مقدمة عن التغيرات المناخية للإذاعة المدرسية

مقدمة عن التغيرات المناخية للإذاعة المدرسية

مقدمة عن التغيرات المناخية للإذاعة المدرسية، يشير مصطلح “تغير المناخ” إلى التغيرات والدائمة في أنماط المناخ في درجات الحرارة والتساقط ومستويات الرياح، من المهم أن نفهم أن نظام الطقس يعرض تنوعًا طبيعيًا كبيرًا، وفي هذا المقال سوف نذكر لكم مقدمة عن التغيرات المناخية.

مقدمة عن تغير المناخ

  • لا يحتاج البرلمانيون إلى أن يكونوا خبراء بيئيين، ولا يحتاجون إلى تطوير إطار قانوني سليم للتعامل مع تغير المناخ أو أداء وظائف الميزانية والرقابة، عند اتخاذ إجراء برلماني من المهم أن يكون لديك فهم أساسي للعلم الكامن وراء تغير المناخ.
  • عند تقييم المقترحات أو إعداد الميزانيات، سيستفيد البرلمانيون من فهم العوامل الدافعة لتغير المناخ وكيف سيؤثر ذلك على منطقتهم أو بلدهم.
  • عند محاولة إقناع المشرعين بدعم اقتراح ما، أو عند التحدث إلى الناخبين الذين قد يكونون متشككين أو غير متأكدين من الحاجة إلى اتخاذ إجراء فإن التعرف على الموضوع سيساعد أيضًا.

شاهد أيضًا: وزارة البيئة والشؤون المناخية وأهم اهدافها

المناخ

  • من الشائع التركيز على موضوعات مثل تغير المناخ في نشرات الأخبار، لأن المناخ مرتبط بظروف الطقس، والظروف المناخية بدورها تؤثر بشكل كبير على حياة الإنسان.
  • قد يعتقد بعض الناس أن الأرض لها مناخ عالمي واحد فقط، ولكن هذا ليس هو الحال، يتطلب فهم مناخ الأرض الكثير من الأنشطة العلمية لتحديده بدقة، لذلك ستشرح هذه المقالة تغير المناخ وتأثيره على البيئة.

تصنيف المناخ

  • يعتبر تصنيف مناخ كوبن من أشهر التصنيفات المناخية في العالم لأنه يعتمد على مجموعة واسعة من الغطاء النباتي، والغرض من هذا التصنيف هو تحديد النطاق المناخي بطريقة مرتبطة بالنباتات لدراسة تأثير تغير المناخ وتأثيره على البيئة.
  • نشر كوبين مخططه الأول لتصنيف المناخ في عام 1900 ثم نسخة منقحة في عام 1918 م، واستمر كوبين في تعديل نظام التصنيف الخاص به حتى وفاته في عام 1940.
  • قام علماء مناخ آخرون بتعديل بعض أجزاء تصنيف كوبن بناءً على متوسط هطول الأمطار ومتوسط درجة الحرارة وكثافة الغطاء النباتي الطبيعي.
  • نظرًا لصعوبة تقييم تبخر محطات الطقس فقد حل تصنيف المناخ، وخاصة مناخ كوبن محل الصيغة التي تحدد الجفاف، من حيث درجة الحرارة ومؤشر الهطول بافتراض أن التبخر يتم التحكم فيه بواسطة درجة الحرارة.
  • على الرغم من أن تصنيف كوبن لا يأخذ في الحسبان الطابع الفريد لمنطقة مناخ الهضبة، إلا أنه في بعض الأحيان يتم إضافة فئة مناخ الهضبة إلى أنظمة تصنيف مناخ أخرى فوق 1500 متر ما يقرب من 4900 قدم.

الاختلافات بين الطقس والمناخ

  • على الرغم من أن العديد من الأشخاص لديهم فهم متنوع لمفاهيم المناخ لا يزال هناك بعض الأشخاص الذين يخلطون بين هذه المفاهيم الأخرى المتعلقة بالطقس ويمكن أن يفسر ما يلي أهم الفرق بين الطقس والمناخ:

1- الطقس

  • يشمل الطقس الحالة اليومية للغلاف الجوي وتغيراته قصيرة المدى والتي تتراوح من بضع دقائق إلى عدة أسابيع.

2- المناخ

  • هو متوسط الطقس لفترة زمنية معينة (عادةً ما تصل إلى 30 عامًا).
  • تتضمن معلومات المناخ معلومات إحصائية عن الطقس والتي يمكن أن تفيد الطقس العادي ومجموعة من الظروف الجوية حيث يقع الموقع.
  • الضرر الكبير الناجم عن تغير المناخ يعني عدد سنوات تغير المناخ العقود مئات أو حتى ملايين السنين.
  • يدرس العلماء المناخ لإيجاد اتجاهات أو دورات التغيير على سبيل المثال من خلال مراقبة أنماط الرياح ودرجة حرارة سطح المحيط وهطول الأمطار في المحيط الهادئ التي تسبب ظاهرة النينيو والظواهر المناخية الأخرى لمراقبة تغير المناخ وتأثيره على البيئة.

