مرض القطط للبنات وعلاجه

مرض القطط للبنات وعلاجه

مرض القطط هو أحد الأمراض المعدية والتي تنتقل من القطط للإنسان عبر تناول الطعام الغير نظيف والملوث أو تناول الطعام الغير مطهي جيدًا، وفي هذا الموضوع سوف نتعرف على جرثومة القطط أو مرض القطط للبنات واعراضه وطرق علاجه.

مرض القطط للبنات

يعرف هذا المرض باسم مرض جرثومة القطط والمعروف أيضًا باسم داء المقوسات، وهو الناتج عن إصابة الفرد بالعدوى الطفيلية التي تدعى مقوسة غوندية، والتي يتم انتاجها بالخلايا المبطنة في الأمعاء الخاصة بالقطط، والذي يتم انتقاله للإنسان عن طريق الأكل أو الشرب للماء الملوث بالبراز الخارج من القطط بشكل غير مباشر، أو تناول اللحم الغير مطهي بشكل جيد، والذي قد يتسبب احيانًا في الوفاة، وقد يضر الجنين في رحم الأم خلال حملها، لأن عدوى مرض القطط ينتقل من خلال مشيمة المرأة الحامل للجنين، مما قد ينتج عنه احيانًا اصابة الطفل بتشوهات خلقية خطيرة ثم تتعرض الأم للإجهاض.

شاهد أيضًا: أضرار براغيث القطط على الإنسان

أسباب مرض القطط

تتعدد الاسباب الخاصة بالإصابة بمرض القطط عن طريق انتقال الطفيليات للإنسان، ومن أبرز هذه الاسباب ما يلي:

  • التعامل بشكل مباشر مع القطط المريضة.
  • تنظيف البراز الخارج من القطط المريضة والموجودة بالمنزل.
  • أكل اللحم النيء الغير ناضج.
  • تناول الحليب الغير مغلي جيدًا والملوث بطفيليات المقوسات.
  • بواسطة التبرع بالدم من فرد مُصاب بمرض القطط.
  • نقل أعضاء من فرد مُصاب بجرثومة القطط.
  • شرب الماء أو تناول الطعام الملوث بالطفيل المعدي.

أعراض مرض جرثومة القطط

تتعدد الأعراض التي تظهر على الانسان في حالة اصابته بمرض القطط، وتختلف فيما بينها بناء على الحالة الصحية الخاصة بكل فرد، وفيما يلي أعراض داء القطط وفقًا للحالة الصحية:

الأعراض التي تظهر على الفرد صاحب المناعة القوية

في الغالب لا تظهر أي من الأعراض الخاصة بداء القطط في حالة إذا كان الفرد يتمتع بالصحة الجيدة وبالمناعة القوية لأنها تقوم بمقاومة المرض والتخلص منه وبالتالي لا تظهر أعراض للمرض، ولكن بشكل عام فإن أعراضه تكون مثل الاعراض الخاصة بالإنفلونزا والتي من أهمها ما يلي:

  • الارتفاع في درجة الحرارة بالجسم.
  • الإصابة بالحمى.
  • تعرض الغدة الليمفاوية للتورم وخصوصًا رقبة المُصاب.
  • الشعور بألم في الرأس ” صداع “.
  • الشعور بالألم العضلي.
  • الإصابة بالتهاب الحلق.

الأعراض عند الأفراد أصحاب المناعة الضعيفة

في حالة إذا كان الفرد من المصابين بالنقص المناعي المكتسب أو إذا كان يتناول العلاج الكيماوي أو يتناول العقاقير الهالكة للجهاز المناعي كالكورتيزون، فالأعراض تكون على الشكل التالي:

  • الاصابة بالتهابات الدماغ والذي يصاحبه الصداع، والشعور بالتوتر، واصابة الفرد أحيانًا بالغيبوبة.
  • الاصابة بالالتهابات الرئوية وما ينتج عنها من الاصابة بالسعال، والارتفاع في درجة الحرارة الخاصة بالجسم، بالإضافة إلى الاصابة بضيق النفس.
  • اصابة العين بالضبابية وعدم الرؤية الجيدة والشعور بالأم فيها بسبب اصابة الشبكية في العينين بالالتهابات.

الأعراض التي تظهر على الأطفال

في كثير من الأوقات عند وصول الطفيليات للجنين عبر المشيمة تحدث تشوهات للجنين ثم يتعرض الحمل للإجهاض، ولكن في حالة إصابته بمرض القطط وولادته بشكل طبيعي بدون التعرض للمخاطر الصحية فإنه قد يُصاب ببعض المشاكل الصحية بعد ولادته بشهور أو سنوات، ومنها ما يلي:

  • اصابة الطفل بنوبات.
  • اصابة الطفل باليرقان.
  • اصابة عيون الطفل ببعض الأمراض.
  • الاصابة بتضخم الكبدي.
  • الاصابة بتضخم الطحال.
  • الاصابة بفقدان القدرة على السمع.
  • التعرض للإعاقة الذهنية.

