟
  • هل يمكنني الحصول على كتيبات أو منشورات أخرى؟ ما هي المواقع التي توصي بها؟

ما يمكن أن يقوم به الطبيب

  • هل الأعراض مستمرة أم متقطعة؟
  • هل يبدأ العقل ويتوقف فجأة؟
  • هل يبدو أن نبضات قلبك لها نمط خاص، مثل حدوثها في نفس الوقت كل يوم أو أثناء نشاط ما؟
  • ما الذي يمكن أن يحسن أعراض؟
  • ما الذي يمكن أن يؤدي إلى تفاقم الأعراض؟
  • أثناء النوبة القلبية، هل لديك أعراض أخرى مثل ضيق التنفس، أو ألم الصدر، أو الإغماء، أو الدوخة؟
  • هل سبق لك أن واجهت مشكلة في نظم القلب، مثل الرجفان الأذيني؟

أسباب مرضية لتسارع نبضات القلب

1- فقر الدم

  • إنه مرض مرتبط مباشرة بنبضات القلب السريعة والاضطراب.
  • التفسير لذلك هو أنه عند حدوث فقر الدم، يضخ القلب دمًا أكثر من الأشخاص العاديين للتعويض عن نقص الأكسجين في الدم.
  • عندما ينخفض ​​الهيموجلوبين، المسؤول عن حمل الأكسجين، يكون هناك نقص في الأكسجين في الدم، وهو ما يسمى فقر الدم أو فقر الدم.
  • يمكن أن يسبب انخفاض الهيموجلوبين قصور القلب.

2- فرط الغدة الدرقية

  • عندما يعاني الجسم من فرط نشاط الغدة الدرقية، فهذا يعني أن نسبة محيط الخصر ستزداد متجاوزة الحالة الصحية للمريض، لأن هذا يؤثر على جميع أجزاء الجسم بما في ذلك القلب.
  • يمكن أن يؤدي فرط نشاط الغدة الدرقية إلى تسريع القلب، والعكس صحيح، يمكن أن يسبب قصور الغدة الدرقية في انخفاض معدل ضربات القلب.
  • يؤدي الإفراط في هرمون الغدة الدرقية إلى فرط ضربات القلب، مما يؤدي إلى تسريع ضربات القلب.

3- اضطرابات الأملاح في الدم

  • يمكن أن يتسبب عدم التوازن الهرموني في الجسم في حدوث أملاح غير طبيعية في الدم، مثل انخفاض الصوديوم والبوتاسيوم والمغنيسيوم أو زيادة الكالسيوم.
  • تعتبر هذه الأملاح مهمة جدًا لصحة الجسم وقدرته على أداء الوظائف المختلفة لأنها تساعد في تنظيم ضربات القلب وأي عيوب فيها ستؤثر على معدل ضربات القلب الطبيعي.
  • قد يظن البعض أن الملح غير الطبيعي في الدم هو مرض بسيط، لكن في الحقيقة إذا تجاهلت ذلك سيصبح خطيرًا للغاية لأنه سيؤثر على صحة القلب والجسم بالكامل.

4- انخفاض ضغط الدم

  • من أهم الأمور التي تسبب تسارع ضربات القلب هو انخفاض ضغط الدم، لأن تواتر السكتات الدماغية يزداد للحفاظ على مستويات ضغط الدم في الجسم.
  • يؤثر ارتفاع ضغط الدم على إيقاع القلب ويجعله غير مستقر لأنه ناتج عن انفعالات قوية أو غضب مما يؤدي إلى تسارع القلب.
  • هناك أسباب أخرى تتعلق بصحة القلب، مثل تصلب الشرايين وانسدادها أو قصور القلب أو التوصيلات الكهربائية غير الطبيعية في القلب.

5- مرض السكري

  • يزيد مرض السكري من مخاطر الإصابة بأمراض القلب، مثل تصلب الشرايين وفشل القلب.
  • يمكن تفسير ذلك من خلال حقيقة أن تراكم الكوليسترول في الأوعية الدموية يمكن أن يسبب تصلب الشريان التاجي، والذي يحدث عادة قبل ارتفاع مستويات السكر في الدم.
  • يمكن أن تبدأ أمراض القلب في الظهور والتطور قبل تشخيص مرض السكري من النوع الثاني.
  • بالطبع، اعتمادًا على حالة المرض، يمكن أن تتسبب أمراض القلب في تسريع عدم توازن ضربات القلب أو بسرعة أو تباطؤ.

6- انخفاض كمية السوائل بالجسم

  • يمكن أن يؤدي انخفاض تناول السوائل والجفاف بسبب عدم شرب كمية كافية من الماء إلى عدم انتظام ضربات القلب.
  • لكن لا يمكن اعتبار هذا مرضًا خطيرًا، اشرب ما لا يقل عن 8 أكواب من الماء يوميًا واشرب الماء والماء بانتظام، يعود الجسم إلى الصحة ويعود نبض القلب إلى طبيعته.