النطاقات المناخية

  • تشير المنطقة المناخية إلى المنطقة الجغرافية المتأثرة بمناخ معين، بالإضافة إلى المجتمع النباتي المتأثر بنظام درجة حرارة الانتقاء الطبيعي، تتأثر المنطقة المناخية أيضًا بشكل كبير بالتغيرات في درجات الحرارة المتعلقة بخط العرض والارتفاع.
  • خاصة أن التأثير الرئيسي لدرجة الحرارة في مناطق معينة مثل موجات الحرارة تضرب أحيانًا الأماكن القريبة من القطب الشمالي، ويكون لها تأثير كبير على الغطاء النباتي خلال فترات الدفء طويلة الأمد.
  • على سبيل المثال ضمن الحدود الرأسية للغابات الشمالية لأمريكا الشمالية، يرتبط تغير المناخ وتأثيره على البيئة بالتغيرات طويلة الأجل في حدود الكتلة الهوائية في القطب الشمالي.
  • ومع ذلك بالمقارنة مع المتغيرات البيئية الأخرى فإن التقلبات في خط ارتفاع الأشجار وظروف درجة الحرارة ضمن هذه النطاقات المناخية علاقة أفضل.
  • يتم توزيع النطاق المناخي على جميع قارات العالم لذلك لكل منطقة خصائص مناخية فريدة.

العوامل التي تؤثر في المناخ

  • قبل توضيح تغير المناخ وتأثيره على البيئة، تجدر الإشارة إلى أنه على الرغم من أن المناخ يحدد الأحوال الجوية العامة في العديد من المناطق.
  • ومع ذلك في كثير من المناطق تتحكم فيه عوامل كثيرة وتحدد نمطها العام وهذا له أكبر تأثير على تغير المناخ وتأثيره على البيئة، ويمكن تفسير أهم العوامل التي تؤثر على المناخ على النحو التالي:

1- خط العرض وضوء الشمس

  • إذا كان محور دوران الأرض متعامدًا تمامًا على المستوى المداري حول الشمس، فإن مدة ضوء النهار في كل فترة 24 ساعة في العالم بأسره ستكون موحدة 12 ساعة من ضوء النهار و12 ساعة من الظلام ومحور الأرض مائل.
  • وفقًا لموقع الأرض عندما تدور حول الشمس كل عام فإن نصف الكرة الشمالي إما يميل نحو الشمس مثل الصيف أو يميل نحو الشمس مثل الشتاء.
  • بغض النظر عن الموسم في نصف الكرة الشمالي فإن نصف الكرة الجنوبي ينتمي إلى نفس الموسم، يرتبط الاختلاف بين طول النهار والظلام بميل الأرض وكمية الطاقة الشمسية التي تصل الأرض في منطقة معينة تعتمد على زاوية ومدة ضوء الشمس المتأثر بميل الأرض زمن.

2- الضغط

  • ضغط الهواء السطحي أو الضغط الجوي ناتج عن وزن عمود من الهواء على الأرض، في المناطق المرتفعة (مثل قمم الجبال) يكون الهواء فوق سطح الأرض أقل منه في الارتفاعات المنخفضة (مثل مستوى سطح البحر).
  • لذلك يكون ضغط الهواء في الجزء العلوي من الجبل أقل من مستوى سطح البحر تظهر معظم الخرائط المناخية تقارب ضغط سطح البحر في العديد من المناطق.

3- درجة الحرارة

  • درجة حرارة الهواء هي مقياس للطاقة في الهواء ولهواء ساخن طاقة داخلية أكثر من الهواء البارد.
  • يمكن استخدام عدة مقاييس مختلفة لضبط درجة الحرارة على سبيل المثال في الولايات المتحدة مقياس فهرنهايت هو الأكثر شيوعًا.
  • على الصعيد الدولي يستخدم الناس مقياس درجة الحرارة المئوية، على سبيل المثال تميل درجة الحرارة في منطقة القطب الشمالي إلى الارتفاع أثناء النهار، بينما تكون درجة الحرارة في منطقة القطب الشمالي أكثر دفئًا في الصيف.

4- الرياح

  • الرياح هي حركة الهواء بين مناطق الضغط العالي والضغط المنخفض، وكلما زاد الفرق بين الضغط العالي والضغط المنخفض زادت سرعة الرياح.
  • تتأثر سرعة الرياح واتجاهها أيضًا بعوامل أخرى بما في ذلك الاحتكاك السطحي الناتج عن دوران الأرض لذلك تدور الرياح في اتجاه عقارب الساعة حول مناطق الضغط المرتفع وعكس اتجاه عقارب الساعة حول مناطق الضغط المنخفض.