تشخيص مرض القطط

تختلف فحوصات مرض القطط باختلاف شدة الإصابة ومرحلتها، ولذلك فهي تنقسم إلى ثلاثة أقسام، وهي كالتالي:

الفحوصات الطبية للمرأة الحامل

يطلب الطبيب المتابع للحمل من السيدة الحامل أن تقوم بإجراء بعض الفحوصات الطبية للتعرف على حالة إنتاج أجسام مضادة لمقاومة الطفيليات، وفي حالة إذا كانت نتيجة الفحوصات سلبية أي لا توجد أجسام مضادة لمقاومة أي عدوى، فذلك يُشير إلى عدم وجود عدوى بالمقوسات ” داء القطط “، أما في حالة إذا كانت نتيجة الفحوصات إيجابية فهذا يعني وجود العدوى النشطة وأن السيدة الحامل مصابة بجرثومة القطط، وبناء على ذلك يطلب منها اجراء فحوصات طبية أخرى للتعرف على موعد اصابتها بالعدوى بالاعتماد على نوع الجسم المضاد الموجود بالدم.

الفحص الطبي للجنين

في حالة ثبوت اصابة المرأة الحامل بمرض جرثومة القطط فيقوم الطبيب بطلب اجراء بعض الفحوصات الطبية للجنين، والتي تتمثل في التالي:

شاهد أيضًا: اضرار نوم القطط بجانب الإنسان

الفحص الطبي للسائل الأمنيوسي

وهو الاجراء الطبي الذي يقوم من خلاله الطبيب بسحب السائل المجاور للجنين بواسطة الابرة الرفيعة، مع عمل فحوصات طبية عليه للتعرف على ما إذا كانت عدوى القطط انتقلت له من الأم أم لا، وعادة ما يتم إجراء هذه الفحوصات بعد الاسبوع الخامس عشر من حمل الأم بسبب خطورتها وما تسببه من بعض المضاعفات الخطيرة كالإصابة بالتشنجات، أو لتسريب لهذا السائل المحيط بالطفل، أو إصابة موضع دخول إبرة سحب السائل بالتهيج، وفي حالات صعبة يحدث الإجهاض.

اجراء الاشعة فوق الصوتية للجنين في رحم الأم

وهي الاشعة التي تعمل على كشف حالة الجنين بالتعرف على بعض العلامات كتجمع السوائل بدماغ الطفل، أو ما يُعرف باسم الاستسقاء الدماغي.

الفحص الطبي في الحالات الخطرة والمتقدمة

في حالة اصابة المريض بمرض القطط بالتهابات في الدماغ فإنه سوف يكون بحاجة إلى اجراء الاختبارات الصحية التالية:

  • اختبار الرنين المغناطيسي.
  • تحليل الخزعة من الدماغ، عن طريق أخذ العينة الصغيرة من الأنسجة الخاصة بالمخ لتحليلها بالمعمل الطبي للتعرف على ما إذا كانت هناك ما يُعرف بالتكيسات مرض القطط.

علاج مرض القطط

في حالة اصابة الشخص صاحب الصحة الجيدة مما يعني أن جهازه المناعي يعمل بكفء فإنه في الغالب لا يحتاج إلى علاج بل يتم مقاومة عدوى القطط بالجهاز المناعي الذي يمتلكه عن طريق افراز مضادات الأجسام لمواجهة الطفيليات، ولكن في حالة اصابة أحد الأفراد أصحاب الأمراض المزمنة أو اصابة المرأة الحامل فإنه يجب التوجه للطبيب المعالج فورًا لوصف العلاج المناسب كالتالي:

  • المضاد الحيوي مثل البيريميثامين أو السولفاديازين، والذي قد يستعين بهما الطبيب مع بعضها البعض فعلاج بعض حالات الاصابة الحرجة.
  • حمض الفوليك.

علاج جرثومة القطط بالأعشاب

من المعروف أن الأعشاب الطبيعية هو أفضل من العلاج الطبي الكيميائي، كما أن بعض العقاقير الطبية يتم تكوينها من بعض الأعشاب الطبية، وفيما يلي طرق علاج مرض القطط بالأعشاب:

  • يجب تناول معلقة مما يُعرف بدبس الرمان يوميًا حتى علاج مرض القطط بشكل نهائي.
  • وعض مسا من الخل في كوب مياه ويتم تناول هذا الكوب مرتين يوميًا صباحًا ومساءً.
  • تناول خلطة عشبة عرق السوس بوضعها في المياه وتناولها ثلاث مرات في اليوم.
  • تناول وصفة عشب البابونج والميرمية، عن طريق غلي العشب جيدًا ثم وضعه في كوب لتحليته بعسل النحل وتناوله يوميًا.
  • وضع معلقة من الزنجبيل المطحون في كوب من المياه المغلية وتناول هذا المشروب مرتين يوميًا.
  • تناول ما يُعرف بالشاي الصيني والمتوفر عند محلات العطار ثلاث مرات يوميًا.
  • تناول أفضل علاج طبيعي لعلاج مرض القطط وهو المستكة، بشكل يومي حتى الشفاء من هذا الداء.
  • شرب خليط من المياه الدافئة وعسل النحل يوميًا في الصباح وفي المساء.
  • يتم اضافة زنجبيل مطحون مع قشر الرمان مطحون مع كركم مطحون، وخلطهم جيدًا، ثم يتناول المريض معلقة كبيرة في الصباح على الريق، مع الاستمرار في تناول هذا الخليط يوميًا لمدة 30 يوم كحد أدنى للحصول على أفضل النتائج.

شاهد أيضًا: ما هو داء القطط وما هي أعراضه

وفي نهاية الموضوع وبعد أن تعرفنا على مرض القطط للبنات، وتعرفنا على أعراضه وطرق علاجه، عليكم فقط مشاركة هذا الموضوع في جميع وسائل التواصل الاجتماعي.

Responses