نصائح عند الإصابة بسرعة نبضات القلب

  • شرب ما لا يقل عن 8 أكواب من الماء يوميًا واشرب الماء والماء بانتظام، يعود الجسم إلى الصحة ويعود نبض القلب إلى طبيعته.
  • التوقف عن التمرين عادة ما ينتج عن التمرين المفرط تسارع ضربات القلب، ولكن إذا تسبب في الألم، فيجب عليك التوقف عن هذا الجهد وأخذ قسط من الراحة.
  • يؤدي التمرين عادةً إلى تسريع ضربات القلب بسبب الجهد الكبير، ومن المرجح أن يكون الأشخاص ذوو الوزن الثقيل أكثر عرضة لتسارع ضربات القلب.
  • اشرب سوائل مفيدة استبدل جسمك بالسوائل المفقودة، لأن نقص السوائل يزيد من فرصة تسرع ضربات القلب.
  • احذر من تناول الأدوية معظم الأدوية لها آثار جانبية على الصحة بما في ذلك القلب، لذلك لا يجوز تناول الدواء إلا إذا وصفه لك الطبيب واتباع الجرعة الموصوفة لك.
  • استخدم الملح باعتدال لأن الكثير من الملح يمكن أن يسبب اضطرابات الملح ويؤثر على القلب، فمن الأفضل تقليل محتوى الملح وزيادة عدد الأطعمة الصحية مثل الخضار والفواكه.
  • إذا تكرر الشعور بتسارع ضربات القلب، فمن الضروري الذهاب إلى الطبيب بسرعة ومعرفة ما يمر به المريض للبدء في اتخاذ الإجراءات اللازمة وإجراء الفحوصات لتحديد سبب المشكلة.

بطء القلب

  • يوصف بطء القلب بأنه أقل من معدل ضربات القلب الطبيعي، ينبض قلب الشخص البالغ من 60 إلى 100 مرة في الدقيقة، بطء القلب عندما يكون معدل ضربات القلب أقل من 60 نبضة في الدقيقة.
  • إذا لم يتمكن القلب من ضخ ما يكفي من الدم الغني بالأكسجين إلى الجسم، فقد يصبح بطء القلب مشكلة خطيرة ومع ذلك، في بعض المرضى، بطء القلب لا يسبب أعراض أو مضاعفات.
  • يمكن لجهاز تنظيم ضربات القلب المزروع علاج بطء القلب ومساعدته في الحفاظ على السرعة المناسبة.

متى يكون انخفاض معدل ضربات القلب طبيعيًا؟

  • بالنسبة لبعض الأشخاص، وخاصة الرياضيين الشباب الأصحاء والمدربين جيدًا.
  • من الطبيعي أن يكون معدل ضربات القلب أثناء الراحة أقل من 60 نبضة في الدقيقة بالنسبة لهم، فإن بطء القلب ليس مشكلة صحية.

متى تزور الطبيب؟

  • يمكن أن تسبب العديد من الحالات علامات وأعراض بطء القلب من المهم الحصول على التشخيص الدقيق في الوقت المناسب والرعاية المناسبة، إذا كنت تعاني أنت أو طفلك أعراض بطء القلب، فاستشر الطبيب.
  • في حالة الإغماء أو صعوبة التنفس أو الشعور بألم في الصدر لأكثر من بضع دقائق، يرجى طلب الرعاية الطبية الطارئة أو الاتصال برقم الطوارئ العام المحلي أو رقم خدمة الطوارئ.
  • إذا كانت لديك أي أعراض، فاطلب رعاية الطوارئ.

عوامل الخطر

  • العمر هو عامل الخطر الرئيسي لبطء القلب، عادة ما تكون مشاكل القلب المصاحبة لبطء القلب أكثر شيوعًا لدى كبار السن.
  • عوامل الخطر المتعلقة بأمراض القلب، عادة ما يرتبط بطء القلب بتلف أنسجة القلب من أنواع معينة من أمراض القلب.
  • العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب قد تؤدي أيضًا إلى زيادة خطر حدوث بطء القلب.

كيفية تقليل الخطر؟

يمكن تغيير نمط الحياة أو الأدوية أن تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب المتعلقة بما يلي:.

  • ارتفاع ضغط الدم.
  • التدخين.
  • الإفراط في شرب الكحول.
  • القلق والضغط النفسي.

الوقاية

  • مارس الرياضة وتناول الطعام الصحي.
  • المحافظة على وزن صحي.
  • التحكم في ضغط الدم ومستويات الكوليسترول.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • إذا كنت تشرب، من فضلك اشرب باعتدال.
  • لا تستخدم العقاقير الترويحية.
  • التقليل من التوتر.

في نهاية رحلتنا مع متى تكون دقات القلب خطيرة على الجسم؟، إذا كنت مصابًا بمرض في القلب، فهناك بعض الخطوات التي يمكنك اتخاذها لتقليل خطر حدوث بطء القلب أو عدم انتظام ضربات القلب تأكد من فهمك لخطة العلاج الخاصة بك وتناول الدواء على النحو الموصوف.

Add Comment