شاهد أيضًا: بحث عن التغيرات المناخية في العالم

التغيرات المناخية

  • منذ سنوات عديدة شهدت الأرض تغيرات هائلة في خصائصها المناخية أحدها الزيادة غير المسبوقة في درجات الحرارة من القطب الشمالي إلى القطب الجنوبي.
  • حدث هذا منذ عام 1906 لكن معدل تغير المناخ الآن أعلى بكثير من ذي قبل على سبيل المثال ارتفع متوسط درجة حرارة سطح الأرض بأكثر من 1.6 درجة فهرنهايت أي أنه يظهر في كثير من الأحيان في المناطق القطبية .
  • أحد مظاهر تغير المناخ وتأثيره على البيئة هو ظاهرة الاحتباس الحراري، إنها تذوب الأنهار الجليدية وتغير أنماط هطول الأمطار وتؤثر على معظم الحيوانات مع كل هذه التغييرات.
  • لا يشمل تغير المناخ زيادة في متوسط درجة الحرارة فحسب بل يشمل أيضًا العديد من الظواهر الجوية المتطرفة والتغيرات في عدد الحيوانات والنباتات البرية وارتفاع مستويات سطح البحر والعديد من الآثار الأخرى.
  • كل هذه التغيرات المناخية وتأثيرها على البيئة لا تقتصر على المخاطر البشرية، بل تمتد أيضًا إلى الكوكب بأكمله.

1- أثر التغيرات المناخية على البيئة

  • من أجل زيادة فهم تغير المناخ وتأثيره على البيئة تجدر الإشارة إلى أن العلماء قد سجلوا هذه الآثار المترتبة على تغير المناخ.
  • حيث قام الناس بمحاولات عديدة لتحديد درجة ذوبان الجليد في أجزاء مختلفة من العالم وخاصة في أقطاب الأرض، بما في ذلك الأنهار الجليدية الجبلية والصفائح الجليدية التي تغطي غرب أنتاركتيكا وغرينلاند.
  • جزء كبير من هذا الجليد الذائب هو سبب ارتفاع مستوى سطح البحر والذي يرتفع بمقدار 0.13 بوصة سنويًا على مستوى العالم.
  • يؤثر تغير المناخ على الحياة البرية لأن العديد من أنواع الفراشات والثعالب تهاجر شمالًا أو تهاجر إلى مناطق أكثر برودة في موطنها.
  • بالإضافة إلى ذلك تتزايد معدلات هطول الأمطار في جميع أنحاء العالم وتعاني بعض المناطق من الجفاف الشديد، مما يزيد من مخاطر حرائق الغابات وفقدان المحاصيل ونقص مياه الشرب، وغالبًا ما يحدث تغير المناخ وتأثيره على البيئة.

2- مكافحة التغيرات المناخية

نظرًا لتزايد معدل تغير المناخ وتأثيره على البيئة بدأت دول العالم في العمل معًا لصياغة سياسات مناخية للحد من الآثار الضارة والضخمة التي تسببها هذه التغيرات، ويمكن توضيح العديد من جوانب معالجة تغير المناخ على النحو التالي:

  • تشمل سياسات المناخ العالمي الحد من تدفق غازات الاحتباس الحراري التي يتم التقاطها في الغلاف الجوي عن طريق تقليل مصادر هذه الغازات، أو عن طريق زيادة جمع وتخزين هذه الغازات بهدف تجنب التدخل البشري في النظام المناخي.
  • وتشمل هذه السياسات بناء مرافق الحماية من الفيضانات والتخطيط لموجات الحرارة وزيادة درجات الحرارة وتركيب ممرات قابلة للاختراق للتعامل بشكل أفضل مع مياه الأمطار وتحسين تخزين المياه واستخدامها.
  • تشمل هذه السياسات الصادرات إلى البلدان النامية حول كيفية التعامل مع الكوارث المناخية المتزايدة الخطورة وكيفية حماية السواحل، وكيفية التعامل مع ارتفاع مستوى سطح البحر، وكيفية إدارة الأراضي والغابات على أفضل وجه.

شاهد أيضًا: مفهوم التغيرات المناخية وأسبابها

خاتمة عن التغيرات المناخية للإذاعة المدرسية

وفي نهاية المقال عن مقدمة عن التغيرات المناخية للإذاعة المدرسية فقد ذكرنا لكم مقدمة عن تغير المناخ كما ذكرنا لكم أيضًا أثر التغيرات المناخية على البيئة ونتمنى أن يكون المقال نال إعجابكم.

Add Comment